رواية قدر اخي الفصل الرابع عشر 14 - بقلم ديدا الشهاوي

الصفحة الرئيسية

 رواية قدر اخي الفصل الرابع عشر 14


في المستشفى 
قدر في مكتب مدير المستشفى  وفي قمه الغليان والعصبيه  ومعه دكتور احمد 
_ازي يادكتور مريضه  تمشي من عندكم من غير ماالمستشفي يكون عندها علم فين التمريض.. والناس اللي قولتلك يهتموا بيها 
نبهت النمله متعديش من عند باب اوضتها 
_والله ياقدر بيه  دا اللي حصل.. مافيش ممرضه بتفرقها.. بيعملوا شفتات علي اوضتها.. انا هتجنن.. ازي تخرج... او حد يخطفها.. انا 
_انا لازم اعرف ازي مشت فين الكاميرات... فين الحرس 
_طلبت منهم حالا يجبولي تقرير وتفريغ الكاميرات.. وطلبت كد يجبلي الممرضه نرجس 

باب المكتب خبط  واللي كان مدير الامن بالمستشفى  وتوتر من وجود قدر واللي نظراته تحرق اللي حوليه
_ادخل ياا محمد... بسرعه.. اقولي فرغت الكاميرات 
_بتوتر.. الكاميرات لاقينها بس في ساعتين  اتحذفوا من الكاميرات.. 
_ياعني... ومين  اللي عمل كده... انا لازم ابلغ البوليس 
قدر بصوت جهور 
_بوليس اي... احنا مش عاوزين فضايح...  انتم لازم تعرفولي مين اللي دخل وحذف الساعتين 

 باب مكتب المدير خبط... واللي  كان حكيم وفي حاله من القلق
_قدر.... اي اللي حصل.. وفين نورا.. 
_معرفش.. مش لاقينها.. وفرغوا الكاميرات  في ساعتين اتحذفوا من ساعات بليل 
قدر فجاءه بص لدكتور احمد ومدير الامن... وبصوت عالي 
_انتم هتتفرجوا عليكوا... اتفضلوا عاوز اعرف ايه اللي بيحصل بالمستشفى  بتاعتي والا كلكم هتتحاسبوا 

دكتور احمد ومحمد مدير الامن بالمستشفى  خرجوا وكلهم رعب  وخوف  من مصيرهم لو معرفوش ايه اللي حصل وازي نورا تختفي.. حكيم كان مصدوم وخايف يكون  يامن ليه يد  في اختفاء نورا
_قدر... اهدي شوي... ولازم نبلغ البوليس.... 
قدر قام من علي المكتب ولف وقعد قصاد  حكيم وبكل برود 
_قولي ياحكيم.. مش  غريبه  انك تزور نورا من غير ماعرف... 
_بدهشه.. انت اتجننت تقصد اي.. اني انا خطفتها 
_لا. بس ممكن تكون ساعدتها... عشان تبعدها عني... ماانا عارفك  طول حياتك بتحب يامن وحابب نورا تكون مع يامن.. ااه نسيت ماهو انت ابن خالته.. انما انا حياله اخو ابن خالتك من الاب 

حكيم كان سامع قدر.. ومستغرب من حالته اللي كانت متعصبه وبروده اللي بيكلمه بيه دلوقتي 
_انا هعذرك  عشان اللي احنا فيه... بس لما نطمن علي نورا هنتحاسب ياقدر... عن اذنك
قدر ببرود.. ولع سيجارته
_رايح فين ياحكيم بيه.. 
_عندي شغل وهروح اضبط الدنيا عشان مش هنفضي للشغل طول مانور مختفيه 
_اوكي وانا مستنيك ياحكيم بيه

في فيلا يامن 
ياامن من ساعه مكالمه حكيم.. وهو هيتجنن.كان مستني حكيم يتصل يامن في قمه التوتر. وجون صحي واتفاجيء بوجود يامن من بدري واللي كان رايح جاي زي المجنون 
_لماذا مستيقظ باكر.. الا يوجد مشواير مهمه اليوم 
_نورا مختفيه مش موجوده  في المستشفى 
_ماذا تقول  ..
_هتجنن ياجون وحكيم راح المستشفى  وبتصل بيه  مش بيرد
انا مش هقدر استني اكتر من كده  انا لازم  اروح اشوف في اي بيحصل
_يامن  ..  انتظر... حكيم بالاخبار.. لاتستطيع  ذهاب الان. قبل مانلم بالامور... انتظر قليلا 
جون قام وجاب ليامن مسكن عشان يخده 
_ايه دا... جون
_مهديء للاعصاب 
_مش وقته...  وبعد ايد جون بالدوا 
_صديقي.. عصبيتك هتفسد تجهيزاتنا  بعمليه التجميل  
_عمليه اي دلوقتي  انا مش هعمل حاجه الا ماطمن علي نورا 
_من فضلك  خذ دواءك 

ويامن خد دواه عشان يبعد زن جون عنه فهو صديقه ودكتوره  وفي لحظه اخذ يامن دواه كان دخول حكيم.. واقعد قصاد يامن ومع جون
_يامن...  انت وديت نورا فين
_انت اتجننت.. بتقول ايه 
_بقول كلامك انت مش قايلي امبارح انك عاوز تخطف نورا 
_ايوه  عاوز ولسه عند كلامي.. بس اللي قولته  انا معرفش عنه حاجه 
_احلف برحمه ابوك  ... انا عارف انه غالي عليك وعمرك ماحلفت بيه كدب
_ورحمه ابويا  ماليش دعوه  بخطفها.... طمني نورا حصلها اي 
_مش لاقينها... ومش عارفين  هربت ولا اتخطفت 
_هربت... ازي نورا في حاله عدم تركيز.. وبعدين انا معرفتش ادخل الا باعجوبه  عشان حافظ مستشفي بتاعتي.. لا استحاله تهرب من نفسها 
_واللي عرفته  من الامن وانا خارج من المستشفى  انهم فرغوا الكاميرات  ولاقوا ساعتين محذوفه من شفت بليل 

يامن قام  وبعصبيه... 
_تبقي نورا اتخطفت باينه اوي اكيد مش  مش هتحذفهم بنفسها 
_لا ممكن يكون حد ساعدها... واخوك بيشك فيا... عشان روحتلها امبارح قبل ماتختفي 
_واقولته اي... قدر شكله اتجن... وحاسس نهايته قربت
_اقولته كده بالضبط.. انه كلام جنان.. ومشيت وسبته هناك والمستشفي مقلوبه
_طب بلغوا البوليس.. 
_قدر... رفض...  عشان هتبقي فضيحه وشوشره.. ومخلي المستشفى والامن هناك يتصرفوا
يامن.. باستغراب من تصرف قدر... وسرح يامن...  وانتبه حكيم 
_يااامن. روحت فين.. وسرحت 
_هاااا. لا مافيش... انا هطلع شوي، 
حكيم بص لجون... 
_اي ماله فجاءه سكت وطلع اوضته
_يامن كده بيفكر في امر ما بكلامك ويحتاج التفكير بمفرده 
_طب انا همشي ولو في اخبار هبلغكم.... وطمني علي يامن 
وحكيم لسه هيمشي رجع تاني.. والتفت لجون
_عمليه  ايه  دكتور جون اللي يامن هيعملها
_عمليه تجمليه  من التشوهات مكان الحريق واللي بتظهر عروقه  من كتر العصبية .. وهو حالته الان اكثر عصبيه
_. فهمت دكتور جون... ربنا يستر

في المستشفى 
الكل في حاله طواريء والامن بيستعدي موظفين الشفت الليلي امبارح. دكتور احمد... ومحمد مدير الامن 
_كده  عملنا استجاوب لكل الدكاتره  والممرضات 
فاضل الممرضه نرجس  بنتصل بيها مش بترد
_تواصلوا مع اي حد لازم نعرف اي اللي حصل  والا كلنا بره

قدر مشي من المستشفى.. مش عارف يعمل اي ويروح فين 
وفجاءه ركن ادام بيت في حته مقطوعه ونزل ودخل البيت دا وخبط علي بابها واللي فتحت الممرضه نرجس 
_نورت يااباشا.... 
قدر احتضن الفتاه واللي كانت بتقلعه لغايه اوضه فيها سرير وواعتلي الفتاه واخذها الي الرذيله 
وبعد فتره  كان عا*ريا
_عجبتك يااباشا
_اووي... عاوزك كده علي طول تسمعي الكلام 
_امرك ياباشا
_فين المفاجأة بقي... ولا معرفتيش وتخليني ازعل، منك 
_عيب يااباشا... عملت اللي انت عوزه كله الهديه في الاوضه التانيه 
قدر قام  عاري الصدر... وفتح الاوضه التانيه 
وبدا يضحك.... بصوت عالي.... لما لاقي نورا مغمي عليها ونايمه في السرير

فلااااش باك
في المستشفي 
_نورا كانت  شارده... رفضه الاكل  وكانت حسه زياره حكيم وراها حاجه مش طبيعيه... وكمان لاحظت توتره لما عرفته السلسله. وهنا كانت بتطمن نورا من السلسله  في صدرها ولا لا ودخلت الممرضه نرجس اللي مسؤله علي اوضه نورا في الشفت الليلي 
_برضوا مكلتيش.. مش هينفع كده  مدام نورا لازم تاكلي 
قربت نرجس من نورا 
_لازم تاكلي عشان تقدري تمشي من هنا
نورا انتبهت لكلامها 
_نفسي امشي 
_كلي وانا همشيكي  بس تاكلي وبعد ساعه بالضبط   هخليكي تمشي
_انت مجنونه.. ولا قدر رماكي عليا... وفجاءه  وبصوت عالي طردت نورا الممرضه 
_براحتك بس انتي صعبانه عليا... وصعبانه عليا اكتر انك اتجوزتي واحد مش بتحبيه 
_اش عرفك
_المستشفى كلها عارفه انك انتي ودكتور يامن روحكم في بعض وقدر بيه  استغل تعبك وانك مش فاكره حاجه... علي العموم. براحتك.. عن اذنك...
 ونرجس  مشت ولسه  هتفتح الباب عشان تطلع.. نورا وقفتها
_الكلام اللي قولتيه بجد تقدري تساعديني 
_طبعا... 
_ازي.. وفي كاميرات في كل حته
_انا هظبط كل حاجه.. اهم حاجه تاكلي عشان اعرف الممرضات انك كلتي ونمتي، 
_حااضر.. 
ونورا سمعت كلام نرجس اللي نزلت علي الاكل كله  .. علي امل  هتمشي 
وبدات نورا تحس بوخم وصداع.... ونرجس دخلت، 
_اول ماقولك اجهزي.. تجهزي عشان هطلع اضبط الدنيا 
_حاضر... بس بسرعه لحسن مصدعه وشكلي بنام علي روحي 
_متخافيش بسرعه... عن اذنك
نورا... كل مدي بتحس بصداع... لغايه مااغمي عليها

باااااااك
_قدر بيه.... قدر بيه... ايه رايك فى المفاجاءه
_عجبتني اوي... وعشان كده  هضبط دلوقتي 
وشال قدر نرجس ودخل الاوضه اللي كانوا فيها مع بعض.... 
ونكمل الحلقه الجايه

  •تابع الفصل التالي "رواية قدر اخي" اضغط على اسم الرواية

google-playkhamsatmostaqltradent