Ads by Google X

رواية عنيده احتلت قلبي الفصل العاشر 10 - بقلم ليليان محمد

الصفحة الرئيسية

 رواية عنيده احتلت قلبي (كاملة جميع الفصول) حصريا عبر دليل الروايات بقلم ليليان محمد

رواية عنيده احتلت قلبي الفصل العاشر 10 


اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد ❤️✨

في قصر الشرقاوي عند ادهم
ادهم قام من النوم بتأفف فهو يريد ان ينام ولا يقوم من ع السرير فهو يشعر بتعب كبير لا يعلم هل هذا التعب من المشي الكتير الي مشاه مع جومانه ولا لانه مشي معها من الاصل فهو يقول لنفسه انه لو مشي اضعاف هذا المشي مع ليلي فلم يمل ابدا او حتي يتعب فا الشئ الوحيد الذي هو يقوم من اجله و التغير الملحوظ كان سببه ليلي و اشتياقه لها فذهب ادهم للدولاب 
ادهم لنفسه و هو يمسك تيشرت احمر: لا لا بلاش ده مش حلو 😐
ثم مسك قميص اسود و هو ينظر له بتفكير :امممم ده حلو و شكله مناسب نوعاً ما.... 😐
ثم اخذه و دخل الحمام اخدت شور سريع و ارتدا قميص اسود مبرز عضلات جسمه الرياضيه و بنطلون اسود واسع قليلاً و جزمه كلاسيك سوده بتلمع و ارجع شعره الاسود الناعم للخلف بعض الشيء و لبس ساعه فخمه سوداء و وضع من برفانوا الخاص ، فا مع ان الهدوم كلها سوده ولكنه كان شديد الوسامه ثم نزل للاسفل فا انبهرت به جومانه و اعجبت به اكتر فا هي تريد ان تتبها امام اصدقائها بانها استطاعت بأوقاع اغني و اوسم شاب و اصبح زوجها و تفعل ما تريد بأمواله
ادهم و هو نازل علي السلم: صباح الخير😊
فاطمه التفتت له بسعاده: صباح النور يا ابني... انا قولت تلقيك تعبان و مش ها تقدر تروح النهارده 🤔
ادهم بمرح: ابنك جبل ما يهزو ريح ياما.. مش خروجه الي تهدني لااااا 😂
فاطمه بضحك: طب يلا يا جبل كل عشان تروح الشغل 😂
ادهم باستغراب و هو بيقعد: امال بابا فين 🤔
فاطمه: لسه ماشي دلوقتي حالا😊
ادهم بضيق بسيط: امممم يعني انا اتاخرت اوي ... طب خلاص اروح انا و كله انتم و هبقا اكل هناك و خلاص🙁
فاطمه بحزن: ليه كده بس يا حبيبي ما تاكل و مش لازم تروح المحاضره الاولى يعني😢
ادهم بابتسامه: خلاص اعمليلي ساندوتشين كده اكلهم وانا رايح و خلاص... عشان انا عرفك مش هتسبيني غير لما تشفيني باكل 🙄
فاطمه بابتسامه: يعني مش من حقي اطمن عليك😊 
ادهم و هو يقبل يد امه: حقك طبعا يا ست الكل 😊
ثم ذهبت فاطمه لي هدي و قالت لها تعمل لي ادهم ساندوتشين و اخدهم ادهم و ركب عربيته و راح الكليه
ادهم و هو داخل المحاضره
الدكتور: انت يا استاذ 😒😒
ادهم بتأفف و هو حاطة ايده ف جيب البنطلون: خير 😏
الدكتور بصوت عالي: هي مش زريبه عشان تيجي ف نص المحاضره كده عادي 😡
ادهم بتأفف: انت عارف انت بتكلم مين 😏🙄
الدكتور بصوت عالى: بكلم مين يعني .... بكلم واحد جي بعد المحاضره بنص ساعه 😏😡
ادهم بابتسامه مصطنعه: لا... بتكلم ادهم الشرقاوي صحب اكبر شركات استيراد وتصدير... و غلطه وحده معايه تخليك تترفض من الكليه و اكتر كمان 😏
الدكتور بابتسامة متوتره: ممكن الكارنيه بتاع حضرتك طيب 😁😰
ادهم بتأفف و هو بيطلع الكارنيه: امسك 😏
الدكتور و هو بيديله الكارنيه بعد ما اتاكد انه ابن خالد الشرقاوي 
الدكتور بابتسامه مرتعبه: اتفضل حضرتك ... والله انت عارف ان مينفعش ادخل حد جي متاخر كده ...😁😰
ادهم بتأفف: طيب 😒
ثم دخل بكل برود.. 
بعد المحاضره
ادهم بابتسامه: ليلي 😊
ليلي بطرف عينيها: خير😒
ادهم باستغراب: ليلي هو انا زعلتك ف حاجه 🤨🤔
ليلي: لا مزعلتنيش انا.. بس ايه الطريقه الي كنت بتكلم بيها الدكتور دي... هو انت عشان معاك فلوس ها تعمل الي انت عاوزه 🙄🙄
ادهم بحزن و نظرات عاشقه: صدقيني يا لي لي انا... انا اسف اوي بجد بس فيه حبة ضغطات عندي ف البيت فا مقصره عليا شويه😔
ليلي بضيق: و احنا ملنا نتحمل طرقتك دي😒😤
ادهم بابتسامه: قصدك هما يتحمله ..هما مش انتي.. انتي غير يا لي لي 😉
(ثبتك يختي 🙄)
ليلي بابتسامه وهي تحاول ان تتجاهل كلامه بقوله انها تختلف عنهم قالت: حلو اسم لي لي ده🤭
ادهم باستغراب: ليه هو انا اول حد اقولك لي لي ولا ايه 🤔
ليلي جت تتكلم قطعها صوت ميرا
ميرا وهي تحتضنها: لينوووو وحشااااني اوي 😁
ليلي بضحك: ايه يا بنتي الاوڤر ده.. كل ده من يوم اجازه و كنت بكلمك واتساب🙄 عرفه اني مدوبه شباب مصر كلهم لكن مش بنات كمان 😌😎
ميرا جت تتكلم 
ادهم بابتسامه: طب استاذن انا بقاا😅... اشوفك في الشغل يا ليلي سلام 😊
ليلي بابتسامه: سلام😊
بعد ما ادهم ابتعد عن نظرهم 
ميرا بضحك: نقول الجميل وقع ولا لسه😉
ليلي بتركيز و سخريه: ايه اقع لا لا طبعا.. يا بنتي انتي بتكلمي ليلي محمد ليلي دي عمرها ما تقع 😎
ميرا: ليه هو انتي مش بشر ومن حق البشر انهم يحبو و يتحبو ولا ايه🙄🤔 
ليلي بسخريه: دول ناس قلبها ضعيف لاكن انا عمري ما هقع ابدا 😌
ميرا بسخريه: لا مهو باين 🙂
عند ادهم
يوسف: مالك يا ادهوم واقف متوحد كده ليه 🥱
ادهم بابتسامه مصطنعه: مفيش يا عم... كنت بتكلم مع ليلي و جت ميرا صحبتها قطعت كلمنا و ملحقتش اكلمها 😓
يوسف بضحكه بسيطه: كل ده عشان صحبتها قطعت كلمكم... ده الي يشوفك يقول مقتولك قتيل 😅
ادهم جه يتكلم قطعه يوسف
يوسف: اه صح ايه الي انت عملته مع الدكتور ده يا ادهم... لسانك ده عاوز قطعه والله.. مش عارف هتبطل قلت الذوق دي امتي 🙂
ادهم بتأفف: فيه ايه يا يوسف يعني كنت عوزني اعمل ايه انت مشفتش طريقته كانت عمله ازاي.. كنت عوزه يقولي كده وانا يعني اتحزم و ارقصله 😤
يوسف بضحك: لا خلاص يا ادهوم حقك عليا 😂👍
(جاب وره)
ادهم: طب يلا عشان المحاضره🙄
يوسف: تمام يلا 👍

__________________ بعد يوم دراسي ف جنينة الكليه 
بقلم ليليان محمد ✍️
               استغفر الله العظيم 🤍🌼
ادهم بصوت عالى قليلاً: للليييللييي 
ليلي وهي تلتفتله: ادهم.. خير فيه حاجه ولا ايه 🤨🤔
ادهم بابتسامه: لا مفيش بس بيما انك ريحه الشركه وانا كمان رايح الشركه قولت اوصلك ف طريقي 😁
ليلي برفض: لا شكرا جدا انا هعرف ارُوح لوحدي😊
ادهم بضيق: هو انا قولت انك مش ها تعرفي ترُوحي الشركه لوحدك.. ما انا عارف بس قولت اوصلك ف طريقي يعني عادي🙄
ليلي: عرفه قصدك كويس والله يا ادهم بس.. بس الناس ها تقول ايه لما يلاقوني ركبه معاك العربيه و موصلني💔
(هيقوله كل خير😁)
ادهم: مش مهم الناس و بطلي تحطي الناس ف دماغك كده... فكك و اعملي الي انتي عوزه ما احنا رحنا اكلنا بره قبل كده حد اتكلم و قال حاجه.. فا الموضوع بسيط والله
ليلي: يعني ربنا ستر مره خلاص بقااا مش لازم نعدها تاني🙄
ادهم باستغراب و رفعت حاجب: سترر... ستر ايه يا ليلي هو احنا كنا بنشرب خم*ره وانا مش عارف ولا كنا سهرانين ف بار ؛ ده مطعم ادام امه لا اله الا الله 🤦🏻‍♂️
ليلي بتأفف: اوووف بقااا خلاص ماشي يا ادهم هاجي معاك بس بي شرط 😁
ادهم بضيق: خير 🙄
ليلي بابتسامه: هركب وره😁
ادهم بتأفف و ضيق: اوووف ماشي يا ليلي الي انتي عوزه ده انتي هتشليني... ده كان زمنا وصلنا الشركه ف الوقت الي بقنعك فيه ده😤
ليلي بخبث: لو مش عجبك امشي عادي 😎
ادهم: هو انتي ما صدقتي... اركبي يلا 🙄😅
ليلي فعلا ركبت وره و ادهم ساق للشركه و كان بيحاول يفتح كلام معها طول الطريق 
قبل الشركه بشويه 
ليلي وهي بتتكلم بسرعه: ادهم وقف وقف 

**********************كده يبقا البرت العاشر خلص نكمل البرت الجاي
بقلم ليليان محمد ✍️

يا تري ليلي ليه عوزا ادهم يوقف العربيه؟؟

يا تري ليلي ها تحب ادهم ولا ها تعاند زي عدتها؟؟

 و امتي ادهم ها يعترف لي ليلي بحبه ليها؟؟

كل ده ها نعرفه الاجزاء الجايه.......

   •تابع الفصل التالي "رواية عنيده احتلت قلبي" اضغط على اسم الرواية 

رواية عنيده احتلت قلبي الفصل العاشر 10 - بقلم ليليان محمد
menna

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent