رواية حكاية قمر الفصل الحادي والاربعون 41 - بقلم وردة في البستان

الصفحة الرئيسية

  رواية حكاية قمر الفصل الحادي والاربعون 41 - بقلم وردة في البستان



 رواية حكاية قمر الفصل الحادي والاربعون 41  

هنا : اخيرا جيت الكلية   

وليد : والله انا جاي مخصوص علشانك .. لو اعرف انك قمر كدا كنت جيت من زمان 

هنا : يابكاش .. بصيت لسارة .. سوري مخدتش بالي انك واقفة .. 

سارة : ولا يهمك 

هنا : طب ايه مش تعرفنا 

وليد : دي سارة .. حكيتلك قبل كدا عن سارة وصافي واسر هما أقرب ناس ليا عشرة عمر اصحاب واخوات كدا 

سارة بضيق : اه اخوات وأصحاب 

وليد : طب ايه هنفضل وقفين كدا .. تعالي نروح نقعد ف مكان 

هنا : اه ياريت يلا .. تيجي معانا ياسارة ولا عندك محاضرات 

سارة : اه عندي محاضرات روحوا انتو 

هنا : طيب .. اتشرفت بمعرفتك .. يلا بينا يا وليد 

وليد : يلا .. 


________________________________


قمر قعدة لوحدها وبتفكر : وبعدين ياقمر هتفضلي عايشة عند الناس كدا وانتي معاكي اللي يعيشك انتي واخواتك ... لالا بس انا مش عاوزة حاجة منه هو راح وسابنا من زمان اوي وقدرنا نعيش من غيره هو وفلوسه .. انتي بتقولي ايه بس انتي نسيتي انتي سيبتي دراستك و اشتغلتي وتعبتي قد ايه علشان تأكلي اخواتك بس وف الاخر كله راح منك ف ثانية .. هترجعي كل دا ازاي هتشتغلي من اول وجديد ولا هتمدي ايدك للناس .. مش من حقك ترفضي الفلوس دي .. دا حق ليل كمان .. متحرمهاش منه ..


قمر بصوت مسموع: يااارب ساعدني ودلني ع الصح


 طلعت الورق والحاجات اللي ابوها سابهم ليها وبتقلب فيهم لقيت ظرف صغير فتحته "جواب من ابوها " :" بنتي الغالية قمر .. اكتب لكِ هذا الجواب واعلم مدي كرهك الشديد لي بسبب ما فعلته معكم ... كم اتمني ان اقول هذا الكلام امامكم واعتذر علي ما فعلته .. اعلم ان الاعتذار لا يوفيكم حقكم .. كم اشتاق لكم و اتمني ان يعود بي الزمن .. لا اريد منكم سوا المسامحة علي ما فعلته ... احبك كثيرا ابنتي الغالية قمر "


قمر قفلت الجواب وغمضت عينها وبدءت تعيط وتفتكر كل اللي شافتوا من ابوها اللي عملوا فيها وف امها وقد ايه كان قاسي عليها لانها اتولدت بنت مش ولد زي ماكان عايز .. 


قمر : اسامح ازاي يارب .. مش قادرة انسا صعب صعب 


تونة : قمرر انتي بتكلمي نفسك 

قمر فاقت : تونة انتي هنا من امتا 

تونة : من ساعة صعب صعبب .. اتجنيتي و بتتكلمي مع نفسك 

قمر : لا يا تونة انا بكلم ربنا 

تونة : هو فين ربنا .. هو كان هنا 

قمر : ربنا ف كل مكان يا تونة موجود سامعنا وشايفنا .. لما بكون مخنوقة افضل اتكلم كدا وهو يسمعني ويساعدني  

تونة : بجد ياقمر يعني انا ممكن اكلمه  

قمر : أيوة طبعا ياحبيبتي 

تونة بفرحة : ماشي 

قمر : تحبي بقا احطلك تأكلي 

تونة : اه اه انا جعانة اوي 

قمر : عنيا ليكي .. اشيل الحاجات دي بس واحطلك .. عملالك كفتة تستاهل بقك 

تونة : هيييييييه   


__________________________


سارة داخلة بيتها وهي زعلانة من اللي حصل 


نادر : سارة انتي جيتي ياحبيبتي 

سارة : أيوة يابابا  

نادر : كنت عايز اتكلم معاكي 

سارة : ممكن نأجل الكلام علشان تعبانة وعاوزة ارتاح 

نادر : لا ياسارة لازم تعرفي اني قريب هسافر عندي شغل برا وهقعد فترة طويلة هناك 

سارة : وانا ايه المطلوب مني 

نادر : المطلوب منك انك تسافري لوالدتك ف اسكندرية لحد ماارجع 

سارة : اسافر لماما .. انت يابابا اللي بتطلب مني كدا 

نادر : اه ياسارة .. انا مش هطمن عليكي وانتي هنا لوحدك 

سارة : طب ودراستي وحياتي 

نادر : بسيطة تنقلي اسكندرية 

سارة : بسيطة ازاي يعني !!! انا مش هنقل حاجة انا هفضل هنا  

نادر بعصبية : وانا مش موافق مش همشي واسيبك هنا لوحدك 

سارة : خلاص متمشيش 

نادر : يا سلام يعني عايزني اضيع فرصة الشغل من ايدي علشان اقعد جنبك 

سارة بتعيط : مانت كدا بتضيع حياتي وصحابي مني وكل حاجة 

 نادر : هما فين صحابك دول ياسارة .. مبشوفش حد منهم .. دايما انتي معاهم وهما مش معاكي وعلطول لوحدك .. اسمعي الكلام وروحي عيشي مع مامتك واختك ف اسكندرية .. هما دول اللي يستاهلوا تكوني معاهم بس .. فكري كويس ياسارة 

سارة دخلت ع اوضتها من غير ماترد وقعدت تعيط كل حاجة ضدها هي فعلا عايشة لوحدها مالهاش حد .. حتي اللي هي موجودة علشانه هنا مش سأل فيها مبقتش عارفة تعمل ايه !!  


__________________________


في الشركة 


السكرتيرة : الأستاذ حازم مستني حضرتك برا 

زين : دخلي بسرعة


حازم دخل سلم عليه وحضنه


زين : ايه يابني الغيبة دي كلها فينك 

حازم : الشغل كان حاطط عليا جامد 

زين : تشرب ايه 

حازم : ولا اي حاجة انا جاي اتكلم معاك شوية 

زين : خير ياحازم اتكلم 

حازم : انا شكلي وقعت يا زين 

زين : وقعت ازاي 

حازم : قصدي حبيت يعني 

زين : لا متقولش اخيرا ياراجل .. دي مين دي بقا اللي وقعت 

حازم : حد انت تعرفه 

زين : مين !!

حازم : كنزي 

زين : بجد دا من امتا  

حازم : من وقت ما قلبت عليا العصير وانا بفكر فيها 

زين : علشان كدا بقا كل شوية داخل طالع علينا.. وانا اللي فاكر انك بتيجي علشاني اتاريك عينك ع البت 

حازم : بصراحة اه .. مع ان شخصية كنزي دي مكنتش ف بالي خالص ولا عمري فكرت ف شخصية كدا .. لا ومختلفة عني نهائي اللي هو لو حد كان حكالي عنها من غير مااشوفها كنت استحالة حتي افكر فيها . . بس مش عارف 

زين : العب .. دانت واقع ع الاخر بقا .. طب هي ايه رأيها 

حازم : بتحبني  

زين : انتو اتكلمتوا واعترفتوا لبعض بقا .. وانا آخر من يعلم

حازم : لا والله دانا سمعتها صدفة بس هي متعرفش مشاعري ناحيتها 

زين : طيب ماتتقدملها مستني ايه 

حازم : ضغط الشغل عليا الفترة دي جامد .. بس مش سايبة تفكيري.. وخصوصا ان متقدملها عريس تاني وامها هتغصبها عليه  

زين : دادة نجلاء تعمل كدا مستحيل 

حازم : لا هتعمل كدا علشان شاكة فينا وحاسة بحاجة غريبة عندها حق انا لازم اخد خطوة ف الموضوع دا و ... 

*التليفون رن 

زين : استنا ياحازم .. أيوة.. طيب دخليه .. ماشي 

حازم : فيه ايه 

زين : حماك عاوزني 


سامح دخل 

سامح : ازيك يا حازم عامل ايه 

حازم : الحمدالله انا كويس 

زين : خير يا عم سامح 

سامح : الأستاذ احمد مستنيك ف مكتبه 

زين : طيب قوله عندي شوية حاجات كدا هعملها واروحله  

سامح : ماشي يابني .. عن اذنك

 موبايل سامح رن .

سامح : أيوة ياختي عاملة ايه .. والعيال عاملين ايه .. لامؤخذة يااستاذ زين 

زين : خد راحتك يا عم سامح

روحية : انا بخير الحمدالله ياسامح والعيال زي الفل .. انا بتصل بس علشان اعرف ردك ف الموضوع اللي كلمتك فيه 

سامح : موضوع ايه ياروحية 

روحية : يووة ياسامح انت نسيت .. موضوع جواز كنزي 

سامح : اه اه افتكرت .. والله لسه البت مردتش عليا 

روحية : يعني ايه الكلام دا .. دا خالد خلص جيشه ونزل ومستني الرد علشان يجيلك 

سامح : خالد خلص جيشه 


حازم رفع حاجبه

زين بصوت واطي : مالك في ايه 

حازم : خالد دا العريس 

زين : طيب الحق نفسك بقا الواد خلص جيشه وممكن يجي ف اي وقت 

حازم : انت شايف كدا 

زين : أيوة طبعا يلا 


سامح : طيب ياروحية خلاص هكلمها تاني واعرف ردها واقولك .. سلميلي ع جوزك والعيال.. يلا سلام ياحبيبتي سلام 


.. معلش يا زين يابني صدعتكم 


زين : لا صدعتنا ايه دا خير ما عملت 

سامح : ها ! 

زين : اقصد انك تتكلم هنا احسن ماتتكلم برا  

سامح : أيوة أيوة فهمتك .. يلا اسيبكم انا بقا 


زين زق حازم : عم سامح استنا بس حازم كان عاوزك ف موضوع مهم 


سامح : خير يابني اتفضل 

حازم متوتر : انا ياعمي كنت عاوز اطلب ايد بنتك كنزي 

سامح : بنتي كنزي 

حازم : اه 

سامح : بس يابني دا في واحد متقدملها قبلك 

حازم قلب وشه 

زين اتدخل بسرعة : بس يا عم سامح .. كنزي لسه مقالتش رأيها 

سامح : أيوة صح كنزي لسه مقالتش رأيها . . الله انت عرفت منين يا زين 

زين : احم احم .. ماهو حضرتك لسه قايل دلوقتي .. انا من رأي انت تسأل كنزي وتخيارها بين حازم والعريس التاني دا

سامح : حاضر هعمل كدا بس لو البت موافقتش عليك يااستاذ حازم .. احنا هنفضل حبايب 

حازم ابتسم : طبعا طبعا .. انت أسألها بس انهاردة ورد عليا  

سامح : ماشي يابني واللي ربنا عايزه هيكون .. يلا عن اذنكم

زين : اتفضل 

حازم : يلا يا زين استأذن انا كمان

زين : خلاص خدت مصلحتك وماشي 

حازم ضحك : لا والله بس انا لسه هرجع الشغل تاني 


زين : ماشي ياحازم ربنا معاك 


______________________


نور : سائر عامل ايه ... وحشتني 

سائر : وانتي كمان والله .. انا لسه مخلص شغل وداخل البيت اهو .. 

نور : ياحبيبي ربنا معاك .. اونكل فاروق عامل ايه وصافي  

سائر : كويسين .. نور كنت عاوز اكلمك ف موضوع مهم 

نور : خير ياسائر اتكلم 


صوت صريخ من بعيد 

نور : ايه الصوت دا عندك 

سائر : مش عارف اقفلي دلوقتي يانور.. أشوف في ايه  

نور : ابقا طمني ياسائر ونبي 

سائر : ماشي سلام سلام 


طلع يجري ع فوق 

هدي طالعة من اوضتها مفجوعة : الصوت دا جاي منين ياسائر 

سائر بتوتر : مش عارف . . تقريبا عند صافي 

هدي : صافي يلا نشوفها بسرررعةةة


دخلوا الأوضة.. وصافي عمالة تكسر ف الحاجة وتصرخ وهما مصدومين 


هدي : صااافي 

سائر : ايييه اللي بتعملييه دا يامجنونة 

صافي بعصبية : ابعدددووواا عنننييي .. اخرجوووا مش عاوزة اشوف حد .. انا بكرهكواا ابعدوا عني .. انا مش عاوزكم 

هدي بتقرب منها : اهدي ياحبيبتي بس

صافي بعصبية : ابعدييي عني متقربيييش 

هدي : حاضر حاضر بس اهدي بس فاهمينا مالك 

سائر : حبيبتي عرفيني بس مين مضايقك ... وانا هاخدلك حقك بس اهدي علشان خاطري 

صافي بدءت تعيط : انا لوحدييي .. 

سائر : مين قال كدا احنا جنبك اهو 

صافي : انا مش عاوزكم انتو .. انا عاوزة هو 

هدي : هو مين

 رواية حكاية قمر الفصل الحادي والاربعون 41  - بقلم وردة في البستان
menna

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent