رواية عشق الاسر الفصل التاسع عشر 19 - بقلم ناردين خليل

الصفحة الرئيسية

 رواية عشق الاسر الفصل التاسع عشر 19 - بقلم ناردين خليل

رواية عشق الاسر الفصل التاسع عشر 19


البارت التاسع عشر
اسر وقف بصدمة:ايه..يعنى ايه؟!
مارى وقفت:زى ماسمعت...على ما اظن ان دى كانت وصية امك الله يرحمها.....واكيد اكيد لازم تنفذها
دى وصية..مش.....
كدة...
اسر ببرود:انا اسف...اتفضلوا
نورتوا
الاء بدموع تماسيح:اسر انا بحبك..وانت عارف دا كويس
اسر بحدة:قولت...اتفضلوا
مارى:انت بتطردنا..!!
اسر:بطردكوا من قصري...اتفضلوا ... نورتوا
مارى:مش طالعة برة يا اسر...غير لما نجيب المأذون وتتجوز بنتى او تعمل فرح....ولا انت بتحب واحدة تانية
اسر بجدية:مالكمش دعوة بيا وبحياتى
الاء:يبقي بتحب واحدة تانية...وانا عارفة هى مين كويس
ملك كانت في المطبخ وسامعة كل كلمة بيقولوها...وادخلت في الموضوع
ملك:ما بقولك اى يا قمورة....قالك مش هايتجوزك وانه بيكرهك...ومش عايزك تكونى معاه واتهزقتي منه كمان...ولا انتى عديمة الكرامة ولا اى
الاء:ماتحترمى نفسك يا بني أدمة انتى...انتى ماتعرفيش بتكلمى مين...!!؟
مارى:سايب قريبتك تهزقنا عادى كدة...! ماتقول حاجة يا اسر دا انت الراجل....
اسر:مالكيش دعوة انتى يا ملك
ملك:انت شايف بتقول ايه يا.......
اسر بغضب:قولت مالكيش دعوة بحاجة...واتفضلى على فوق
ملك بصتله بصدمة والدموع مالية عنيها وطلعت على اوضتها وهى بتجرى
اسر:اتفضلوا انتوا كمان
الاء:يا اسر انا بحبك...مش هتلاقي حد بيحبك زي كدة...مش هتلاقي الحب دا غير منى انا
الاء قربت منه وحطت ايدها على وشه بدلع
الاء بمياعة:هاكون ملكك...ملكك انت وبس
اسر بعد عنها
اسر:اسف يا الاء...مش بحبك
مارى:طب على كدة بقي...
اسمعنى
...................................................
في قصر مروان

حلا ببكاء:واتجوزنى غضب عنى...وانا مش عايزاه
دادا سميحة: ياعيني عليكي يابنتى حكايتك قصرت عليا...بصي يا حلا يا حبيبتى
مروان دا راجل جدع وهايخاف عليكي ويحميكي....مروان مش زى مانتى فاكرة لا..... مروان راجل جدع ويُعتمد عليه...حتى لو مش بيحبك....وياستي مالكيش دعوة باللى فات واللى عمله معاكى بس انتوا كنتوا زمايل وكدة...لكن انتى دلوقتي مراته وانا بعتذرلك نيابة عنه
حلا بدموع وكانت على وشك البكاء:بس انا مش بحبه ومش عايزه اعيش معاه...كفاية اللى حصلى انا الخيانة بتجيلي من اقرب الناس ليا
مروان خبط على الباب
دادا سميحة:اتفضل يابنى
نظر مروان لحلا
مروان:ممكن يا دادا تعملى الاكل...لحسن انا على لحم بطنى من الصبح وميت من الجوووع
دادا سميحة:حاضر يا حبيبي نص الساعة والاكل يكون جاهز
خرج مروان من الغرفة
حلا:انا عايزة اساعدك
دادا سميحة:لا يا حبيبتى ماينفعش انتى لسة عروسة
حلا بحزن:مش حسة ان النهاردة كان فرحى اصلا....حتى اليوم اللى كل بنت بتتمناه وتطل بالفستان الابيض محصليش.....
معلشي خليني اساعدك
دادا سميحة بأبتسامة:اللى تحبيه يا قمرة انتى
....................................................
في المستشفي

اوليفيا بدموع:يا رب...انا مش عايزة اخسر لارين يا رب...كفاية حلا اللى مانعرفلهاش طريق
بعد دقائق
الدكتورة خرجت من الاوضة
اوليفيا جريت عليها
اوليفيا :لو سمحت...المريضة اللى جوة اخبرها ايه
الدكتورة:حضرتك تقربلها ايه
اوليفيا:انا...انا صاحبتها
هى كويسة...!؟؟
الدكتورة:الحمد لله حالتها نوعاً ما مستقرة لحد الآن
حوالى ساعتين وهاتصحي هى بس جالها حالة من الصدمة
اوليفيا:طب اقدر اشوفها
الدكتورة:اكيد....بس يا ريت ماتطوليش عن ٥ دقايق
اوليفيا:حاضر متشكرة
الدكتورة بأبتسامة:العفو دا واجبي
....................................................
في مكان آخر 

اميرة:هى مش ناوية تيجي بقي ولا ايه
هدى:معرفش دايماً متأخرة
مارى دخلت
مارى:وحشتونى وحشتونى وحشتووووني
....................................................
في قصر مروان

حلا كانت بتجهز السفرة اللى مروان قاعد عليها
خلصت وراحت قعدت بعيد عنه
مروان:احم...ماتيجي تقعدى جنبي
سكوت
مروان يحاول اخفاء غضبه:حلا....ممكن تقعدى جنبي
انا بكلمك تردي عليا......
مروان بحدة:حلا
حلا:لا مش ممكن
مروان راح وقعد جنبها
حلا:اووووف
مروان وهو بيبرق:انتى بت اوف افى لمين يا بت
حلا بأبتسامة مستفزة:لحضرتك
مروان مسك ايدها جامد
مروان بحدة وغضب بسيط:تتكلمى معايا بأسلوب عدل احسنلك...انا جوزك يا هانم انتى نسيتي ولا ايه
حلا:اي...ايدى يا مروان سيبها...بتوجعنى
مروان ساب ايدها
دادا سميحة:يلا الاكل جهز اهو
حلا:انا مش جعانة
دادا سميحة:ليه بس كدة اقعدى....دوقي الاكل من ايدي وقوليلي طعمه حلو ولا لا
حلا:انا اسفة يا دادا...نظرت لمروان واكملت:بس نفسيتي اتقفلت
مروان يحاول الهدوء:اقعدى كلى معايا يا حلا
حلا بأستهزاء:انا اصلا قايمة عشان ماكولش معاك
مروان بغضب:بقولك اقعدى يا حلا
حلا بعناد:مش قاعدة واعلى ما في خيلك اركبه
مروان ضربها بالالم
حلا بصتله بدموع وطلعت الاوضة وهى بتعيط
دادا سميحة:استنى بس يا بنتى...ليه كدة يا مروان يابنى دى لسة عروسة جديدة 
مروان بغضب:بلا عروسة بلا زفت...مش طافح حاجة
دادا سميحة بحزن:اللى تحبه يابنى
دخلت المطبخ
مروان فضل يكسر اى حاجة قدامه لحد ماهدى شوية
مروان طلع لحلا وخبط على الباب
مروان بهدوء:حلا افتحى ... افتحيلي بعد اذنك...لو سمحت
حلا.....
حلا سامعاه وعماله تعيط ومش عايزة تفتحله
مروان خد نفس عميق:لو سمحت يا حلا افتحيلي الباب عايزك في كلمتين
حلا بصراخ وبكاء:وانا مش عايزاك...انا مش عايزاك يا مروان
ذهب مروان وتركها وذهب الى الشرفة وظل يدخن
بعد دقائق بسيطة هدأت حلا وذهبت الى الشرفة هى أيضاً ووجدت مروان يدخن
حلا خدت منه السيجارة
حلا:دى مضرة ليك
مروان بصدمة:ايه اللى انتى عملتيه دا
حلا:عملت اللى عملته بقي...بس دى مضرة لصحتك...لو سمحت حاول تبطلها
مروان بأستهزاء:هه...وانتى مالك بيا
اقترب منها مروان ووضع يده على خصرها واكمل
مروان:خايفة عليا ولا ايه
ابتعدت عنه حلا
حلا:انا غلطانة ... كمل شرب في القرف دا
انا فعلاً مالى بيك...ماتولع
وركضت مسرعة إلى الخارج
مروان تنح شوية وكمل:ماتولع..!!
ماشي يا حلا ماشي اما وريتك 
...................................................
في المستشفي

بعد مرور ساعتين 
استيقظت لارين
اوليفيا بدموع:انتى كويسة
لارين بدوخان:انا فين
اوليفيا والدموع تتساقط على خديها:انتى في المستشفي يا حبيبتى
لارين قامت بخضة:بابا...لا بابا لا...بابا فين
اوليفيا حضنتها:تعيشي انتى
لارين ببكاء:بابا لا....لااااااا انا عايزاه...انت فين
روحت فين يا ابويا...متسبنيش لوحدى...هاكمل حياتى ازاى من غيرك...هاعيش ازاى وانت مش معايا...طب كنت خدنى معاك طيب....ليه مشيت وسبتنى لوحدى ليه؟!....
اوليفيا حطت ايدها على وشها:خلاص اهدى...اهدى يا لارين هو زمانه في مكان احلى من هنا بكتير
لارين ببكاء:انا عايزاه مش قادرة....عايزة اروحله...عايزة اروحله يا اوليفيا
اوليفيا: بعد الشر عليكي يا روحى بعد الشر عليكي
اوعى تقولى كدة تانى
الدكتورة دخلت
الدكتورة:الف سلامة عليكى 
لارين مسحت دموعها
لارين بدموع:الله يسلمك
هاطلع من هنا امتى
الدكتورة:بعد بكرة بأذن الله على ما حالتك تتحسن شوية
لارين:مش ينفع اخرج النهاردة او بكرة بالكتير
الدكتورة:للأسف ماينفعش
لارين:تمام شكراً لحضرتك
الدكتورة:العفو
وطلعت
اوليفيا:ماتقلقيش انا هافضل معاكى هاتصل على نانا بس واقولها
لارين:طب وحلا ... هانعمل معاها ايه
اوليفيا:دى اللى انا خايفة عليها اوى....ماتشغليش انتى بس بالك بالموضوع انا هحاول اتصرف
لارين:وانا هقعد بطة بلدى يعنى..!؟
اوليفيا بضحك:ايوة للأسف
لارين:ماشي ياستى...كان نفسي بابا يبقي معايا دلوقتي...يخفف عنى الجرح شوية...بس دول جرحين
اوليفيا:الله يرحمه كنا بنحبه اوى
لارين بدموع:وانا كنت بعشقه
..................................................
في اليوم التالى
في الجامعة

اسر كان مع الاء بيأكلها ايس كريم واوليفيا راحتله
اوليفيا بأبتسامة:دكتور اسر...ازى حضرتك
اسر:احم...الحمد الله
اوليفيا بقرف:انا كان نفسي اتعرف على حضرتك من اول ما شوفتك يا....
الاء بأبتسامة: الاء...مش انتى اوليفيا برضو
اوليفيا:مظبوط 
الاء:على فكرة انا قريبة اسر عشان ماتفهميش غلط ولا حاجة
اوليفيا:ياااه...حضرتك ماجبتليش سيرة قبل كدة
الاء:مش شرط يعنى كل حاجة يقولهالك...
نظرت لأسر:ماتقولها يا اسر انا اقربلك ايه
اسر:احم...دى 
خطيبتى
اوليفيا بصدمة:..................


  •تابع الفصل التالي "رواية عشق الاسر" اضغط على اسم الرواية 

رواية عشق الاسر الفصل التاسع عشر 19 - بقلم ناردين خليل
menna

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent