Ads by Google X

رواية زوج للايجار الفصل الثالث 3 - بقلم اميرة محمد

الصفحة الرئيسية

  رواية زوج للايجار كاملة بقلم اميرة محمد عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية زوج للايجار الفصل الثالث 3

عاصم بسخريه: لا يشيخه ويتري اتخطبتوا امتي ومحدش يعرف يعني باعتبار اننا ولاد عم وكده

نايا ببرود : مع ان ميخصكش بس باعتبار ما سيكون الياس هيقابل بابا بكره واول منحدد الخطوبه هتكون اول واحد معزوم انت ونرمين امال ده انتو غالين اوي

نرمين بسخريه وهي تنظر لالياس من اعلي لاسفل بتقييم : والله ولقيتي حد يقبل بيكي يا نايا الله يرحم يبيبي ايام مكنتي مش لاقيه اللي يبص فوشك حتي

لتنظر نايا لها بأبتسامه مهتزه ليمسك الياس يديها ويشدد عليها ليقول بهدوء: اصل نايا حبيبتي مبتقبلش بحاجه رخيصه وده كان من قدري ونصيبي عشان تبقي ليا لوحدي محدش يشاركني فيها متعرفيش لو كانت لغيري كان ممكن اموت نفسي

عاصم بسخريه وهو ينظر لنايا : اه فعلا لا كتر خيرك ويتري بقي كنت هتموت عشان ورثها ولا عشان شكلها اللي زي الكرنبه عاجبك اوي

الياس بعصبيه مبطنه : لا عاش ولا كان اللي يقل منها فوجودي بعدين انت ناسي ولا اي انك المفروض ابن عمها يعني دي عرضك ليكمل بسخريه وهو ينظر لنرمين وثيابها: ولا عرض اي بقي شكل هنركبلك قرون قريب

لينظر لنايا ليقول بأبتسامه : يلا يروحي اصل مبحبش اقلل قيمتي واقف مع ناس ملهاش قيمه ضيعولي وقتي

ليسحبها وهي تنظر له بسعاده تكاد لا توصف صحيح انها تعلم انه مجرد تمثيل ولكن لاول مره احد يدافع عنها بتلك الطريقه

نايا بدموع وهي تركب بجانبه : شكرا يمكن فعلا قمت بدورك بشكل مناسب بس حسيت كأنه حقيقي لاول مره احس بحد يدافع عني

لينظر لها الياس بحزن عليها ليقول بهدوء: انا معملتش ده عشان الدور ولا الفلوس انا اللي قلته بجد انتي تستاهلي حد يقدرك ويعرف قيمتك انتي مش وحشه وعمر الوزن والشكل مكان معيار نعامل الناس بيه ونخلي قلبنا يحب عليه الشكل مجرد حاجه بتتضاف للحب بس لو حبينا بيه هنلاقي الأحسن والاحسن ومش هنلاحق نحب مين ولا مين

لتبتسم نايا وهي تنظر له لتقول : فعلا انا كل يوم بحب خمسين ستين كده وانا ماشيه مش ببقي ملاحقه معاك حق

لينظر لها الياس وهو يرفع احدي حاجبيه بسخريه ليقول : لا وانا اللي قلت متأثره اوي يلا يختي يلا

يزن بعصبيه : تمااارااااا لتقفز الاخري وهي تلقي أكياس الشيبسي والطعام من يديها لتقوم سريعا وهي تقول : احيه جالك الموت يا تارك الصلاه والنعمه معملت حاجه

يزن وهو يدخل الغرفه بعصبيه ليقترب منها وهو يقول بشرار ليلقي ملف في وجهها : اي اللي هببتيه ده

لتندب الاخري حظها وهي تقف امامه كالفأر المبلول لتقول بتوتر وابتسامه: ها اي ده يروحي مش فاهمه

يزن وهو يقترب بعصبيه : وحياه امك مش عارفه اي ده لتقول تمارا بغيظ : يزن عيب الله اي دخل مامي في الحجات دي

