Ads by Google X

رواية سيلا الليل الفصل الرابع عشر 14 - بقلم ميادة مأمون

الصفحة الرئيسية

  رواية سيلا الليل كاملة بقلم ميادة مأمون عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية سيلا الليل الفصل الرابع عشر 14

تململت في نومتها في وقت الظهيره توهمت للحظه انها نائمه بين احضانه

فتحت عينها ببطئ حتي تلقي وجه حبيبها ولكنها لم تجده نظرت الي الاتجاه الاخر لم يكن بجانبها

انتفضت من علي الفراش مسرعه باتجاه المرحاض فتحت الباب علي مصرعيه علي امل ان يكون بالداخل

لم يكن به ايضا تأهبت للخروج لتبحث عنه ولكنها توقفت

تنظر الي مكان حقيبته الفارغ وملابسه التي كان يرتديها بالامس ملقيه بغير اهتمام داخل حجرة الملابس

فعلمت انه تركها ورحل عنها مده طويله جلست في ارض الغرفه بفستانها التي مازلت ترتديه تبكي حبيبا لن تراه الا بعد شهرين من الزمن

////////////////////////////////////

اما في الاسفل دق جرس القصر من الداخل

فتحت الخادمه الباب اذا به فهد الحمصاني يقف امام الباب

لينقض عليه امير بعد ان علم انه هو

امير :و ليك عين تيجي هنا تاني دا انت جيت لموتك

النهارده انت فاكر انه عشان سافر احنا هانسمحلك تدخل هنا تاني ثم لكمه في وجهه

فهد :اهدي يا امير الله هو جدك مافهمكوش لسه ولا ايه فين جدك يابني

امير:جدي لو شافك مش هايسمي عليك هيضربك بالنار علطول

الجد:امير سيبه تعالي يا فهد

ليندهش الاخر علي ماتفوه به جده

امير : بتقول ايه يا جدي الحيوان ده لايمكن يدخل بيتنا تاني

فهد:حيوان ماشي يا عم الله يسامحك انت لسه ماقولتش ليهم علي اتفقنا ولا ايه يا ليل باشا

زياد:اتفاق ايه ده بقي ان شاء الله اللي بينكو

سامر:الحيوان ده بيعمل ايه هنا تاني اضربه بالنار يا أمير

سليم:انت ليك عين تدخل هنا بعد اللي عملته يا فهد، ليل لوكان موجود كان زمانه دبحك دلوقتي

فهد:يا نهار اسود دبح ايه ياعمي سليم الله يكرمك ما تتكلم بقي ياجدي ولادك واحفادك هايعملوني كفته

الجد:ممكن تسكتو كلكو انا اللي قايل لفهد يعمل كده

امير:نعم

طب ليه يعني فهمنا ياجدي

الجد:هاتفهم ازاي يا حمار وانت ماسكه كانك ماسك مجرم سيبه بقولك وادخلو اقعدو كلكو يلا

جلس الجميع في غرفة الصالون بينما هتف زياد

زياد:ادينا قعدنا وسيبناه ممكن بقي حضرتك تفهمنا الا ورحمة اخواتي الاتنين لقوم انا بنفسي اضربه بالنار قدامك

فهد:ينهار اسود ماتكلم بقي ياجدي ابوس ايدك انا مش اد زياد باشا والله

الجد:اسكتو يا بهايم وافهمو فهد عارف ان سيلا مرات ليل من قبل ما ليل ينطقها

انا اللي اتفقت معاه ان يعمل كده وعارف كمان انها بتفهم وبتكلم عربي كويس

سليم:وليه يابابا عملت كده كلنا لاحظنا امبارح انهم بدءو يتصالحو

دول مكملوش ساعه كويسين مع بعض كان ممكن ياخدها معاه

بدل ماهي قافله علي نفسها فوق كده وكلنا خايفين ندخل عشان منوجهاش ونقولها انو سافر

الجد:عشان كنت عايزو يقول الكلام اللي قاله قدام الناس كلها

يعترف بقي للكل انو متجوز وانها مراته ويبطل اسطوانه انها صغيره وممكن تغير رأيها وتسيبه لما تتشال وصايته من عليها

