رواية من نظرة حب الفصل التاسع والعشرون 29 - بقلم الكاتبة الصغيرة

الصفحة الرئيسية

  رواية من نظرة حب الفصل التاسع والعشرون 29

اسفة علي التاخير في تنزيله بس باذن الله هنزل بارت كمان كتعويض عن امبارح 

"29"

عدي الوقت وبقينا بالليل كالعادة كانوا في المستشفي واقفين في اوضة مالك وبيتخانقوا مين اللي هيقعد معاه 

مكة : انا اللي هقعد مليش دعوة 

زين : لا انا اللي هقعد 

حمزة : بس ياض انت وهي انا الاكبر يعني انا اللي هقعد معاه 

مالك : بسسس كلكم اطلعوا برة انا واحد تعبان ولو فضلتم هنا اكتر من كدا مش بعيد يجرالي حاجة 

ثريا : عندك حق ي ابني هما ميستحقوش غير كدة اصلا 

مالك : وياريت ي ماما تطلعي معاهم انا كويس ومش محتاج حد يفضل جمبي 

مكة بضحك : ايوة كدة مفيش حد احسن من حد 

ثريا : انت بتطردني ي مالك بتطرد امك لا مكنش العشم 

زين : مش لايق عليكي دور الام الشديدة ي سوسو 

مكة : تعيشي وتاخدي غيرها 

مالك : اتفضلوا يلا امشوا انا عاوز استريح شوية وهتكلم مع الدكتور بكرة وهخليه يكتبلي علي اذن الخروج 

ثريا : بس لسة تعبان 

مالك : انا هتعب اكتر لو فضلت هنا وبعدين مش فاضل غير يوم علي خطوبة زين ومكة 

حمزة : وكتب كتابي والله لاكتب كتابي معاهم 

مالك : ماشي ي عم المهم اني لازم اخرج من هنا 

مكة : يلا مع السلامة 

طلعوا كلهم بعد ما اتطمنوا عليه وهو كان بيفكر في نسمة 

مالك : وحشتيني اوي بقالي يومين مشوفتكيش بس بكرة هطلع وهشوفك براحتي ووقتها محدش هيقدر يبعدني عنك 

🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀

تاني يوم في القصر جات نسمة عشان تشتغل بس شافتها ثريا ونادت لها 

نسمة : ايوة ي ثريا هانم 

ثريا : هانم اي ي نسمة احنا اهل ي بنتي 

نسمة : ما انا بشتغل هنا فلازم اني اقول كدة 

ثريا : انا كنت حابة اكلمك في الموضوع دا تعالي اقعدي جمبي 

نسمة : حاضر 

قعدت نسمة جمبها وهي بتبصلها بمعني اي هو الكلام 

ثريا : انتي من النهاردة مش هتشتغلي عندنا 

نسمة : ليه هو انا عملت حاجة غلط 

ثريا : لا بالعكس انتي دلوقتي بقيتي وحدة مننا ومينفعش انك تشتغلي كدة 

نسمة : تقصدي ايه 

ثريا : يعني انا اللي هصرف عليكم من اليوم دا 

نسمة : لا ي ثريا هانم انا مش هقبل بكدة 

ثريا : ي بت اسمعيني هو انا بغلط فيكي انتم من دلوقتي بقيتوا زي عيالي انا بعتبركم زي مكه وانتوا هتبقوا من العيله فمينفعش وانا مبقولش كده عشان اغلط فيك انا عارفه ان كرامتك فوق كل شيء ويعني انك مش هتخلي حد يصرف عليكي بس اعتبريني زي والدتك الله يرحمها انا اول ما شوفتك اعتبرتك زي بنتي مكه وانا مش عاوزه اخليكم محتاجين حاجه فياريت ماتعانديش معايا وتفضلي تقولي لي الكلام اللي يزعلني 

نسمه : بس ده مينفعش انا متعوده على الشغل وانا لسه صغيره فمش هقدر ان انا اقعد كده 

ثريا : لو مش هتقدري تقعدي كده اقدر اجيب لك شغلانه في اي مكان ثاني بس مش هتشتغل في بيوت 

نسمه : بس 

ثريا : مفيش بس تسمعي الكلام بقى اسمعي كلامي وانا هتصرف وهجيبلك شغلانه بدل منها مش انت لك انك تشتغلي 

نسمه : حاضر يا ثريا هانم 

ثريا : يا بنتي انت ايه يعني بتفهمي كلامي ازاي انا مش قلت لك بلاش هانم دي قولي لي ثريا او سوسو او خالتو اللي يعجبك من الاسامي دي ليه بتقوليلي يا هانم وبعدين هانم بحسها تقيلة علي قلبي 

ضحكت نسمه وحست بالسعاده والفرحه وانها زي والدتها وقد ايه يا حنينه عليها وبتعتبرها زي بنتها

🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀🥀

اما عند مالك فخرج من المستشفي من غير ما يعرف حد عشان يقدر يعمل اللي في دماغه اتجه لمكان كان بيت صغير بعيد وكانه مهجور دخل مالك للبيت وكان فيه ماجد 

مالك : السلام عليكم ازيك ي استاذ ماجد 

ماجد : مالك حبيبي خضتني عليك اول ما عرفت انك في المستشفي خوفت بس مكنتش هقدر اجي اشوفك عشان امك 

مالك : بعيدا عن الكلام الحنين اللي انت لسة قايله انا طلبت انك تستناني هنا عشان حابب اتكلم معاك في موضوع مهم 

ماجد : طبعا اتفضل قول اللي انت عاوزه 

مالك : هو اسمه ايه 

ماجد : هو مين 

مالك : اللي انت قتلته زمان 

ماجد : انا مقتلتش حد اكيد ثريا هي اللي قالتلك كدة عشان تخليك تكرهني 

مالك : امي مستحيل انها تكدب ولو فعلا صدقت انها كدبت عليا ودا اللي مستحيل يحصل كنت فين كل السنين دي كنت فين وقت ما احتاجتك تقف جمبي كان كل واحد يعمل مشكله في الجامعة يتصل بابوه يجيله وكان بيحميه ويقف جمبه حتي لو غلطان انا كنت بهرب بردوا بس في حضن امي امي اللي انت بتقول عليها كدابة هي اللي شقيت عشان اقدر ابني الامبراطورية دي هي اللي ربتني انا ومكة وكمان زين وحمزة الكل هي اللي سهرت جمبنا وقت تعبنا واشتغلت عشان تصرف علينا ونكمل تعليمنا كل دا هي عملته وحدها وبدون مساعدة من حد كنت فين وقتها دا كله 

ماجد : انا 

مالك : متتكلمش انا عاوزك بس تقولي ايه هو اسمه وايه اللي حصل لعيلته 

ماجد : اسمه محمد 

مالك : وعيلته ايه اللي حصلها بعد دا كله 

ماجد : انا عرفت ان مراته ماتت بحسرتها وان له بنت اسمها نسمة 

مالك انصدم من اللي سمعه وجات في باله نسمه حبيبته بس طلع الفكرة من دماغه حب يتاكد منه 

مالك : البنت دي وقتها كان عندها كام سنة 

ماجد : تقريبا 15 سنة 

مالك بصدمة : يبقي هي 



  •تابع الفصل التالي "رواية من نظرة حب" اضغط على اسم الرواية 

google-playkhamsatmostaqltradent