رواية عاجز ولكن الفصل الرابع 4 - بقلم يارا محمد

الصفحة الرئيسية

  رواية عاجز ولكن كاملة بقلم يارا محمد عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية عاجز ولكن الفصل الرابع 4

رائف بعن*ف صحي ايام وهي قامت مفزوع*ه منه

رائف: بعن*ف انتي اصحي كفايه نوم مش نايمه ف اوتيل انتي.

ايام: بنفضه ايه ف ايه ف حد يصحي حد كده انتوا متخلفي*ن.

اسما وقعت*ها وايام اترم*ت ع السرير واتكلمت.

اسما: اتكلمي كويس عايزانا نصحيكي ازاي يعني بنت الوزير يعني انتي ابوكي بيشتغل عندنا.

ايام: الزمي ادبك والا هوريكي هعمل فيكي ايه.

اسما: وانا قدامك اهو اعملي اللي انتي عايزاه.

ايام كانت هتضربه*ا بس اسما مسكتها بسرعه ولوت أيدها وراها.

اسما: لو عايزاها تتكس*ر اكسرهال*ك مش ممانعه.

ايام: بالم ااه سيبي ايدي بتوجعي*ني.

اسما سابتها بعن*ف ورمتلها فستان واتكلمت.

اسما: البسي ده عندنا حفله النهاردة.

اسما ورائف سابوها وراحو اوضتهم اسما راحت المطبخ تجيب الفطار ورائف بكرسيه كان بيبص من الشباك وافتكر اللي حصل.

فلاش باك

رائف متعود يعمل كوكيز للي بيحبهم وراح بيه الجامعه وشافها واقفه مع صحابها راحلها ونادم عليها.

رائف: ايام ممكن ثانيه.

ايام: خير يارائف نعم.

رائف مد أيده بالعلبه واتكلم.

رائف: افتحي دي ممكن.

ايام فتحت العلبه ولقت كوكيز وخاتم بسيط ف النص.

رائف : أنا بحبك تتجوزيني وتكوني شريكه حياتي.

ايام بصتله وابتسمت ورائف افتكر أنها موافقه بس اتص*دم من أنها وقعت العلبه بكل قس*وة وبسخريه قالت.

ايام: اكيد اتجننت يا رائف انت اه غني وانا واحده مش من مستواك بس كنت حابه اتسلي شويه واديك قدامي ناك*س راسك بخ*وف لتش*وف نظرات الكل وهي بتضحك عليك أنا مش بحبك تقدر تمشي.

رائف كان مصدوم من اللي عملته ايام ومش عرف يتكلم بس مشي وكرامت*ه مجروح*ه ركب عربيته ودموعه ع خده ماخدش باله من العربيه الكبيرة اللي قربت منه وهو مش حس غير بالعربيه وهي بتخب*طه والعربيه اتقلبت بيه وراح المستش*في وعرف أنه مش هيقدر يمشي ع رجله تاني اكتئ*ب وبقي عصبي وكله بسبب ايام وبقي يكره حاجه اسمها ايام وبقي قاس*ي وبا*رد واهتم لشغله وبس بعد التخرج وأنه ازاي ينتقم من ايام

ايام عرفت بحادثته وخاف*ت لينتق*م منها كانت مفكره انها لما ترفض يبعد عنها بس حصل العكس ومش شافته بعد حفله التخرج تاني بس لمحته وهو بيديها نظرة رعبتها بعدها بيومين ابوها اتطرد بفضيحه من الشركه بسبب رائف.

رائف: ولسه يا ايام هتدفعي التمن غالي اوي.

ف الليل لبست ايام فستانها ورائف لبس بدله وكانت اسما معاه والمستثمرين ورجال الأعمال كانوا ف الفيلا ونزلهم رائف وسلم عليهم وقدم ايام.

وعيله ايام كانت موجودة وأبوها كان مبسوط أنه هيقدمها مراته

رائف: اقدملكم اسما مراتي ودي ايام الخدامه بتاعتي جبتها علشان ترعاني بس هي ف الحقيقه مراتي اللي بنتق*م منها علشان دمرت حياتي.

رائف سقف بايده واحد من الخدم جاب لبس ابيض ف اسود ورائف اخده ورماه ف وشها.

رائف: البسي ده وقدمي الواجب للضيوف.

ابو ايام اتعصب وراح لرائف

والدها: انت ازاي تعمل كده انا جوزتهالك علشان تعيش معاك ف الفيلا وتديها من فلوسك تقوم تخليها تخ*دم ع الكل.

رائف: برة وخد عيلتك معاك متولي ارميهم برة وكل ده حصل قدام الناس وايام بدموع.

الحفله خلصت بعد ما ايام اتهان*ت جامد هي واهلها

ايام: بعصب*يه انت اتجننت صح اتبسطت لما اهنت*ني واهان*ت عيلتي ماشي يارائف ومسكته بالكرسي وكانت هتوق*عه بس هو مسكها جامد ولف أيدها ووقع*ها ع الأرض وهي أغمي عليها بس قبل ما تغي*ب عن الوعي شافت حاجه صدمت*ها.

 رواية عاجز ولكن الفصل الرابع 4 -  بقلم يارا محمد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent