رواية بنات السعد الفصل الحادي و العشرون 21 - بقلم نورهان ثروت

الصفحة الرئيسية

 رواية بنات السعد الفصل الحادي و العشرون 21 

البارت الواحد وعشرون
جلست سمر بجانب الباب وقالت بخوف :عبير افتحي افتحي انا مش شايفه حاجه ورقه اي وز*فت اي صر*خت سمر بذ*عر عندما شعرت بشيء يسير بجانبها نهضت وهي تحاول ان تسير ببطئ شعرت بشيء ركض على اقدامها صر*خت بر*عب وقفت بجانب الباب وقالت بصوت مرتفع:حد يلحقني ياناس حد هنا همو*ت انا مش قادره اتنفس

..........
جلس فارس وضع يده على عينه وقال وهو يحدث نفسه:لو سمر عرفت تساعدني فى الموضوع دا هتكون القضيه اتحلت يارب اخلص انا تعبت من المهمه المستفز*ه دي 

نظر امامه بصدمه وقال :هي سمر نسيت موبايلها 

جذب الهاتف غادر المكتب ذهب  يبحث عن سمر اقترب من شخص وقال:انتي صاحبة سمر صح 

اؤمات له الفتاه بنعم وقالت بستغراب :اه حضرتك عايز سمر ليه هي مش هنا 

نظر لها فارس وقال بتساؤل :اومال هي فين انتي شوفتيها انهارده 

اؤمات الفتاه بنعم وقالت بهدوء :اه شوفتها هي لسه نزله الدور الارضي قالتلي ان عبير عايزها هتروح تشوفها وهتيجي و

قطع فارس حديثها وهو يقول بخوف:الكلام دا من امتي 

نظرت الفتاة لهاتفها ثم نظرت له وقالت :تقريب من نص ساعه هي نزلت الدور الارضي لو حضرتك عايزه هي اكيد لسه هناك و

تجاهل فارس حديثها ركض وهو يحدث نفسه بضيق:سمر لو حصلها حاجه انا مش هسامح نفسي 

.........
جلست سمر بجانب الباب وهي تقول بتعب :حد بره انا همو*ت مش قادره اتنفس 

اغلقت سمر عينيها بتعب تشعر انها ستموت في اي لحظه فتحت عينيها عندما سمعت صوت ينادي باسمها قالت بصوت مرتفع:فارس فارس انا فى اوضه المخزن فارس افتح الباب 

واقف فارس بجانب الباب وقال:سمر ابعدي عن الباب انا هكسر الباب 

ابتعدت سمر عن الباب وهي تغلق عينيها براحه اخيرا شعرت بالامان دخل فارس الغرفه وهو ينظر حواله ويقول :سمر سمر 

وجدها فقده الواعي بجانب الباب تنهد فارس بغضب حملها وهو ينظر لها بقلق ركض لعيادة الاكاديميه 

..............
واقف يحيي امام الباب يمنع هدي من دخول المنزل وقال بغضب:خير عامله دوشه ليه انتي مش مرحب بيكي هنا او فى اي مكان يخص اخويا او يخصني

ابتسمت هدي بسخريه ثم نظرت لسليا وقالت بغرور:انا مش مسموح ليا اكون فى بيت بنتي اومال مين اللي مسموح لي بنات الشارع اللي انت بتجيبهم البيت عموما انا كنت جايه اطمن علي البت بس بعد اللي شوفته دا انا هعرف اخد بنتي وقريب اووي هخليك تتفرج انا هاخد بنتي ازاي 

نظرت لها سليا بصدمه وقالت:لا انتي فاهمه غلط انا سكرتيرة بتاعت استاذ يحيي و

قطع حديثها يحيي وهو يقول بغضب:اطلعي بره انا عايز اشوف هتاخدي مني البت ازاي 

غادرت هدي وهي توعد نفسها انها ستعود مره اخرى وستطرد يحيي بره المنزل وتاخذ كل املاك والده اليس 

تنهدت سليا بحزن وقالت:انا اسفه ان عملتلك مشاكل  و

ابتسم يحيي وقال بهدوء:مفيش مشاكل ولا حاجه هدي كل شويه تيجي وتعمل حوار وتهد*دني انها هتاخد اليس بس دا بعنيها المهم تشربي اي 

نظرت له سليا بهدوء وقالت:اي حاجه المهم ان حضرتك تقولي عايزني في اي عشان مش هقدر اتاخر اكتر من كده 

دخل يحيي المطبخ وهو يقول بصوت مرتفع:طب تعالي معايا المطبخ وهاتي الملفات هقولك عليهم وانا بعمل لينا قهوه

...............
جلست ساندي امام والدها وقالت بتوتر:ماما قالتلي انك عايزني 

اؤما والدها بنعم وقال بهدوء:اه يابنتي كبرتي ياساندي جالك عريس نفسي توافقي عليه لان انا متاكد ان الشخص دا اللي هيسعدك هكون مطمن وانتي معا انتي عارفه هشام هو العريس اي رايك 

ابتسمت ساندي بخجل ثم نظرت لارض وقالت :الراي رايك يابابا 

ابتسم السعد بحب وقال بمرح :اخير جه اليوم اللي اشوف واحده فيكم مكسوفه دا انا كنت بدات انسى انكم بنات ثم قال بحنان بصي بجد هنا الراي رايك انتي تقولي اه او لا لو عايزه راي انا موافق فاضل رايك انتي 

اؤمات له ساندي بنعم وقالت بخجل وبهمس:انا موافقه 

قهقهة السعد عليها وقال بخبث:اي رافضه خلاص هكل

قطع حديثه ساندي وهي تنظر له بصدمه وتقول :رافضه اي بقول موافقه 

ابتسمت والدتها وقالت بهدوء:خلاص بقي سيب البت حدد يوم عشان يجيوا يتقدموا ليها بس خلي خميس او جمعه عشان سمر تكون معانا ثم جلست بجانب ساندي عانقتها وقالت بسعاده مبروك ياقلب امك الف مليون مبروك ربنا يتتم علي خير يارب 

................
واقف فارس امام الطبيبه نظر لسمر بقلق وقال:طمنيني عليها 

الطبيبه بجديه:هي كويسه هي اغم عليها بسبب نقص الاوكسجين وصدمه عص*بيه 

اؤما فارس بتفهم وقال :هي هتفوق امتي

فتحت سمر عينيها وضعت يديها على عينيها وقالت بتعب :النور و*جع عيني

نظر له فارس بقلق وقال:سمر انتي كويسه حسه بي حاجه 

ابعدت سمر يديها نظرت له بتعب وقالت بعتاب:اتاخرت ليه انا كنت همو*ت 

تنهد فارس بحزن وقال:حقك عليا اللي حصل دا مش هيتكرر تاني 

نظرت لهم الطبيبه وقالت بهدوء:حسه بي اي و*جع اي اللي دخلك المخزن المكان دا ممنوع حد يدخلوا 

نظرت له سمر بتعب  وقالت بكذب:معرفش انا مش فاكره حاجه انا كويسه عايزه اخرج 

امسك فارس يديها وقال بهدوء:قومي اسندي عليا هوصلك لي اوضتك ثم نظر لطبيبه وقال شكر جدا تعبتك معايا 

غادر فارس العيادة نظرت له سمر بتعب وقالت بخوف:هي عرفت ان شوفتهم وهي قالتلي ادخل اخد ورقه من المخزن واول ما دخلت قفلت الباب قالتلي لو طلعت عايشه هيكون لينا كلام تاني 

تنهد فارس بضيق وقال:دي بتشتغلك ياسمر انا لما دخلتك العيادة شوفت ورقه كانت هتقع من جيبك الورقه كانت فى جيبك وكانت كتبه فيها(الورقه كانت فى جيبك من الاول متساليش ازاي دخلت جيبك المهم اللي حصل دا قرصه ودان ليكي عشان تعرفي ان اللعب معانا مش سهل انتي لو شوفتي الورقه دي يبقي انتي عايشه دا رقمي كلميني عليه لان عايزه نتكلم بره الاكاديميه اول ما يجي يوم الاجازه هنتقابل بره بتمني تكوني شاطره وبتسمعي الكلام بدل ما قرصة الوادن تتحول لحقيقه )

جذبت سمر الورقه وقالت بتعب:انا المفروض اعمل اي دلوقتي 

نظر فارس لها وقال بجديه:اتصلي بيها وخليها تحدد المكان اول ما تقفلي معاها كلميني انا مش هسيبك لوحدك مع الناس دي كفايه اللي حصل انهارده 

ابتسمت سمر بحب ثم قالت بهدوء:تمام شكر جدا ليك دي اوضتي هدخل اول ما يحصل اي حاجه جديده هقولك سلام 

................

جلست سليا بجانب ساندي وهي تنظر لها بخبث وقالت :بت اعروسه ياقمر 

نظرت لها ساندي بغيظ وقالت:خير يام لسانين عايزه مني اي 

ابتسمت سليا بسخريه وقالت :الاه مالك ياعروسه مش طايقني ليه ثم قالت بجديه مبسوطه ليكي اوووي يابت ياساندي ربنا يتتم علي خير واشوفك اجمل عروسه فى الدنيا 

عانقتها ساندي بحب وقالت :ربنا يديمك ليا عقبالك مع الشخص اللي تتمني يارب وعقبال سمر كمان هي كلمتك انهارده 

نفت سليا وقالت بستغراب:لا مكلمتنيش انا قلقانه عليها استني اكلمها 

نظرت لها ساندي بهدوء وقالت:لا بلاش استني هي تتصل بيكي ممكن تلقيها فى تدريب او فى محاضره المهم مالك من اول ما دخلتي وانا حسه انك فيكي حاجه 

تنهدت سليا بحزن وقالت :تعبت تعبت اوووي ياساندي حسه اني مقسومه لنصين كل نص بيتخا*نق مع التاني والوحيد اللي مضرره هو قلبي 

نظرت لها ساندي بصدمه وقالت بعدم فهم:في اي يابت انا اول مره اشوفك كده مالك احكيلي اي اللي حصل حد ضايقك فى الشغل 

نظرت لها سليا وقالت بتعب :لا بس قلبي حب حبيته بس انا متاكده انه مش شايفني انا مش عارفه حبيته امتي بس فى حاجات كتير هتخلي ان مستحيل انا وهو نكون مع بعض 

نظرت لها ساندي بستغراب وقالت:في اي اهدي كده وفاهميني مين دا وليه مستحيل 

نظرت سليا لارض وقالت بضيق:يحيي صاحب الشركه بعيد طبعا ان احنا اقل مستوي منه دا واحد اتنين هو مش شايفني بجد تالته مع اليس انا هبقي اسعد واحده لو انا واليس هنكون مع بعض على طول بس حتي لو عدينا كل دا محدش هيوافق لان يعتبر هو ابوها مين هيوافق على ان اتجوز واحد عنده بنت

نظرت لها ساندي بصدمه وقالت:انتي عبيطه يابت يعني انتي خليتي يتقدم ويترفض عشان البت و اقل مستوي اي ما تفوقي يابنتي احنا برده عايشين كويس جدا ولو علي مش شايفك انتي شوفتي انا لسه كنت بتكلم معاك علي  هشام ان حرفيا انا شايفه ان مستحيل يبص ليا وان مفش امل فجاه لقيته بيتقدم انتي متعرفيش ترتيب ربنا ولا نصيبك فين ثم قالت بجديه سليا انتي حتي لو ربنا كرمك ازاي هتقدري علي اليس 

نظرت لها سليا وقالت بستغراب :مالها اليس دا انا بحبها جداا دي روحي تنهدت بضيق وقالت بس هو يتقدم ليا وساعتها نفكر في اليس وغيرها 

نهضت ساندي وقال بهدوء:بلاش عشم ياسليا انتي متعرفيش اي اللي مكتوب واي الخير ليكي اقولك قومي صلي ركعتين لله وادعي يارب لو خير يكون من نصيبك لو شر يبعده عنكى يلا قومي انا هروح اساعد امك فى المطبخ بدل ما تفرج علينا الشارع 
..............
جلس يحيي فى المكتب وهو ينظر لملفات حواله تنهد بتعب جذب ملف منهم نظر له بتركيز نظر لهاتفه بستغرب وقال:الو خير يامحمد مش من عادتك انك تتصل بيا دلوقتي 

محمد :يحيي في مص*يبه حصلت انت لازم تيجي القسم دلوقتي


  •تابع الفصل التالي "رواية بنات السعد" اضغط على اسم الرواية 

google-playkhamsatmostaqltradent