Ads by Google X

رواية فتاة الملجأ الفصل الاول 1 - بقلم اية صالح

الصفحة الرئيسية

 رواية فتاة الملجأ كاملة بقلم اية صالح عبر مدونة دليل الروايات 


رواية فتاة الملجأ الفصل الاول 1

 

ليلى:أنا خايفة اوي من الولادة يا مصطفي

مصطفى:متقلقيش كل حاجة هتعدي والله ياحبيبتي وبعدين خلاص هانت

ليلي:مش قادرة اتخيل إن بعد كام ساعة بنتي هتبقى على إيدي

مصطفي: وهنربيها سوا كمان

دخلت ليلى الي غرفة العمليات،وبعد ساعات خرج الطبيب وعلي ملامحه الحزن

مصطفي:الي حصل يا دكتور ليلي وبنتي كويسين صح

دكتور اشرف:بنتك كويسة بس ليلى مقدرتش تستحمل حصل نزيف و مقدرناش نوقفه

كان يقف مصدوماً من حديثه حتي وضع الطبيب يده علي كتفيه وقال:البقاء لله وحده يا مصطفي شد حيلك

ذهب إلي الغرفة التي بها ليلي وظل يبكي وهو بجانبها

مصطفي:اصحي يا ليلي متعمليش فيا كدا مش اتفقنا نربي بنتنا مع بعض مش اتفقنا هنكمل للآخر ليه مشيتي وسبتيني واحنا لسه بنبدا الطريق انا مش هقدر اكمل من غيرك انا من غيرك ناقص يا ليلي عشان خاطري اصحى

تم دفنها واخذ مصطفي ابنته الصغيرة كي يذهب الي المنزل،كان يسير بسيارته بسرعة البرق والدموع تملئ عيناه عندما يتذكر تلك الحقيقة المرة أنه سيعش بدون نصفه الآخر،نظر الي وجه ابنته النائمة في امان ثم نظر مرة أخرى الي الطريق ولكنه وجد سيارة ضخمة تسيطر على الطريق حاول أن يتخطاها ولكن لم يستطع حتي اصطدمت السيارتين ببعض،اقترب الناس ولم يكن هناك أحد على قيد الحياة حتي وجدو طفلة صغيرة ملفوفة ببطانية ثقيلة وعلي رأسها جرح عميق

:اتصلوا على الاسعاف بسرعة البنت لسه عايشة

اخذوا الفتاة الي المشفي وتم إنقاذها

:هنعمل في البنت

:مش عارف

:متفكرش اني هاخدها كفايا عيالي عليا

: وانا بصرف علي نفسي بالعافية

:خلاص بكره الصبح تروح تشوف انت اقرب ملجأ يقبل بيها وانا هقعد في المستشفى

بعد 18سن

جهاد:يلا يا بنات اصحوا

منار:اوووووف بقى يوم تاني

سلوى:ونبي سبينا خمس دقايق كمان

روان:يعني الدادة مش بتعمل معانا الي انتي بتعمليه دا يا جهاد

جهاد:اصحوا بقى انهاردة اول يوم لينا في الكلية

استيقظوا جميعا وتجمعوا على طاولة الطعام

تهاني:اي يا جهاد شايفاكي نشيطة اوي انهاردة على غير المعتاد

جهاد:انهاردة اول يوم لينا في الكلية ومتشوقة اوي انا منمتش اصلا قاعدة بتخيل الكلية شكلها عامل إزاي

تهاني:يلا يابنتي ربنا يوفقكم

بعد مرور ساعة

جهاد:انا نازلة

سلوي و روان:واحنا كمان

جهاد:مش هتيجي معانا يا منار

منار:لا هروح لوحدي

جهاد:براحتك

تحركت جهاد وسلوى وروان نحو الكلية

سلوي:بصي يابت يا روان الواد القمر الي هناك دا

روان:الله اي الحلاوة دي دا احنا مشوفناش دنيا

جهاد:في اي يا جماعة ما براحة شوية دا احنا لسه اول يوم يعني

تفرقت كل واحدة منهم

جهاد:لو سمحت في حد قاعد هنا

:لا اتفضلي

جهاد: شكراً

:اسمك اي

:جهاد وانت

:شادي

دخل الدكتور ولاحظ اثنين يتحدثان في الصف ولم يلاحظا دخوله

:يالهوي يا بنات اي القمر دا

(دكتور خالد )

معيد في كليه الاداب عمره 40سنة ولكن لا يظهر عليه من سواد شعره الاسود وذقنه الطويلة وقوة جسده وعيناه العسليتان

اقترب من جهاد وشادي

خالد:اجبلكوا اتنين حاجة سقعة؟

رواية فتاة الملجأ الفصل الاول 1 - بقلم اية صالح
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent