رواية حب الادهم الفصل العشرون 20 - بقلم دعاء تهامي

الصفحة الرئيسية

 رواية حب الادهم كاملة بقلم دعاء تهامي عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية حب الادهم الفصل العشرون 20


لازم تعرفي قبل اي حاجه اننا بنحبك 
تالين: هو ف اي 
ادهم: انتي مش اختنا الحقيقه 
تالين: هههه شوف ي بابا ادهم فقد حس الفقاها اللي عنده نن ساعه ما اتصاوب 
ميادة قربت منهاا وحاوطت وشهاا باديهاا 
دي الحقيقه اللي كنا مخبيينهاا عنك بقالنا سنين 
تالين: حتي انتي ي ماما هتهزري معايا امال لو مش بنتكم ابقاا بنت مين 
حاتم: مش هيفرق مين الاهل مش اللي بيخلفوا الاهل اللي بيربوا واحنا بنحبك زي ولادنا واكتر 
تالين: يعني انتوا مش بتكدبوا وبتتكلموا جد طول عمري عايشه ف خدعه معيشيني ف خدعه طول عمري 
حاتم: خبينا عليكي عشان الحقيقة هتا*ذيكي 
تالين: وانا كده ما اتاذتش لما اعرف ان اهلي اللي طول عمري عايشه معاهم وبحبهم يطلعوا مش اهلي وياترا بقا جبتني من اي ميتم 
حاتم: تالين اهدي انا مقدر صدمتك بس احنا عملنا كده لمصلحتك 
ادهم: ابوكي كان عايش لحد انهارده 
تالين: قصدك اي 
ادهم: ابوكي ماكس اكبر رجل ما*فيا ف انجلترا هو اللي اتخلي عنك وانتي صغيرة كان هيمو*تك بعد كام يوم من ولادتك وبابا اللي انقذك 
هايدي: تاليين 
ميادة: بنتي ي حاتم بنتي فوقي ي تالين فوقي ي حبيبتي 
ادهم: دكتور بسرعه 
طلع مازن نده علي الدكتور ونقلوهاا علي الكنبه اللي ف الاوضة الدكتور اجي كشف عليهاا 
الدكتور: متقلقوش اغماء بسبب صدمه عصبيه اديتهاا مهدي دلوقتي وشويه وهتبقاا كويسه بس بلاش تضغطوا عليها 
ميادة: ي حبيبتي ي بنتي 

ميادة: ليه كده مكنش لازم تقولولهاا بعد العمر ده كله محدش يعرف ولا كان حد هيعرف غيرناا كانت بتتكلم وبتبص لادهم بعتاب كبير 
حاتم: اهدي ي ميادة اكيد ف يوم كانت هتعرف المهم نكون جمبهاا وفترة وهتعدي 

بعد عدت ساعات فاقت تالين ابتدت تفتح عنيهاا كانوا قاعدين جمبهاا 
تالين بصت ليهم كلهم وعيونهاا اتملت بالدموع 🥹
حاتم قعد جمبهاا وخدهاا ف حضنه 
حاتم: اعرفي ان مهما حصل هفضل ابوكي واسمك تالين حاتم الدمنهوري اي يعني مش من دمي بس انا اللي ربيتك واول كلمه قولتيها ليا بابا واول خطوة مسكت ايدك مهما يحصل مفيش حاجه هتاثر علي علاقتنا انتي فاهمه حتي لو انتي عايزه كده 
تالين:  هو هو كان عايز يمو*تني ليه انقذتني ليه كنت سبته يمو*تني ادام مش عايزني ليه خلاني جيت علي الدنيا 
حاتم: تعرفي يومهاا اول ما شلتك علي ايدي ضحكتيلي عايزني ازاي اخلي ضحكه برئيه تمو*ت وميادة بعد. ما وصلت البيت اخدتك ف حضنهاا وانتي شبه الملايكه طلبت مني وقتها اننا نخليكي وبلاش اوديكي الميتم وكنت وش السعد علينا ادهم كان كبير عنك ب خمس سنين كان بيشيلك علي اديه انتي بنتي وحبيبتي وهتفضلي كده 
تالين: طب مفيش يوم ندمت انك ربتني 🙂
حاتم: ابدا مفيش مره ندمت اللي ندمت عليه هيا اني خلفت البنت دي وبيشاور علي هايدي 
ظهرت ابتسامت تالين بعد. مداعبة حاتم بغيظ هايدي 
هايدي: نعم نعم ي حاتم بقات ندمان اني بنتك 
حاتم: لا طبعا مقولتش كده 
هايدي: طحن خواطر ي ابو صلاح 🤧😹استنه القي فارس احلامي وهمشي واسيبكم 
مازن: 😹😏لا وانتي حد هيحبك بطولت لسانك دي ي اوزعه 
هايدي: شوف ي عمود النور ي نخله انت لو مسكتش هزعلك 
مازن: الشبر ونص هتعمل اي 
هايدي: شوف ي بابا قوله حاجه 
حاتم: بيقول الحقيقه مش بيكدب 
تالين: غيرانين منك عشان انتي قمࢪ 
هايدي: حبيبتي ي تالي 🥹😘

عده كام يوم وتالين بتحاول تتاقلم مع الوضع الجديد....وادهم طلع من المستشفى بعد امر من الدكتور بالراحة والالتزام بعمل الفحوصات تالين كانت ف اوضتهاا الباب خبط وووووو 
يتبع

google-playkhamsatmostaqltradent