بس انت ياغبي لولا الكلمتين اللي قولتهم في الاخر دول كان زمانها معاه دلوقتي

فهد:ماانا اصلي حبيت اجود من عندي شويه

زياد:اخرس يلا مش عايز اسمع صوتك

واديه سافر غضبان يا بابا وهايقعد شهرين بعيد عن الغلبانه اللي فوق دي تقدر تقولي لو بنت طارق جاتلها صدمه تاني هاتعمل ايه

الجد:مش هايقعد شهرين ولا حاجه فهد انت معاد طيارتك امتي

فهد:انا هاسافر باليل يا جدي بس والنبي انا مش قد ليل انت قلت هاتقوله قبل مايسافر ده ممكن يقتلني اول ما يشوفني اصلا

الجد:ماتخافش انت اول ما تشوفه هناك كلمني علطول هو نزل الصبح بدري قبل اي حد مايشوفه

سليم: اللي انا مستغرب ليه هو ازاي سابها وسافر بعد اللي حصل

لايكون اتخانق معاها ولاضربها عشان قامت

من جنبك وماسمعتش كلامه

الجد:ماكانش بات معاها فنفس الاوضه يا فالح هو سابها عشان خاف انها تقابل فهد هناك انا متأكد من كده

لينقض سامر علي فهد ويمسكه من تلابيبه

سامر: قولي بقي يا حتة حمار واسم علي غير مسمى انت قولت للبت ايه خلاها اتقلب كيانها كده

ومكانتش علي بعضها دي كان فضلها شويه ويغمي عليها في ايد ليل

فهد: والله كل كلمه كنت متفق مع جدك عليها وكل اللي قولته ليها(بس انتي مزه اوي وجسمك جسم فرسه) والله جدك اللي قالي اقول كده

لينظر سامر الي جده الذي علم انه حفظ تلك الكلمه عندما تفوه بها امامه ليغمز له الجد بعينيه

امير:والله العظيم يا جدي انك راجل مش سهل يعني في الاخر انت اللي ورا كل حاجه

فهد :ماتوعي بقي ياسامر انت عجبتك القعده كده ولا ايه اوعي بقي ده انت رزل

زياد: ههههه ربنا يستر عليك يافهد لما يشوفك ليل هناك

فهد:اه الله يرحمني بقي وصيتكو اختي ياجماعه والنبي

طبعا احنا شغلنا زي ماهو ولا ايه يا زياد باشا

زياد:طبعا طبعا انت ابننا يا فهد وطول عمرك صاحب الولاد من زمان ووالدك كان من أعز اصدقئنا

فهد:طيب كده تمام اندهولي سيلا بقي عشان اعتذرلها عن اللي حصل

لينقض عليه امير وسامر ويبدؤ ضرب فيه مره ثانيه

////////////////////////

اما هو فقد وصل الي المانيا ثم ذهب اللي الفندق ليقيم فيه

وهو في حاله لا يرثي لها كان يريد بشده ان يلغي كل شيء ويعود اليها ولكن تحدي ذلك الحقير من وجهة نظره له منعه

قرر في نفسه ان يفعل كل شيء لأخذ حقها منه لن يتركه دون ان يخسره كل شيء فهو مازل لم يعلم حقيقة مافعله جده به

دلف الي غرفته وابدل ملابسه بأخري مريحه جلس علي الفراش

يريد ان يهاتفها بشده ولكنه لا يجرؤ علي رؤيه عبرتها عبر شاشة الهاتف او حتي يسمع شهقاتهابعد ان تسبب في المها

استسلم للنوم فاليوم لا يوجد لديه عمل وهو لم يزق طعم النوم وهي داخل احضانه

دلفو اليها الفتايات ولكنهم لم يجدوها بالغرفه

فتحت لارا المرحاض وهو ايضا فارغ ذهبو وهم خائفين عليها من ان تكون خرجت دون ان يراها احد ذهبو اليهم مفزوعين

سجي:جدو يا جدوسيلا مش في جناحهم

الجد:ايه انتي بتقولي ايه

لارا:احنا دخلنا عشان نطمن عليها مش لقناها دورنا عليها في كل حته مش موجوده

زياد :امير اطلع لحرس البوابه بره اسألهم شافوها ولا لاءه

وانت يا سامر تعالي معايا نشوف الكميرات

سليم:انا هاشوفها في الجنينه الخلفيه يمكن هناك

لتهتف ليلي :لقناها سيلا هنا يا جماعه

///////////////////////

ليصعد الجميع الي اعلي ليفجأو بمنظرها المحزن

جالسه علي الارض في غرفة ملابسهم تتمسك بقميصه تبكي في صمت وهي تحتضنه بشده

ليبكي الفتايات من أجلها ويقوم الجد بأحتضانها

الجد: ايه يا حبيبتي اللي انتي عامله في نفسك ده بس

انتي لسه بفستانك يا سيلا سيبي القميص ده من ايدك وتعالي قومي معايا

لتتشبث هي بالقميص جيدا وكأنها تستمد من رأحته الامان

لم تتكلم مع احد لن ترد حتي علي جدها فهو وعدها بأن يجبره الا يتركها وأخلي بوعده لها

الجد:سيلا قومي عشان خاطري انا جدك حبيبك تعالي نقعد طيب بره وخلي القميص معاكي

يرضيكي افضل قاعد كده في الأرض واتعب يعني

انصاعت له ووقفت وتحركت معه الي الخارج تحت نظرات الجميع ومازلت محتضنه قميصه بشده

جلسو علي الاريكه ولكنها خرجت من قوقعة صمتها تكلمت بهدوء تام وهي تنظر لما يوجد بين يديها

سيلا: سافر وسابني يا جدو انا قولتلو انا مش ليا دعوه

التاني ده هو اللي قالي كلام وحش انا اول مره اسمعه

زعل مني ليه تاني وسابني بعد ما نمت ليه اداني الامان وانا في حضنه وبعدين خده مني تاني

سافر ليه وسابني بس يا رتني ما كنت نمت يا رتني

كنت فضلت صاحيه عشان مش يسافر ويسبني

الجد:هايرجع يا حبيبتي اوعدك هايرجع

سيلا:انت كداب

ليندهش الجميع مما تفوهت به بجراءه امام جدها

سيلا:ايوه انت كداب يا جدو انت قولتلي امبارح اوعدك انو مش هايسافر ويسيبك

وهو سافر وسابني دلوقتي بتقولي اوعدك هايرجع وعايزني اصدقك ازاي رد عليا يا جدو

الجد:طب ممكن تقعدي وتسمعيني هو فعلا كان هايخدك معاه

واللي حصل امبارح ده كله كان باتفاق بيني انا و فهد

لولا الكلمتين اللي قالهم في الاخر دول انا واثق ان ليل كان هايخدك معاه بس هو اكيد سابك عشان خاف لا تتقابلي مع فهد هناك تاني

سيلا:وليه مافهمتنيش وازاي تخلي الحيوان ده يقولي كلام زي ده

الجد: يا حبيبتي الكلام ده دلوقتي للاسف بقي عادي بين البنات والشباب

انتي بس عشان مش واخده علي انك تسمعيه افتكرتي انو كلام وحش

لارا: ليه هو قالك ايه يا سيلا

سيلا:

سامر:قالها انت مزه

سجي: يخربيتك يا سيلا ده لو انا كنت زغرت هههههه

امير:اقسم برب العزه يا سجي موتك هايبقي علي ايدي

دا انا لسه كاتب كتابي عليكي امبارح عايزني اطلقك انهارده يا حته بقره

زياد:اتلمو بقي انتو الاتنين احنا في ايه ولا في ايه

ساره:طب يلا بقي اتفضلو كلكو بره تعالي يا سيلا قومي يا حبيبتي غيري هدومك دي والبسي حاجه مريحه يلا

انصاعت لكلام زوجة عمها وقررت ان تستسلم للامر الواقع لحين ان يهاتفها زوجها

///////////////////////////////

مر اليوم علي الجميع في هدوء تام

وهو ايضا كان في هدوء الي ان ذهب لمقر الشركه الالمانيه لاتمام الصفقه ورأي ذلك الحقير امامه

ترجل الاخر بأتجهه وهو علي وجهه بسمه خبيثه استغرب هو منها فهذا الابله ينظر اليه وكأنه لم يحدث بينهم شيء

فهد:ازيك يا ليل ايه مش هاتقولي حمدلله علي السلامه

لم يرد عليه بلسانه ولكنه

الكمه في وجهه بضربه اسقطته ارضاثم انحني اليه ورفعه من ياقة قميصه و هتف

ليل: هنا ماحدش هايرحمك من ايدي كل واحد هنا مش ليه دعوه غير بنفسه موتك علي ايدي النهارده يا فهد يا حمصاني

فهد:ينهار اسود اهدي يا ليل اسمعني الله يهديك انت ماكلمتش جدك من امبارح ولا ايه

دا كان اتفاق بنا وربنا

ليستغرب الاخر علي ما تفوه به ذلك الاحمق ويتركه من يده

ليل:انت بتقول ايه اتفاق بين مين ومين

ليقص عليه الاخر كل شيء حدث بينهم

فهد:والله انا ماليا ذنب يا صاحبي ومراتك دي ذي اختي

وعمري مارفع عيني فيها حتي الكلمه اللي قولتها ليها جدك هو اللي قالي اقولها

ليل:كلمة ايه دي اللي خالك تقولها ليها خلتها خافت كده

فهد:بس من غير ما تضرب تاني انا بقولك اهو قالي اقولها انتي مزه ههههه

ليل:نعم طيب يا جدي بقي بتعمل خطط ضدي انا ماشي

لينتبهو انه قد حان وقت اجتماعهم بالعميل الاجنبي وهتف فهد وهم يدخلو غرفة الاجتماعات

فهد:خلاص بقي ياليل احنا اصحاب وشركي ولا ايه الشغل زي ماهو

ليل:ملعون،،،،،،،،،الشغل ماشي يافالح ادخل ادخل وبعد الاجتماع هاخلص عليك

فهد:حبيبي انت والله يا ابواليل

////////////////////////////////

انهو اجتماعهم والاتفاق مع العميل الالماني ثم

اتجهو سويا الي الفندق الذي فوجيءليل ان فهد ايضا يقيم فيه

ليل:يعني يا بارد مالقتش غير الفندق اللي انا نازل فيه وتنزل فيه ياض انت عايزني اموتك في ايدي

فهد :ماتهدي بقي ياعم مش خلاص فهمت كل حاجه ماهو دا الفندق اللي متعودين ننزل فيه كل مره تعالي نتغدي تعالي

ليل:غور ياض من وشي انا طالع اوضتي ربنا يعدي الايام دي علي خير مأتلقش يا فهد

فهد:لاء ياعم وعلي ايه مع الف سلامه ساعتك انا رايح اتغدي سلام يا برنس

تركه وصعد الي غرفته حتي يهاتف جده ويتكلم معه ليفهم لماذا فعل به ذلك فتح جهاز الحاسوب النقال خاصته(اللاب توب)

ليتكلم معه صوت وصوره عبر الانترنت طلبه وانتظر حتي يأتيه الرد

ليل:الو ممكن افهم ايه اللي انت عملته فيا ده ليه عملت كده يا جدي

الجد:وطي صوتك يا حيوان وانت بتتكلم معايا وافهم الاول انا عملت كده ليه

ليل: ماشي اديني وطيت صوتي اهو اتفضل فاهمني بقي

الجد:عشان تشيل الأفكار الهبله دي من راسك عشان مش كل ماتكلمها تقولها فكرى

وممكن تغيري رأيك بعد سنه لما تتشال الوصايه والزفت

ليل:بس انا فعلا لسه عند رأي واديني سبتها وسافرت عملت ايه انت بقي

الجد:خليتك تعترف قدام الكل انها ملكك

انت قولت قدام الناس كلها والصحافه كمان انها مراتك

انت مافتحتش النت وشوفت مكتوب ايه عليكو ولا ايه ابقي وريني بقي هاتستني قرارها السنه دي ازاي وحتي لو قالت مش عايزك

هاتعرف تسيبها وتتسبب في فضيحه تقضي علي عيلة الرويني يا ليل

ليل:ايه ازاي ماخدتش بالي من كده انا فعلا مش فتحت نت ولا شوفت اخبار حاجه من ساعة ما جيت

الجد طب يلا بقي شوفها براحتك وابقي كلم مراتك وطمنها عشان هي تقريبا مكالتش حاجه من ساعة مانت ما مشيت

ليل:ايه وانت كده بطمني ده انت كده بتقلقني زياده اقفل يا جدي اقفل سلام

ليغلق الجد معه ويهتف في نفسه :طب ماهو ده اللي انا عاوزه

اما اشوف بقي هاتقدر تبعد عنها شهرين ازاي. اغلق الهاتف مع جده وحاول الاتصال بها ليجد هاتفها مغلق حاول الاتصال بها عبر النت

ربما تكون جالسه امام جهاز الحاسوب خاصتها لم يصل الشيء ايضا ليدق قلبه بشده خوفا علي صغيرته

اتصل علي امير ربما يكون في القصر حتي يصل اليها

امير:الو يا ليل عامل ايه حمدلله علي السلامه

ليل:بطل رغي يا امير واسمعني انت فين دلوقتي

امير :انا كنت في الشركه ومروح علي القصر دلوقتي ليه خير

ليل:امير انا بحاول اكلم سيلا ومش بترد ولا فون ولا نت اول ماتوصل كلمني فيديو روحلها وخليني اشوفها

امير :حاضر بس هي ممكن تكون نايمه ولا حاجه

ليل:يا غبي ابعت سجي ولا لارا تشوفها الاول وطمني حتي لو نايمه كلمني يا أمير فاهم

امير:ياعم بطل شيتمه بقي حاضر يا سيدي يلا سلام

ليل:اقفل يلا سلام

ليغلق الهاتف ويجلس في انتظار مكالمته علي اعصابه

وصل الاخر الي القصر بسيارته واغلقها ودلف الي داخله ليجد سجي في وجهه

امير:بتعملي ايه يا اخرة صبري تورته تاني يا سجي هاتتخني تاني يا حبيبتي

سجي:ايه دي تورته الفرح يا امير وانا مأكلتش منها خالص

امير:تورتة الفرح طيب قوليلي هي سيلا فين

سجي:في الجناح بتاعهم ماخرجتش منه خالص وبرده قاعده وماسكه قميص ليل وساكته كده مش عارفه ليه

امير:طب بقولك ايه يا حبيبتي تعالي نطلع نشوفها عشان ليل عايز يطمن عليها ومش عارف يوصلها

سجي:اه ماهي قافله موبايلها وقالت مش عايزه تكلمه

امير:ايه غريبه دي ليه بقي

سجي:ماعرفش هي قالت كده وبس

ليتصل امير به ويخبره ما قالته له زوجته

ليل:انا عارف هي عملت كده ليه افتح الكاميرا يا أمير من غير ما تقولها واطلع خليني اشوفها

ليصعد امير هو وسجي اليها دلفو من الباب وجدوها جالسه علي الفراش صامته ومازل قميصه في يدها

فتح اميرالكاميرا حتي يتمكن الاخر من رؤيتها ليعتصر قلبه الما علي منظرها

سجي:سيلا انتي لسه قاعده زي مانتي يا حبيبتي من غير اكل قومي كده فرفشي وتعالي اقعدي معانا

سيلا :سيبيني يا سجي مش عايزه حاجه ومش عايزه اقعد مع حد

امير:طب ماشي مش عايزه تقعدي معانا خليكي قاعده هنا بس ليه مش عايزه تاكلي

سيلا:مش ليا نفس يا امير انا اصلا اكلتي ضعيفه

لتسمع صوت عبرالهاتف وتنظر بأتجهه

ليل:سيلا

سيلا:??

امسكت سجي الهاتف من يد امير وعدلت وضع الكاميرا من خلفيه الي اماميه والقته علي قدمها ثم اتجهت للخارج هي وامير

ليل وحشتيني ليه قاعده كده

سيلا:?

ليل:ردي عليا وكلميني مش تفضلي قاعده ساكته كده مش عايزه تاكلي ليه

سيلا:ماعرفش ومش ليك دعوه بيا

ليل:طب لما انا مش ليا دعوه بيكي ماسكه قميصي كده ليه

سيلا:……….

ليل: طب عشان خاطري مش تخوفيني عليكِ وانا بعيد عنك

سيلا:لو كنت بتخاف عليا صحيح كنت أخدتني معاك

ليل:انا مش بخاف عليكي ياروحي ده كنت هاتجنن عليكي

وانا شايف بس الخوف باين علي وشك ومش رديت اخليكي تيجي معايا عشان كنتي هتقبالي الحيوان فهد ده هنا تاني

سيلا:ليه مش كنت هاتعرف تحميني منه

طب اهو جيه هنا وانت مش موجود وطلع انو كان متفق مع جدك وانت سيبتني وسافرت

ليل:يا حبيبتي والله ماعرفت انو كان متفق هو وجدك عليا الا لما شوفته وضربته النهارده تاني

سيلا: والنتيجه في النهايه ايه انت هاتفضل بعيد عني شهرين عشان افكر زي ما بتقول مش كده

ليل:لاءه لوعرفت اخلص شغلي بدري هانزل علطول إنشالله حتي هاجي اخدك وارجع تاني

سيلا:ليه مش هاتسيبني افكر زي ماقولت

ليل: تفكير ايه بقي ما الدنيا كلها عرفت انك مراتي وحبيبة قلبي كمان افتحي النت واقري الاخبار

سيلا:يعني هاتيجي امتي تعالي بكره خدني

ليل: حاضر يا روحي في اقرب فرصه هاجي علطول واخدك معايا

ليهتف بغضب وهو ممسك بالهاتف ويقرء منه الاخبار ويتكلم معها من شاشة اللاب توب

ليل: ينهار اسود ايه اللي مكتوب ده

سيلا :في ايه يا ليل

ليل: في ايه اقري الاخبار وانتي تعرفي خلي جدك ينبسط من اللي عمله

أقفلي دلوقتي لما اشوف المصيبه دي وقومي كلي ومش عايزك تقعدي لوحدك فاهمه يا سيلا

سيلا:حاضر حاضر ثم اغلق المكالمه وقفت هي من علي الفراش وامسكت هاتفها المغلق فتحته واتجهت الي الخارج لتعطي امير هاتفه

نزلت الي الجميع لتجدهم في حالة ثوره اندهشت من منظرهم هذا وهتفت

سيلا:هو في ايه مالكم كلكم

الجد: اتصرف يا زياد الخبر ده لازم يتشال قبل ليل مايشوفه يا ريتني ما قولت له ان في اخبار ليهم علي النت

زياد:والله لاقفل لهم الموقع ده كله ولاد….

سامر اعرفلي مين اللي نزل الخبر ده وشيلي كل الصور والكلام اللي نازل عن ولاد عمك ده بسرعه قبل ليل ما يعرف

سيلا: بس هو عرف تقريبا

لينظر لها الجميع في دهشه

اعتدل هو في جلسته ليقرء هذا الخبر تحت عنوان

(ظهور اميرة الأساطير المتزوجه سرا)

في حفل مهيب اقيم في قصر رجل الاعمال والاقتصادي المشهور ليل الرويني

تم عقد قران احفاده امير سليم الرويني علي سجي زياد الرويني

وسامر زياد الرويني علي لاراسليم الرويني

وظهور اول لاصغر احفاده سيلا طارق الرويني والمقيمه دائما في تركيا مع الحفيد الا كبر والمسمي علي اسم الجد ليل محمد الرويني

والتي سحرت كل الموجودين في الحفل بجاملها المشترك بين سحر الشرق وجمال الغربي

والتي ايضا عرفها الجد بانها اصغر احفاده ولكن ما ادهش الجميع هو تحرش فهد الحمصاني بها مما ازعج الرويني الصغير

وادي ذلك الي ضرب ليل لفهد واعترافه امام الجميع بأنها زوجته سرا فهل كان

الجد علي علم بهذا الزواج ام انه علي علاقه بها سرا وما حدث هو ما اثار غيرته فقط

حين القت بنفسها بين احضانه علي مريء الجميع مما اجبره بالتفوه بهذه الكلمات.

كاد ان يجن جنونه علي اثر هذه الكلمات ليتوعد بأن يفتك بهذا الصحفي الغير معروف ويبدء في الاتصال بجده

اما عند الجد

زياد:أنتي بتقولي ايه يا سيلا ليل عرف ازاي

سيلا بمنتهي البراءه: هو كان بيكلمني علي تليفون امير دلوقتي وفجاءه لقيتو اتعصب وقالي اقفلي دلوقتي اما اتصل بجدك اشوف المصيبه دي

سليم:ينهار اسود ربنا يستر بقي ليرن هاتف الجد مكالمه فيديدو ليهتف الجد

الجد :امير وصل الموبايل بالشاشه عشان الصوره توضح للكل

ليفعل امير كما قال الجد وتظهر صورة ليل الثائر امام الجميع

ليل:مبسوط انت دلوقتي بعد الفضيحه اللي اتسببت فيها لينا دي

بيقولك اني اكبر احفادك علي علاقه سريه بأصغر حفيده ليك

انا مراتي يتقال عليها الكلام ده يا ولاد……………. ليتلفظ بأفظع السباب يبدء في تكسير كل ما تطوله يده

زياد:مش عايز ولا واحده فيكم واقفه هنا اطلعو كلكم فوق

سيلا:هوفي ايه ليل انت عصبي كده ليه

ليل:عايزه تعرفي عصبي كده اسألي جدك الرويني الكبير

اللي عرفك للناس ونسي يقلوهم انك متجوزه اكبر احفاده

اللي الصحافه عملت من سمعته وسمعة مراته خبر وسيره الناس كلها تتكلم فيها

مراته اللي بن…….. بيتغزل فيها و وبيقول اني مقولتش علي جوزنا الا بعد ماتحرشو بيكي

يابرنسيس وعشان غيرت عليكي مش كده يا ليل باشا مبسوط دلوقتي

بس ورحمة ابويا وعمي ما هسكت والله لو ماتصرفتو وشيلتو الزفت ده لنزل اضربو بالنار بأيدي وما هبقي علي شغل ولا صفقات ولازفت هاخد مراتي وهامشي

زياد:قولت اطلعو فوق كلكو ليصعدو جميع الفتايات الي اعلي

الجد: خلاص خلصت ممكن تهدي بقي

ليل:اهدي عايزني اهدي ازاي وولاد………. بيجيبو في سيرة مراتي

زياد:خلاص يا ليل اهدي في ظرف ساعه الخبر ده هايتشال سامر وامير راحو يتصرفو وهايجيبو الواد ده وامير هايحاسبو

ليل:اه وانت عايزني اقعد هنا أحط ايدي علي خدي واستني مش كده

سليم:طب استني ساعة زمن بس لو ياسيدي مالقيتش الخبر ده اتشال ابقي انزل واعمل كل اللي انت عايزه

ليل:ماشي يا عمي اما اشوف هاتعملو ايه ولو سمحتو ماحدش فيكو ليه دعوه بسيلا

سيلا ما تخرجش من باب القصر سامعني كلكو

الجد:هاتحبسها ياليل ولا ايه

ليل:ايوا هاحبسها ولا عاوزها تخرج والاقي صورها نازله علي النت ولا واحد بيتغزلي فيها تاني

ماحدش له دعوه بيها لحد ما ارجع

ثم اغلق الهاتف وانتظر حتي يمحي هذا الخبر الذي قلب كل موازينه رأسا علي عقب

دق باب غرفته ليجده فهد

فهد:شوفت المصيبه اللي وقعت علي دماغي يا ليل

ليل:اهلا بالمتحرش الكبير اديك اخدت اللقب رسمي عشان تبقي تسمع الكلام زي الاهبل من غير ما تفكر

فهد: يعني ايه انت هاتسكت لو انت هاتسكت انا مش هاسكت

ليل :مش بقولك انت اهبل هاسكت ازاي علي حاجه زي دي الخبر فعلا بيتشال دلوقتي امير وسامر بيتصرفو والموقع ده هايتقفل خالص

فهد : اما اشوف انا عارف ايه اللي خلاني اسمع كلام جدك يارتني ماسمعت كلامه

ليل:انت هاتقعد تندب لي هنا اقعد ساكت مش عايز اسمع صوتك

فهد :ماشي اديني قعدت اهو

مر وقت ليس بقصير بالنسبه له وهو جالس مقيد بأفكاره

حتي تلقي مكالمه من امير

امير:خلاص يا ليل تم التعامل الخبر اتشال والموقع كله اتأفل

ليل:وابن……… اللي نزل الخبر ده ياامير فين

امير:مأتقلقش الواد اتقبض عليه وها يترفع عليه قضية تشهير

مرت الايام وسيلا لم تخرج من القصر بأمر من زوجها والتي كانت في حالة ملل رهيبه بسب حبستها

كانو يجلسون ثلاثتهم في الحديقه الخلفيه امام حمام السباحه بعيدا عن نظرات الحرس الذين يملؤون القصر

لارا:مش فاهمه يعني ايه يبقي عندنا حمام سباحه وممنعوين من نزوله ماهو هنا مافيش حرس بيجو وكمان مش بيردو يخلونا ننزل في النادي ايه الرخامه دي

سجي:النادي الله ايه رأيكو نروح النادي احنا بقالنا كتير مخرجناش وعايزين نغير جو ومش لازم ننزل حمام السباحه يعني

لارا:يا ريت طب اتصلي بسامر وانا هاتصل بأمير ونقولهم ونروح وهما يقابلونا هناك وانتي يا سيلا هاتيجي معانا

سيلا:اجي فين انتي ناسيه الاوامر ولا ايه اسكتي اسكتي انا مش ناقصه

سجي :يا بنتي تعالي وماحدش هايقوله احنا هانستأذن من جدو وتيجي معانا

سيلا:لاء والنبي كفايه اللي حصل المره اللي فاتت انا ما صدقت انو هدي وبقي يكلم جدو كويس بعد ماكان زعلان منه

لارا:طب ما تتصلي بيه يا سيلا واتحايلي عليه واحنا كمان هانتحايل عليه معاكي

سيلا:طب هاتصل بيه واحاول وربنا يستر بقي

لتحاول كل واحده منهم الاتصال بزوجها

سجي:عشان خاطري ياامير تعالي ونتقابل هناك نتغدي ونيجي علي طول

……………………

طيب ماشي هانروح ونستناك هناك سلام يا حبيبي

لارا:خلاص ياسامر احنا هانروح ومش هانخرج من العربيه الا لما انتو تيجو وكمان عربية الحرس هتبقي معاناسلام ياحبيبي

سيلا: انا مش عارفه اوصل لليل تقريبا كده مشغول عشان موبايله مقفول

سجي:طب روحي انتي البسي عشان مانتأخرش واحنا هانخلي سامر وامير يكلموه

سيلا:بلاش يا سجي احسن يزعل مني تاني

سجي:يا بنتي ماتخفيش كده بقولك هما هايكلموه

سيلا:طيب اما نشوف هايقول ايه

ذهبت لتحضر نفسها للخروج معهم

وبعد ان جهزت نفسها خرجت من جناحهم ونزلت الي اسفل

قابلت جدها وهي في طريقها للخروج

الجد: الجميل كده لابس ومتشيك ورايحه فين يا سيلا

سيلا:هاروح مع سجي ولارا النادي يا جدو وامير وسامر هايقابلونا هناك

الجد: طب مش تقولي لجوزك الاول انتي عارفه رأيو في موضوع خروجك ده

سيلا:انا كلمته والله ولقيت تليفونه مقفول بس سجي قالتلي هاتخلي سامر وأمير يكلموه

الجد:يبقي بلاش خروج الا لما تعرفي وافق ولا لاءه مش عايزين مشاكل تاني معاه

سجي:وافق يا جدو سامر كلمه وقالو اننا مش هنتأخر فوافق

الجد:بجد طيب انا معنديش مشكله روحي يا حبيبتي ليذهبو الفتيات الي النادي ويتقابلو مع الشباب

سامر:ايه اللي جابك يا سيلا انا مش قولتلك ياسجي ان تليفونه مقفول ومش عارف اوصله

سيلا:ايه انتي مش قولتي انه كلمو ووافق ليه كده يا سجي.

سجي:عشان انتي مليتي من القعده ومش معقول هانخرج كلنا وانتي قاعده لوحدك في البيت

امير:اعمل فيكي ايه دلوقتي يا عملي الاسود في الدنيا افرضي هواتصل بيها دلوقتي ولا بحد فينا هانقوله ايه منك لله يا سجي هاتجبيلي نقطه

ليرن هاتف سيلا التي انتفضت برقمه

سيلا:اعمل ايه دلوقتي ده هو اللي بيتصل

لارا :احسن حاجه ماترديش يا سيلا

سامر:اتفضلو اركبو يلا انتو اصلا مالكوش خروج من البيت وانتي ابقي قوليله انك كنتي نايمه لما نرجع وكلو يقفل تليفونه لحد مانوصل القصر

رجعو جميعا الي القصر ليجدو الجد ثائر من تلك الكذابه

الجد:ايه اللي انتي عملتيه ده يا بنت زياد بتكدبي عليا

سجي:هو هوحضرتك عرفت ازاي يا جدو

الجد:عرفت منين من ليل يا هانم لما الهانم ماردتيش عليه وكلكو تليفونتكو مقفوله

اتصل بيا سألني عليها وانا قولتله انها في النادي معاكو وطبعا اتعصب تاني وافتكرني انا اللي خرجتها

 

 رواية سيلا الليل الفصل الرابع عشر 14 - بقلم ميادة مأمون
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent