رواية عشقتها الفصل السابع عشر 17 - بقلم "S"

الصفحة الرئيسية

 رواية عشقتها الفصل السابع عشر 17

البارت 17من عشقتها 
صلوا علي النبي 
احمد باس ايد مريم وطلع برا 
مريم حست بيه لمه طلع لانها كانت صحيه وقامت وبصت عليه بحزن 
مريم في نفسها انا تعبت ومبقتش فهم حاجه واحمد ماله وادام بيحبني ليه قال انه مابيحبنيش وبيحب ساره وبتسمت ابتسامة حزن ساره حامل انا لزم اعرف الحقيقه 
꧁꧁꧁꧁꧁꧂꧂꧂꧂꧂꧂
عند احمد في مكان اول مره نروحه 
احمد انت متاكد ياادم من كلامك ده
ادم  هو صاحب احمد الوحيد 27سنه طول بعرض كده وهو ظابط يعني مز من الاخر
ادم ايوه يابني زي مابقلك ولملف ده في كل حاجه من صور ولورق حتا سجل اتصلاته كله اتاكد بنفسك 
احمد خد الملف وفتحه
ادم انت عارف معنه كده ايه يااحمد 
احمد بصدمه ومش مصدق معقول انا كنت بدعي ان كل البفكر في يطلع غلط
ادم بس طلع صح هاتعمل ايه دلوقتي 
احمد مش عارف
ادم لا يااحمد لزم تعرف انا عارف ان الصدمه كبير بس الموضوع خطير جدآ وده مجرم لزم يتقبض عليه لانه خطر علي كل العيله وخصوصن عليك لانك انت دلوقتي الماسك كل حاجه 
احمد عايزني اقلهم ايه 
ادم الحقيقه 
احمد الحقيقه دي هادمر كل حاجه 
ادم ولوماقلتش الكل هايدمر بردوه 
احمد عايزني اروح اقول ان عمي قتل اخوه وابن اخوه وكان عايز يقتلني انا كمان وقول لي مريم الشخص الانتي بتعتبري ابوكي مجرم وقاتل وشغال في الممنوعات  وشريك المجرم طارق في كل حاجه هوالقتل ابوكي واخوكي وكنتي هاتموتي بي سببه في انسان يستحمل كده انا ازتها كتير ومش هاقدر اعمل كده
ادم بحزن علي صحبه بس لزم تعمل كده ياصحبي علشان تحميه الحقيقه بتبقا صعيه بس صدقتي لزم تتعرف وانت هاتبقا جمبها واكيد هاتقدر تخليه تنسه كل ده 
احمد خد نفس عميق ازاي وانا سبب كل دموعه ووجها 
ادم انت بتحبها ومكنتش تعرف نيت عمك وكنت عايز تحميها 
ادم تلفونه رن ادم 
الشخص قبضنه عليه ياقندم وعترف بكل حاجه 
ادم تمام 
ادم احمد قيضه علي طارق وعترف بكل حاجه وطلع ازن بي القبض علي عمك محمد 
احمد ممكن اطلب منك طلب 
ادم اكيد اتفضل 
احمد انا مش عايز حكومه تخش البيت انا هاجيبهولك بنفسي 
ادم بس ده هايبقا صعب عليك 
احمد مش اصعب من العرفته 
ادم بس انا هاجي معاك ومش عايز اي اعتراض 
احمد تمام وطلع 
»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»»
في البيت 
ياسمين بهدوء عمر ممكن نتكلم شويه لومعندكش مانع 
عمر نتكلم في ايه 
ياسمين خمس دقائق بس ممكن 
عمر ممكن اتفضلي 
ياسمين ممكن نتكلم في الجنينه 
عمر مفيش مشكله شكل الموضوع مهم
عمر اهو ياستي طلعنه الجنينه اتكلمي 
ياسمين ساكته 
عمر ايه ياياسمين هاتفضلي سكته كتير كده 
ياسمين عمر انا انا 
