رواية بنات السعد الفصل العشرون 20 - بقلم نورهان ثروت

الصفحة الرئيسية

 رواية بنات السعد الفصل العشرون 20

بنات_السعد
نظرت ساندي إلى الارض وقالت بتوتر:لا انا انا  مش موافقه

نظر لها هشام بصدمه وقال:ليه انتي رفضني ليه 

نظرت له ساندي بخجل وقالت:بص بص قول لبابا وهتعرف رايي منه 

بعد تلك الكلمات غادرت ساندي ابتسم هشام وقال بهمس:يارب تكوني من نصيبي 

.................
نظرت لها سمر بخوف وقالت بتوتر :بدوري عليا ليه ياعبير هو في حاجه

نظر لها فارس بغضب وقال:انتي ازاي تدخلي كده هو انتي فاكره نفسك داخله اي 

نظرت له عبير بسخريه وقالت:معلش يادكتور اصلا دورت على سمر فى كل حته فا قولت اكيد هلقيها هنا عشان كده مركزتش 

نظرت لها سمر بقلق وقالت:انا كنت مع الدكتور بيشرح ليا حاجه 

اؤمات لها عبير بتفهم وقالت :تمام عايزكي لحظه بعد اذنك يادكتور 

جذبت عبير يد سمر بقوه وقالت بهمس:امشي معايا بهدوء بدل ما از*علك على نفسك وانتي لسه صغيره 

نظرت سمر لفارس بخوف تتمني ان تجد فرصه لهروب نظر لها فارس وقال:عبير انا لسه مشرحتش لصاحبتك اللي هي عايزه سبيها وهي هتيجي ليكي بعد ما نخلص 

تركت عبير يدها وقالت بتحذ*ير وهمس:عارفه لو مخلصتيش العب*ط دا وجيتي ليا هعمل فيكي اي هخليها مفاجاه ثم قالت بصوت مرتفع ماشي يادكتور سلام ياسمر هستناكي 

غادرت عبير الغرفه نهض فارس اغلق الباب وقال وهو ينظر ليد سمر:هي مسكت ايدك جامد 

ابتسمت سمر بسخريه وقالت:جامد دا انا حسيت ان ايدي هتنكس*ر ثم قالت بخوف انا خايفه اووي انت شوفت هي عملت اي دي اكيد عرفت اني شوفتها شكل نهايتي على ايديها انا عارفه 

اقترب فارس منها وقال بهمس:اتكلمي بصوت واطي هي اكيد عند الباب بصي لو لقتيها عرفت وافقي علي  اي حاجه هتقولها ليكي انتي سامعه وبعد ما توافقي اتصلي بيا انا هستناكي تتصلي وتحكي ليا اللي حصل متقلقيش انا معاكي اخر البت دي تهديد متقدرش تعمل ليكي حاجه 

نظرت له سمر وقالت بر*عب:انا مش عايزه امو*ت او يحصل ليا حاجه على ايديها انا شوفتها ضر*بت بت قبل كده كانت هتمو*تها فى ايديها انا مليش فى كل دا 

تنهد فارس بحزن وقال بهدوء:ياست متخافيش والله انا معاكي محدش هيقدر يقرب منكى ولو فكرت تعمل ليكي حاجه انا مش هرحمها اهدي كده وتعالي نتكلم بصوت عالي كاني بشرح ليكي حاجه وبعدها امشي 

................
نظرت سليا لملفات امامها وقالت بسعاده :اخيرا خلصت 

جذبت هاتفها ضغطت على عدده ارقام وقالت:الو سلام عليكم انا خلصت الملفات هاجي لحضرتك على المستشفي صح 

يحيي بهدوء:لا الحمدلله اليس بقت احسن وخرجنا من المستشفي انا دلوقتي رايح البيت 

سليا بتفكير:تمام انا هاجي اسلم حضرتك الملفات واشوف اليس وامشي دا لو مش هعمل لحضرتك ازعاج 

ابتسم يحيي وقال:ولا ازعاج ولا حاجه تنوري المهم انزلي لحارس الشركه وقوليله يخلي السواق يوصلك لبيتي وانا برده هكلمه دلوقتي سلام 

اغلقت سليا الهاتف ثم حذبت بعض الملفات غادرت الشركه نظرت حواله وقالت بهمس:هو فين الحارس دا 

واقف شخص بجانبها وقال:استاذه سليا استاذ يحيي كلمني السواق اهو اتفضلي 

اؤمات له سليا بتفهم وقالت :تمام شكر 
.....................
جلست ساندي على الاريكه وهي تقهقهة بقوه نظرت لها والدتها بستغرب وقالت يخوف:بت في اي مالك انتي اتجنن*تي ولا اي 

ابتسمت ساندي وهي تقول بسعاده:مبسوطه مبسوطه اوووي ياماما 

جلست والدتها بجانبها وقالت بهدوء:يارب ديما مبسوطه بس قوليلي اي اللي حصل فرحك فرحيني معاكي 

نظرت ساندي لها بخجل وقالت:بصي هقولك بس اهدي كده واسمعي لي الاخر انا كنت معجبه بي هشام الشخص اللي انا بشتغل معا انتي عارفه طبعا محصلش اي كلام بينا وكان كل كلامنا شغل وبس المهم انا انهارده روحت عشان اقول اني هسيب الشغل هو وافق واتقدملي بس انا من التوتر قولت لا المهم قولتله يكلم بابا وهو اللي هيقولوا راي 

اطلقت والدتها الزغاريد وهي تقول :اخيرا يابت انا اصلا كنت حسه انكم شبه بعض وانا كنت بقول هو بيكلم ابوكي ليه دلوقتي 

نظرت لها ساندي بصدمه وقالت:هو لحق كلم بابا بابا قال اي ها ها 

ابتسمت والدتها وقالت :شكل الواد مستعجل ابوكي قال هيسال ويكلموا مفهمتش قولت اخرج اقاعد معاكي وبعدها اشوفه 

نظرت لها ساندي وقالت برجاء:بالله عليكي ياماما قومي شوفي هيقولك اي  ماما انا موافقه انا بقولكم اهو

قهقهة والدتها عليها وقالت :اتلمي يابت وخليكي تقيله ياموكوسه هقوم اشوف ابوكي 

.....................
جلس يحيي على الاريكه وبجانبه اليس نظر لها وقال بهدوء:انا عايز اعرف انتي رافضه تطلعي اوضتك ليه الدكتور قال ترجعي البيت تنامي وترتاحي

نظرت له اليس بحزن وقالت:لو طلعت نامت سليا هتيجي ومش هتلعب معايا 

نظر لها يحيي بستغرب وقال:وانتي عرفتي منين ان سليا جايه 

ابتسمت اليس وقالت:الموبايل كان صوت عالي سمعت صوتها وهي بتكلم هطلع اوضتي بس بعد ما اشوفها والعب معاها شويه

نظر لها يحيي بغضب مزيف وقال:لا مفيش لعب انتي تعبانه انتي هتشوفيها وتسلمي عليها وتطلعي تنامي و

قطع حديثه صوت دق الباب ركضت اليس وهي تقول بسعاده:سليا جت سليا جت 

ابتسم يحيي على تصرفاتها وقال صوت مرتفع:اليس متجريش 

تجاهلت اليس حديثه فتحت الباب وهي تقول بسعاده:وحشتيني اووووي 

ابتسمت سليا و جلست على الارض عانقتها بحب وقالت:وانتي وحشتيني جدا طمنيني عليكي انتي كويسه 

اؤمات لها اليس بنعم وقالت:اه الحمدلله كويسه 

نهضت سليا امسكت يد اليس وقالت :تعالي نشوف عمو فين 

نظر لهم يحيي وقال بسخريه:اخيرا افتكرتوا ان فى حد هنا غيركم 

ابتسمت سليا وقالت بهدوء:اسفه كنت مركزه مع اليس كانت وحشاني اووي 

مسك يحيي يد اليس وقال بهدوء:ولا يهمك اتفضلي ارتاحي لحظه وهكون عندك اليس يلا اهو انتي شوفتي سليا دلوقتي لازم تنامي وترتاحي

تنهدت اليس بحزن وقالت :هتيجي تاني صح وهنلعب 

اؤمات لها سليا بنعم وقالت بحب:تاني وتالت بس المهم انك تخفي وتكوني كويسه يلا اسمعي الكلام ثم نظرت ليحيي وقالت انا هسيب لحضرتك الملفات على التربيزة وهمشي عايز مني اي حاجه تانيه 

اؤما لها يحيي بنعم وقال بتركيز:اه فى كم ملف كنت عايز اسالك فيهم مش هتاخر عليكي البيت بيتك

جلست سليا على الاريكة وهي تنظر حوالها وتقول بهمس:شكل البيت حلو اووي اللهم بارك 

اغمضت عنيها بتعب فتحت عينيها ونظرت لملفات بضيق ثم وضعتها بجانبها سمعت صوت دق على  باب المنزل وقالت بصوت مرتفع:استاذ يحيي الباب بيخبط 

يحيي بصوت مرتفع :افتحي دا اكيد البواب 

نهضت سليا وقالت بصوت مرتفع:حاضر حاضر دقيقه 

فتحت سليا باب نظرت لتلك السيده التي تنظر لها بشمئزاز :حضرتك مين وبتبصي ليا كده ليه

ابتسمت هدي بسخريه وقالت:المفروض انا اللي اسالك انتي مين انا مامت اليس هو فين يحيي 

....................
واقفت سمر امام عبير وهي تقول بتوتر:في اي ياعبير بتدوري عليا ليه 

ابتسمت عبير وقالت بخبث:انا شوفتك وانتي بتجري بس هعديها ليكي لو فضلتي ساكته المهم ادخلي الاوضه دي فى ورقه مهمه جوه خديها وبعدها هنتكلم 

نظرت لها سمر بستغراب وقالت بجديه:ورقه اي وكلام اي احنا مفيش بينا كلام

امسكت عبير يدها بقوه وقالت بحده:بقولك اي انا نفسي اخلص منكى من بدري بس صبره عليكي خلي يومك يعدي وادخلي جيبي الورقه

ابتعدت سمر عنها وقالت بغضب :هدخل بس خليكي عارفه ان انا هجيب الورقه وبس خليكي بعيد عني لان انا معنديش حاجه اخسرها لو فضلتي تعملي كده هيبقي عليا وعلي اعدائي 

دخلت سمر الغرفه وهي تنظر حواله بخوف وتقول :عبير الاوضه ضلمه ورقه اي اللي هنا اي دا افتحي الباب انتي بتقفلي الباب ليه 

ضربت سمر الباب بيدها بقوه ابتسمت عبير وقالت بحقد:خليكي جوه دوري على الورقه لو طلعتي عا*يشه هيكون لينا كلام تاني لو لا يبقي الله يرحمك 


  •تابع الفصل التالي "رواية بنات السعد" اضغط على اسم الرواية 

google-playkhamsatmostaqltradent