رواية جليلة و العقرب الفصل الرابع 4 - بقلم شروق خالد

الصفحة الرئيسية

  

 رواية جليلة و العقرب الفصل الرابع 4


يذهب الجميع الي النوم
جليله تجهز مكان نومها علي كنبه في البيت
الأم…في الداخل
اهي يا فتحي مافيش حاجه حصلت
فتحي….انا خايف من العقرب لا يعمل حاجة البت وانا مش هقدر اقف معاه انتي شايفه الوضع اللي انا فيه
جميله ..ليه بيقول كده ان شاء الله خير نام دلوقتي
…..في الصباح يوم جديد …..شروق خالد
تقوم جليله من النوم وتدخل الحمام وتجهز نفسها وتخرج
وتذهب الي غرفه وتسمع صوت بكاء امها وتدق عليه الباب اما انتي صاحيه وتسمع امها وهي تبكي تفتح الباب يضرب الباب في الخيطه من شدد الخبطه وتجري تترمي تحت رحل ابوها
شروق خالد
وهي تبكي ماله ابويا ياما مال فتحي
الام…وهي تبكي وتضرب علي وشها ابوكي تعب علي شان بقاله يومين محدش البرشام وتضرب علي وشها انا موته صح كده هو مات يا جليله انا السبب
جليله..وهي تبكي كيف يما ما يخدش البرشام اذي كده
الام.. تبكي وتمسك في يده وتهزه جامد فتحي قوم يا خويا ما تعملش كده فيه قوم يا فتحي انا من غيرك اموت قوم يا فتحي
شروق خالد
جليله وهي وتخرج من الدار وتقول لامها بصوت عالي انا رايحه يا امي المركز اجيب الدواء لابوي ومش هتاخر خلي بالك يا مايا من ابويا
لام وهي تبكي ما تتاخرش يا بنت ابوك تعبان قوي
شروق خالد
وانت ياما ما قلتيش ليه الدوا خلص من يومين يرضيك الحاله اللي فيها ابويا دي الدكتور قال لازم الدواء دي تاخده عشان حالته تتحسن ان احنا كده يما بنخلوا الحاله ترجع لورا عمره ما هيكون في تحسن والعمايل اللي احنا بنعملوها دي يعني
شروق خالد
الام هي تبكي يعني كنت عايزاني اعمل ايه يا بنتي ما فيش معانا قرش في الدار معناش اي حاجه نعمل ايه ولا اي حاجه نبيعها هنجيب من الدواء لابوك يا بنتي
يعني شويه الباميه ولا الجرجير اللي بتبيعيهم دول يا بنتي هيكفي ايه ولا ايه واكلنا ولا شربنا ولا دواء ابوك ولا هنعمل ايه بيهم ادوبنا يا بنت ممشيين بيهم حالنا
جليله وهي تصرخ ملك الصالح انت عاد انت قولي عايزه الحاجه وما لكيش صالح تاجي منين يا اخي احتاج من الجبن الاخضر وتخرج بسرعه من الدار وتجري بجنون علي اول البلد
شروق خالد
على اول البلد وانتظر القطار وهي تفكر اعمل ايه يا رب دلوقتي انا معيش اي حاجه معيش غير معيش غيرك يا رب معيش غيرك يا رب اجيب منين الفلوس عشان خاطر اجيب الدواء كلهم
ياتي القطر وتركب وهي مشغوله بالتفكير
100 جنيه والدواء ب 200جنيه وتفكر وتقول بصوت عالي انا لقيتها لقيتي ياتي الكمسري من بعيد وهي تنظر اليه دلوقتي جيت لو جه وعايز مني حق الدسكره هياخدها كلها وبعدين في وضع المربربه دي وتنظر خلفها وتظهر وتجري بسرعه وتدخل الحمام وتقفل على نفسها بعد مده يفق القطار تخرج وتنظر يمين وشمال وتذهب بسرعه وتنزل من القطار وتجري في الشارع بعزم ما فيها معتذر الى المحل تشتري ب 100جنيه مناديل وعصائر وتذهب بهم الى القطار مره اخرى وتقف على الرصيد وتبيعهم للناس وتذهب وتشتري غيرهم وتحاول هذه المحاوله عده مرات بعد مده من التعب تقف وتجمع الفلوس وتعدها يلا الحمد لله ده هم بيكم 150 جنيه لما اروح اجيب الدواء ولا ابوي وتذهب بسرعه الى الصيدليه وتشتري

يتبع…



google-playkhamsatmostaqltradent