يزن وهو يحرك يده بعصبيه : مامي اي يمو مامي يبت بصي لشكلك وتعاملك وبعدين شوفي كلامك اللي مش لايق عليه اصلا انا هتشل منك انتي وابنك

لتبتعد تمارا بخوف وهي تقول : في اي بس يحبيبي بسم الله عليك حصلك اي خير كله خير والله

يزن بعصبيه : خير هو اللي يشوف وشك يكون فيها خير اجي افتح ملف مهم الاقيه كله رسومات وتلوين ضيعتوا تعبي منكوا لله

تمارا بأبتسامه غبيه وهي تفتح الملف وتنظر لعدي المختبئ: لا بس تصدق إبداع يبني إبداع طالع لأمه حبيب قلبي يناس

ليحرك عدي يده من خلف الخزانه كأنه يحييها ليكسر يزن مزهريه وهو يقترب منها بعصبيه كأنه سيخنقها ليتراجع وهو يقول : عارفه يا تمارا كان يوم اسود يوم متجوزتك يروحي

تمارا وهي تقوس شفتيها بضيق : يزن حبيبي ازاي تقول كده لا انا مش مصدقاك بتضحك عليا ليقول يزن بعصبيه : لا يختي صدقي ابوس ايدك تصدقي والله كان يوم اسود حطيت رجلي فعشه الزفت بسببك

لتبكي تمارا بصوت عالي كالاطفال ليقترب عدي سريعا وهو يحتضنها ليبكي معها لينظر يزن لهم وهو يغلق عينيه بعصبيه ليقترب ويحتضنهم سويا وهو يزفر بضيق

يزن بضيق : خلاص يروحي انا اسف فداكي كل حاجه لتقول تمارا وهي تبكي : لا انت مبقتش تحبني انت مش طايقني انا وابني امال لما اجيب اللي فبطني هتعمل فينا اي مش بعيد تسرحنا في الإشارات نبيع فل وياسمين

عدي بصدمه : اي ده يعني انا همسك فل واجري ورا العربيات اتحايل علي الناس يشتروا

لتقترب تمارا وهي تحتضن ابنها ببكاء لتقول: لااااا يبني امك موجوده مش هسمحلك تتمرمط متقلقش هرفع علي ابوك قضيه واخد حقي منه امال هي سايبه

ليزمجر يزن بعصبيه وهو يحاول الا يخنقها ليقول بأبتسامه وهو يضغط علي اسنانه بغيظ : انا همشي واحاول اصلح اللي بوظتوه ابوس ايد امك امسكي ابنك وكفايه تصرفات طفوليه يا تمارا شغلي ادمر بسببكوا

ليخرج بعدها لتزفر تمارا بضيق وهي تنظر لابنها لتمسح دموعها وهي تنظر علي الباب : خلاص مشي امسح دموعك يلا ليمسح عدي دموعه سريعا وهو يبتسم

ليقول وهي يجلس بفخر : لا بس انا أنفع اشتغل ممثل برده لتضحك تمارا بشده وهي تنظر له لتقول : وحياه امك احنا شكلنا هنشل ابوك قريب

عدي بتذمر : مهو اللي مش بيستحمل اي يعني مبوظينله حياته ومخلينها سوده مش هو اللي عايز يتجوز ويخلف يستحمل بقي

تمارا وهي تومئ بأقتناع : ايوه صح بس بلاش نزودها عشان ميطلقنيش يرضيك اسرح بيك فاشارات بجد

ليحرك عدي راسه وهو يومئ لها بهدوء

شادي بعصبيه : انزل يلا قلت مش هعملك حاجه ليقول مؤمن بخوف : وحياه امي منا نازل ارمي العصايه من ايدك الاول

شادي : وحياه امي يا مؤمن لو منزلت لطلعلك فوق المكتب اعلقك ليحرك مؤمن راسه بنفي وهو يقف فوق مكتبه في الغرفه بعيدا عن شادي

سليم بأستغراب : في اي يجماعه انتوا قافلين المكتب ليه لينظر لمؤمن وهو يضحك بشده : اي ده واد يا مؤمن انت متشعلق كده ليه

مؤمن بأبتسامه غبيه : طراوه اصل الهوا بحري هنا يرد الروح لو حابب تجرب تعالي جمبي ليقول شادي بعصبيه : المتخلف فضحني وفرج الناس عليا خلاهم يفكروني يفكروني احم

سليم بأستغراب : احم اي مش فاهم ليقول مؤمن بلهفه : يغبي احم احم اللي هو بيميل للرجاله

لينظر له سليم لثواني ببلاهه لينفجر في الضحك بشده وهو يحرك يده أمام وجهه طلبا للهواء ليقول شادي بغيظ : ايوه يخويا اضحك اضحك مهو مش انت اللي اتحطيت في الموقف ده عشان كده ميت ضحك

سليم وهو يحاول تنظيم أنفاسه من الضحك : يعم علي اساس متقفشناش كتير انت ناسي اخر مره عم سعيد عمل فينا اي لما جه ولقي مؤمن واقع فوقي لما كنا بنمسح الارض واتزحلق يوميها فرج علينا البلد والناس كلها شكت فينا اتعود علي مؤمن ومصايبه

مؤمن وهو يحرك راسه بشده : ايوه ايوه يجدع وناسي الياس يوم ما كان عايز يخرج يضرب حماده اللي كان بيعاكس روجينا وانا بحاول امنعه وبشده عشان ميطلعش قميصه اتقطع فأيدي وبقي مفتوح وجت ام اشرف وشافتني ماسكه من القميص بطريقه توحي بحجات تانيه فكرتنا كده يبقي جت عليك يعني الله

لينظر له شادي بعصبيه وهو يحرك العصا بيده لينكمش مؤمن: فخور بنفسك اوي يا حيلتها فاضحنا فكل حته منك لله يا مؤمن اشوف فيك يوم

الياس بأستغراب : في اي يجدعان صوتكوا واصل لاخر الشارع بعدين مؤمن قاعد فوق كده ليه ليضحك سليم بشده وهو يقول : اصل مؤمن عملها مع شادي مواقف من اياها

ليضحك الياس بشده حتي ادمعت عينيه ليقول بضحك : يختاااي يخربيتك يا مؤمن انت مش هترتاح غير لما نروح كلنا الحجز بسببك وبسبب عمايلك علي اخر الزمن بوليس الآداب ياخدنا

مؤمن بعصبيه : الحق عليا بعملكوا ساسبينس عشان متزهقوش بعدين يا شله عره جايبين الحق عليا ليه وانا كل مره بكون مش قاصد الله هما اللي دماغهم وحشه بعدين شادي متعصب لان شكل المزه عجبته لينهي حديثه بغمزه

شادي بصراخ : ماشي يا مؤمن وحياه امي لوريك لينظر سليم لالياس بهدوء: انت عملت اي لينظر له من اعلي لاسفل وهو يقول : احيه الياس اي ده

لينتبه شادي ومؤمن للالياس ليقول مؤمن وهو ينزل سريعا ليصفر بأعجاب وهو يلتف حول الياس : يختاااي علي جمال ام البدله اي كل ده هو طلع بجد ولا اي

الياس وهو يعدل من هيئته : ايوه طلع بجد وبدأنا النهارده ومش بس كده تعالي معايا لينظروا جميعا له بأستغراب ليلحقوا به ويجدوا سياره أحدث موديل تقف أمام البيت

حسام وهو يلتف حول السياره : اي ده دي حقيقيه صح ولا انا من كتر هوسي شوفتها قدامي ليقترب شادي بصدمه وهو يقول : احيه يا الياس البت دي بتشتغل اي لتكون بتاجر في الأعضاء

مؤمن وهو يفتح فمه بشده : وحياه امك ملاقيش واحده محتاجه حتي خدامه استرالي البس زيها واروح واخد زي ده

الياس بضحك شديد : لا يخويا مفيش ويلا اركبوا خلوني اخدكوا لفه واركنها فمكان بعيد عشان ماما ومحدش يشك

ليركب الجميع بلهفه وهم يجربون تلك السياره ليفتح مؤمن الاغاني علي صوت يكاد يصم الاذان وهو يرقص بشده ليضحك عليه الجميع

تالي : يبنتي انا شاكه فيهم اصلا مشوفتيش شكلهم عامل ازاي

نونيا بضيق : مخلاص مش هنخلص من الموضوع ده قولنا عديها ملناش دعوه بيهم هو بس يساعدنا في المشكله دي وخلاص لتنضم لهم تمارا وهي تجلس بتعب وتمسك بطنها

لتنظر لنايا الشارده لتقول بأستغراب : في اي انتو حد ماتلكوا ولا اي لينتبهوا جميعا لنايا الشارده لتحركها تمارا بغيظ

نايا بضيق : كتفي يا تمارا يحبيبتي مينفعش كده لتقول نونيا بأستغراب : في اي مالك من ساعه مجيتي وانتي سرحانه حصل اي مقولتيش

لتقص عليهم نايا كل ما حدث لتقول تمارا وهي تصفق بشده : والنعمه الواد ده عسل وشكلنا هناخد علي بعض ايوه بقي شفي غليلي من ابن الوارمه ده

نونيا بأبتسامه : والله معاكي حق فعلا يستاهل كل اللي قاله ليه لو معاكي كنت عرفته قيمته

تالي بحماس : تخيلوا تجيبه عشان يغيظه تقعي فحبه بجد وتعيشوا حياه سعيده وتبات ونبات وصبيان وبنات

نايا بحزن: بلاش تعيشي في الأحلام يا تالي مجرد فتره وهياخد تمنها ويمشي زي غيره انا محدش هيحبني عاصم كان معاه حق مين يبص لواحده زيي

تمارا بعصبيه : وانتي مالك يختي بنتنا متتعيبش انت الف مين يتمناكي لتقول نايا وهي تزفر بضيق: بلاش نضحك علي بعض مفيش واحد في الالف حتي يتمناني كلها مجرد وقت

نونيا بأبتسامه : بلاش نسبق الاحداث انا جعانه مين فيكوا زيي لتقول تمارا بلهفه : ايوه وانا جعانه اوي مكلتش غير اربع مرات من الصبح بس

تالي بضيق : ناقص تاكلينا يا تمارا ده مش حمل ده كده انتي جايه بخسارة للبلد دي لتنظر لها تمارا بضيق وهي تحرك يديها بعلامه خمسه

منار بأستغراب : الياس يبني انت جيت ليقول الياس بمرح : لا يحجه لسه مجتش مستني شويه واجي

روجينا بعدم تصديق : الياس انت بجد هتتجوز ليبتسم الياس وهو يومئ لها : ايوه انا بحب بنت جدا واتفقنا علي الجواز وهي عارفه ظروفي وموافقه بيها

منار بفرحه : الف مبروك يبني ربنا يتمملك علي خير يارب بس يتري احنا نعرفها لتنتبه له شروق بشده وهي تكاد تسقط من الخوف ليقول الياس بأبتسامه : لا بس اكيد فأقرب وقت هعرفك عليها ومتاكد هتحبيها

لتنظر روجينا لشروق بحزن علي حالها لتقول شروق بأبتسامه مهتزه : مبروك يا الياس

الياس : الله يبارك فيكي يشروق عقبالك لتبتسم الاخري وهي تقول : معدش فيه كلام ينفع بقي عن اذنكوا عشان اتاخرت

لتذهب سريعا وتحاول روجينا اللحاق بها ولكن شروق اختبات لتقول وهي تمسح دموعها لتنظر أمامها بكره : مين دي اللي اتجرات وخدتك مني ليه وانا اللي قدامك علطول مفكرتش فيا مستحيل اسمح لحد غيري يبقي جمبك

لتبتسم بشر وهي تقول : وان كان لازم يبقي يا اهلا وسهلا فيها وان ما خليتها تندم علي اليوم اللي عرفتك بيه ميبقاش اسمي شروق

 رواية زوج للايجار الفصل الثالث 3 -  بقلم اميرة محمد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent