روايه عشقت خادمتي الفاتنه الفصل الثامن 8 - بقلم عمر يحيي

الصفحة الرئيسية

 

روايه عشقت  خادمتي الفاتنه الفصل الثامن 8 - بقلم عمر يحيي 

جهزي لي الفطار من فضلك و أحضريه لغرفتي على الفور …..
لم تستوعب متی ذهب بعد أن رمقها بعدة نظرات شملتها بكاملها ….. لتلتفت ل هدى المتجمدة مكانها ولكن ليس لوقت طويل حتی انفجرت في وجه سما بالكلام السريع دون توقف …..
سمااا هل ما رأيته صحيح ؟ ….. هل دخل المطبخ ….. أقرصيني ….. لا لا أنا أحلم حقا ….. هل حقا دخل المطبخ ….. وتكلم معكي …… لا سما إنها معجزة فلم يطأ قدمه المطبخ نهائيا ….. يا إلهي إنه وسيييم جد …..
التفتت لها سما لتبتسم وتشرع في إعداد فطاره ….. لكن هدى لن ترحمها من التعليقات الجميلة والطويلة بعد هذا الحدث التاريخي …..
هل رأيتي قميصه الرياضي ….. هل رأيتي عضلاته ….. لا لا إنه ليس بشرا ….. إنه عارض أزياء و ….. لا لا ليس بعارض أزياء فهم نحيفون جدا ….. إنه رجووولة متفجرة وعنوااانها إسمه ….. ياإلهي ….. شعره الجميل ….. ومشيته ….. حقا سيغمی علي من هول الأمر ….. كيف دخل ولماذا ….. ؟
لم تحتمل سما لتصرخ في وجهها ….. كفا ….. كفا …..
ابتعدت عنها هدى لتهم بالخروج من المطبخ وهي تردد ….. سأخبر الأخريات ….. سيحسدنني ….. سيتمنين المكوث بالمطبخ من بعد اليوم ….. هههه أنا محظوظة للغاية …..
ما إن ابتعدت هدى لترتاح سما قليلا منها ومن ثرثرتها لتبدأ في إعداد الإفطار بسرعة …..
◇■□●○◇■□●○
ارتبكت سما وهي تنظر للقصر الكبير العريض ….. وتقدمت للسلم المؤدي إلی الطابق التاني في هذا القصر الضخم ….. وما إن وصلت الطابق حتی لاحظت سلما أخرا ويحوي درجات عديدة ….. كانت تحمل الصينية في يدها وهي تخطو خطواتها باتزان ….. ³حتی غفلت عن درجة ما لتسقط ويسقط عليها الإفطار بكامله ….. فالتوت قدمها ووقعت علی رأسها لتقع أرضا ….. ولم تهتم لنفسها رغم ألم قدمها ….. لكن كانت تنظر للإفطار الذي أسقطته بكامله وعصير البرتقال وقع علی شعرها وتبللت ملابسها ….. فاحمرت خدودها بالصدمة وهي متسعة العينين تنظر للكارثة التي حدثت …..
وفي تلك اللحظة لم تشعر بخطوات سريعة تتقدم نحوها ليجلس بجانبها وينظر لها بقلق وهو يتفحص جسدها بكامله ليتحقق من سلامتها ….. وسرعان ما أتت مدام رجاء رئيسة الخدم تجري خلفه لتقف مصدومة هي الأخری ….. خرج صوته القوي قلقا ….. هل أنتي بخير ….. ؟؟؟
رفعت سما رأسها لتلاقي عيناه وهي خائفة …..تنظر للسيدة رجاء وتنظر له أيضا بخوف واحمر وجهها بخجل لتطرق رأسها وتهمس ….. سامحني ياسيدي ….. لم أقصد ….. حقا لم أنتبه و الاحظ الدرج …..
لكنه كان ينظر إلی شعرها الذي تبلل بالعصير وقدمها المحمرة قليلا ليتكلم بخوف لتمتد يده بسرعة و يمسك كتفها ….. هل أنتي بخير ….. هل تؤلمكي قدماكي …..
تدخلت رجاء هي الأخرى لتتحدث بجدية مع سما …..
إنهضي ياسما هيا لتنظفي الفوضی التي تسببتي بها ….. سيدي حالا سنحضر إفطار أخر فلا تقلق …..
التفت هو الآخر بسرعة لمدام رجاء ليرمقها بنظرات غاااضبة وتكلم بجدية غير همسه الرقيق مع سما …..
يمكنكي الذهاب الأن يا ست رجاء …..
أرادت رجاء التكلم لكن سما حاولت النهوض بسرعة وهي تقول بخوف ….. سأنضفه حالا يا سيدتي سامحيني ….. اااااه …..
_ _ _ _ _ _
♧■□●○◇■□●○◇■□●○
لم تكملها لتتأوه بسبب قدميها ….. ووقعت ارضا مرة ثانية ولم تشعر بنفسها إلا وذراعين ضخمين تملكا جسدها بالكامل لتحملها كالفراشة بين يديه ويقف ….. ليكلم رجاء بصرامة ….. نظفي تلك الفوضی …..
لم ينظر لتلك النظرات من خلفه من الخادمات التي اتسعت اعينهم وأفواههم المفتوحة ….. ورجاء قبلهم يخرج صوتها مصدوما ….. ماذا ……؟؟؟
تقدم بها وهو يحملها بين ذراعيه ….. وأدخلها غرفته ليغلق الباب من خلفه بقدمه ….. وتقدم قليلا ليضعها فوق السرير ويجلس أرضا لينزع حذائها ….. ولم ينظر لوجهها المنصدم ….. أبعد الحذاء وهو يتفحص قدميها ….. ثم نظر لمكان الإحمرار ليقول بجدية ….. هل يؤلمك هنا ….. ؟؟؟
لم تجبه سما ….. واستمرت بالتحديق دون وعي ….. كأن عقلها قد توقف لا يستوعب ماحدث ….. هل حملها بين ذراعيه ….. هل حدث ذلك بالفعل ….. هل هو عند قدميها يتفحصها ….. ام ماذا ….. وضعت يدها علی فمها لتشهق ….. سيدي أنا لست من ذاك النوع ….. سامحني يا سيدي انا سأغادر ……
حاولت النهوض ولكن يده أرجعتها الى مكانها لينظر لها نظرات جدية ألجمتها ….. فصوته الرجولي جعلها ترتعش ….. قائلا : أي نوع أنتي يا سما …..؟
لم تسمع شئ ….. سوی اسمها بصوته هو ….. فاجابت بدون تفكير ….. تذكرت …… ؟؟؟ ………. ؟؟؟
اضغط متابعة وإضافة صديق لتستمر واكمل
_
$$$$$$
ماذا تذكرت جميلتنا الفاتنة …… وما الذي سوف يفعله معها اسر …. وما الذي حدث لاميرتنا الفاتنة وقدميها …. وكيف سينظر من بالقصر لها بعد حمل اس لها …. وما التطورات التي ستحدث بين العاشقين ….. وكيف ستكون ردة فعلها من ذلك …..
كل هذا وأكثر هو ما سنعرفه في الحلقة المقبلة ان شاء الله ….. فانتظرونااا ….. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته سنراه البارت القادم نلقاكم على خير باذن الله
والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته …..
تحياتي الطيبة لكم جميعا ❤? ……


google-playkhamsatmostaqltradent