Ads by Google X

رواية ظننا انه باب الامل الفصل الثالث و الثلاثون 33 - بقلم ملك ناصر

الصفحة الرئيسية

  رواية ظننا انه باب الامل كاملة بقلم ملك ناصر عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية ظننا انه باب الامل الفصل الثالث و الثلاثون 33


اتفاجات كيان بجاسر اللي كان لابس ومتشيك وكان في كامل
وسامته ومكنش لابس لبس الشغل الرسمي..
جاسر بابتسامه: صباح الورد والفل والقمر..
كيان بدون اهتمام وهي بتقوم: صباح الخير.. وقالت في
نفسها.. اكيد رايح يقابلها.. ماشي يا جاسر
دخلت الحمام وقفلت الباب بقوه استغفربها جاسر..
جاسر ورا الباب: انا نازل يا كيان مستنيكي تحت اما تخلصي
انزلي..
كيان: ماشي..
««««««««««««««««««««««««««««««««««
بعد وقت خلصت كيان وكانت لابسه لبس رسمي للشغل
وعبارة عن بنطلون اسود جلد وبلوزة قصيره شوية لونها
اسود وبالطلو طويل ابيض..
نزلت تحت ولاقتهم قاعدين على السفره..
كيان بابتسامه: صباح الخير..
الكل رد عليها الصباح اما داليا فكانت بتولع من الغيره
والغيظ..
قعدت جمب جاسر بهدوء وابتدت تفطر..
جاسر مال عليها وبصوت واطي كلو غيظ: ملقتيش حاجه
اقصر من دي وتلبسيها..
كيان ببرود: لا دي اقصر حاجه عندي..
جاسر بغضب وهو بيجز على سنانه: كياان
كيان رفعت كتافها ببرود وسكتت..
عم جاسر: شكلك مش رايح الشركه يا جاسر النهارده..
جاسر: اه يا عمي فعلا انا مش رايح النهارده..
كيان انتبهت على كلامهم..
عادل: ليه اشمعنى يعني دانت مش بتفوت يوم..
جاسر: ورايا مشوار مهم والنهارده مفيش عندي اجتماعات ولا
شغل كتير ولو فيه كيان هتخصلو بدالي.. مش كده يا
حبيبتي..
كيان بغيظ: طبعا يا حبيبي..
وهما بياكلو جاسر مسك الكوبايه علشان يشرب مايه.. داليا
بخبث مسكت ايدو كانها مش شايفه..
جاسر اضايق ومحدش اخد بالو غير عيون كيان اللي بصلهم
بغيره وغيظ..
كيان داست بكعبها على رجل جاسر..
جاسر: اااه
صافي: في ايه يا جاسر..
جاسر بغيظ: مفيش
ومسك الكوبايه وشرب وهو بيبص على كيان اللي بتبص
لداليا بغيظ وغيره..
…………
جاسر خلص اكل وراح هو وكيان على العربيه..
كيان: ممكن اعرف انت رايح فين..
جاسر: مشوار..
كيان بتمثيل الصدمه: ياااه بجد.. طب كويس كنت مفكراك
راجع البيت..
جاسر بابتسامه جانبيه: لا مش راجع البيت..
كيان: انت بتردهالي يعني.. ماشي يا جاسر..
……. بعد وقت جاسر نزل كيان اودام الشركه..
كيان نزلت وقفلت الباب بقوه وراها..
جاسر ضحك عليها: مجنونه….
………………
مليكه: ماما انا عايزة اقولك حاجه..
دهب: قولي يا مليكه..
مليكه بخجل: احم.. يعني.. في..
اسيل: اخلصي يا مليكه ايه الساسبنس ده..
مليكه: في حد عايز يتقدملي وانا اديتو رقمك..
دهب بفرحه بالغه: بجد يابنتي.. مين هو وامتى وشافك فين
وتعرفيه منين واتكلمتوا ازاي و….
مليكه بمقاطعه: ايه يا ماما براحه عليا شوية.. بصي هو
الدكتور بتاعي واسمو انس معرفش سنو بالظبط بس هو
ممكن يكون في اخر العشرينات كده تقريبا وطبعا انا
مكملتوش وكان مكلمني من فتره وجه تاني قالي امبارح انو
عايز يجي ويطلب ايدي وانا اديتو رقمك بس..
اسيل بسعاده: بجد يابت يا مليكه يعني هتكوني عروسه
وكده وهتتجوزي يابت..
مليكه بصتلها بقرف وضحكت..
دهب بابتسامه: يجي يا حبيبتي ينور في اي وقت..
اسيل قامت وقومت مليكه معاها: تعالي يا لي لي عايزاكي
في موضوع..
مليكه ضحكت عشان عارفة هي عايزة ايه وطلعت معاها.. اما
دهب فكانت بتتمنى السعاده لبناتها وفرحانه جدا..
…………………………………..
بعد وقت في الشركه جه تليفون لكيان..
كيان: الو
على الطريق اخدناه المستشفى ولقينا رقم حضرتك متسجل
بحبيبتي فاتصالنا بيكي..
كيان قامت وقفت بفزع: ايه. ج. جاسر.. هو كويس انتو في
مستشفى ايه
: في………
كيان قفلت وجريت ركبت تاكسي وراحت للعنوان وهي
بتسوق باقصى سرعه..
………
بعد وقت وصلت عربيتها ووقفت اودام مكان بس اتصدمت
لما لقت………… يتبع
تفتكروا جاسر يكون حصلوا ايه؟!
وهل كيان هتسامحوا ولا لا؟!

 رواية ظننا انه باب الامل الفصل الثالث و الثلاثون 33 -  بقلم ملك ناصر
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent