رواية احببتك بدون مقابل الفصل السابع 7 - بقلم ايات قرآنيه

الصفحة الرئيسية

 رواية احببتك بدون مقابل (كاملة جميع الفصول) حصريا عبر دليل الروايات بقلم ايات قرآنيه

رواية احببتك بدون مقابل الفصل السابع 7

7
   بارت جديد هدية 🌹
 هرولت بسرعه : مالها ازدهار و نزلت بمستواها  ، حملها محمد بين يديه و ذهب خلفه كلا من يحي و اهلة 
 مايا : استني يحي جايا معاكم 
 يحي : لاا خليكي مع ماما اطمنك بالتلفون يا حبيبتي ، نزلت اخر كلمة مثل السكينة علي علي قلبها ، جلست بالخلف واسندت راس ازدهار في حجرها و صارت تحسس عليها حيث قاد يحي السيارة و بجانبه محمد وصلوا في وقت قياسي الي المستشفي و حمل محمد زوجته و خلفه يحي 
 يحي : يلي انزلي ، اماءت و نزلت معه 
 بالغزفة داخل المستشفي 
 الدكتورة : لو سمحت اطلع برا ثم وجهت كلامها للمرضة اخدي عينة دم واول ما التحاليل تطلع هاتيها لي 
 ****
  محمد جالس و بجانبه يحي : انت كويس 
 محمد : اه كويس ثم نظر اليه و قال : وانت كمان كويس ؟ 
 يحي : طبعاً ، 
خرجت الدكتورة و امامها محمد: طمنيني عليها هي كويس 
 الدكتورة : ما تقلقش اكلها كان ضعيف ركبت ليها محاليل و اول ما التحليل يطلع بخبرك 
 محمد : تمام شكرا و دخل عليها وجدها تاءن من الالم : حبيبتي انتي كويسة ما تخافيش 
 ازدهار : محمد 
 محمد : اشششش اهدي ثم اكمل بعتاب : انت ليه مهملة صحتك ، ليه كل دا 
 *****
 كانت اهلة تنظر الي الارض و تفرك ايديها ببعضهم و كان يحي يتابع كل حركة منها و يحدث نفسه ( يااااه عدي وقت كتير اوي ما شفتكيش و حتي لما شفتك كانت تلات ايام بس ، دا انتي اتغيرتي اوي ، ايه الغيرك بس ) 
 انتبهت اهلة له فقامت متوجهة لغرفة ازدهار و قبل ان تطرق الباب يحي : استني اهي الدكتورة جات خلينا ندخل معاها و نطمن 
 الدكتورة بابتسامة : ازيك يا اهلة طمنيني عليك 
 اهلة : الحمدلله كويسة اوي

  •تابع الفصل التالي "رواية احببتك بدون مقابل" اضغط على اسم الرواية 

google-playkhamsatmostaqltradent