رواية خادمة الفهد الفصل الخامس و العشرون 25 - بقلم صفاء حسني

الصفحة الرئيسية

   رواية خادمة الفهد كاملة بقلم صفاء حسني عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية خادمة الفهد الفصل الخامس و العشرون 25

التفتت ملك وجدت يد الدكتور فارس اللى انتبه من خروجها واتجه نحوها وسألها:
_رايحة فين يا ملك .
اتنهدت ملك وقالت:
_دكتور فارس اهلا بيك اقصد عايز ايه اقصد واللا اقولك سلام .
شعر فارس بحيرتها وسالها:
انتى فاكرانى صح؟ بقيتى بخير ..؟
اتنهدت ملك وهزت رأسها:
_اه بخير الحمدلله ممكن تودينى عند هبه وعمى.
رد فارس وقال:
هما عندي بس عايز افهم، انتى من شويه كنتى بتتقمصى شخصيه سهير ،وفجاة اسماء اعترفت بكل حاجه ايه اللي حصل..؟
ابتسمت ملك بسخرية وقالت:
_اسبراي الصراحه هو السبب
استغرب فارس وابتسم وقال

اسبراي الصراحة رجعتي ل دمك الخفيف يا ملك.
هزت راسها ملك بالنفي وقالت:
_انا بقول الحقيقة مامت الوسيم قالت إنها عندها شركة أدوية ومستحضرات تجميل، وقالت إن علاج ذاكرتي عندها ف المقابل أن اقلد كل حاجه بتعملها، واخلي اسماء تعترف ولما قولت ليها مادام انتى خبيرة، اكيد عندكم علاج الصراحة وده كان السبب لما رشت الاسبراي بدأ مفعوله يفوح فى المكان ،والكل بقي يقول الصراحة
استغرب جدا فارس من كلام ملك:
انا عارف انها فى شركة أدوية لكن ازاى علاج يرجع ذاكرتك بالسرعة دى ،الا لو..صمت دقيقه بيفكر وشك ما بينه وبين نفسه وقال:
،ايه الحكمة فى كل اللي حصل ده انا لازم افهم
اتنهدت ملك وقالت:
_هاأقولك ب المختصر المفيد ،الوسيم اتوجع جدا لما خسر حبيبته ،وامه في نفس اللحظة، وهو مكنش فاهم ايه اللي بيحصل فى حياته ، باع أمه و احتفظ ب حبيبته لكن خلاها خادمة عشان يكسرها ، ويحرق قلبها وهو بيجيب كل يوم واحده معه، ولما سافر ل امه ورفضت جوازه من اسماء بعد كل اللي حصل ولما رجع شاف حبيبته انخطبت ل محمود السواق
فقرر يتجوز بنت من بيت دعارة، عشان يكسرهم
هما الاتنين
نزلت ملك علي الارض وهى بتعيط كملت:
_لكن لسوء الحظ انا اللى وقعت، في طريقه ماأنكرش انه انقذنى ،من هناك لكن في المقابل اتفق معايا نتجوز جواز على الورق، مقابل اكمل تعليمى وينقذنى من مستقبل ارتميت فيه غدر ، وامه اتفقت معايا مقابل علاج أمثل الدور ده كله ،شوفت ازاى الكل معتبر ملك عبيطة وساذجة .
بدأ شك فارس يوضح وقال:
علاج ايه فاهمين فى علاج يعالج من مرة واحدة

اتكلمت ملك وهى بتشهق:
_برافو عليك زى ما خمنت انا مجرد لعبة ،استغلتنى مدام سهير عشان تكشف أسماء ،لما عرفت أني عملت الحادثة ،اكيد هى اتفقت مع الدكتور يعطنى حاجه تمحى كل حاجه من ذكراتى ، ولما جت تتفق جابت العلاج المضاد ليه لكن انت عارف انا اكتشفت ايه؟
اتنهد فارس وهو يشعر بوجعها وقال:
اكتشفتى ايه يا ملك؟
_صرخت ملك بوجع:
انى معرفش مين ملك اللى قدامك دى، عشان استحالة اكون ملك إللي كانت فاكره نفسها انها قويه، وهاتحمى نفسها من كل خطر، ووعدت أهلها تكون بألف راجل، فجأة بقيت خادمة تحت رجل مرات عمها ،وبعد كده ضحك عليها فهمى، ورماها في بيت مشبوه، وبعد كده وقعت في ايد ابن عمك، كل ده حصل معاها وهى فاكرة نفسها ناصحة وطلعت اغبى خلق الله
فى الداخل انسحب فهد وأمه خلفه وهى تتحدث معه:
_الحمد لله أن حقيقتها ظهرت قدامك، شوفت اللى انت صدقتها وكسرتنى طلعت عملت ايه، انا حلفت انى مظلومة لكن مصدقتنيش يا فهد، وكنت فاكرنى باأضحك عليك
كان فهد رافض يسمع اى كلمة وقال:
ارجوكى يا امى سيبينى شوية لوحدى ،بالله عليكى عشان انا مخنوق.
رفضت انها تخرج وقالت:
للدرجه دي حبك ل اسماء عم عيونك و اكتر من حبك ل امك.
صرخ فيها فهد وقال:
هى مش كذابة يا امى عشان انا كمان ، سمعت كلامك مع ابراهيم الا انتى كنت قاصده تلعبى فى بالالفاظ ،انتى كنت عارفه ان انا واسماء بنحب بعض ، ورغم كدة بعدتيها، ومع الايام لما كبرنا افتكرتى ان الشباب كبرت وعقلت، لكن انصدمتى لما عرفتى انها بقت مراتي قولت ازاى تفسخى الموضوع ده، ب انك تشككيها وتستغلي كلام الراجل الطيب ،عن زوجته ب انها تشك انها اختى صح يا امى ارجوكى سيبينى بقا
هزت راسها سهير وقالت:
_ما انا سبتك سنتين عملت ايه من خادمة ل عاهرة خسرت شغلك منصبك ،وكيانك عشان اسماء ولو عملت كده اه علشان عارفه انها متنفعش ليك ،واهو ظهرت الحقيقه قدامك انها لعبت بسمعتى
لو ملك رفضت تساعدني ،كنت فضلت دايما متهمة فى نظرك
أنصدم فهد وفهم حديثها خطأ، وأعتقد أن كل ما حدث من ملك مجرد تمثيل وجهه اتغير وهو مصدوم وقال:
نعم هى كمان مشتركة فى لعبة معاكى اطلعى يا امى وسيبيني والا اقولك
انا سايب ليك المكان.
تحت كانت اسماء وليلى وإبراهيم يتحدثون
عندما علمت ليلي أن أسماء ابنتها وأنها تحب صاحب البيت هذا وهو أيضا يحبها ، مثلت أنها ضحيه واخدت بنتها فى حضنها وقالت:
اسماء بنتى حبيبتى، انا مش مصدقه نفسي كل السنين دى بدور عليكى اللى حرمنى منك منه لله
صرخ ابرهيم فيها وقال:
بلاش تمثيل ي ليلي انتى اللى رميتى بنتك وسبتينى، ايه رجعك دلوقتي شايفه بنتك بقت نسخه تانىه منك، يلعن اليوم الا اتجوزتك فيه ،حاولت المستحيل أنها تكون مختلفة عنك لكن الغل والانتقام اتحفر في جيناتها، وللاسف ملك الغلبانه طلعت ضحية ليكم انتوا الاثنين
مرة واحدة الاثنين بصوت واحد:
متجيبش سيرة الزفته دى على لسانك هى السبب .
صفق ابراهيم كف على كف وقال:
مفيش فايده فوضت أمرى ليك يا رب
وخرج وتركهم .

اقتربت ليلي من بنتها وقالت:
لازم ترجعى حبك ليكى يا بنتى، انتى اتسرعتى وغلطتى انك عملتى كل ده.
دفعتها اسماء بكل قوتها وقالت:
ملكيش دعوة بيا عشان انتى السبب ،انا بكرهك كره العمى انتى السبب في كل اللى انا فيه من قبل ما تظهري في حياتى، وبعدين مش انتى اللى قولتى لي أخلق حريق في البيت عشان يتهمها ب الإهمال ،وكمان تنحجز في المستشفى وتعرفى توصلى ليها، وأهى النتيجة سهير طلعت أذكى منى ومنك، واستغلت ملك ووقعتنى في شر اعمالى منك لله لما عرفت انها مش امى وانى اتسرعت كنت برسم أنى اتجوز من فهد ،وارجع حبي وانا عارفه أنه بيحبنى ،لكن دلوقتي صورتى اتغيرت فى نظره دورك في الانتقام لسه ماجاش .
وتركتها وسابتها.. شافت فهد خارج من غرفته متجه الى المسبح، اتجهت نحوه وقربت منه ولمست كتفه،بحنان كان يشعر فهد بلمست يدها ونزلها من كتفه وقال:
عايزه ايه يا اسماء
اقتربت ووقفت امام وجهه وقالت:
عايزك تسامحني.. الانتقام عمانى أنى اشوف الحقيقة، أنا كنت بموت لما عرفت أنى اختك.
ضحك بسخرية وقال:
انتى لسه في نفس الاسطوانه يا اسماء، كفاية تمثيل بقى وأظهرى على حقيقتك .
بكت اسماء ورمت نفسها فى حضنه وقالت:
وحشتني وحشنى حضنك اوى وصوتك ،والكلام معاك سنتين وانا بموت في البعد عنك، وانت بتعاملنى مجرد خادمة، كنت أموت وانا شايفاك بتخسر كل حاجه بسبب.
قاطع حديثها وزاحها من حضنه وقال:
كملى بسبب مين مش بسببك بعد ما شوهتى سمعة امى.
كانت تبرر مواقفها وقالت:
_انا كنت باأدمر امى ،اللى رمتنى كنت مصدومة انت لو كنت سمعت الحديث كنت هتشك زىى
ضحك بسخرية وقال:
_ومين قال إن مسمعتش الحديث ،لكن أنا فكرت ب عقلي لكن انتى لغيتى عقلك
نظرت له أسما وهى مصدومة وقالت:
_يعنى مصدق انى ماكدبتش عليك
صرخ فى وجهها وقال:
_لا كدبتى يا اسماء وبدل المرة الف لكن حبي ليكى، كان عمينى اه ماأنكرش انك كنتى صح فى شكك ،لكن احنا اتعاهدنا أننا مانخبيش حاجة عن بعض، من يوم ما بيقنا روح واحدة وجسد واحد وبدأ يتذكر
فلاش باك

عندما طلبت سهير منهم أنها تمشي من قدامه.
طلب فهد منها تهدى وقال:
حاضر يا أمى أهدى بس وكل حاجه هتتصلح.
ومسك ايد اسماء واتجه بيها على الحديقة الخلفية وقال:
كان لازم تكسرى طقم الكاسات من اول يوم ليك، انتى ليه عنيدة
لفت يدها على رقبته وقالت:
غصب عني وحشتني جدا وكنت هاأتجنن واتكلم معاك، وانت ناسيني وواقف مع اصدقائك
وكشرت بطفولة
/ضمها فهد لحضنه مش اكتر منى.
/ضمها وفضل يدور بيها بشوق وحنين.
وهى سعيده وهى ما بين أيده وقال:
_انا خلاص اتخرجت وكمان اتعينت هنا, يعني مفيش سفر تانى وهطلب ايدك من عمى ابراهيم وهاأقول
ل امى .

كشرت اسماء وقالت:
_عمرها ما حبتنى يا فهد معتبرانى خادمة، وبس حبى ليك مكتوب عليه الاعدام.
قرب شفيفه من شفافيها لكى يسكتها ،ودابو مع بعض للحظات وقال:
_مش عايز تقولى كدة انتى زوجتى، على سنه الله ورسوله من يوم ما كتبت كتابى عليكى، في اخر سفرية، كنت مستنى اثبت نفسي فى شغلى، وبعد كده اعرف امى.
هزت راسها أسماء وقالت:
_عشان كدة سمعت كلامك وجيت عشان بجد انا من غيرك باأضيع، عقلي بيقف مابعرفش اعمل حاجه ،غير المشاكل بس
حملها فهد ودخل بيها غرفة، صغيرة فى الحديقة وهو يقبلها وقال:
انا بعشقك وبعشق مشاكلك، وكل حاجه فيكى ومش هنبعد عن بعض تانى ،وعد ودخلوا الغرفة واندمجو مع بعض روح وجسد واحد.
شعرت سهير بغياب فهد ذهبت تبحث عنه ،وهى تبحث فى الحديقة سمعت صوتهم اتجهت نحو الغرفة، وانصدمت عندما وجدتهم مع بعض ،وهو يقول
دلوقتي بقيتى ملكى، انا وبس مراتى وعشقتى ،وكل حاجه ليا
ضمته اسماء بكل حب انا كلى ليك يا فهد ،ولو أقدر اعيش خادمة الفهد، وماأبعدش عنك لحظة موافقة لكن مبعدش من حضنك ده
شهقت سهير وقالت:
_يا بنت الحرام امتى لحقتى توقعى ابنى ،وكمان متجوزك لا انا لازم اعمل حاجه، انا لو مرجعتكيش مطرح ما جيتى ماأبقاش انا ،هاترجعى وانتى مكسور.
عادت إلى مكانها وانتظرت ياتى فهد إلى ضيوفه ثم اتجهت إلى المطبخ
قام فهد من حضن اسماء وقال:
المرة ده ماتتحسبش ،بس انا سايب الضيوف اخرج اخد شاور وارجع ليهم، وانتى جهزى نفسك عشان النهارده هاأقولهم أن احنا اتجوزنا مفهوم ؟
ابتسمت اسماء بكل فرحة ،حاضر
خرجت اسماء وهى متجه الى المطبخ.
كانت سهير اتجهت ل عم ابراهيم وقالت:
انت اتحايلت تيجي لكن اسماء مش ذيك، يا عم ابراهيم شخصيتها مختلفة ،وانا خايفه علي ابنى منها، انا ممكن اتصور منها اى حاجه .
اتنهد ابراهيم وقال:
ماتتصوريش انها طالعه نسخة منها يا هانم ،حاولت لكن معرفتش العرق غالب .
سالته تقصد مين؟

google-playkhamsatmostaqltradent