Ads by Google X

رواية المشاكسة و النقيب الفصل الثامن عشر 18 - بقلم الكاتبة الصغيرة

الصفحة الرئيسية

  رواية المشاكسة و النقيب كاملة بقلم الكاتبة الصغيرة عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية المشاكسة و النقيب الفصل الثامن عشر 18

 
 
اول مبيوصلو المكان فاجاه بيلاقو ان عدي معه ساره بتصدم سيلا وبتدايق من وجود ساره ولزقها في عدي عدي اول مبيشوف نظرتها ليه مبيفهمش معناها لسه سيلا هتدي ردت فعل تمسكها مرام
مرام بوشوشه لسيلا: اهدي ومتبينيش انها ديقتك وانا هروقهالك
سيلا: تمام يامرام
ادم بيدخل بينهم مش وقته وشوشه يلا علي شغل انتي وهي
سيلا: براحه يالطخ اي حاسب
ادم: هعدهالك بس لانك كبيره ياسولي
سيلا: ماشي يخويا يلا امشي بقا
بتبدا سيلا هي ومرام بتجهيز الحاجات الي بتحبها اسينات وتعليق صورها
مرام: يابنت محظوظه يا اسينات عوباالي يارب
فاجاه بيظهر مراد
مراد: هي وصلت انك تكلمي نفسك يا شبر ونص
مرام: بقولك اي ابعد عن وشي ساعتي وخالي اليوم يعدي عليك بخير
مراد: ولو مبعدش هتعملي اي يعني ياشبر ونص
مرام: هتزعل اوي مني وبطل تناديني بشبرونص بدل مزعلك وبتشب عشان تعلق الزينه تقوم رجلها مزحلقه لسه هتقع يلحقها مراد
(حركه هنديه با اداء سريع🥹😂 )
بيفضلو سرحانين في عيون بعض لحد ما سيلا تجي
سيلا :احم احم نحن هنا
مرام:واااسع كده ما انت لو كنت تسكت مكنتش وقعت
مراد بعصبيه:ما هو انتي لو مش شبر ونص مكنتيش شبتي ووقعتي
مرام:أنا مش شبر ونص يابتاع انت
مراد:لا شبر ونص
مرام:لااااا
مراد:ااااه
سيلا:بسسسسسس انتو الاتنين بطلو شغل مناقره ده انت يلا روح هات الفستان مع مرام وطلعو علي اسينات
مرام:أناا لا بتهزري مستحيل امشي مع الكائن المستفز ده
مراد:لا حوش يابت أنا الي هموت وامشي معاكي وبعدين البنات هتموت وتلمح بس سيد النقيب مراد
مرام:معلش العتب علي نظر اصلهم عمي بعيد عنك وبعدين انت تطول تمشي مع مرام هاانم
مراد:لا مش عاوز اطول لأن عمر النخل موطي لشجر يا اوزعه
مرام:قصدك اااااي
مراد:زي مافهمتي بظبط
تجري عليه مرام وتهجم عليه وتبدأ تضرب في وتعض في يبدأ هو مديها بالكف مشقلبها علي الارض ولسه هيجهم عليها تقوم مديه بالرجل في بطنه( اوبااا قلبي معك ياصحبي😂)وسيلا عماله تحوش ومراد بدل متضرب مراد ضربتها هي بالبونيه فقدت توزنها وقعت علي الارض ومراد جاب مرام من شعرها ورزعها علي الارض وعضها
مرام:عاااااااا الحقونيييي كلب بوليسييي
مراد:بقا أنا كلب بوليسي يا شوراعيه
ومرام لسه بتحط اديها علي رقبتها لقت فيها دم مكان العضه
مرام:وربنا لكون مموتك يا كلب بوليسي انت
يبدأ يجري مراد منها وهو بيحضك
وهي تجري ورا وكلها عصبيه
مرام:وربنا ما أنا حلاك وتجري ورا لسه هتمسكو تلقيه اكعبل وهي تكعبل فوقه ويبدا مرام يبص في عينيها ويرجع شعرها ورا ودنها
مراد:عينك حلوه او ولسه هيكمل لقي مرام مسكه أيده معضها
مراد:اااااااهه
وتنزل ع رقبته وودنه
مراد:الحقووووووني اكيله لحوم بشرررر الحقوني يجمعو كلهم علي صوت مراد
عدي:يخربيتك بتعملي اي وسعي الولا هيموت
مراد:الحقوني ياعدييييي
عدي بضحك:يخربيتك عملتلها اي بس
مراد:حوشهاااا يبنيييي عااااا وسعييي
ويقوم مسكها من شعرهااا وقايم
لسه مرام هتقرب منه تاني يدخل عدي يبصلها بصه غضب تقف مكانها
عدي :مخلاااااااص
مراد:ياأخي اكلوها لحمه مش كده ويحط منديل مكان عضتها
عدي:اي حصل لكل ده
مراد :والله ما عارف لقتها افترستني مره واحده
مرام:كداب
مراد:لا مش كدااااب يا مفترسه
مرام:بس يابوليسي ياكدااب
عدي :بسسسسسسسس هو مش اطلب منكم تجيبو اسينات روحو يلا
مرام:طيب
مراد:يلا ياختي
مرام:يلا ياخويا وبيمشو الاتنين شبه شوارعيه بسبب البهدله بهدلولها لبعض
بيوصلو الاتليه الي يجبة من الفستان ويخدو ويرحو الاسينات
تررررررررررن تررررررررررن
محمد :حااااااضر يلي بره بيفتح
مرام:اي عمو كل ده
محمد:يا اهلاااااا ياهلااااا ست حلوتهم بحالها عندنا
مرام بضحك :تخييييل
محمد:منوره است حلوتهم
مرام :حبيبي وسع بقاااا خلني اخش لبت الي جوه دي وأجهزة يلا
وبتدخل مرام وبيكون مراد وراها
محمد:مرااااد تعال ياحبيبي اتفضل
مراد بيدخل:يزيد فضلك يا عمي
بتدخل مرام الاسينات وبيقعد مراد مع محمد
محمد:قهوه صح
مراد بابتسامه :صح ياعمي
محمد:اتنين قهوه ياهبه
وببيدا هما يكلمو نروح لبنات
تك تك بتخبط مرام علي الاوضه
اسينات :ادخل
مرام:حبيبيييي الي كبر سنه
اسينات بعبث وزعل:لسه فاكره محدش عبرني تصوري حتي الزفت اخوكي ولا حد عبرني بتفه
مرام:تقوليش كده دا انتي ليكي حتت مفاجاه تستاهل بوسه قومي بس البسي فستان ده يلا وتعالي ازوقك
اسينات :الله سيمبل وحلو
مرام:يختي نغمري بعدين يلا خدي زفت شاور ويلا البسي
اسينات بتنفخه:ااااه منك مش مهنايني خالص كده
يبدأ كلهم يجهزو ويسبقهم علي حفله وبعدين بتطلع اسينات وهي لبسا فستان
بتشوفها مرام وتصفر بإعجاب
مرام:اي يابت يا وتكه اخاف عليكي كده مزه
اسينات:بجد والله
مرام :وربنا مزه تعالي بقا محطلك ميكب
وبتبدا مرام تتحطلها ميكب وبعد مخلصو وتخدها مرام ويركبة العربيه ويرحو القاعه
نروح الحفله بنلاقي فيها شباب كلهم وسيف ومحمد وهبه وخديجه وأصحاب عدي وادم وأصحاب البنات
وبيلاقو الباب بيفتح فاجأه يلاقو بنت لبسه كعب وشعرها الاصفر مفرود ورا ظهرها وميكب سيمبل ماشي مع الفستان الي بيلمع وكان نزل ساق بفتحه من عند رجل كده لحد الركبه لون سماوي زي عيونها عدي اول مبيشوفها مبيشلش عينه عنها ابدا وبيسمع همسات صحابه عليها واعجابهم بتدخل القاعه والبنات الي بتغير منها وخصوصا ساره وبيروح ادم يخلها تعمل بروطه كده ادم:يخربيت حلاوتك ياصحبي اي جمال ده
سيلا بضحك:هههه تسلم يا آدم عروستك هتبقا احلا
ادم:هنشوف هههههه ويسبها ويرجع
….:هاي
بتنتبه سيلا لصوت بتبص بتلاقيه واقف
سيلا :اهلا مين حضرتك
…:اعرفك بنفسي فهد
سيلا بترحاب:اهلا بحضرتك اقدر اساعدك بحاجه
فهد:احم بلاش حضرتك دي وخلينا صحاب وبصراحه لما لقيت الاميره واقفه لوحدها قلت ميصحش
سيلا بابتسامه:شكرا
فهد:ابتسامتك جميله جداا وبيغمزلها
بتخجل سيلا من كلامه
سيلا :شششكراااا ليك
فهد:دي حقيقه علي فكره
ونلاقي كل ده وعدي واقف باصص عليها وفاجاه البارت جاي هتعرفو😛😂

 رواية المشاكسة و النقيب الفصل الثامن عشر 18 -  بقلم الكاتبة الصغيرة
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent