رواية عشق الاسر الفصل السابع عشر 17 - بقلم ناردين خليل

الصفحة الرئيسية

 رواية عشق الاسر الفصل السابع عشر 17 - بقلم ناردين خليل

رواية عشق الاسر الفصل السابع عشر 17 

 البارت السابع عشر

حلا بصدمة:ع..عمتو.........
اميرة عمتها:ايه ماوحشتكيش..!؟
حلا:هو مش حضرتك....
اميرة:انتوا افتكرتوا كدة...لكن انا كان مغمى عليا لمدة سنتين...مافيش اتفضلي
حلا:ات.ت.اتفضلى
حلا كانت هاتقفل الباب
اميرة:لا سيبيه...صاحبتي هدى طالعة
حلا:حاضر

بعد ١٠ دقايق

حلا:اتفضلوا الشاى
هدى:ميرسي يا حبيبتى
حلا:عن اذنكوا بس هادخل الحمام
اميرة:اتفضلي خدى وقتك
حلا دخلت الحمام واتصلت على لارين عشان كانت اخر محاضرة ليها خلصت
لارين:الو
حلا:لارين الحقيني ... انا في مصيبة!...

في الجامعة

الاء كانت مع ادم بتضحك وتتمايع معاه قدام اسر 
اسر:يا ربي على الهبل
الاء راحتله
الاء:هاى اسر...ازيك
اسر بحدة:الحمد الله...عامل ايه يا...ادم
ادم:كله تمام شكرا على السؤال 
اسر:كنتى محتاجة حاجة
الاء:كنت جاية اسلم عليك انا وادم
اسر:سلمتوا..
الاء:ايه..؟!!
اسر بحدة:سلمتوا؟!...
الاء بخوف:اه سلمنا...سلمنا 
يلا يا ادم يلا

عند حلا

اميرة:اتأخرتى...
حلا: انا اسفة معلشي
هدى:هو عماد فين صحيح..؟
حلا:مش عارفة هو كان بقاله كام يوم مختفي....
اميرة:امممممم...
بصي يا حلا يا حبيبتى
انتى دلوقتي كبرتى وعقلتى وبقيتي فاهمة الدنيا ماشية ازاى...وعلى ما اظن انك اشتغلتى
حلا:ايوة بس حضرتك عرفتى منين...
اميرة بأستهزاء:نسيتي ان انا عندى قوة ملاحظة...مش دا لبس شغل برضو...وبتشتغلى في مطعم كمان
حلا بصت على هدومها
حلا:اه صح...طب في ايه برضو انا مش فاهمة حاجة
اميرة:يعنى...
هدى:تختارى حاجة من الاتنين...لا تتجوزى ابنى
لاتقولى باى باى لصحابك
حلا بصدمة:ايه اللى انتوا بتقولوه دا
اميرة طلعت مطوة وحطتها على رقبة حلا
اميرة:لو اتحركتى هايكون مصيرك الموت...
.....................................................
لارين:يا ربي يا حلا...يانهار اسود هى اوليفيا هاتخلص امتى بقي انا مستنية بقالى كتير
يا رب بلاش مشاكل يا رب ارجوك...
اوليفيا طلعت وكانت خلصت محاضرات
اسر كان مستنيها
اسر:انسة اوليفيا ها......
لارين:الحقي يا اوليفيا...
اوليفيا بخضة:في ايه..؟!
لارين: حلا في مشكلة كبيرة
اوليفيا:ماتقوليش...يا ربي انا نسيت اقولها
لارين:تقوللها ايه...!
انتى عارفة..؟!؟
اوليفيا:ايوة 
لارين:وساكتة كل دا...!!!
اوليفيا:نسيت اعمل ايه
عن اذنك يا دكتور اسر بس صاحبتى اهم من اى حاجة دلوقتي...معلشي خليها في يوم تانى باى....
لارين شدت اوليفيا وجريوا على العربية
اسر:حظى نحس...حبكت دلوقتي

في السيارة

لارين:انتى هاتفهميني كل حاجة
اوليفيا:حاضر اسمعى يا ستى.......

في قصر الدمنهورى

اسر روح القصر وملك كانت مستنياه
اسر بأستغراب:في ايه!...
ملك طلعتله ورقة وكانت وصية امه منى
ملك:تقدر تفهمنى ايه دا...!
ومين دى اللى تتجوزها وبتحبك من زمان وانا معرفهاش....!؟
اسر وقف بصدمة....

عند حلا

حلا بتتنفس بصعوبة:انتوا عايزين منى ايه....
اميرة:تتجوزي لا تقولى باى باى....
حلا:انا معرفوش...اتجوزه ازاى وانا معرفوش...
انا عايزة اكمل تعليمي انا مش عايزة اتجوز دلوقتي
طب..طب سيبونى اخلص الكلية وابقي اتجوز
عشان خاطرى....
اميرة:مالكيش خاطر عندى
هدى:ماتقلقيش...هاتتعرفوا على بعض...بس لما يجي
حلا:يجي فين...اااه
هدى ادتها حقنة(مخدر) ونقلوها لمكان تانى
....................................................
لارين:وصلنا يلا انزلى
اوليفيا ولارين طلعو الشقة وفضلوا يخبطوا كتير لكن محدش فتح
اوليفيا:نعمل ايه دلوقتي
لارين بدموع وكانت على وشك البكاء:انا...ان.ا مش عارفة
انا خايفة عليها ي.ا او...اوليف.يا
اوليفيا حضنتها
اوليفيا:هانلقيها ماتقلقيش
لارين:هاتكون راحت فين بس...ان شاء الله خير
اوليفيا:ان شاء الله
..................................................
في قصر الدمنهورى

اسر بحزن:هو دا اللى حصل يا ستي
ملك:هو دا اللى مزعلك...انت اكيد مش هاتنفز الوصية صح
نظر اليها اسر بحزن
ملك بأرتباك:مش هاتنفزها!؟...
اسر:المشكلة انها وصية....
انا مش عارف اعمل ايه
قام اسر واتجه الى غرفته وترك ملك التى ظلت تفكر في حل هذه المشكلة..........
...................................................
عادت اوليفيا الى القصر بحزن
نانا:عملتى ايه في الكلية النهاردة...؟
اوليفيا:لا رد
نانا:في ايه مالك؟...
اوليفيا:مش عارفة...مش عارفة مالى...
كل ماطلع من مشكلة ادخل في مشكلة تانية... انا تعبت اوى يا دادا...
نانا حضنتها
نانا:صلي انتى وادعى ربنا بس وكل حاجة هاتتحل
ابتسمت لها اوليفيا

عند حلا

حلا فاقت من المخدر
هدى:ها كررتى ولا لسة...هاتتجوزى ابنى
حلا:مستحيل..
اميرة:المهمة الاولى...
هدى طلعت سكينة وابتسمت ابتسامة شريرة
حلا بخوف:هاتعملوا اى
هدى بضحك:ماتقلقيش...دى لحد تانى..
...................................................
بعد ساعتين
عند لارين

لارين:بابا انا رجعت....
بابااا...انت فين
دخلت اوضة ابوها
لارين وقعت منها الشنطة وجريت على ابوها اللى كان غرقان في دمه على السرير
لارين ببكاء شديد:باباااا...بابا قوم...قوووم...انت بتضحك عليا صح
لااااا يا بابا لاا...انت كويس
انت..انت ماسبتنيش...
قووووووم..قوم بقي....ارجوك...عشان خاطرى قوم
قوم عشان خاطر لارين حبيبتك
بنتك اللى عمرها ما كبرت عليك...
لارين طلعت الموبايل من شنطتها واتصلت على الاسعاف وايديها بتترعش

عند حلا

حلا بدموع:انتى عملتى ايه....قولى كدة تانى انتى قتلتى مين
هدى:ابو لارين...الغالى عليكوا
حلا والدموع تتساقط على خديها:بتهزرى صح....قولى انك بتكدبي عليا
حلا بصراخ:انتوا ناس متخلفة ماعندكوش ريحة الدم نهائي...انتوا .. انتوا مجرمين مايشرفنيش انى اتجوز ابنك اصلا ومش هايحصل....
اميرة ضربتها بالالم
اميرة بغضب: أخرسي قليلة الادب
حلا ببكاء:اى اللى انتوا عملتوه دا....انتوا ازاى جالكوا قلب تعملوا كدة
قتلتيه ازاى ولا دخلتى البيت ازاى من الاساس...انطقووواااا
هدى:بطريقتي بقي....
اميرة:هاتتجوزيه ولا لا...المرة الجاية هايكون موت حد من صحابك
حلا بدموع:هافكر..
اميرة:قدامك لبكرة تفكرى...يلا يا هدى
مشيوا من المكان 
وحلا مربوطة بحبل وكانت قاعدة على الارض وبتعيط
حلا ببكاء:طب اعمل ايه....يا رب اديني الخيار الصح
انا مش عايزة اكون سبب في ايذاء حد تانى...بس مش عايزة اتجوز
مش عايزة........
...............................................
عند عماد

عماد تليفونه رن وكانت اوليفيا
والدة عماد:اوعى تقولى مقصوفة الرقبة....
عماد دخل اوضته ورد 
عماد:الو
اوليفيا:الحق يا عماد حصلت مصيبة...
عماد بقلق:ايه اللى حصل...
...............................................
عماد بفزع:بتقولى ايه...
يعنى ايه الكلام دا..
طب هى راحت فين...هايكونوا ودوها فين..؟!!
اوليفيا:مش عارفة المهم ان انا بتصل على لارين وموبايلها مغلق خايفة ليكون حصلها حاجة او عملوا فيها حاجة
عماد:وارد انهم يعملوا حاجة او يآذوا اى حد فينا
اوليفيا بدموع:انا خايفة اوى يا عماد
عماد:طب تعالى نتقابل في الجنينة اللى جنبك...ونشوف هانعمل ايه في المصيبة دى
اوليفيا:تمام...باى
عماد قفل معاها وراح يلبس
والدة عماد:رايح فين يا عماد
عماد:عندى مشوار مهم ضروري
والدة عماد:ايه...هاتقابل مقصوفة الرقب....
عماد قاطعها
عماد:ايوة يا ماما هاقابلها وياريت تتكلمى عنها احسن من كدة شوية بقي...كفاية
كفاية عشان خاطرى انتى كدة بتظلميها...
ذهب عماد وتركها
والدة عماد: بقي كدة يا عماد...تيجي في الاخر وتدافع عنها....طبعاً ما هى واكله بعقلك حلاوة.......
..............................................
في المستشفي

الدكتور طلع
لارين جريت عليه بدموع:خير يا دكتور طمنى ارجوك...
قول ان بابا كويس صح...انا عارفة انه كويس ومافيهوش اى حاجة
الدكتور بصلها بيأس
لارين والدموع تتساقط من عينيها:في ايه يا دكتور...ماتتكلم
ق.. قول حاجة!؟...
الدكتور:للأسف😔
احنا عملنا اللى علينا لكن...الباقية في حياتك
لارين وقعت على الارض واغمى عليها....

عند عماد و اوليفيا

اوليفيا:هانعمل اى
عماد:مش عارف
اوليفيا:خلينا نفكر شوية..اكيد خدوها لمكان مهجور....
عماد:فين بقي دى اللى احنا محتاجين نعرفه
اوليفيا:استنى هرن على لارين تانى
.........................
اوليفيا بصتله
عماد:برضو مافيش فايدة...
اوليفيا:انا خايفة عليهم هما الاتنين ... طب نروح نعمل محضر طيب
عماد:البوليس مش هايفدنا بحاجة لازم يعدى ٢٤ ساعة 
اوليفيا:اووووف...
.................................................
ياسمين:مالك يا ابو عضلات 
اسر:هييييح مافيش
ياسمين:ماما وحشتك
اسر:اوى...بس مش هو دا السبب
ياسمين:اومال ايه يابو عضلات
اسر بحزن:ياسمين بالله عليكي مش وقته هزار دلوقتي
ياسمين:شكلك مدايق بجد
اسر بصلها ورجع بص قدامه 
ياسمين: بهزر معاك الله
اسر:هزارك بايخ...انتى..انتى ايه اللى دخلك اوضتي اصلاً... قومى من هنا يا بت
ياسمين:طب ماتزوقش طه
................................................
في اليوم التالى
هدى:ها كررتى ولا لسة انطقى
حلا:ممكن اشوف ابنك طيب....
اميرة:هو كدة كدة موجودة...ادخل يابنى تعالى شوف عروستك
دخل شخص وتفاجأت حلا
شخص:ح.حلااا...!!!
حلا:م..م..
مرواان!!..

  •تابع الفصل التالي "رواية عشق الاسر" اضغط على اسم الرواية 

رواية عشق الاسر الفصل السابع عشر 17 - بقلم ناردين خليل
menna

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent