رواية تخلت عن كبريائها من اجله الفصل الرابع 4 - بقلم رونا

الصفحة الرئيسية

  رواية تخلت عن كبريائها من اجله كاملة بقلم رونا عبر دليل الروايات


رواية تخلت عن كبريائها من اجله الفصل الرابع 4

 

{في الشركه}

مكتب حمزه جنب مكتب نيره

حمزه بيدخل مكتبه وفي نفس الوقت نيره بتدخل مكتبها وبتتكلم في التلفون ودخلت مكتبها وحمزه فضل واقف بيسمع وفي نفس الوقت بتخرج نيره بسرعه وطبعا ماخدتش بالها ان حمزه واقف وبينزل وراها لاقاها بتركب العربيه وطارت بيها رجع الشركه لانه مش هيلحقها

(فلاش باك

في الشركه نيره بتدخل مكتبها تلفونها بيرن وكانت لينا صاحبتها بترد عليها

نيره: هاي لينا

لينا بصريخ: الحقيني بسرعه انا زودت الجرعه وهموت

نيره بقلق : يخربيت جنانك طب انتي فين

لينا: في البيت

نيره قفلت المكالمة وبتخرج من المكتب والشركه وركبت العربيه وطارت بيها وحمزه نزل وراها لاقاها طارت بيها رجع تاني الشركه

نهايه الفلاش باك)

سلمي شافت حمزه بيجري ورا نيره و راحت لشذي بسرعه

سلمي: شذي هانم

شذي: في اي

سلمي: بتحكي اللي حصل

شذي: ابعتهولي

سلمي: حاضر يافندم

حمزه بيوصل لمكتب شذي

حمزه: تحت امرك يافندم

شذي: فين تصميم المشروع اللي طلبته منك

حمزه: جاهز يافندم

شذي: ولما جاهز مجبهتوش ليه

حمزه: اصل ومش عارف يرد

شذي بنرفزه بسيطه: اي مش لاقي رد ارد انا عشان انت سايب شغلك ورايح تجري ورا نيره هانم صح

حمزه: انا بس لاقتها خارجه بسرعه افتكرت في مشكله وكنت عايز اساعدها مش اكتر

شذي بزعيق: طالما هي مطلبتش مساعده يبقي ملكش دعوه وتخليك في شغلك ودي اخر مره تغلط في شغلك مفهوم

حمزه: مفهوم يافندم

شذي: اتفضل على مكتبك وتصميم المشروع يكون علي مكتبي في اسرع وقت

حمزه: حاضر يافندم

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ|بقلمي رونا|ـــــــــــــــــــــــــــــــ

{في اتيليه شيري}

شيري ودينا بيختارو فستان ل دينا

شيري: دينا مش معقول كل ده مش عجبك

دينا: كلهم طوال انا عايزه فستان قصير عشان اثبتلو ان مزه وبالمره اشوفه بيغير وبيحبني ولا لا

شيري: فهمتك يامجنونه مش تقولي كده من الاول

وبتجيب فستان قصير تحت الركبه زي ما دينا طلبت تحفه

دينا بانبهار: اي الجمال ده اخيرا فهمتي انا عايزه اي هاتي اقيسه بقا

شيري بتديوهلها وبتدخل دينا تقيسه وبتطلع من البروفا

شيري: يخربيت جمدانك الفستان هياكل منك حته ولسه بقا لما تضبطي شعرك وتحطي ميكب

دينا بغرور: ده اقل حاجه عندي

ده الفستان اللي دينا هتاخده

{في بيت لينا صاحبه نيره}

بتوصل نيره بتخبط ع باب الشقه محدش بيفتح بتطلع نسخه المفتاح اللي معاها

“نيره معاها نسخه مفتاح عشان هما اصحاب اوي واوقات بيباتو عند بعض لان لينا كمان عايشه لوحدها لان اهلها عايشين بره مصر”

وبتفتح الباب وتدخل بتلاقي لينا مغمي عليها بتوفقها ببرفان بعد ما فاقت لينا

نيره: انتي مجنونه ازاي تزودي جرعه البودره ده كان ممكن تروحي فيها

“نيره مش بتشم بودره لينا بس اللي بتشم”

لينا بعياط: كنتي عايزني اعمل اي يعني واهلي كل شويه بيكلموني عشان يجوزني واحد قد ابويا لمجرد انه شريك بابا فالشغل وبحجه ان انا كنت متجوزه قبل كده ومات ولما بيتقدملي حد في سني ويعرف اللي فيها بيطفش ومينفعش افضل قاعده كده لوحدي ميعرفوش ان حبيبي مات اه بس عايش في قلبي وعمري ما نسيته ومش عايزه اتجوز وبتقوم تكسر في الشقه عايزاني اعيش ليه

نيره: بتصعب عليها صاحبتها وبتقوم تهديها وتحضنها

لينا بتهدي وبتفتكر الحادثه حصلت ازاي وتحكي لنيره

(فلاش باك

من سنه كنت عامله حفله في دبي وهو كان معايا وبعد ما خلصت الحفله كالعاده كنت واقفه بتصور مع الفانز وخلصت تصوير بكلمه اشوفه فين قالي انا واقف بره بشرب سيجاره عشان مكان الحفله واللي بتصور فيه ممنوع فيه شرب السجاير قولته طب انا خلصت وجايلك قالي ماشي وانا خارجه سمعت صوت عربيه بتخبط حد وجريت علطول وناس بتزعق وتقول اسعاف قلبي اتقبض جريت اشوف في اي لاقيته هو صرخت ومن الصدمه مش عارفه اتصرف ولما الاسعاف جت قالو ده مات

نهايه الفلاش باك)

ومن ساعتها وانا بقيت واحده تانيه مش عايزه تعيش لانها مش لاقيه حد تعيش عشانه

نيره: بتحضنها اهدى وكله هيتحل وبعدين انا رحت فين يعني ها فكي كده

لينا: انا مش عارفه من غيرك كنت هعمل اي ربنا يخليكي ليا

نيره: ويخليكي ليا ياقلبي

فنفس اللحظه بيرن تلفون نيره مبتهتمش

لينا: انا هروح اخد دش والبس عشان ننزل وانتي شوفي مين بيرن

نيره: اوك وبتلاقي شذي رنت 5 مرات بتكلمها

نيره: اي شذي كل ده رن

شذي: مبترديش ليه

نيره: مشغوله

شذي: يا ترى اي الحاجه المهمه اوي اللي شغلاكي لدرجه انك تنزلي تجري من الشركه كده

نيره بكدب: جالي تلفون ان واحده صاحبتي عملت حادثه وفي المستشفى وقلقت عليها فنزلت بسرعه عشان اطمن عليها بس انتي عرفتي ازاي ان سبت الشغل ونزلت جري

“نيره كدبت علي شذي لان شذي مش حابه علاقتها ب لينا لانها حاسه ان لينا مش مضبوطه وخايفه علي نيره وعايزها تقطع علاقتها بيها ونيره عشان تخلص من زن شذي فهمتها انها قطعت معاها وبتحضر حفلاتها بس ”

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ|بقلمي رونا|ـــــــــــــــــــــــــــــــ

شذي: عرفت ازاى مفيش حاجه بتستخبي عليا فالشركه وع فكره هعمل مصدقه الحوار ده بمزاجي بس خلي بالك من تحركاتك عشان الموظفين ميسبوش شغلهم ويجروا وراكي

نيره: معلش مش فاهمه اي حوار الموظفين ده ومالهم ومالي

شذي: في موظف شافك وانتي خارجه تجري وجري وراكي

نيره:مخدتش بالي بس هو اي اللي يخليه يجري ورايا

شذي: بيقول افتكر في مشكله وكان عايز يعرض عليكي مساعده انتي راجعه الشركه ولا خلاص كده

نيره: لا مش هينفع ارجع هافضل معاها شويه اتاكد انها بقت كويسه وبعدين اروح

شذي: اوك سلام

نيره: سلام

“شذي عارفه ان نيره مع لينا لانها معينه حراسه عليها من بعيد لبعيد عشان خايفه عليها من المافيا وعدت الحوار اللي عملته نيره عشان نيره متسالهاش عرفت ازاي لان شذي مش عايزه تعرفها حوار المافيا عشان متبقاش في خطر”

فالشركه عند شذي

بتكلم شيري تتطمن عليها وبترد شيري عليها

شذي: اخبارك اي

شيري: تمام وانتي

شذي: تمام روحتي ولا لسه

شيري: نص ساعه وهروح

شذي: تمام سلام

شيري: سلام

شذي بتفتكر مكالمه المافيا

(فلاش باك

المتصل: تجيبي اللي يخصنا بكره في بيوصف مكان الساعه 4الصبح والا هنقتل اختك ده غير الفضيحة وقفل علطول مدهاش فرصه ترد شذي كلمت شركه حراصات واتفقت انهم يعينو حراصه علي شيري لانها في خطر ونيره احتياطي لو عرفو انها قريبتها بس الحراصه تكون من بعيد لبعيد ويبلغوها كل حاجه اول باول وطبعا مش هتعرف شيري ونيره حاجه بخصوص الحراسه بعد ما عملت كده جالها مكالمه تانيه من المافيا

المتصل: ع فكره الحراصه اللي عينتها زي قلتها لاننا لو عايزين نخلص علي اختك هنخلص من غير ما حد يحس بحاجه وبنت عمك طلعت حلوه اوي الحاجه تكون عندنا في المكان والوقت اللي حددناه والا هنخلص على اختك وبنت عمك وقفل علطول ومستناش ردها

نهايه الفلاش باك)

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ|بقلمي رونا|ـــــــــــــــــــــــــــــــ

شذي: في نفسها ربنا يستر وبتحس بصداع جامد بتلم حاجاتها وبتروح علي البيت

في مكتب تامر بيدخل حمزه عليه

حمزه: خلصت شغل ولا لسه

تامر: اه خلصت

حمزه: طب يلا نروح نقعد في اي حته عايزك في موضوع

تامر: اشطا يلا بينا

تامر: خير عايزني في اي

حمزه: بيحكلو اي اللي حصل مع نيره

تامر: بس ده مش معناه انها هي اللي بندور عليها.

حمزه: عارف بس ممكن يوصلنا لحاجه تفيدنا

تامر: ممكن

حمزه: بس المشكله ان مش هعرف اكمل مراقبتها لان شذي عرفت ان جريت وراها وحكي اللي حصل مع شذي

تامر: خلي بالك لان شذي مش سهله وهدي اللعب شويه وخليك تقيل وانا هراقبها بطريقتي من غير ما شذي تحس بحاجه

حمزه: اشطا

ياتري تامر وحمزه بيدورا علي مين وليه واي علاقه نيره باللي عايزين يوصلوه ؟

ياتري شذي هتتصرف ازاي مع المافيا؟

google-playkhamsatmostaqltradent