رواية اسمي حياة الفصل التاسع و العشرون 29 - بقلم الاء اسماعيل

الصفحة الرئيسية

  

 رواية اسمي حياة الفصل التاسع و العشرون 29 -  بقلم الاء اسماعيل 

شهيرة بصدمة : عايز تطلقني بعد السنين دي كلها بسبب شغالة يا رشدي !!

– جبروتك هو السبب يا شهيرة مش حياة ..انتي اتسببتي لإبنك في تعاسة ملهاش نهاية بسبب الكذبة الفظيعة اللي انتي كذبتيها عليهم ..فرقتي قلبين ربنا جمع ما بينهم بحب صادق

على الأقل حاولي تعترفي بغلطتك و تصلحيها بدل ما انتي محكمة موقفك و مصرة عالغلط اكثر .

سابتهم و طلعت اوضتها بغضب من غير ولا كلمة

– شايف يا بابا …شايف ماما و عمايلها !؟

– سيب امك عليا يا ابني هتوافق و رجلها فوق رقبتها …المهم ان البسمة رجعت لحياتك من تاني….ربنا يسعدك و يفرح قلبك

طلعت رحلتي لسويسرا ..كان معاي وقت على معاد الرحلة اللي بعدها و طالع معاي أيمن و ساندي و بسملة

حبوا يطلعوا يشتروا شوية حاجات ..

نزلت ألف معاهم بدل القعدة في الاوتيل لوحدي و عدينا على محل بيبيع ساعات افتكرت نيرة

دخلت المحل و اختارت لها ساعة بعدين بصيت ناحية الركن المخصص للساعات الرجالي …كانت حاجة آخر فخامة…

افتكرت ان عيد ميلاد حسام بعد اسبوعين قلت اخذ له هدية

رجعت مصر و تاني يوم رحنا طلبنا ايد حنان .. الكل كان مبسوط و اللمة بسيطة امها الست كريمة كانت ست متواضعة و طيبة اوي فرحت بسند و حبته مع انها عارفة الحكاية بس طبعا سعادة بنتها أهم … مكانتش عايزة غير راجل يحبها و يحميها و يعوضها عن حنان الأب اللي اتحرمت منه

بعدها بيوم اتفقنا انا و حسام نطلع سوا و انا مش عارفة لسة ايه المفاجأة اللي محضرهالي دي

اخذني بعربيته و طلعنا و انا مركزة كل نظراتي عليه لحد ما لقيته ركن قدام الكفتيريا بتاعتنا

– اتفضلي يا ستي

ضحكت عليه و دخلت و انا باهمس له

-على فكرة مكنتش ناوية ارجع هنا تاني بعد الفضيحة الي احنا عملناها هنا آخر مرة 😂

– بالعكس بقى ..المكان ده بقى مقدس بالنسبالي

قعدنا في مكاننا اللي كان محجوز لينا اصلا !

– ها يا سيدي و ادينا قعدنا …مش هتقولي عالمفاجأة ؟

– ثواني و هتجي

لسة ما خلصتش كلامي لقيت الجرسون جاي و جايب كيكة صغيرة فيها شمعة وحدة .

بصيتلها و بصيت له بدهشة و إعجاب من شكل الكيكة اللي كانت فعلا تحفة فنية ..

– كيكة !! ايه المناسبة ؟؟

– عيد ميلادي 🥰

ضحكت عليه و بصيت في الفون : النهاردة 10 يناير يعني عيد ميلادك بعد 12 يوم حسام !!

مسك ايديا بين ايديه و بصلي في عيوني بحب:

-لا ماهو إتغير !!

ضحكت على جنانه : بجد ؟؟ إتغير امتى بقى !!

– بقى اليوم اللي لقيتك فيه تاني..ما انا اصلا كنت ميت من غيرك و قررت اني مش هأحتفل من هنا و رايح غير بيوم ميلادي ده 🥰😍

بصتله بحب و قلت له : كل سنة و انت طيب ..و حيث كدة هديتك جاهزة

طلعت العلبة من شنطتي :

-الحمد لله اني عملت حسابي و اشتريتها بدري…كإن قلبي حاسس انك هتعمل حاجة مجنونة بس آسفة ما لحقتش الفها لفة هدايا ..

– يعني انا كنت جايبك هنا عشان اعملك مفاجأة و اديك هدية قومتي سبقتيني انتي! هاتي يا ستي نشوف جايبة ايه

فتحها و انبهر بيها اول ما طلعها

– الله اكبر !! ساعة رولكس حتة وحدة !!

– كنت طول عمري متمنية اهديك هدية بس الظروف مكانتش تسمح زمان ..يا رب بس يعجبك ذوقي 🥰

– ذوقك مذوبني مش بس عاجبني …وجودك لوحده اغلى هدية يا جامد انت 😉

– طب اقولك سر ؟

– قولي يا قلبي.

– انا كنت باحتفل ب عيد ميلادك كل سنة لوحدي و بجيبلك كيكة و هدية و اتمنالك السعادة و اطفي الشمعة و في الاخر بأوديها لماما و سند

و اقعد افضفضلك و اعيط طول الليل و انا متخيلة انك بتحتفل بيه معاها.. ما صدقت اني لقيتك تاني و كنت ناوية في عيد ميلادك ده الف لك الهدايا كلها في علبة وحدة بس انت صربعتني النهاردة

ضم ايديا بحب: قلوبنا عند بعضها .. انا كنت ميت من غيرك و من لما اتجوزتي بطلت إحتفل بعيد ميلادي ولا بأي حاجة تانية و باختفي من وشهم في أي مناسبة ما ارجعش لغاية لما تعدي عشان محدش يقولي كل سنة و انت طيب .

-طب ينفع كل سنة و انت معاي ؟؟

بصلي بحب – من هنا و رايح ده عيدنا الوحيد و دي المعايدة الوحيدة : كل سنة و انتي معايا

-و انت ليا ☺️

طلع علبة من جيبه و اداهاني

– بالمناسبة السعيدة دي انا كمان كنت جايبلك هدية

شهقت بذهول – بس دي دبلة خطوبة يا حسام !!

نزل على رجليه و مسك ايدي و لبسهولي : اتمنى تقبلي هديتي زي ما قبلت هديتك .. موافقة يا قمري تكوني مراتي و تنوريلي حياتي ؟. هاكون اسعد انسان في الكون .

قلتله بهمس و انا حاسة بإحراج من الناس اللي بتبص علينا -موافقة ؟ ده انا عايشة عشان اليوم ده …بس مش نفس الوضع … دي دبلة خطوبة مش ساعة ..مش بتتلبس كدة !

– فاكرة يا حياة ! آخر مرة جبتلك خاتم مع السلسلة دي قلتلك خذي السلسلة و الخاتم هيفضل معاي هلبسهولك يوم ما نجي بيتكم .. ومكانش فيه نصيب انك تلبسيه و عشان كدة مش عايز استنى حاجة و لا عايز اكرر الغلطة دي تاني …تتحر،ق العادات

الدبلة دي مش هتتقلع من ايدك من اللحظة دي و انتي مراتي من دلوقت غصب عن عين الثخين …هاا ايه رأيك ؟؟ و يالا بلاش رخامة احسن رجلي وجعتني و شكلي بقى بايخ 😥😂

بصيت يمين و شمال على الناس اللي بتبصلنا بحماس و سعادة

– خلاص موافقة قوم يخربيتك اتفضحنا في الكفتيريا دي مرتين 😂

قام و هو ماسك ايديا بحب – ميهمنيش حد فيهم يا مفسدة الاوقات السعيدة 😂

– بحببببك اووووي يا حسام

– بأعشقك يا قلب حسااام ..

باس ايدي و الكل صقفلنا ..بعدين قعدنا

– يالا نشوف الكيكة دي ..يا ترى طعمها تحفة زي شكلها و لا اتنصب عليا ف ثمنها 😂

ضحكنا و اتكلمنا و هزرنا كثير ..كنا في قمة السعادة مع بعض… خلصنا الكيكة و طلعنا سوا

ركبنا في العربية و لسة هيدور المفتاح بصلي بتذكر

– على فكرة أنا هاتصل على سند عشان نتقابل النهاردة .

– النهاردة ؟؟؟

– ايوة ..مالك اتخضيتي !! هاوصلك و أتصل بيه لو فاضي نتقابل و نتكلم سوا…مش اتفقنا بعد ما يخطب ؟

– مش عارفة

مسك ايدي بإصرار : هو ايه اللي مش عارفة ؟؟ انتي موافقة عليا ولا لا !!!

– ايه الكلام ده يا حسام !! انا مش عايزة حاجة من الدنيا دي غيرك و مستنية اللحظة دي من زمان بس …

– بس ايه ؟؟ هنرجع لحكاية مطلقة و العبط ده تاني !! انتي عايزة تجننيني معاكي أكيد !! هو انتي اول وحدة مطلقة و لا أحب وحدة هتتجوز تاني !!

– بس انت مش متجوز .. اهلك و صحابك و عيلتك !! هيقولوا ايه ؟ متأكد انك هتقدر تستحمل كل ده !!

– مهمنيش حد و يو،لعوا كلهم في يوم واحد !! انا بحبك و مش عايز غيرك

– بس يا حسام في حاجة انت لازم تعرفها ..انا لما كنت معاه ..

قاطعني بحدة: احنا قلنا ايه ؟؟ مش عااايز اسمع حاجة من سيرته العكرة قلتلك انسييييييييه خاااااالص !! يالا خلينا نمشي …عايز الحق على اخوكي خايف أتأخر

– هي امك مش هتتغدى معانا يا نور!

– بتقول ملهاش نفس يا بابا

– و بعدين معاها ؟؟ بقالها كام يوم قاعدة لوحدها مش بتفطر معانا ولا بتتغدى ولا بتطلع من اوضة الضيوف ..

– شكلها زعلانة منك و صعبانة عليها نفسها ..قال بعد السنين دي كلها تهون عليها عشرتها و تهددها بالطلاق عشان عارف إنها ملهاش حد غيرك .

– زعلانة مني انا !! يعني بدل ما انا اللي ازعل منها على عملتها المهببة تقوم هي تزعل و تخاصمني ؟! ماشي يا ست شهيرة اما نشوف اخرتها معاكي ..

– رايح فين يا بابا انت ما اكلتش حاجة .

– رايح اشوف امك اللي فاكرة نفسها بتلوي ذراعي دي .

– الو مين معاي

– حضرتك تبقى الاستاذ سند !

– ايوة انت مين ؟

– انا اسمي حسام رشدي عايز اقابل حضرتك عشان موضوع مهم .

– موضوع ايه ؟؟

– لما نتقابل هتعرف كل حاجة..

سند بتوجس : ماشي …عايز نتقابل فين ؟؟

– في القهوة قصاد الشركة اللي بتشتغل فيها بعد ساعة .

– هأعرف حضرتك ازاي

– انا هاعرفك .

– تمام

– ايه المسرحية البايخة اللي انتي بتعمليها دي !! يعني لما تبطلي تاكلي هتخلينا كدة نغير رأينا يا ست شهيرة ؟؟

– من فضلك تطلع برة .

– لا مش طالع ..و هتسمعيني غصب عنك

– محدش يقدر يغصبني على حاجة

– ولا حتى حبك لابنك ؟؟ بذمتك ما شفتيش عينيه لمعت من تاني ازاي اول ما رجعلها !! هتفضلي عميا لحد امتى !!

هتزول الغشاوة دي من عينيكي امتى بس؟ انتي غلطتي غلطة فظيعة ف حق ابنك …جه الوقت اللي تصلحي كل حاجة قبل ما تخسريه …على فكرة هو يقدر يتجوزها و ياخذها و يمشي من هنا و ساعتها مش هتشوفيه تاني .. ده اللي انتي عايزاه ؟؟

– انا عايزة لابني وحدة تشرف عيلتنا مش اكثر

و انت بدل ما تقف في صفي هزقتني قدامه و قويته عليا و وافقته على البنت الشغالة … قال يعني عايزنا نقدموها لعيلتنا على انها مضيفة طيران …بس الكل عارف انها كانت خدامة في البيوت لا و بقت مطلقة كمان

رشدي بحدة : زي ما انتي كنتي بنت مكوجي حارة الزيات و الكل عارف ده .

– انت بتعايرني بأصلي يا رشدي !!!

– انا لو كنت مستعر باصلك مكنتش حبيتك و اصريت عليكي يا شهيرة … أنتي عارفة اني عمري ما اتكسفت بيكي و امي جات و طلبت ايدك مع انكم كنتو ساكنين كلكم في اوضة فوق السطوح و اديكي بقيتي كنة عيلة العطار .. لو كنت بأفكر بالشكل ده مكنتش اتجوزتك من الأساس و كمان لو كنت عايز اهزقك قدام ابنك كنت قلتهالك يومها لما كنتي بتتبجحي و تعيدي ف كلمة الشغالة قدامه و بتجرحي فمشاعره مع انك عارفة و متأكدة أنه بيعشقها …انتي ايه !!! ما تتهدي بقى و ترضي عنهم عشان يفضل تحت جناحك

انتي كدة كدة خسرتيه لما كذبتي عليه و متأكدة أنه مادام لقاها مستحيل يخسرها تاني …يبقى اكسبيهم هوما الإثنين احسن ما تلاقي نفسك لوحدك …نوران هيجي يوم و تتجوز و انا مش هاعيش للأبد عشانك

طلع و سابها تفكر و تايهة و بيقول : قال تناسب عيلتنا قال !!

– الوو يا حياتي ..

– هااا طمنني عملت ايه ؟

– اتصلت بيه و رايح اقابله دلوقت .

– هتقوله ايه يا حسام ؟

– هاخذ معاه معاد عشان اجيب اهلي و نطلب ايد اخته المصون

– طب افرض سألك مين اللي ادالك الرقم ؟

حسام – هأحكيله على كل حاجة 🙄

– انت اتجننت يا حساااام !!!!

– فيها ايه !! هقوووله اننا كنا بنحب بعض من زمان بس فرقوا ما بيننا .. اخوكي راجل صريح و جدع مش عايز اكون كذاب قدامه و أألف له قصص و روايات …هو عارف اني طلبت ايدك قبل كدة هقوله اني عمري ما نسيتك و اول ما قابلتك و عرفت انك إتطلقتي اتقدمت تاني و عايز ادخل البيت من بابه

– مش عارفة اذا كانت فكرة كويسة ولا لا …مش عارفة قلبي مقبوض ليه

– سيبيها على الله …المهم ان انا هقوله الحقيقة احنا ما عملناش حاجة غلط

– ربنا يستر …ما تنساش اول ما تطلع من عنده تكلمني

– ماشي …لا إله إلا الله

– سيدنا محمد رسول الله

– انا موافقة عليها بس بشرط

رشدي : و كمان بتتشرطي

– ابني مش هيسبيني …انا موافقة على شرط انها تعيش معانا

رشدي بقلة حيلة : ربنا يسهلها .

مكنتش قادرة امسك اعصابي فضلت رايحة جاية في اوضتي بعدين قررت الشغل نفسي بأي حاجة

نزلت المطبخ أحضر اي حاجة ..بصيت لقيت نفسي ف كيك

انشغلت بتحضير كيكة و تزيينها و مستنية على نار تلفون من حسام و نسيت اني حاطاه صامت

– اففف بقى أتأخر اوي !! يعني كل ده و لسة معاه !! المفروض أنه سابه من زمان !! ربنا يسترها بقى !! قال عايز يحكيله اننا بنحب بعض ؟؟ يا رب ما يتهور عليه سند

– انتي بتكلمي نفسك يا بت ؟؟

– هااااا !! سند انت جيت امتى ما شفتكش!

سند بمشاكسة : من لما كنتي خايفة اتهور عليه

اتلخبطت و المعلقة وقعت من ايدي و الشوكولاته بهدلت الدنيا

رديت بلجلجة و انا بأمسحها: لالا … انت فهمت غلط ..أصل… أنا ..كنت

مسكني من ايدي بحب وقعدني على التربيزة : اهدي مالك

– احم …مفيش ..

-على فكرة انا النهاردة قابلت واحد و كلمني عنك

وشي اتسحب منه الدم في لحظة : واااحد …واحد مين 🙄

– اسمه حسام و انتي تعرفيه طبعا…ما انتي اللي مدياه رقمي

– ايوة اعرفه بس …

– بقى تعرفي واحد من ورانا يا حياة !!

– سند انا كنت هقوو….

سند بحدة: مش موافق يا حياة …انسي.

حياة بصدمة : ااا….ااايييه !!!!

google-playkhamsatmostaqltradent