رواية سينا اصبحت قدري الفصل الخامس 5 - بقلم مي محمد

الصفحة الرئيسية

 رواية سينا اصبحت قدري كاملة بقلم مي محمد عبر مدونة دليل الروايات


 رواية سينا اصبحت قدري الفصل الخامس 5

 

تركض حور بخوف شديد ودموع لا تتوقف

:قت*له …قت*له و بيدور عليا ..اروح فين

فجأة تم شدها لداخل غرفة سرية

حور وهيا مغمضة العين وبصراخ

: متموتنيييي”ش والله مش هقول لحد .

رعد وهوا بيحط أيده على بوقها ..

: اسكتى يخربيتك هتتسببى بمو*تنا..

حور وهيا تفتح عينيها

:امممممم امممممممم اممممم

رعد

:هشيل ايدى بس متتكلميش بصوت عالى ..تمام

هزت حور رأسها بنعم ..فشال رعد أيده من على بوقها..

حور بعياط شديد

:قتلو*ه و هيقتلو*نى انا كمان 😢

رعد

: طيب اهدى خلاص بطلى تعيطى أنا موجود مش هسمح لاى حاجة تئذ*يكى ..

حور بتوهان فى عيون رعد التى احاطتها بالأمان التى لاول مرة تشعر به..

: انت منقذى..

احس رعد بالمسئولية تجاهها ..

: متقلقيش تمام ..ودلوقتي احكيلى شوفتى ايه بالتفصيل وليه دول كانو بيجروا وراكى..

حور وهيا تحاول أن تهدأ

: ان…انا ك كن كنت ..

رعد وهوا يربت على يدها بحنية

: طيب اهدى ..والله طول منا موجود مش هسمح لاى حد يمس شعرة منك ..اهدى واحكيلى بهدوء بدون تردد

حور

: انا كنت رايحة اجيب فطار ..وعشان انا معرفش الكافيتريا أو مطبخ المستشفى فين ..طلعت فوق ادور ووصلت للدور الاخير خوفت وكنت هنزل…

بس سمعت صوت زعيق ولقيته معتز بيخانق واحد وبيقوله أنه هيفضحهم هما ورئيسهم والراجل ده ضر*ب معتز بالنا*ر وما*ت..

رعد

: ومعتز ازاى طلع الدور الاخير وهوا المفروض ف السجن!!؟…طيب انتى مشوفتيش شكل الراجل ده ال قت*ل معتز..

حور

: لا انا مشوفتش شكله ..انا كنت وراه فشوفت ضهره بس ..

رعد

: اى حاجة مميزة ف شكله يا حور ..ركزى ..

حور بتذكر

: أيوة كان ف وشم شبه النمر على أيده اليمين ..

رعد

: تمام يا حور دلوقتى انتى مش هتجيبى سيرة لحد مين ما كان يكون بال حصل تمام ..

حور بتردد

: بس يا فندم ..عشان حق معتز ..

رعد بهدوء

: انتى مش واثقة فياا.. صدقينى مش هضيع حق حد ..

حور بخجل لقربه الشديد لها

: احم ممكن تبعد شوية ..

نظر رعد لها ..كم تبدو جميلة حقا بهذه الخدود المخمرية الملطخة بحمرة الخجل ..

ابتعد رعد عنها ..

حور بانتباه لمكانهم

: هوا احنا فين !؟

رعد

: دى غرفة سرية معمولة بين الحيطان فى المستشفى عشان لو حصل هجوم فده هيكون امان لينا وللمواطنين..

حور

: عظمة اووى ..ده مجهز بكل حاجة وأسلحة متنوعة وبدأت تستكشف المكان..

رعد بقلة حيلة من فضولها

: طيب يلا نمشى دلوقتى عشان فى تدريبات مستنياكى..

حور بصدمة

: تدريباااات!!!؟ ثم بدأت بتمثيل التعب

:بس يا فندم انا لسا تعبانة من مبارح دنا كنت هموو*ت..

رعد بنصف عين

: ال يشوفك وانتى بتجرى عشان تشوفى منعم الصبح مش هيقول كده يا سيادة الظابط.. ويلا من غير رغى التدريبات هتبدأ كمان ساعة يلاااا

حور بتزمر

: تمام يا فندم ..

**********************

تصل حور ورعد لعنابر العساكر

رعد

: ادخلى اجهزى وتكونى على الوقت ف الساحة والا الوش الحنين ال شوفتيه من شوية هيبقا نار وتحرقك ..

حور بخوف

: لا وع ايه الطيب احسن ..انا هروح استناك هناك من دلوقتى .. وتركض تنتظره هناك ..

رعد بضحك

: انا لو كحيت ف وشها هتروح فيها..اتعامل معاها ازاى دى يا ربى ..

يذهب رعد لغرفة فى اخر السجن مغلقة بأقفال كثيرة ..

يدخل رعد ..

رعد بهدوء قاتل

: منور الزنزانة يا شيخنا..

نظر له التكفيرى ولم يرد

رعد وهوا يجلس بمقابلته

: سمعت انك مش عايز تتكلم نهائى ..

ايضا نظر له التكفيرى بدون رد

رعد وهوا يظهر له صورة ويضعها أمامه ..

: براحتك متتكلمش ..هجيبها هيا تستجوبك بقا ..

التكفيرى ببكاء

: ارجوك يا باشا امى مالهاش ذنب ..متعرفهاش حاجة دى لو عرفت هتروح فيها ..

رعد

: منا عارف كل ده ..انا عايز تفاصيل العملية فتخلص وتتكلم بدل ما نجيبها ونقولها ابنك عمل وعمل ونشوف رأيها ف الحوار

التكفيرى

: لا والنبى يا باشا والله هحكيلك ال انت عايزه ..خليها بعيدة عن الموضوع هيا مريضة قلب وهتمو*ت منى ..

رعد

: كده تعجبنى ..احكيلى بقا يا شاطر من اول ما تولدت لحد ما وصلت انك تقعد قدامى بالشكل ده ..

التكفيرى

: ياباشا انا أسمى أسر الدمنهورى احنا أسرة بسيطة وشغلنا بسيط ابويا توفى وانا شقيت شغل لاننى وحيد امى وكان لازم اصرف عليها لأنها مريضة قلب وبحمد الله وصلت لكلية الهندسة حلم امى..وكان لازم اكمل دراستي ..ف يوم وانا فى الكلية قابلنى واحد صاحبى متدين جدااا وعارف ربنا قالى أنه ف شغل وكمان ليه ثواب كبير عند ربنا وف نفس الوقت هيجيبلى فلوس كتيرة وهقدر اعالج امى وأكمل دراستى مستريح..وتانى يوم سافرت معاه على هنا ولقيت أنه ف عدد كبير مننا فتطمنت شوية وكانوا رابطين عيوننا ووصلنا لمكان خالى تمام وعملنا الخيم وجمعنا وقعد يحكيلنا عن الجهاد والجنة وأنه النظام لازح يرجع زى الاول زى ما كان ف عهد الرسول وأنه النظام ده كافر ولازم نجاهد ف سبيل الله ..ف الاول انا كنت عارف

أنه كلامه كله غلط ف غلط بس الفلوس اغرتنى وأنه هيحللى كل مشاكلى ..بس جه يوم وقالوا إنه لازم نهج*م على عساكر جايين سينا ولازم نمو*تهم عشان قوة العدو تقل ونقدر نكمل جهادنا ونرتفع بمنزلة الشهداء ..انا حاولت اقنع نفسى أنه ده عشان ربنا وانا عارف أنه غلط بس لازم ابرر عشان اخد الفلوس ..وبعدين لما جينا نهجم عليكم كنت أنا وقناص منهم موجودين بين الرمل عشان محدش يشوفنا ويقدر يقتلك*م واحد واحد بس انا وقت لقيته بيصو*ب على الباص انا زقيته بس للاسف الرصا*صة صا*بت حد من ال ف الباص..فهوا كان هيقتل*نى فعشان كده ضر*بته بالبند*قية ال معايا ومو*ته قبل ما يمو*تنى وبعدين جيت دفنته عشان محدش من الجماعة يشك فيا ويقتلون*نى بس ف حد من عندكم صابنى ف رجلى وانت جيت مسكتنى ..

رعد

: طيب ليه متكلمتش ومقولتش للضباط ال استجوبوك..

اسر

: معظمهم معاهم يا باشا مكونتش اقدر اتكلم والا هيقتلو*ا امى ..

رعد

: طيب ليه حكيتلى انا

اسر

: لانه شوفتك وانت بتحاربهم وشوفت النظرة ال ف عيونك ليهم واثق انك هت*حمينى منهم ..

رعد وهوا يقف

: تمام ..وانت هتفضل ساكت ومتتكلمش مع حد نهائى وانا مسمعتش حاجة ..

اسر

: تمام يا باشا ..تفتكر انا على غلط

رعد

: احيانا الظروف بتجبرنا نختار اختيارات مش شبهنا..بس انه ضميرك يصحى ف الوقت المناسب وتنقذ الموقف فده شئ بطولى مش كله زيك ..بس اعرف تتكل ع الله ف الرزق سواء كان بالشقى أو بالسهل كلها ارزاق وكل رزق بشقى ليه ثواب اكبر عند الله ..احنا هنا عشان نحميكم بيمو*ت صحابنا كل يوم قدام عنينا وبنشوف المو*ت بعيوننا بس احنا عارفين احنا هنا ليه ..وانت موجود عشان خاطر امك ساعدها واسعى لرضاها يمكن ربنا يغفرلك ..

اسر

: شكرا جدا يا باشا وانا تحت امرك ف كل حاجة ..

رعد وهوا يغادر

: الشكر لله

الضابط عدى بتوتر

: هااا يا سيادة الرائد ..اتكلم والا لا

رعد بنظرة ذات مغذى

: لا للاسف ..شكله اخرس لانه مبيردش خالص ..يلا عن اذنك عندى تدريب .. ويغادر بابتسامة نصر على ثغره

*******************

حور وهيا تفكر في رعد

: والله يارب خايفة اكون وقعت ومحدش سمى عليا ..بس المشكلة ف حظى الاسود انا عارفة أنه هيحصل حاجة منيلة بستين نيلة ف اخر قصتنا🥺

احمد

: هههههه انتى بتكلمى نفسك يا بنتى ..

حور بانتباه

: انت ملكش دعوة بيا ..انا منسيتش ال عملته معايا مبارح

احمد

: خلاص ياستى حقك عليا..وبعدين الرائد رعد عمل معانا الواجب وزيادة متخيلة الملعب ده كله خلانا طول الليل نجرى فيه ونلعب ضغط لحد ما مفاصلى سابت من بعضها

حور

: احسن تستاهلوا انتو ال بدأتوا ..قال احنا جينا احنا جينا ..

احمد بضحك

: ههههه دى فكرة معتز ..بس اهو هيتعرض للمحاكمة العسكرية ياستى عشان تبقى مبسوطة ..

حور بحزن وهيا تتذكر موت معتز ..

: احمد ااااا

يقطع كلامها دخول العسكرى

عسكرى

: الرائد عدى طالب منكم تروحوا على …….

حور ف نفسها

: الله يقطعك انتى كنتى هتهببى ايه ..التزمى بالكلام ال قاله رعد ..

حور

: وده فين ده !؟

احمد

: انا عارفه ..روح انت يا عسكرى احنا جايين .. يلا يا حور

***********************

حور وهيا تبلع ريقها

: ينهااا*ر اسود ايه ده كله متقوليش أنه احنا هننط من هنااا زى الافلام ..

رعد

: يلا كله يستعد لقفزة الثقة ..

***********************

عينى عليكى يا حور هتروح فيها 😂💔

google-playkhamsatmostaqltradent