رواية القاسي والرقيقة الفصل الخامس عشر15- بقلم ريم

الصفحة الرئيسية

 رواية القاسي والرقيقة الفصل الخامس عشر15- بقلم ريم

تطلع الام الي قاسم فتجده مصدوم ويبكي بصمت فتنصدم
الام وهي تجري عليه وتحضنه
الام مالك ياقاسم ياخبيبي اهدا كده
قاسم وهو يبكي رباب سابتني ياماما
الام انت غلط ياقاسم وغلطك كبير المره دي بس انا هاروحلها واشوفها
واكيد مش هترجعني خايبه الامل
قاسم بجد ياامي هتروحيلها
الام ايوه ياحبيبي فوم انت استريح ونام كده وربنا هيفرجها
قاسم ظيب ياامي انا قايم
الام ماشي ياابني
وتنزل لتحت
قاسم يارب ترجعيلي ياحبيبتي وانا مش هزعلك تاني ابداااا
-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-
في مكان مهجور
ههههههههههههههههههههههه سابها احسن كده اقدر ارجع ولادي ليا واقدر اخد فلوس ابني اللي حقي انا مش حق اي حد تاني
الراجل طب وهي البت ذي كانت هتضايقنا في ايه ياباشا
ابو قاسم بشر كانت هتاخد فلوس قاسم علشان هي حامل بس الوقت اتطلقت ومش هتاخد اي حاجه
الراجل طول عمرك ذكي ياباشا
الاب عازف روح شوف شغلك
يخرج الرجل
ابو قاسم بشر فربت اووووي ابقا اغني واحد وساعتها مش هرحم حد
-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-
في بيت صغير في المنصوره نسمع ضجيج وغناء ورقص بنات
الام قومي يابت يارحمه النهارده حنتك
رحمه بدموع بعتوني يااما
الام فومي يابت كك وكسه مش احسن ماتعيشي في الفقر ده ومتلقيش تاكلي قومي يابت يلا
رحمه بدموع وعجز حاضر
وتخرج فيبدا النساء بالزغاريط والغناء
فتاتي حماتها (اللي هي مرات عم رباب )
الحماه ازيك يامرات ابني مالك مكشره وضاربه بوزك لييه وتمسكها من وجهها بعنف افردي وشك
رحمه بدموع حاضر
ويقضون ليلتهم بين فرح الاهل وحزن وعحز العروس
-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-
عند رباب كانت نايمه هي وامها وخالتها
فتسمع جرس الباب فتلبس اسدالها وتمشي ببطئ بسبب بطنها
رباب بنوم استنا ياللي علي الباب
فتفح الباب فتتفاجاه بروايدا وام قاسم
رباب ازيك ياماما اتفضلي ازيك ياروايدا ادخلو البيت بيتكوا وتقبل يد الام وتقول لها اعملكوا حاجه تشربوها ولا تتغدوا دقيقه اصحيهم
الام ولا ده ولا ده ياحبيتي تعالي اقعدي بس
ريال وهي تضع يدها خلف ظهرها والاخري علي بطنعا وتجلس بصعوبه حاااضر
الام شوفي يارباب انا هقولك حاجه قاسم غلطان والغلط ركبو من ساسو لراسو بس انتي غلطانه برضو الواحده لما تلاقي حوزها متعصب تمتص غضبو مش تعند وتقولو طلقني ويطلقها والمشكله تكبر وانتو في بينكو طفل من حقو يتربي مع امو وابو
رباب بدموع ايوه ماما بس هو غلط غلط في اهلي ازاي اسمحو
الام كنتي جيتي قولتيلي وواللها كنت ضربتو ادامك بس متخربيش بيتك
روايدا انا مع ماما في كده يارباب انتي اعقل من انك تخربي بيتك بيدك
رباب يعني ارجعلو علشان يهني تاني ويضربني قدام عيالي
الام طب يبقي يعملها تاني وربنا اتبرا منو وباستعطاف بس ونبي يابنتي ارجعيلو قاسم تعب من وهو ثغير ابو خد فلوسي وطردنا في عز البرد ولما جيت اولد روايدا كان وقتها عندو اتناشر سنه وبفا يشتغل ويدرس وهو اللي كان بيصرف علينا ومرضاش يخليني اشتغل ابدا قالي خلي بالك من روايدا
رباب بدموع فاسم عمل كل ده علشان كده هو قاسي
الام اه يابنتي انا جايه النهارذه بترجاكي وو
رباب متقوليش كده يااامي انا هعملك اللي انتي عايزه
الام يعني هترجعي
رباب ايوه هرجع بس هقعد في اوضه لوخدي ام قاسم حقك
وتقوم رباب تخبر امها وخالتها بقرارها وتذهب مع روايدا وام قاسم
الي المنزل ويصلون فيلاقوا قاسم قاعد في الليفنج الذي اول ما ان رأي رباب وهو يحتضنها رباب بدموع ابعد عني لو سمحت انت مش جوزي
قاسم لا يارباب انا رديتك وانتي مراتي وانا مش هزعقلك تاني ابدا
رباب كل مره بتقول كده
قاسم واللخ المرادي بجد ومش هزار ومش هزعلك تاني ولا هضربك
رباب بدموع بجد
قاسم بجد والله فتبكي رباب بشده وتقول قاسم مش تضربني تاني ابدااا
قاسم حاضر والله مش هزعقلك تاني
روايدا بمرح خلاص ياكبير جبتلك مراتك اهو هتجوز امتي بقا انا والواد صاحبك
قاسم بصدمه بقيتي بيئه ياروايدا
روايدا اه مش خطيبه محمد بص احنا هنتجوز اهر الشهر ده اشطا
قاسم ماشي ياااختي اهو نرتاح منك
ويضحكون جميعا
عند محمد تتصل به روايدا وتخبره فيزغرط ويجري علي امه وابوه ويقول ياام نيازي صحي نيازي وقوليلو محمدهيتجوز
الام بس ياابن الهبله عرفنا
محمد طيب اروح احضر نفسي بقا
-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/
يوم الخميس بليل نرا فرح كبير وحصنه ترقص فتصل عربيه العريس فينزل منها وياخذ عروسه ويذهبون
عبدالله لابوه احنا هنروح القاهره علي طول ياابوي
الاب طيب خلي بالك من نفسك
عبدالله تمام ياابوي وياهذ رحمه ويذهب
في الطريق عبدالله يرا رحمه تبكي بصمت فيقول لها بحنان مالك فيكي حاجه اخلي السواق يرجعنا
رحمه وهي تكتم بكائها لا انا كويسه
عبدالله طب مالك بس
زحمه تنفجر في البكاء انا مش كنت عايزه اتجوز
عبدالله ليييه
رحمه انا كنت عايزه اكمل تعليمي وابقا دكتوره
عبدالله طب وعد مني هخليكي تكملي تعليمك وكمان احنا هنعيش في القاهزه علي طول مش هنرجع البلد
رحمه بسعاده بجد
عبدالله ببتسامه بجد ياستي بس انتي جايبه مجموع كام في ثانوي
رحمه بفخر 99%
عبدالله ممتازه
رحمه وانت شغال ايه بقا
عبدالله مهندس ياست
رحمه بجد
عبدالله اكييد
ويوصلون ويعيشون حباتهم بدون قيود وتلتحق رحمه بكليه الطب
-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-//-/-
بعد مرور تلت شهور في قاعه من افخم القاعات نرا حفل كبير وهو عرس روايدا ومحمد الذي تاجل بسبب تعب ام قاسم المفجئ
محمد وهو يرقص هو وروايدا انا مبسوط اوروري
روايدا وانا كمان وييقضون ياقي الفرح في سعاده كبيرع ويذهبون الي بيتهم ويعجشون حياتهم
-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-/-
عند قاسم ورباب يذهبون بعد الفرح وينامون فيصحا قاسم علي صريخ رباب
رباب الحقني ياقاسم بولذ
قاسم بخصه استني احيب الشنطه ويذهب هو وامو. الي المستشفي
وتولد رباب فاطمه وحسام .
وبعيشون في سعاده
تمت بحمدالله


google-playkhamsatmostaqltradent