Ads by Google X

رواية قلبي دليلي الفصل التاسع والاخير 9 - بقلم نورهان

الصفحة الرئيسية

 رواية قلبي دليلي الفصل التاسع 9 - بقلم نورهان 

رواية قلبي دليلي الفصل التاسع

قلبي دليلي(9 الاخير) 
يوسف: انا هروح بيتها واتقدم ليها
عمر: يعني هيه طيقاك عشان تتقدم
يوسف: اومال اعمل اي
عمر: مش عارف 
يوسف: انا هتصرف
عمر: هتعمل اي
يوسف: هكلمك واعرفك 
عند نور
محمود: نور الباب بيخبط تعالي افتحي
نور: افتح انت ي محمود مش قادره اقوم 
يقوم محمود بتكاسل ويفتح الباب 
محمود: مين حضرتك 
وتين: نور موجوده 
محمود: ايوا موجوده اتفضلي 
تدخل وتين وتنظر للبيت البسيط
يقاطعها محمود قائلا: تشربي اي 
وتين: لا شكرا بس انا عاوزه نور 
تخرج نور لتعرف من كان يطرق الباب
نور: مين ي محمود اللي كان علي الباب 
لتجد فتاه جميله تنتظرها 
تقوم وتين وتعرفها علي نفسها 
وتين: انا وتين كنت خطيبه يوسف 
نور بدموع: جايه لي عاوزه تقهريني
وتين: انا عاوزه اقولك ان يوسف بيحبك 
نور: اي الجديد ما يوسف كان بيحبك 
وتين بحزن: يوسف محبنيش يوسف انبهر ك شكل او عشان طريقه الكلام بس محبنيش انا اول ما قولت ليوسف اني عاوزه اننا نسيب بعض وافق ومزعلش عشاني حتي لو كان زعل كان عشان اتعود علي وجودي مش اكتر انتي مشوفتيش شكل يوسف كان عامل ازاى لما خرجتي من المكتب يوسف تعب جامد عشانك خايف ل يسيبك ارجوكي بلاش تتعبيه انا حاولت معاه في انه يحبني ك وتين بس محبنيش
نور بعياط: انا مش عارفه اقول اي
وتين بعياط: انا اللي هقولك انا همشي وانا اسفه اني وصلتكم لي ده انا اسفه واتمني انكم تسامحوني
نور بتحضن وتين: مسمحاكي
تخرج وتين وتتجه للمطار
نور بتستعد لتخرج
محمود: نور انتي خارجه 
نور: اههه في حاجه 
محمود: لا بس خلي بالك من نفسك 
نور بنصف عين: اوكك
تخرج نور ويمسك محمود هاتفه ويكتب: خرجت ي بوص
يوسف يرفع راسه: تمام ي محمود 
يخرج مسرعا من سيارته الساكنه تحت بيت نور ويدخل البيت
لتجد نور احد يشدها تحاول الصراخ لكنها فشلت بسبب يده الموجودة علي فمها
ليتكلم يوسف: ما انا مش هسيبك غير لما توفقي عليه 
ليسحب يده من علي فمها
نور: انت اي اللي جابك هنا و و اوافق علي اي
يوسف بإبتسامة: علي جوزنا ي حياتي
نور برخامه: ومين قالك انى موافقه
يوسف: دا علي اساس انتي كنتي رايحه لمين
نور بتوتر: وانت مالك وبعدين انت عرفت ازاي
يوسف وقد ادرك حجم الماذق الذي اوقع نفسه فيه: عاوزه اي ي نور
نور بابتسامه: عاوزه اعمل خطوبه في الملاهي
يوسف بتوهان: عيدي الكلام تاني
نور بحب: بحبك ي يوسف 
يوسف: لا انا كده هيغمي عليه
نور: انت مطلعني فوق لي
يوسف يطرق الباب ويفتح محمود يدخل يوسف ويضع رجل علي رجل: مستني عمي عاطف
نور تنظر ببلاهه: مستني بابا لي
يوسف وهو يتصنع الدهشه: اي ده انا مقولتلكيش 
نور بتريقه: لا مقولتليش
يوسف: يقطعني 
يدخل عاطف والد نور ومدحت والد يوسف وعمر والماذون
نور بعدم فهم: بابا الماذون ده هنا لي 
يوسف وقد ادرك صدمتها: عشانا ي حياتي
نور: لي 
يوسف: لا دا انتي حالتك صعبه خالص
بصي انا كده كده عامل حسابي ف رهف دقيقتين بالظبط وهتكون هنا بس روحي البسي الفستان لحد ما هيه تيجي 
تسير نور لغرفتها بدون فهم ما يحدث
ترتدي الفستان ثم تدخل رهف
رهف: مشاء الله زي القمر
نور بفرحه: المجنون جاب الماذون 
رهف: انتي اي رايك في الوضوع ده 
نور بسرحان: زي القمر 
رهف برخامه: انا اقصد الموضوع مش يوسف 
لتكمل زينتها ثم يترك ابوها الباب لياخذ امضتها 
عاطف: الف مبروك ي حبيبتي كبرتي وبقيتي عروسه زي القمر
نور بسعاده: الله يبارك فيك ي حبيبي 
ليخرج عاطف ويتحدث مع يوسف 
عاطف: دي بنتي الوحده خلي بالك منها 
يوسف بابتسامه: في عنيا ي عمي
ثم يدخل يوسف غرفه نور تخرج رهف لتنده نور عليها لكنها لم تجيبها
يوسف لتخفيف التوتر: الله اوضتك جميلة 
نور بخجل: ميرسي
يوسف:  في حاجتين مهمين
نور باهتمام: اي همها
يوسف:  اول حاجه حضن كتب الكتاب 
تتجه نور لاخر الغرفه: طب انا هخرج بقا عاوز حاجه 
يوسف: والحاجه التانيه انا حاجز ملاهي عشانا وكمان معانا رهف ويوسف
تجري عليه نور وتحضنه
نور: مش بحبك من فراغ
يوسف بضحك: كنت عاوز انا اللي احضنك
نور وقد ادركت للتو ما فعلته لتحاول ان تبعد ليمنعها يوسف 
ليقول يوسف فجاه يلا علي الملاهي احسن 
نور بضحك: بينا
يوسف: اقولك علي سر 
نور: قول
يوسف: كنت بسمع اغنيه قلبي دليلي
نور: انا تقريبا بسمعها يوميا
تعالي نغني قلبي دليلي قلي هتحبي 
يوسف: بحبك
نور: بحبك 
........... 

يتبع الفصل كاملا اضغط هنا ملحوظه اكتب في جوجل "رواية قلبي دليلي دليل الروايات" لكي تظهر لك كاملة 

   •تابع الفصل التالي "رواية قلبي دليلي" اضغط على اسم الرواية 

رواية قلبي دليلي الفصل التاسع والاخير 9 - بقلم نورهان
menna

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent