رواية ميراث العشق الجزء (3) الفصل العاشر10 - بقلم مريم نصار

الصفحة الرئيسية

   رواية ميراث العشق كاملة بقلم مريم نصار عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية ميراث العشق الجزء (3) الفصل العاشر10


فيلا السيوفي..
چود : طالعه ع السلم..
رودي : ندهت عليها بسرعه. بسبس چود انتي يابت..
چود : وقفت..نعم يا مامي.؟
رودي : خدي هنا رايحه فين؟
چود : بزعل .طالعه ل بابا طارق..
رودي : بزعل..هو لسه زعلان؟
چود : هزت راسها بدموع..ايوه.من وقت ما عمو فهد وعمو مراد و آدم. جم وسلمو علينا قبل ما يسافرو..وهو حابس نفسه فوق. وكمان ماما رنا زعلانه جدا..
رودي : بتفكير..طيب بقولك ايه؟
چود : نعم يا مامي؟
رودي : بصي بما إن الجو تلج. ماتيجي نعمل أي اختراع كدا ف المطبخ..ونطلع ليهم نروق عليهم الجو..
چود : مسحت دموعها..وقالت وانا موافقه. المهم بابا طارق يرجع يضحك من تاني..
چواد : جه وقال..وانا معاكم انا كمان..ماما رنا.. انا زعلت عشانها.. انا مبحبش اشوفها زعلانه..
رودي : كشرت عينيها وقالت.. إذن. فلنبدأ يا أولاد.
چواد : هز راسه بيأس.يخربيت المدبلج ياماما. يلا بينا..
رودي : خبطته ف كتفه وقالت.انت ياض مش ابني أبدا..انت طالع لابوك.. لأ ولا حتى ابوك كدا..ايووووه انت طالع لعمك فهد ياض..نفس السحنه..يلا ربنا يوفقهم يارب. أنجز وانجر من غير ولا كلمه..
چواد : تنح. وانا قولت ايه لكل ده؟ يلا بينا.
ودخلو المطبخ..ورودي وچود فتحو اليوتيوب. ويختارو وصفات ومحتارين.
چود : اهو بصي يامامي نوع الحلو ده.. أم علي بالمكسرات.وبابا طارق بيحبها اوي.
رودي : طاروق بيموت ف اي حاجه فيها حريم..يلا يابت ياچود تعالي نعملها..
چود : ضحكت.. اشطا يلا..امسك ياچواد الفون ده..وقولنا ع الطريقه..
چواد : ماشي..هاتي و اخد الفون وقعد ع تربيزة المطبخ..وبيقولهم..
رودي وچود بدأو يعملو الحلو بحماس كبير عشان خاطر طارق و رنا..
بعد شويه..ف جناح طارق..
رنا : بدموع.انا لا يمكن اسامحك ياطارق..ليه مروحتش وصلت ولادي للمطار.؟
طارق : بحزن.وتنهيده..مش قادر يارنا..صدقيني الوضع صعب..ولحظات الوداع دي بتخنقني..وغير كدا..لو شوفتهم وهما بيبعدو انا مش هتحمل صدقيني..
رنا : بتعيط..اه ياحبيبى يافهد..انت ومراد وحفيدي..ولادي الأتنين وحفيدي بعدو عني. ااه يقلبي. والله انا كرهت الحربيه. ولسه آركان. هو قلبي ناقص وجع ولهفه ع سلامتهم..؟ كل يوم ف سفرهم..اقول يارب..يارب قرب البعيد..وعجل الأيام يارب ورجعهملي..
طارق : مسح دموعها..وقال.وحدي الله يام فهد..ياما عدت علينا صعاب اكتر من كده..
رنا : بتنهيده..لا اله الا الله محمد رسول الله.
طارق : ابتسم بتمثيل..وبعدين انا مطمن ومش قلقان ع ولادي..لأنهم رجاله وقدها. ولو دخلو ف وسط الشوك..هيطلعو منه من غير ما يتخدشو..وفهد ومراد و آدم ماشاءالله عليهم..تحسيهم تيران ماشيه ع الأرض.ههههه.
رنا : فتحت عينيها بصدمه..وقالت انت بتقر ع ولادي ياطارق؟ انت بتقول ع ولادي انا تيران؟
طارق : غصب عنه ضحك..وقال ياوليا ده تعبير مجازي..وبعدين هي التيران حاجه وحشه.ههههه. روقي روقي كدا وبطلي نكد.. ولادك هيرجعو بخير وسلامه..
الباب خبط..
رودي من ع الباب.بصوت عالى..يارااانووووش لابسه حجابك يا اختااااه.. ههههههه..
رنا : غمضت عينيها بنفاذ صبر..وقالت أنا مش هرتاح ابدا..انا حاسه اني عايشه ف مزرعة..
طارق : بهزار..المزرعه السعيده.هههه…
ياوليا فرفشي وروقي كدا.. احلا مزرعه دي ولا ايه.. وقومي البسي حجاب ههههههه.
رنا : صكت ع أسنانها بغيظ..وقامت تلبس الروب..
رودي : بتخبط بصوت عالى..وقالت بخنقه.. اله..جره ايه ياجدعان يال جوه..مش معقول الزعل قفل طلبة الأذن..ياطاررروووق.. انا ابص عليك هههههههه..
افتح ياشقي.. وانا ال بقول عليك حزين وزعلان..!!!
..اتاريك اتاريك..
طارق : بضحكه.. ادخلي يارودي تعالي جيتي ف وقتك..
رودي : فتحت الباب ودخلت..ومعاها چود وچواد..وقالت..آن آن آن..اذيك ياطاروق. وانتي يارنوش عامله ايه..خطيره ف الموف. هههههههه.
رنا : نفخت.. اهلا بمرات أبني..العاقله..
رودي : كشرت عينيها وقالت..الله يسامحك..انا ممكن اعملك قعدة عرب ع الكلمه دى..وهتدفعي ع فكره.
.بس عشان انتي مرات طاروق وام فروسه..انا هتنازل عن حقي..
طارق : اصيله يارحاب..قصدي اصيله يارودي.
رنا : قعدت بغيظ..ومردتش..
چود : آن آن آن بابا طارق القمر..مامتي رنا الموزه..شوفتو عملنا ليكم ايه؟
رنا : همست بغباء..هي قالت عليا موزه؟
چواد : قعد جمبها وقال.. لأ لأ مقالتش حاجه.. وباس ع ايديها..عامله ايه دلوقتى ياست الكل..
رنا : حطت ايدها ع خدو.وابتسمت بحب. وقالت… انا بخير ياروح قلبي..والله انت وابوك وجودكم ف البيت بيحسسني ان لسه ف بشر حواليا ياچواد يبنى..
چود : كشرت عينيها بغيظ..ع أساس اني حيوان الكنغر قدامك يارنا. كدا تزعليني منك؟ ده انا عملتلك ابو علي مخصوص علشانك..
رنا : بدهشه..هااا؟ ابو علي..قصدك ام علي.
چود : بمرح ابو علي ولا امه..المهم إن علي اتحط عليه واتعمل معاه الصح.. هههههخخخ.
طارق : شم الريحه..وقال.اممم يسلام.يسلام.اهي دي الروايح ال تتدخل ع قلبي السعاده ال بجد..تعالي يابت ياچود..تعالي ياحبييت جدك..عليا النعمه انتي ال فيهم والباقي سلطه..
چود : بسرعه قعدت جمبه..وقالت بسعاده..اتفضل يا اجمل بابا ع الكره الارضيه.. اجمل طبق ام علي..
طارق : بص ل رنا ورقص حواجبه..تعالي. دا انا بحبك اوووي يا ام علي..
رودي : اوباااا..عتلاق ماينفع كدا يارنا..الراجل ده..الراجل ده. الراجل ده.. بيشقط قدامك..
رنا : رفعت راسها للسما..وقالت اللهم لا اعتراض ولا مانع يااااارب..
چود : اللهم قوي ايمانك يقلب چود..
چواد : بخنقه..خلاص بقى..الهزار ليه وقت محدد..
چود : صدق انت صح..من اتنين لاربعه..ههههخخخ.
رنا : غصب عنها ضحكت..
رودي : اييييييه يادين النبي ايه الحلاووووه دي..رانوووووش ضحكت يابشر..وحضنتها بمرح..
رنا : ضحكت من قبلها..وضمت رودي بحب كبير..وقالت ربنا مايحرمناش منك يارودي يابنت قلبي يارب..
رودي : بضحكه صافيه..ولا يحرمنا منك يا احن ام ف الدنيا..
چواد : يلا بقى..انا ها أكلك ياماما بأيدي..
چود : وانا كمان ها أكل بابا طارق بأيدي..
وچواد وچود بياكلوهم..وطارق و رنا بيضحكو ومبسوطين..
ورودي : واقفه..وضغطت ع زورار الفون..وتم الإرسال…وربعت ايديها..وابتسمت بحب كبير..
لأنها بحاجات بسيطه دخلت الفرحه ع الناس ال بتحبهم وبيحبوها..
ف مكان بعيد جدا عن مصر..
فارس قاعد ووصلتله رسالة رودي..وقراها..
.تمت المهمه بنجاح.. وابتسم بحب كبير… وبعت مسج شكر ل زوجته وحبيبته.
.وقلبه استريح لما شاف ضحكة أمه وأبوه وعيلته الصغيره..
——————بقلمي مريم نصار.
فيلا العدوي. ف اوضة رينو..
رينو ع السرير ومرجعا ضهرها لورا..وواخده آرين ف حضنها..
آرين : مغمضه عينيها ف حضن أمها..لكن صورة آدم قدامها..وكمان فهد ودموعها نازله بصمت..
رينو : مسحت دموعها..وحاولت تقوي بنتها..وتحاول تضيع إحساس الوحده ال جواها..ومش عايزه آرين تعاني. زي ما هي عانت زمان ودلوقتي ف غياب الفهد.. وغمضت عينيها وجمعت قوتها شويه..وفتحت عينيها. واخدت نفس عميق واتنهدت..وقالت.. ايه يا آرين مش بالعاده يعني تكوني صاحيه ومتتكلميش؟
آرين : خرجت من حضنها.واتعدلت بتعب. وقالت بحزن وعفويه..
قلب ارين زعلان اوي يا مامي..حاسه إن قلبي مقفول عليه جوه صندوق..ومفتاحه مبقاش جمبي.. قلبي غمض عينيه ومش عايز يفتح دلوقتي يامامي. لانه هيشوف عتمه. عتمه كحيله اوي..
رينو : مغمضه عينيها وبتسمع بنتها بكل جوارحها.. ونفس الاحساس..ونفس الشعور.. قلبها كمان زعلان..ومقفول عليه جوه صندوق والمفتاح مع فهد.. رجوع فهد هينور كل العتمه.. عيون قلبي مش هتفتح غير بوجودك يافهد..
ورفعت أيدها. واخدت آرين لحضنها.. وقالت. بأمل.. آرين بنتي طول عمر قلبها ورده جميله مفتحه وبتضحك ع طول..مش لايق عليها الزعل..
وكملت بابتسامه..بس انا بقى ال زعلانه من بنتى الوحيدة فراشة الحياة مزعلاني تخيلي؟.
آرين : رفعت عينيها ليها وقالت بتعجب..زعلانه مني انا؟ليه يامامي؟
رينو : ابتسمت بمكر..وقالت زعلانه عشان خبيتي عليا مشاعرك تجاه آدم..
آرين : رغم دقات قلبها المتلخبطه.. لكن ضغطت ع شفايفها بحرج كبير.. ونزلت عينيها ف الأرض. وساكته..
رينو : ابتسمت. وبتتأمل ف بنتها.. كأنها بتقولها كبرتي يابنتي وقلبك عرف يحب..وقالت..مش هتحكيلي بقى عملتي ايه انهردا؟
آرين : بحرج..ال..هوا..احم.ف الحقيقه.انا…..!!!
رينو : ضحكت بصمت..ورفعت ل آرين دقنها.. وقالت مش إحنا اتفقنا أننا صحاب. والبنت مبتخبيش اي حاجه ع مامتها. عشان مامتها اكتر واحده عارفه مصلحتها. وعايزه ليها الأحسن والافضل؟
آرين : غمضت عينيها واخدت نفس عميق. واتنفست ببطء.. وقالت.
ف الحقيقه يامامي.انا مش عارفه اقول ايه؟لاني معرفتش هو حصل امتى وازاي؟
رينو : بابتسامه..بتحبيه؟
آرين : هزت راسها بدموع.. جدآ يامامي..ومعرفش حصل ازاي..بس آدم بالنسبالي..شغف وحياه. صدقيني انا والله معملت اي حاجه غلط..حتى آدم عمره ما اتكلم معايا ولحد دلوقتي ماقلهاش…وا….!!!
وبعدها اتكسفت وسكتت .
رينو : بفخر من ابن اخوها..وقالت بمكر..مقالش ايه؟
آرين : هزت راسها بطفوليه.. لأ مش هقول..بليز بجد انا مكسوفه اوي يامامي..
رينو : ضحكت..وقالت اوكي خلاص انا فهمت.. وانا واثقه فيكي وواثقه ف آدم..لانه راجل بجد..وبيحب ديما كل حاجه تكون ماشيه صح.. المهم بقى هتقولي ل مامي خرجتو فين انهردا؟
آرين : سرحت ف آدم..واتكلمت ف اللاوعي.ودخلت ف عالم تاني..وقالت بفرحه وعشق..
آدم اخدني.وركبنا العربيه..والمطر كان بينزل ع أيدي وكنت مبسوطه اوى..وروحنا المول وبعد كده طلبلي كل حاجه انا بحبها..معرفش عرف إزاي..بس لقيته بيطلب من الويتر كل حاجه بحبها..وبعد كده جابلي بالطو طويل..انا حبيته أوي..حسيت انه فهم أمنية قلبي..وجابلي بالونات كتير..والبوكس ده..وعملي كل ده من غير ما يمسك ايدي أو حتي يقولها.. آدم رغم جموده..لكن بحس فيه بكمية حنان مش عند حد.عندو إيمان كبير. عندو مبادئ مابيتخطهاش لوجودي معاه.
لأ.. آدم هو آدم ف اي وقت وأي مكان. انا بجد مش عارفه هعمل ايه من غيرو..
وفاقت ع دمعه نزلت ع خدها..
رينو : قلبها مبسوط. واكتر حاجه فرحت قلبها.. إن بنتها بتتكلم بنضج وحب صادق..ودعت بقلبها إن ربنا يجمعهم ف الحلال..
وبعد كده قالت..طيب فين البالطو. انا ماشوفتوش. هو ف البوكس؟
آرين : بلعت ريقها بتوتر..وقالت.. بصراحه. انا لما كنت طالعه البيت خوفت من بابي..ف انا سبته عند تالين. ونسيت خالص اجيبه من اوضتها..واكيد هي نامت دلوقتي..
رينو : كشرت عينيها..وقالت بتحذير..انتي قستيه هناك يا آرين؟
آرين : بتنهيدة حب..مش قولتلك آدم هو آدم..
لأ يامامي.. آدم رفض وقالي البسيه فوق الفستان.. لأني ماينفعش ادخل البروڤا..
رينو : عيونها لمعت..وضمت بنتها بحنان كبير..وقالت ربنا يقرب البعيد.ويريح قلبك ياروح قلبي..
آرين : بعفويه..يارب يارب يامامي.. احم..مامي انا عايزه اكلم تيم بجد نفسي ازعق فيه مكلمنيش امبارح ولا انهرده..
رينو : ابتسمت بحب.. حبيبتي تيم دلوقتي نايم والوقت أتأخر..كلميه بكره إن شاء الله..
آرين : اوكي..استنى بقى احكيلك ع حجات كتير جدا..حصلت مع المرعب..يامااماااعع.
رينو : ببلاها..ها؟ مرعب؟ مين ده؟
آرين : بخوف..هشش وطي صوتك..لا يسمعنا..
رينو : بصت حواليها..وقالت بسم الله الرحمن الرحيم. سلاما قولا من رب رحيم..
.مين يابنتي. وايه ال جرالك؟
آرين : ضحكت من قلبها..هههههههه.. وقالت.. لأ مش عفريت..هو اه عفريت. بس عفريت بشري.
رينو : بغيظ..يابنت ماتتكلمي؟
آرين : بصوت مهموس.. المرعب ده يبقى آدم..
رينو : تنحت…وهمست آدم إبن اخويا؟ مرعب؟
آرين : هزت راسها وقالت بنفس الهمس..ايوه..بس وطي صوتك بليز لا يسمعنا..والاقيه طالع من البوكس ده..ويقولي..
وبتقلدو..انتي بتقوووولي اييييه يا آريييين؟
رينو : انفجرت ف الضحك..وقالت لأ لأ. مش معقول.. انتي مجنونه والله.
آرين : بصت حواليها وقالت..صدقيني. ده تتوقعي منه أي حاجه. اعصار أو بركان..حاجه كدا زي القضا المستعجل..
رينو : هههههههه…
مريم : خبطت..ودخلت وضحكت لما شافت ضحكتهم..وقالت بحب..طيب الحمدلله اني لاقيتكم بتتضحكو..انا كنت جايه اطمن عليكم..
رينو : بابتسامه.. الحمد لله يامامي. تعالي ياحبيبتى اقعدى استريحي..
مريم : لأ انا هروح اصلي القيام وأقرأ وردي.. وقلبي ارتاح لما اطمنت عليكم..
.انا كلمت زينب هتبعت ليكم كوبايتين لبن..تشربه قبل ما تنامو.. وباست جبين آرين.ومسدت ع خدها بحنان.. وابتسمت.. تصبحو ع خير ياحبايب قلبى..
رينو و آرين .. وحضرتك بخير..
مريم : خرجت وراحت تطمن ع فريحه..
رينو و آرين قعدو جمب بعض..يتكلمو.. و آرين بطريقتها هونت ع نفسها وهونت اكتر ع رينو..
وزينب جابت ليهم اللبن..وبيشربو. وبيتكلمو. وعدا عليهم الوقت..وصلو القيام..وآرين نامت ف حضن رينو.وقالت أذكار النوم.
وبعدها.همست بقلبها. تصبح ع خير يا بابي..تصبح ع خير يا آدم..وغمضت عينيها ونامت وهي بتردد إسم ال آدم…
رينو : اتنهدت..وقالت استودعتكم عند الله الذي لا تضيع ودائعه..
وهمست..فهد. وغمضت عينيها..ونامت..
——————بقلمي مريم نصار.
ف الطياره..Автор: Меріам Насар
مراد : فتح الشنطه..وطلع بطاقات شخصية..وقال.. امسك يافهد أنت و آدم. كل واحد ياخد بطاقته..
انت يافهد اسمك..چاسبر
وانت يا آدم اسمك.. كيران
وانا اسمي.. چاكوب.
وطبعا احنا عارفين إن هوية حيدر هناك.. بإسم..ڤيكتور..
فهد : مسك البطاقه..وهز راسه بتنهيده.وحطها ف جيبه. ومخنوق لفراقه لعيلته الصغيره..وبص من الشباك وساكت..
آدم مراد : اخد البطاقه..وربع ايديه..ورجع راسه لورا وغمض عينيه..
مراد : بص عليهم..وشاف حالة فهد وفضل السكوت.. لأنه مش ااقل خنقه منهم..وحط البطاقه ف الشنطه.. ورفع رجله ع الكرسي ال قدامه.. وغمض عينيه..
والكل ف انتظار فجر جديد..
——————بقلمي مريم نصار..
تاني يوم الصبح..فيلا رعد الجوهري..
هيلينا : بلهفه..الو سفيان حبيبى عامل ايه؟
سفيان : ابتسم..امي انا بخير الحمدلله اطمني..حضرتك عامله ايه؟
هيلينا : بدموع.. هيلينا زعلان كتير سفيان لانك بعيد عنها..انت ازاي مش هترجع ف إجازة نص السنه..وليه داد بيقولي انك هتقعد ف ايطالي الخمس سنوات كلهم من غير ما ترجع مصر..انت ازاي تعمل كدا سفيان؟
سفيان : امي انا معملتش كدا بمزاجي..حضرتك عارفه إن جدو تعبان جدا..وقرر اني أشيل المسؤوليه..وادير الشركات بتاعته هنا ف إيطاليا..
هيلينا : بحزن..بس كدا كتير عليا عليك سفيان..رعد زعلان جدا..
سفيان : ابتسم..لا متقلقيش ياست الكل..انا بحضر المحاضرات ف ميعادها..و
وبعد كده بقضي يومي ف الشركه مع رؤساء الاداره. وبتعلم واحده واحده..وكمان انا كلمت بابا من شويه..واقتنع..
وكمان عرضت عليه فكرة.. إن بما إن أنا مش هينفع ارجع مصر حاليا.؟
انتو ال هتيجو ع ايطاليا وتقضو معايا الاجازه..
.وكمان اشوف باري المجنونه.لانها وحشتني جدا.. وبابا اقتنع..ووعدني انكم هتسافرو..
هيلينا : مسحت دموعها وضحكت..وقالت. بجد .بجد سفيان حبيبى يعني رعد وافق؟ اوكي كدا انا فرحانه اوووي. لانك وحشني كتير كتير.اوي..
باري : بتتنطط وقالت بلهفه..مام..هاتي بقى. سفيان وحشني اوي..وخطفت الفون..وقالت..هالو..سيفو حبيبى وحشتني سوو ماتش بجد..
سفيان : ضحك..باري حبيبتى انتي ال وحشتيني ياروحي..عامله ايه؟
باري : انا كويسه جدا. وع فكره المدرسه هنا طلعت الذ كتير من بره بكتير..
البنات هنا عش….وهرشت ف شعرها بحيره..وقالت .عش…تؤ..مش فاكره اسمها ايه بس هما جمال اوي..
سفيان : ههههههه قصدك عِشريين مش كدا؟
باري : ههههه yas يس.هي عشرين دي فانتاستك سفيان..
سفيان : ضحك من قلبه..وقال لأ مش عشرين. اسمها عِشريين..
باري : كشرت عينيها وقالت..ببطء..عي ش ر يين. اووو يس صح قولتها..ايام كول واكل فول. ههههه.
سفيان : ضحك..وقال دي اول حاجه اتعلمتيها ف مصر.؟
باري : يس وانا مبسوطه اوى..هنا ف كلمات مكنتش اعرفها..بس انا بتعلم بسرعه..يعني مثلا أنا اتعلمت..ماتحن ياجن..وا فرفش يامان وبلاش قلابان..وا…!!!
سفيان : فتح عينيه بدهشه..وقال مين دي؟ دي باري اختي؟
لأ دي سنه كمان وهتمسك سلاح.. وقال بتنبيه..
اسمعي ياباري..مش كل كلمه تسمعيها تقوليها. لازم اي كلمه يبقى ليها معني..هو بابا عرف بال انا سمعته ده؟
باري : بتذمر..يس..وقال نفس كلامك ده..عموما اوكي مفيش مشكل..انا واحد واحد هتعلم وهعرف كل حاجه..بس بجد سفيان انا مقتقداك جدآ..I really miss you
سفيان : بتنهيده..وانتي كمان يا باري.. وكلها كام شهر..واكيد هشوفك إن شاء الله..
باري : بتنهيده.. إن شاء الله.سفيان.
ف بريطانيا..
ميرو : بتلبس عشان خارجه مع تيم..
تيم : حبيبتي انا هتصل اطمن ع رينو و آرين اوكي؟
ميرو : ابتسمت..اوكي ياحبيبي. وانا هلبس الحجاب واكلمهم انا كمان..
تيم : بيتصل..و خرج من الاوضه.. الو ايوه رينو. ياحبيبتي وحشتيني ياروحي. عامله ايه؟
رينو : بتعب.. الحمدلله ياحبيبي. انت عامل ايه؟
تيم : كشر عينيه بإستغراب..مالك يارينو؟
رينو : بغصه ف قلبها.. أبدا ياتيم..انا بخير..طمني عنك وعن ميرو..
تيم : دخل المكتب..وقال بعتاب.. بتخبي ع ابنك يارينو؟ خلاص عشان اتجوزت وسافرت بقيت بعيد؟
رينو : دمعتها نزلت..وقالت..ابدا والله ياتيم..ده انت أبني وحبيبي وعشرة سنيني..
تيم : بقلق.. انتي بتعيطي؟ وكمل بتحذير..رينو والله لو مقولتي ف ايه هقفل واتصل ع فهد انتي فاهمه؟
رينو : بدموع..فهد سافر ياتيم..سافر..
تيم : قعد ع كرسي المكتب..بزعل..وقال..سافر؟ وليه محدش قال لينا طيب؟
رينو : بوهن..محبوش يشغلو بالكم.. وخصوصاً إن مراد و آدم معاه..يعني ميرو هتضايق ومش هتركز ف رسالتها..
تيم : مسح وشه وشعرو بحيره.. احم. طيب يارينو ياحبيبتى بتعيطي ليه دلوقتي.؟
المفروض تدعي ليه من قلبك ربنا يحفظه. وبعدين ياستي هي أول مره يعني؟
وكمل بهزار..ياريتني كنت جمبك ع الأقل كنتي اتوحمتي عليا..وجبتي ولد زي القمر..شبهي كدا. مش شبه أبوه..بس انا عارف اكيد هيطلع فهد التاني..
رينو : غصب عنها ابتسمت..وقالت..يارب يكون شبه فهد..
تيم : بخبث..ف كل حاجه؟
رينو : بتنهيدة حب..ف كل حاجه..ده مفيش ف الدنيا زي فهد السيوفي..
تيم : بتمثيل..من بين أسنانه بغيره..ع فكره فهد ده مش صغري وهو عقدة حياتي..سارقك مني ع طول..
رينو : ههههه. فاكر ياتيمو؟ كنت بتغير عليا من فهد جدآ..
تيم : ابتسم بحب..ولحد دلوقتي وحياتك.. بغير عليكي من اي حد..
رينو : بضحكه..تسلم لقلبي ياروحي..
تيم : قوليلى بقى. آرين فين؟ بقالي يومين مسمعتش صوتها البت دي؟ واكيد هسمع منها موشح قد كدا.. اني قد ايه نسيتها. واني مبقتش اخاف عليها.. وإن ميرو اخدتني من الكل. وحجات كتير تانيه..
رينو : مسدت ع شعر آرين.ال نايمه.وقالت بابتسامه.. آرين نايمه. اول ما تصحى هتكلمك أكيد.. امبارح كانت عايزه تكلمك بس الوقت كان متأخر..
تيم : ماشي ياحبيبتى..رينو اوعديني انك تخلي بالك من نفسك ومن البييي..
رينو : حطت ايدها ع بطنها وابتسمت بتنهيده.. حاضر ياحبيبي..
تيم : لمح ميرو..وقال بهمس..طيب انا هقفل دلوقتى عشان ميرو جايه لأنها اكيد هتحس من صوتك إن ف حاجه..وانا هقولها انك قفلتي عشان نازله مثلا….وانا دلوقتي هتصل ع تمارا أبارك ليها..
رينو : هزت راسها..ماشي ياحبيبى خلي بالك من نفسك انت وميرو..وربنا معاكم..
ميرو : دخلت.. بابتسامه.. ها ياحبيبي كلمت عمتو حبيبتى؟
تيم : ابتسم .ايوه يا حبيبتي. وبتسلم عليكي كتير. وكان نفسها تكلمك اوي..بس عندها مشوار مهم..
ميرو : امم خساره دي وحشاني جدا..
تيم : شدها وقعدت ع رجله..وقال بمكر..قوليلى بس انتي زي القمر كدا ليه؟
ميرو : بضحكه..انا مراتك وده طبيعي جدا إني اكون ملكه جمال العالم مش جميله بس..
تيم : باسها من خدها..حبيبى انا ياناس. بموت فيكى ياميرو..
ميرو : ابتسمت..وانا بحبك اوي.. نبارك ل تيما بقى؟
تيم : انتي تؤمري..وهنكلمها فيديو كمان ايه رايك؟
ميرو : بحرج قامت من ع رجله وقعدت جمبه..وقالت اوكي..
تيم : ضحك بسعاده..وقال مكسوفه ياميرو..
ميرو : بحرج..فعلا مكسوفه..الحجات دي مش لازم تكون قدام اي حد.. احتراماً لينا وكمان لغيرنا.
تيم : باس كف أيدها. وبص ف عينيها..وقال.ربنا بيحبنى لانك ع اسمي. لانك انتي أساس حكايتي..
——————بقلمي مريم نصار.
عدا الوقت..
عند كامليا..
كامليا : ف اوضتها. وقاعده وفاتحه اللاب توب. وبتتفرج ع فيلم رعب..وحاطه السماعه ف ودنها..وبتتفرج باستمتاع كبير.. كأنها متحمسه لكل جريمه..
ماجده : دخلت.. وبتنادي..كامليا..؟ وبصت ع الفيلم..وشهقت ولفت وشها بسرعه..وبتنهج وقالت.بخوف. اعوذ بالله من الشيطان الرجيم..ايه ده يا بنتي الي بتتفرجي عليه ده؟ وحطت أيدها ع قلبها من بشاعة المشهد..
كامليا : ضحكت بسخريه.. وقالت..ايه يا مامي. خوفتي؟
ماجده : قعدت ع طرف السرير جمبها..ومحاولتش تبص ع الفيلم تاني..وقالت.. ايوه طبعا خوفت..انا مش عارفه ازاي جايلك قلب تشوفي حاجه زي دي؟ ده انا قلبي كان هيقف من بشاعة المنظر..انتي مشوفتيش الراجل بيقتل ازاي؟
كامليا : بخبث شيطاني..ده احلا مشهد يامامي.. وصكت ع أسنانها بغيظ..وقالت النهايه مش منصفه للفيلم..عشان الوحش ده هو الي شرير..لكن الإنصاف هيكون من نصيبي أنا..!!!
ماجده : كشرت عينيها بعدم فهم.اله؟ مالك يابنتي انتي رجعتي تكلمي نفسك تاني؟ مالك ياقلب مامي انا قلقانه اوي عليكي ياحبيبتى..لو ينفع نكلم الدكتور تاني..
كامليا : من بين أسنانها..ليه شيفاني مجنونه؟ انا طبيعيه جدا اهو..ياريت بقى تسبيني اكمل الفيلم..
ماجده : بزعل حقيقي. ع حالة كامليا. طيب حقك عليا انا مقصدش كدا..سيبك من كل ده..المهم بقى بابي بيقولك..انزلي عيب كدا العريس قاعد من بدري.. وكدا تصرف غلط منك..
كامليا : زعقت..عريس ايه ده كمان؟ انتي مفكراني هوافق على واحد زي ده؟
ماجده : بجديه..العريس الي مش عاجبك ده؟ مهندس وليه مركزه..وكمل تعليمه بره مصر..ومعاه شهادات اي حد يفتخر بيها.. ومستواه هو. عيلته عالي جدا..يبقى ليه الرفض؟ انزلي قابليه حالا.. ابوكي تعبان .وصحته متتحملش اي مشاكل..اتفضلي . خمس دقايق وتكوني تحت..وسابتها ونزلت..
كامليا : صكت ع أسنانها بكُره كبيره..وقامت بنرفزه..ووقعت كل حاجه ع التسريحه.وبتنهج وقالت بشر..انا مش هتجوز حد غير تيم وبس..!!
وحطت أيدها ع بطنها وضحكت بشر وقالت بخبث.. انا كامليا عبد الباري حرم تيم عزيز..
وزعقت انتوووو فااااااهمييييين!!!
عبد الباري : بيكح بتعب..وقال..اهلا وسهلا شرفتنا يا ابني..
خالد : الشرف ليا انا ياعمي..
ماجده : بابتسامه..وحماس..اتفضل ياحبيبى اتفضل اشرب العصير .معلش بقى انت عارف كسوف البنات. بس انا كلمتها ونازله..
خالد : لأ عادي ياطنط حصل خير خليها براحتها..
ماجده : ضحكت..اهي نزلت اهي..هاقوم انا بقى عشان عبد الباري لازم يستريح..والبيت بيتك ياخالد يبني.. وبصت ل كامليا وقالت خالد العريس ياكامليا.اقعدي ياحبيبتى واتكلمي معاه.. وساعدت عبد الباري..وطلعو فوق..
كامليا قعدت جمبه..وضحكت بمكر..وقالت اهلا وسهلا ياخالد..
خالد : بصلها بإعجاب..وقال اهلا بيكي ياقمر.. ماشاء الله انتي اجمل من الصور بكتير..
كامليا : حطت رجل ع رجل..وقالت بغرور. كامليا مالهاش شبيه..مفيش غير كامليا واحده وبس..
خالد : استغرب أسلوبها. وقال..ده اعتبره غرور؟
كامليا : بصت ف عينيه بجراءه. وقالت..ثقه..دي ثقه إن كامليا مالهاش منافس..
خالد : ابتسم..بس الثقه الزايده سعات بتبقى خطر ع صاحبها..
كامليا : قربت من وشه..وقالت بشر..او الي حواليها..
خالد : ههههه ياساتر مالك كدا..انتي في حاجه مضيقاكي..
كامليا : تؤ.. لسه متخلقش..
خالد : هز راسه بتعجب..وقال..ماعلينا..المهم بقى نتكلم شويه..اكيد مامتك قالتلك اني عريس والكلام ده..واكيد قالتلك كل حاجه عني..واتمنى اعرف رأيك..او لو في اي اسئله انا جاهز ..
كامليا : بصتله بسخريه..وقالت انت مصمم تتجوزني ياخالد؟
خالد ؛ ابتسم .. والله ده شيء يشرفني..وفترة الخطوبه هنعرف بعض اكتر..
كامليا : همست ف ودنه.. للأسف ياخالد..هيبقى كتب كتاب ع طول.. لأن مفيش وقت..
خالد : بعدم فهم..بعيدا عن الطريقه المريبه الي انتي بتتكلمي بيها..لكن مفيش وقت لايه؟
كامليا : ضحكت بثقه..وقالت مفيش وقت لأن بطني هتكبر والحمل هيبان..
خالد : بصدمه .ايه؟
كامليا : بصت ف عينيه بكُره كبير..وقالت..انا حامل.. وياريت تفكر تشيل الليله..قولت ايه؟
خالد : قام وقف بصدمه..وقال..انا مايشرفنيش اني ارتبط. او حتى اتكلم نص كلمه بعد كده..وسابها وخارج يشتم فيها…
كامليا : حطت ايدها ع بطنها.و ضحكت بصوت عالي جدا..
خالد ركب العربيه..وسايق.. وركن ع جمب ومسك فونه واتصل..وقال.. الو ايوه ياعم تيم..
تيم : بلهفه..ها عملت ايه ياخالد؟
خالد : ياعم دي مجنونه..دي بتكلمني وكأنها سكرانه ولا مجنونه وطريقتها مريبه جدا..
تيم : بحماس.سيبك من كل ده..هي وافقت؟
خالد : بص هي قالت حاجه غريبه.
تيم : كشر عينيه وقال..ايه هي؟
خالد : قالت انا حامل. وانت هتشيل الليله..!!
——————بقلمي مريم نصار.
(في بلد أجنبي)
مراد وفهد وآدم وصلو المنطقة ال موجود فيها شبكة الاتصال.. ودخلو بيت دور واحد. وليه جنينه. وفتشوه كويس جدا وكل حاجه أمان..وكل واحد أخد شاور. وصلو. واتغدو.. واستريحو ونامو شويه.. وصحيو. وقاعدين ف الصاله قدام الدفايه لأن الجو برد شديد اكتر من مصر..وبيشربو مشروب دافي..
آدم مراد : وصلته رساله مشفره..وفتح اللاب توب..
مراد : بص ل آدم. وقال دي اكيد من عقيد حسن..!!
آدم مراد : هشوفها حالا..وفتح الرسالة. وبعدها قال.. الرساله بتقول. المدير مضي على العقد بعد موافقة التلات بنود..ومن اول الاسبوع هيتم الشغل. بالتوفيق. W.A.H
مراد : مط شفايفه ورفع حاجبه.تمام.وبص ل آدم وقال .انت صاحب الفكره دي مش كده ياديزل؟
آدم مراد : بجمود..ايوه..وده الي لازم يحصل. حضرتك طلعت مهمات كتير وعارف إن الأمر مايسلمش..
فهد : وانا مع آدم في الاقتراح ده.. وده هيرحنا كتير من قرف اي ست..
مراد : ضحك عليهم..وقال لأ انتو بس الي مش واثقين من نفسكو هههههههه..
فهد : بص لمراد بغيظ..وصك على أسنانه..وقال. احنا هنبدأ ولا ايه؟
آدم مراد : فك الشفره..وبعت رساله بالإيجاب..وقفل اللاب..
مراد : اسمعوا بقى.. احنا طبعا منعرفش أكرم فين؟ اتخطف؟. او هرب الله اعلم..لكن احنا هنعمل كل حاجه ف أيدينا لحد ما نلاقيه إن شاء الله..
فهد : مسح وشه بايديه وقال.
احنا طبعا هنغير من شكلنا كالعاده..ومن بكره هننزل نتجول في المنطقه. وندور على شغل واحنا بندور على اكرم عشان محدش يشك فينا..
آدم مراد : بجديه..بابا حضرتك لازم تكون موجود هنا..انا الي هسافر للقريه دي..وانا الي هدخل وكر حيدر..
مراد : هز راسه.انا عارف انك قدها وكمان قلقان عليا..لكن انا ببص لبعيد.
انا هعرف اتعامل مع حيدر وغيرو. وليا طريقتي. وانا الي هضحك عليه مش هو الي هيضحك عليا.
انا لازم ادخل وكر حيدر. لازم اكون جوه البار.. بس في نفس الوقت انا همثل إني معاق في رجلي. واستحالة يشغلوني جارد على باب البار. لأ هو هيدخلني جوه..ووقتها انا أدرس كل حاجه. واعرف مخططاتهم.. وإن كانو آسرين أكرم أو لأ..
فهد : طيب انت متأكد من إن الكلب حيدر ده هيوافق أنه يشغلك معاه؟
مراد : بصراحه لأ.. لكن ده هيبقى دور الناس الي هكون عندهم..ويارب بس يوافقو على انى اعيش معاهم لأني تايه.. والجميل في الموضوع.. إن العقيد حسن بعتلي عنوان الراجل والست الي ارضهم هياخدها حيدر بعد شهر..ومن حظى أنهم عايشين لوحدهم يعني إن شاء الله.هقدر اقنعهم..
آدم مراد : بتفكير…هز راسه تمام..بس حضرتك هتسافر امتى القريه؟
مراد : بص قدامه..من بكره إن شاء الله..ويومين بالكتير. هكون في بيت من أهل القريه. بإذن الله.
فهد و آدم بغضب مكبت.. إن شاء الله..
——————بقلمي مريم نصار..
بعد اكتر من أسبوعين..!!
آريان ف ألمانيا..واتصل ع زين..!!!
زين : ابتسم وقال اكيد جددو العقد.. ورد عليه..وقال بابتسامه.. طمني يادكتور مضيتو العقد..!؟
آريان : بغيظ كبير وخنقه كبيره.وقال بصوت عالي..مصيبه يابابا..مصيييبه..!!! ————-
بعد اكتر من أسبوعين..!!
آريان ف ألمانيا..واتصل ع زين..!!!
زين : ابتسم وقال اكيد جددو العقد.. ورد عليه..وقال بابتسامه.. طمني يادكتور مضيتو العقد..!؟
آريان : بغيظ كبير وخنقه كبيره.وقال بصوت عالي..مصيبه يابابا..مصيييبه..!!!
زين : قام وقف بقلق. ف ايه يا آريان..مصيبة ايه؟
آريان : بغضب..الشركه الطبيه رفضت تجدد العقد..
زين : فتح عينيه بصدمه..وقال بعدم فهم..ليه؟ دي شروطنا مفيش زيها..وكمان احنا معاهم اكتر من ٢٠ سنه. اكيد ف سبب…!!
آريان : من بين أسنانه..ايوه يابابا..ف شركه منافسه. مضت العقد مع الشركه..
زين : قعد مكانه..وقال طيب اهدا كدا..واحكيلى بقى ايه ال حصل عندك بالظبط..
آريان : مسح وشه وشعرو بايدو..وقال بخنقه..انا والاستاذ حامد..وصلنا ودخلنا الاجتماع. وطلعت الملف وقدمته للمدير الفني. عشان يمضي ويجدد العقد زي كل سنه ومعايا شنطة الفلوس..لقيته بيتأسفلي..وبيقولى سوري مستر آريان. احنا لغينا التعاقد مع شركتكم A-k-A ..
وأنهم بعتو لينا فاكس وكمان بعتو رساله ع ميل الشركه. أنهم بيعتذرو لفض بنود العقد مع شركتنا.. وإن آخر شحنه لينا عندهم ف المينا وهتوصل مصر بعد تلات ايام..
وانا اتكلمت معاه بحاول افهم ايه السبب أو ايه التقصير.وقولتله احنا بنمضي ع استلام الشحنه. وقبل ما الشحنه توصل الشيك بيكون مصروف عندك..قالى ف شركه مصريه اتفقت معانا ع نفس الاجهزه ولكن بسعر مغري..
زين : بيسمع بتركيز.وفتح اللاب توب.وكانت الرساله وصلت من خمس دقايق. وقراها بعينيه وهو بيسمع آريان..وقال… اسم الشركه دي ايه يا آريان..؟
آريان : بغيظ.. للأسف مش عارف..بس شعار الشركه.. H-A
زين : بإستغراب..H-A؟ مفيش شعار معروف بالاسم ده..
آريان : فعلا يابابا..اكيد دي شركه مصريه وغير معروفه. وواضح انهم عايزين يكبرو ع اسم اجهزتنا. وشعار مجموعة العدوي.. A-k-A
بس دي مصيبه يابابا..وهنرجع من الصفر تاني. حضرتك وبابا آدم تعبتو كتير جدا.لحد ما اثبتو نفسكم بجداره.. وإن اي مستشفى تاخد اي جهاز مننا وهما مغمضين.. دلوقتي احنا ف كارثه بجد..
زين : هز راسه اهدا يا آريان.وانا هتصرف..انت خد الملف ومتعملش اي حاجه. ومتتكلمش مع اي واحد فيهم. وارجع على الفندق انت وحامد..وانا بكره هكون عندك إن شاء الله..
آريان : هتعمل ايه يا بابا..؟
زين : بص قدامه..وقال..هتعرف بكره يابن زين العدوي..
بس حذاري يا آريان..حذاري جدك يعرف بالموضوع ده.جدك تعبان ومش حمل خبر زي ده.
آريان : صك ع أسنانه. حاضر يابابا..متقلقش حضرتك.. وقفل..
زين : اتصل ع السكرتيره..وقال بأمر وحزم..مش عايز اي مخلوق يدخل عندي وقفل..
وشبك ايديه تحت دقنه..وفضل يفكر اكتر من نص ساعه ف صمت تام..
ويحسبها ف دماغه!! وبعدها..اخد نفس عميق واتنهد..ومسح وشه بايديه ونفخ بخنقه.
واتصل ع الارشيف..وقال بحزم..ابعتلي كل ملفات الشركه الالمانيه للأجهزه الطبيه. من اول يوم بدأنا فيه شغل معاهم .لحد دلوقتي.وكل شحنه انا استوردتها من هناك.. وقفل..
واتصل ع مسؤول المخازن..وقال بأمر.. عايز جرد لجميع الأجهزه الطبيه..وتشوف الكميه ال عندي هتكفي قد ايه مسحوبات للعيادات والمستشفيات ال بتتعامل معانا؟ ونص ساعه تعرفني بكل حاجه مفهوم.. وقفل..
واتصل ع المهندسين الفنيين..وقال. الساعه ٣ في اجتماع مغلق.كل المهندسين يكونو موجودين.
.ومفيش حد يروح لأمر طارئ.. وقفل..
واتصل ع يوسف عزيز ف شركته..واتكلم بحده..الو ايوه يايوسف..سيب ال ف ايدك وتعالى حالا..
يوسف : استغرب نبرة زين..وقال مالك يازين.. في حاجه حصلت معاك؟
زين : بنفاذ صبر..لما تيجي هتعرف كل حاجه يا يوسف..
يوسف : بقلق..طيب حاضر..مسافة الطريق واكون عندك..
زين قفل..وبص قدامه..وقال بتهديد..انا هوريكو مين هو زين العدوي.وازاي تخلو بالإتفاق مع نفسكم.. من غير ما ترجعولي..!!!
بعد لحظات..
ريتال : دخلت بسرعه..وقالت بقلق..ف ايه يازين؟ ايه ال بيحصل؟ والشركه مقلوبه ليه؟
زين : بثبات..مفيش حاجه ياريتال..وانتي هترجعي على البيت دلوقتي مع الحرس.
ريتال : هزت راسها لأ لأ يازين..اكيد في حاجه حصلت..الشركه فيها حركه غريبه جدا من شويه..
.ياريت تقولي ف ايه؟ بالله متقلقني عليك..
زين : مسح وشه بايديه..وقال الشركه رفضت تجدد العقد ياريتال..
ريتال : بصدمه كبيره ايه؟ ازاي الكلام ده؟ دي شركه كبيره جدا..وليها اسمها ونزاهتها.. والأجهزة بتاعتهم الاولى عالمياً..
وعشان كده بابا آدم تعاقد معاهم..واحنا كملنا معاهم..وكل سنه بندفع فرق الزياده. وهما مبسوطين من تعاملاتنا معاهم..يبقى ليه يرفضو التجديد؟
زين : من بين أسنانه..هنعرف..كلها سواد الليل ونعرف كل حاجه..
ريتال : طيب يازين حاول تهدا.. وانا جالي ميل من شركتهم..
.إن آخر شحنه لينا اتحركت وع وصول بعد تلات ايام…وبعدين.تروح شركه تيجي عشره..
زين : هز راسه بغيظ.. لأ ياريتال لأ..الاجهزه ال بتنزل مصر من الشركه دي عليها اللوجو. شعار مجموعة العدوي. ال هو آدم خالد العدوي.. AـkـA وأهم المستفيات واكبر الأطباء واكفأهم بيتعاملو معانا وهما مغمضين لكفائة منتجنا. يعني كدا هرجع من الصفر من تاني.. لأني مش عارف كفائة اي شركه تانيه..ولسه ف إجراءات كتيره اوي..بس انا مش لازم اتسرع..ومحتاج ابقى لوحدي عشان اعرف افكر..
وبصلها بتنبيه..ريتال حذاري بابا يعرف بحاجه زي دي..صدقيني لو…..!!
ريتال : هزت راسها..وقاطعته..لأ ابدا والله انا مش هقول اي حاجه..بس هنتصرف ازاي؟ وانت ناوي على ايه؟
زين : بخنقه..اول حاجه انتي ترجعي البيت. وكأنك مرهقه ورجعتي عادي وكأن الأمر طبيعي. ولو بابا يسألك عليا..تقولي ان عندي إجتماع مهم..وعندي عشاء عمل..وممكن أرجع متأخر..فاهمه ياريتال..ومش عايز اقرر كلامي تاني..
ريتال : شافت خنقة زين..وهزت راسها حاضر..حاضر يازين..
——————بقلمي مريم نصار.
(ف دهب)
Автор: Меріам Насар
ياسين : قاعد ع السرير..وبيتكلم فون مع ماليكه..الو. اذيك يا ست الكل..
ماليكا : بابتسامه..اذيك يا حبيب قلبي. انا بخير طول ما انت بخير..
همس : نطت على السرير بحماس..وبتغلس على ياسين. وبتضحك من غير صوت..
ياسين : بصلها بتحذير..ومسك أيدها من على شعرو..وقال. بلخبطه..اء..اه ياماما وانتو عاملين ايه؟
ماليكا : كشرت عينيها..يبنى احنا كويسين الحمدلله. المهم همس عامله ايه؟
ياسين : بغيظ مكبت..كتف همس. وقال. همس كويسه جدا.
همس : لفت وشها ليه..ورقصت حواجبها..وقالت بصوت عالى.. عاااااا انت بتضربني يا ياسين.. شوفتي ابنك يا مامااااااا..
ياسين : بهمس..يابنت اللذين..!!!
ماليكا : شهقت..ايه يضربك؟ اهو ده الي مش ممكن اصدقه أبدا..معقول يا ياسين أنت؟
ياسين : ضحك بغيظ..جرا إيه ياماكي..انتي هتصدقي المجنونه دي؟
همس : عااااااا انت شرير اوي..انت عشان ظابط وربنا مديك عضلات تدوس بيها على مزاميز الخلق.. عاااااااا ياعيني عليكي ياهمس ياقمر انتي..
ياسين : ضحك من قلبه عليها..وقال..يابنتي اعقلي بقى..
همس : برقه..تؤ تؤ انت جوزي حبيبي. ولو عقلت قدامك هتحب فيا ايه؟ انا مجنونه. وبحب اتجنن عليك..وباسته من خدو برقه..
ياسين : ضحك بحب..وقال مجنونه ياهمستي..
ماليكا : سمعت ضحكة ياسين..الي من طالعه من قلبه..وعيونها لمعت من الفرحه..وقالت بحنان.. بتمنى ليكو السعاده الابديه. وتفضل تضحك من قلبك..وتفضل همس مصدر سعادتك..
وانتي ياهمس يابنتي.. ياسين مفيش احن منه. ولا اطيب من قلبه..خليكي مبسوطه عشان هو يفضل مبسوط..
انتي ممكن تسميها انانيه مني..بس انا كأم. عايزه اشوف ياسو مبسوط طول العمر.. ومش هيبقى كدا غير لما تكوني انتي مبسوطه وفرحانه. فاهماني يابنتى..
ياسين : بزعل..طيب انتي ليه بتعيطي دلوقتي ياامي؟
همس : شافت ملامح ياسين..وقالت بهزار.. اله في ايه بقى..ماكي بتعيط..وانت زعلان..وانا مضروبه.؟
انا بقول بينا على محكمة الاسره..
ماليكا : غصب عنها ضحكت..وقالت.. فعلا انتي مشكله زي ما قال زياد..
همس : مسكت خدود ياسين..وقالت..شايف ابوك بيقول عليا ايه؟ طب يمين عظيم..لازم يعزمنا على أفخم اوتيل فيكي يامصر..ايه رأيك بقى..؟
زياد : حضن ماليكا من الخلف. وقال..وانا موافق..بس ارجعو بقى.. الواد وحشني..
همس : بتذمر..الواد بس ياحج زياد؟ عموما ابنك هبعتهولك..ها ايه تاني؟
كلهم ضحكو..
زياد : لا وانا اقدر برضه..دي مرات الغالي. وبنتي التانيه..يعني مقامك محفوظ..
همس : بكبرياء..ميرسي جدا لحضرتك ياحج زيزو..
ياسين : شدها لحضنه وقال..سيبك منها ياحج..مش هتخلص منها..المهم انت عامل ايه وحشني جدا..
همس : بتلعت في شعرو بهزار..
زياد : بحنين..وانت كمان ياحبيب أبوك..ربنا يسعد اوقاتكم بالخير..
ياسين : هيتجنن من حركاتها..وعايز يقفل..وقال.. آمين يارب..سلامي لحياة وكل العيله.
زياد : وماليكا ف صوت واحد. لا إله إلا الله ياحبايبي.
ياسين وهمس..سيدنا محمد رسول الله.. وقفلو..
همس : جت تقوم..
ياسين : شدها لحضنه وقال بمكر..رايحه فين يا مجنونه.. عجبك البهدله دي..لازم تدفعي التمن..
همس : حاوطت رقبته بإيديها..وقالت برقه..احنا راجعين على مصر كمان يومين.ومفيش فرق بينا مين الي يدفع التمن..وغمزت..
انا رايحه اتفرج ع البحر وسمكاته ياروح المجنونه..
ياسين : هز راسه بخبث..تؤ تؤ. مفيش بحر.
في بحر عشق ياسين وبس..وقرب منها بحب كبير واخدها لعالمه الخاص..
——————بقلمي مريم نصار.
(شركة العدوي)Автор: Меріам Насар
مسؤول المخازن..اتصل ع زين. وقال ايوه ياباشا.الاجهزه ال عندنا تكفي ل تلات سنين قدام بإذن الله معاليك..
زين : بأمل..تمام جدا.. وقفل.
بعد كدا..
زين : قاعد ف المكتب مع مجموعة من الموظفين..وبيراجعو ملفات الشركه الالمانيه..
السكرتيره..: خبطت ودخلت..مستر زين..كل المهندسين ف غرفة الاجتماعات المغلقه..
ف الاجتماع المغلق..
زين قاعد متمركز ع تربيزة الاجتماعات..وع يمينه يوسف..وع شماله مهندس ف نفس مجال يوسف. ف الاجهزه الطبيه.
ومهندسين فنيين محترفين.
يوسف : شايف ملامح زين جديه جدا..ومش فاهم حاجه..لكن بدأ يتكلم..وقال خير يازين..انت جمعتنا ليه؟
زين : بثبات..قال قبل أي حاجه..ف قدام كل مهندس فيكم. ع شاشة اللاب مجموعة صور لكل الأجهزة الطبية. ال انا بستوردها..عايزكم تركزو فيها كويس جدا..
كل واحد فتح اللاب توب ال قدامه..وفتحو الصور..
مهندس منهم قال..ايوه يافندم. واحنا ال بنركب الاجهزه دي للمستشفيات والعيادات.. والحمد لله محصلش ضدنا اي شكوى..
زين : شبك ايديه تحت دقنه..وقال.. انا بقى مش عايزكو تركبو الاجهزه دي .انا عايزكم تفككو أنواع الاجهزه كلها.من كل نوع جهاز يتفكك لحد آخر مسمار موجود فيها..
كلهم بصو لبعض بعدم فهم..
Автор: Меріам Насар
يوسف : ازاي يازين؟ ممكن توضح لنا اكتر…
زين : جواه مش عايز يكشف كل ورقه. ويقول ع الكارثه ال حصلت..لكن قال بذكاء..
زين : ابتسم..وقال مشروع ضخم لأول مرة في مصر..وبنفس تقنيات الاجهزه الطبيه ال بنستوردها..وكمان لو ف معدات وتقنيات أحدث هنعملها.. ها ايه رأيكم؟
يوسف : كشر عينيه وقال.. برضه مش فاهمين..
زين : هز راسه..وقام وقف..وبيتمشى.واتكلم.
وقال..
باشمهندس صالح..انت شغال معايا هنا من حوالي ١١ سنه..ودماغك ماشاء الله عليك.
صالح : وده شرف كبير ليا يازين باشا..
زين : ربت ع كتفه..وقال.تسلم..انا دلوقتي عايز أسألك..لو انا مثلا جبتلك جهاز من ال انا بستورده من بره مصر..وانت فككته. وتدرس أهمية كل قطعه موجوده فيه.. هل ترجع تأسس جهاز بنفس الكفاءة..بالظبط؟
صالح : بتفكير..لو السيوله موجوده. والمكان ال هقدر اصنع فيه الجهاز موجود..وكل حاجه ليا متاحه..اقدر اعمل نفس النسخه الاصليه بالظبط..
زين : ابتسم بمكر..وقال حلو اوى اوى.. وراح قعد مكانه..وقال.. المكان موجود والسيوله موجوده..وكل حاجه بفضل الله متاحه. ونشوف أكفأ مهندسين معاكم ونجيبهم وعايز خلال شهر واحد أشوف اول جهاز صنع ف مصر. تحت شعار AkA
يوسف : ابتسم..ايوه يازين..انا معاك..بس ده مشروع ضخم جدآ. وتكلفته هتبقى عاليه.
زين : ابتسم..ورفع حاجبه.. القطع الأصلية بتبقى بسعر مختلف خالص بعد التجميع. احنا ال بنحط سعر كبير بعد تقفيل المنتج.. بس انا بقى هحسب سعر القطعه مع سعر التجميع والتقفيل..وهبيعها بما يرضى الله.. ومتقلقش انا مظبط لكل حاجه..
صالح : آسف لجراتي ف السؤال يازين باشا. بس الشركه الالمانيه……!!
زين : بابتسامه. احنا عايزين نعتمد ع نفسنا ياباشمهندش صالح. هي ليه ديما منتجات الخارج احسن من منتجاتنا؟..عشان التقنيه والتفاني.. احنا بقى هنشغل نفسنا بنفسنا. هما مش احسن مننا. احنا عايزين يكون ف بلدنا كل حاجه موجوده ومتاحه.وبالسعر المتداول.
مهندس : اتكلم بحماس..والله بجد ده مشروع هايل فعلا..وتسمحلي يازين باشا..انا اعرف كام مهندس ايديهم سحر بجد وعندهم قدره عاليه سبحان الله..بجد بيبدعو ف شغلهم..
زين : تمام. يقدمو السي ڤي ونشوفهم ف حجات بسيطه كتجربه..
ودلوقتي انا هقولكم إيه المطلوب بالظبط.وهنبدا امتى. وفضل زين يشرح ليهم..وبدء الامل يكبر جواه..وعندو حماس لأكبر مشروع يتعمل ف مصر..
(ف بريطانيا)
ميرو : قاعده بتذاكر. بتركيز..
تيم : قاعد قصادها على الكنبه.. وماسك كتاب..
لكن سرحان وبيفكر في تصرف كامليا..وقال جواه..
معقول كامليا تكون حامل؟ لأ لأ. آدم قالي دي قرصة ودن ليها وبس..
طيب هي قالت كدا ليه؟ اكيد بتطفش العريس..!!
معقول بجد في بنت توصل ليها الجراءه انها تعمل كدا؟ او تقول على نفسها كدا إلا إذا كانت مريضه؟
بس على مين ياكامليا هانم؟ ده انا تيم عزيز.. وإن كنتي مفكره نفسك زكيه. او انا استسلمت تبقى غلطانه..
صبرك عليا..انتي مفكرا إنك بتصعبيها عليا.؟ بالعكس ده انتي سهلتي عليا الموضوع بطريقه كبيره.. بس صبرك عليا..
ده انا هبهرك..وهجوزك الي يليق بيكي بجد..والي يشيل الليله..!!!
ميرو : شافت تيم سرحان..وقالت بتعجب..اله هو تيم ماله؟
وبعدها قفلت الكتاب وسرحت..وقالت لنفسها. تيم كان مبسوط اوى. بحمل تمارا..!! معقول يكون بيفكر في الخلفه والأطفال؟
بس انا معنديش اي مانع..هو الي اقترح عليا موضوع التأجيل عشان الرساله..
طيب ممكن يكون عمل كدا عشاني انا؟ عشان متعبش؟
طيب وبابا محمد وماما نور زنبهم ايه؟ من حق بابا محمد يشوف ويفرح بذريته..
طيب اعمل ايه؟ امممم لقيتها..وحطت الكتاب على التربيزه وقامت.
وراحت على اوضة النوم..وفتحت الدرج بحذر..واخدت شريط منع الحمل. وبصت للشريط بتردد. وبعد تفكير أخدت القرار..ورمت الشريط في الباسكيت..وقالت..بارتياح..كدا افضل..وده احسن قرار اخدته..
——————بقلمي مريم نصار.
(فيلا العدوي)
الساعه 11 مساءاً.
زين : رجع ومرهق جداً..ومتوقع إن الكل نايم.. لكن شاف مريم قاعده لوحدها.وبتروح في النوم.
وابتسم لانها أكيد قاعده لحد ماتتطمن عليه..
زين : قرب منها. ونزل على ركبه..وقال ست الكل..!!
مريم : حست بيه..وفتحت عينيها.وابتسمت.. زيني.. حمدالله ع سلامتك ياحبيبي..
زين : مسك ايديها الأتنين.وباس عليهم..وقال. الله يسلمك ياحبيبتي. انتي ليه قاعده لوحدك؟ وليه منمتيش ف جناحك وفين الامبراطور.؟
مريم : مسحت وشها.. وقالت.. آدم فوق وانا نزلت مجاليش نوم وانت بره..قلبي هيرتاح لما اطمن عليك..
وحطت أيدها ع خدو وقالت بحنان..اتأخرت ليه يانور عيني؟ ومالك مرهق اوي كدا ليه؟ لعل وعسى يكون خير يابن بطني..
زين : حط راسه على رجليها..وغمض عينيه بتعب..وقال بتنهيده..عايزك تدعيلي أوي يا أمي. محتاج لدعواتك تسندني..
مريم : مسدت ع شعرو بحنان..وقالت..دعواتي مرافقاكم ياولاد آدم.. مفيش ساعه بتعدي عليا غير لما استودعكم فيها..
دعيالك يازين يابن قلبي وروحي.. ربنا ينجييك من كل كرب. وينصرك..ويوفقك لما يحبه الله ويرضاه.. ويحميك. ويعليك ويرفع قدرك ويشرح صدرك. ويسهل ليك كل عسير..وينور طريقك..ويبعدك عن الحرام.و وساوس الشيطان. ويريح بالك وقلبك ياحبيبي..
زين : أخد نفس عميق جدآ جدآ..واتنهد وقال..الله. الله يامريومه قد ايه انتي بتهوني عليا وبتريحي قلبي..
مريم : بقلق..مالك يانبض مريم..في حاجه شغلاك.؟
زين : رفع راسه. وابتسم بحب..وقال. محدش يقدر يشغلني غيرك انتي والحج. انا كويس اوي دلوقتي ياست الكل.. انا بس كنت طمعان في نومه على حجرك..ولما حطيت راسي حسيت اني اخدت حنان لسنه قدام..ربنا يديمك تاج فوق راسي يا أمي.. اهم حاجه رضاكي عليا..
مريم : عيونها لمعت بدموع..وقالت قلبي راضي عنك في كل خطوه. وربي يرضى عنك في كل وقت وحين. يازين يابن مريم و آدم..!!
زين : قعد جمبها..وضمها لقلبه بحنان كبير..وقال بسعاده. كدا ضمنت الجنه يامريوم..
مريم : ربنا يمد في أجلك ويبارك في عمرك. ويرزقك سعادة الدارين يانور عيني..
آدم : واقف على السلم..ومتابع المشهد.واطمن على إبنه..وهز راسه..ودخل الجناح..واتصل على آريان..
مريم : طلعت من حضنه..وقالت بحماس.. أنا بقى هاقوم اجيبلك تتعشى..انت جعان ومتقولش لأ..
زين : أبتسم..وقال.. لأ انا واقع من الجوع..لكن هتتعشي معايا؟
مريم : ابتسمت وقالت .ما أنت عارف انا مبتعشاش.. انا أكلت حاجه خفيفه من بدري..
ريتال : نازله بسرعه..وقالت بتوتر..حمدالله ع سلامتك يازين..
زين : ابتسم..وقال الله يسلمك ياحبيبتي..
ريتال : شافت ابتسامة زين وقلبها استريح نوعاً ما..
زين : طيب يا أمي ريتال نزلت..تعالي انتي اطلعي استريحي وانا هاخد شاور وهتعشى.. اتفضلي..
مريم : بصت ل ريتال وقالت..خدي عشا لجوزك واطلعو اتعشو فوق..تصبحو ع خير..
ريتال : حاضر يا ماما..وحضرتك بخير..
زين : قام وساعد مريم..واخدها طلعها فوق.. وسلم على أبوه..وراح الجناح بتاعه. واخد شاور ولبس.. واتصل على رعد..
-الو.
زين : الو رعد باشا..معلش بتصل عليك في وقت زي ده..
رعد : ولا يهمك يازين انا كدا كدا عندي شغل فى الشركه وسهران..خير يصحبي..اؤمرني..
زين : تسلم يارعد.. دلوقتي انا مسافر بكره ضروري ألمانيا. ومحتاج منك اربعه حرس خاص. بكفاءه عاليه. محتاجهم معايا..
رعد : يسلام.. بس كدا؟ أنت تؤمر..بس اربعه بس؟
زين : هز راسه ايوه. منا عندي الحرس الخاص بتوعي..متقلقش.
رعد : تمام..من بكره الصبح هيكون عندك..
زين : ياريت تبعتهم على المطار على طول. ويكونو جاهزين..الساعه ٩ بالدقيقه هناك..
رعد : تمام.. كله هيكون جاهز على الميعاد..
عدت الليله على أبطالنا وجزء كبير منهم عقله مشغول ف بكره..
——————بقلمي مريم نصار.
Автор: Меріам Насар
تاني يوم فى الجامعه..
چود : واقفه مع بنات صحابها..
مصطفى : جه عليها. وقال تعالي عايزك..
البنات : مصطفى ياچود.بجد قمر اوووي.
چود : بغيظ.. وغيره..ده قمر.؟ ده قمر بالستر..وانا مش هفضل كل شويه اقولكم..إن ده واحد قريبنا من بعيد مش اكتر..
سمر : حضرتك بشوفك معانا فى المحاضرات. ومشاغب جدآ.هههههه.
مصطفى : ببرود..عارف. بس محدش طلب رايك..وبص ل چود هو انتي مسعتيش قولت ايه؟
چود : بغيظ.. لأ ماسمعتش..وبعدين اجي معاك فين وليه أصلا؟
دينا : چود الاستاذ كيوت اوى. وليه اسلوبك جد اوي معاه كدا .بزمتك مش حرام..
چود : عوجت بوقها..لا يختي مش حرام..وريحي انتي..وبصت لمصطفى وقالت بغيظ..اتفضل بقى امشي من هنا..
مصطفى : بغمزه ليه بس ياچودي..تعالي بس هقولك.. ولا عشان انتي خمريه وقمر بتتقلي عليا.؟
چود : متغاظه من وجوده والبنات الي معجبه بيه..وعايزه تولع فيه وفيهم..وقالت..خمريه في عينك وغور بقى..
سمر : خمريه؟ وضحكت..وقالت..طيب انت مش بتحب البشره البيضه.والبنات البيضه.؟
مصطفى : بعدم اهتمام..البيضه دي تقليها لامك.
سمر : بدهشه..ايه؟
تيفا . قصدى يسلم فمك . بس انا مبحبش البيض.
سمر : بخيبة أمل.. ليه بس.؟
مصطفى : بسخريه . بيتلحمسو بسرعه اهااااا اههههاا..
بنعل ابو شكلك يلا يا چود اخلصي بقى عشان متغباش عليكي..
البنات اضايقو من تجاهل مصطفى ليهم.. ومشيو..
چود : جواها مبسوط..لكن جت تمشي..
مصطفى : وقف قدامها بسرعه .وقال. استني هنا..هو انا بقي مش عارف اتلم عليكي؟
چود : وتتلم عليا ليه إن شاء الله؟
مصطفى : بخنقه..چود اظن كفايه لحد كدا لعبة القط والفار..انا عايز دلوقتي نهايه للموضوع ده؟
چود : بارتباك.. موضوع ايه؟
مصطفى : جاب آخره..وقرب من وشها وقال.. لآخر مره هقولهالك ياچود انتي بتحبيني ولا لأ؟
چود : رفعت حواجبها ببرود..وقالت.. تؤتؤ. انا مبحبش حد..ياريت تفهم بقى..!!
مصطفى : صك ع أسنانه بتوعد..وهز راسه ليها وقال بتوعد.. تمام..تمام أوي أوي ياچود.. بس متجيش تزعلي مني ف الآخر..!!!
——————بقلمي مريم نصار.
(ف ألمانيا)
قدام الشركه الالمانيه للأجهزه الطبيه..
وقفت عربيه فخمه جدآ. واتنين عربيه حراسه ونزل منها الجارد..وفتح الباب ل زين العدوي.. ونزل منها. بهيبه وثقه كبيره.. ورفع راسه للشركه..وقلع النضاره.. ودخل الشركه. وجمبه آريان وحامد.وحواليه الحراسه الخاصه..
وماشي بكبرياء وثقه.. وكأن الزمن بيعيد نفسه من تاني..
زين ماشي وكأنه في مراية آدم خالد العدوي….!!! ———–

  • يتبع الفصل التالي اضغط على ( رواية جريمة عشق ) اسم الرواية
  • google-playkhamsatmostaqltradent