رواية سماء الايهم الفصل الحادي عشر 11 - بقلم ريتال احمد

الصفحة الرئيسية

  رواية سماء الايهم كاملة بقلم ريتال احمد عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية سماء الايهم الفصل الحادي عشر 11

جاد رن على والدو وقال : بنت عمي المحترمه الي كل م نكلامها تقول أجل علشان دراستي دايره على حل شعرها و طالعه من الجامعه وراكبه مع شاب.

عما بخبث وشر : امممم قولت ليا ايه بقى ؟…لا عيدلي تاني كده علشان امها تسمع …وفتح الاسبيكر وعلي صوت الفون .



جاد بخبث وشر و بعيد كلاموا : بنت عمي المتربيه خارجه من الجامعه راكبه مع واد كده .


نيسبهم و نروح عند سماء الي في السيارة مع ايهم و اخيره هديت وقالت : انا كنت كنت . .


ايهم مد ايدوا بميه اشربي و اهدي كده .


سماء شريت و قالت بخوف على صحبتها: انا رن عليا حد و وقالي قولي لي لي ايهم يجي ياخد صحبتك والا هنق**تلها بس بس قال كمان انو كانوا عاوزين ياخدوني انا مش هيا وأنها جت غلطه وان لو انت مرحتش هيخدوني انا ويقت**لوني و بدأت تعيط …انا انا مش فاهمه حاجه انا انا .


ايهم بزعل من عياطها : طيب اهدي و كل حاجه هتتحل اهدي بس ي حبيبي و سكت و استوعب هوا قال ايه وقال لنفسوا: حبيبي ايه بس.


سماء كانت قاعده تعيط لحد م ايهم قال : طيب اهدي بس و انا هتصرف بس هاتيلي الرقم الي رن عليكي ولا رن عليكي ايه اصلا و جاب رقمك منين ؟



سماء بدموع و صداع من كتر العياط : مش عارفه ممكن من هناء طلبوا أو حاجه ؟


ايهم بابتسامه : ممكن هاتي الرقم كده علشان اشوف مين .


سماء أدت ايهم الرقم و ايهم رن على صاحبوا وقال : اي ي حبيبي .


هاني : اي يعم في ايه فينك كده من زمان .


ايهم : بص عاوزك في خدمه علشان الحوار شكلوا كبير اوي بجد ف عاوزك في خدمه كده .


هاني : قولي ي حبيبي .


ايهم : هبعت لك رقم تقولي مين و اعرف لي عنو كل حاجه تمام .


هاني : تمام في خلال دقائق متخفش ولا تقلق.


ايهم : تسلملي ي رجوله .


وقفل .


ايهم حس بصداع شديد بقى بيجي ليه الايام دي كتير اوي ايهم حط ايدو على راسوا بتعب وقال بالم : انا مش فاهم ايه الصداع الي بقى يجي ليا كتير اوي ده .


سماء بقلق عليه : هوا انت كويس ؟


ايهم بص عليا بتعب : اه كويس متقلقيش و بعد وقت مش كبير وصلوا مسج من هاني فيها الموقع و اسم الشخص و اتصدم لما لقى انو …


عند الهام و ميريهان في الجامعه ميريهان فجاه بقت مبسوطه اوي وباصه على الفون و بتضحك.



الهام بستغراب: ميريهان ي ميريهان انت يبنتي الله علت صوتها شويه …ميريهااانن .


ميريهان بخضه و توتر : ايه لا لا مفيش حاجه.


الهام بخبث: شكلك بتحبي اوعا بقى


ميريهان بتوتر علشان هيا مرتبطه من ورا اهلها: انا ؟!لا لا يبنتي طبعا لا .


الهام بستغراب من توترها و ارتباكها: طب في ايه اهدي انا بهزر على فكره.


ميريهان و بتحاول تغير الموضوع: طيب يلا نروح نشرب حاجه .


عند اسد في الشركه كان قاعد على مكتبوا .


سلوى شافت ايهم جاي عليها قالت بدلع و مياصه: فينك كده مختفي فين ي حبيبي و مقولتش ليا هنتجوز ولا ايه النظام .


ادهم بقرف منها : مفيش زفت و اطلعي من حياتي و زقها ودخل لي اسد بعصبيه.


اسد قام بصدمه وقال بضيق : ايه يعم في ايه حيلك كده حد يدخل كده هيا وكاله من غير بواب لسمح الله ؟!


ادهم حط ايدو على دماغوا: لا مش زفت .


اسد بضيق من طريقتوا : بقولك في ايه ؟؟!


قطع كلامهم اتصال ايهم علشان يقوموا بصدمه كبيره اوي ووووو…

google-playkhamsatmostaqltradent