عمر انتي ايه يابنتي
ياسمين لوسمحت  ماتتعصبش وديني فرصه اتكلم 
عمر بهدوء اسف تعالي ي ياسمين اقعدي وخدي نفس عميق وهدي خاااالص 
عمر هديتي 
ياسمين ايوه 
عمر اتكلمي بقا 
ياسمين عمر انا انا 
عمرانتي ايه 
ياسمين انا بحبك 
عمر بهدوء انا مش هاقلك انا كمان بحبك زي اختي علشان انا عارف قصدك من كلمة بحبك مش حب اخوات 
ياسمين انا مش فهم حاجه انا بقلك بحبك ومن زمان وعمري ماحبيت غيرك
عمر بدوء ومسك اديه 
ياسمين فرحت 
عمر ياسمين انا والله بحبك بس زي اختي ومينفعش احبك غير زي اختي وصدقني انتي مش بتحبني ده كله اعجاب مش اكتر وعلشان عمرك ماحولتي تبصي لي حد غيري بس لوبصيتي وديتي حد غيري فرصه صدقني هاتنسيني 
ياسمين بحزن وبتسامته اتحولت الدموع ليه هوانا وحشه اوي كده وماتحبش
عمر بهدوء انتي جميله اوي ياياسمين والف واحد يتمناكي بس صدقني انا منفعش 
ياسمين بدموع علشان مريم صح انت بتحيها هي السبب انا بقيت بحس بي الكره تجها علشان هي سبب بعدك عني وانك مابتحبنيش 
عمر بنفس الهدوء صدقني ياياسمين مريم ملهاش ذنب انا الي حبتها ومش بيدي اني حبتها زي مش بيد اي حد الحب وبنسبه البعدي عنك احنا عمرنا مكنه قريبين علشان ابعد عنك افهمني وبعدين ليه تكرهيه هي معملتش ليكي حاجه وحشه وهي كمان مابتحبنيش   لانها بتحب شخص تاني
ياسمين بحزن احمد صح 
عمر بي ابتسامة حزن صح 
ياسمين اديني فرصه 
عمر فرصتك في ايدك انسني وطلعي اي كره وحقت من قلبك وكملي حياتك وركذي في درستك وصدقني هاتلقي الشخص الي يحبك ويقدرك بس الاكيد اني مش الشخص ده 
ياسمين بحزن ليه 
عمر انا هسافر 
ياسمين بدموع تاني ياعمر 
عمر لا المره دي هسافر ومش راجع تاني هاستقر هناك علشان طوال مانا هنا مبسببش غير المشاكل والوجع ليكي وليا 
ياسمين بدموع انا اسفه ياعمر اوعدك عمري ماهكلمك في الموضوع ده تاني بس ارجوك ماتسافرش 
عمر انا اخد قراري خلاص يايسمين هسافر ومش بسببك صدقني بس انا محتاج اروح مكان بعيد وبدا من جديد
ياسمين صدقني عمرك ماهترتاح في الغربه ولوحدك
عمر سبيني اجرب ياستي 
ياسمين ربنا يوفقك وقامة تجري وهي بتعيط 
عمر في نفسه عارف اني وجعتك بس كان لزم ده يحصل علشان تفوقي وماتبنيش احلام في الهواء انتي تستحقي حد احسن مني علي الاقل يكون بيحبك بس انا عمري ماهقدر احبك هاتتعبي شويه بس هاترتحي وانا يمكن لوبعت ارتاح 

وكما قال الشاعر إبراهيم ناجي
رفرف  القلب  بجنبي  كالذبيح 
                                  وأنا اهتف  ياقلب  اتئد 
فيجيب  الدمع  والماضي الجريح
                                     لم عدنا؟ ليت أنا لم نعد!

  •تابع الفصل التالي "رواية عشقتها" اضغط على اسم الرواية 

google-playkhamsatmostaqltradent