Ads by Google X

رواية حكايتي مع الزمان الفصل الاول 1 - بقلم كاتبة الروايات

الصفحة الرئيسية

  رواية حكايتي مع الزمان كاملة بقلم كاتبة الروايات عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية حكايتي مع الزمان الفصل الاول 1

في فيلا عمر

استيقظت نسرين مع نور الصباح لتحضير الفطار

عمر: صباح الخير يا قلب أخوكي لسة برده متضايقة

نسرين بقهر:مش مصدقة ان ممكن يحصل كدة جوزي يتجوز عليا ليه

عمر: يا قلبي كل واحد عارف هو عايز ايه بجد هي عايزة كدة وهو وافق بس علشانها يبقي ايه اللي يضايض

نسرين: انت شايف كدة

عمر: صراحة اه وعلي رأي المثل اللي تسيبه الهانم تاخده خدامة البهايم

نسرين ههههههه مساحة السلالم  ايه ده يا اختي انتي اتعديتي ولا ايه

عمر مش عارفة والله يا ابلتي باين كدة  

ربنا ميحرمنيش من ضحكتك القمر دي يا روحي

صوت من وراهم بتنهنهو علي ايه يا حلوين

بصدمة هما الاتنين ريتاج

ريتاج: اها اومال عفريت

نسرين اخدتها بالحضن وصلتي امتا يا بنتي مش تقولي كنا روحنا جيبناكي

ريتاج: ليه وهو انا عيلة صغيرة ولا ايه انا حافظة الطريق صم

عمر: اومال تربيتي

ريتاج: ازيك يا عمور عامل ايه

عمر: قلب عمور.

نسرين باعتراض ده علي اساس ان كان فيه واحدة قلبك من شوية انت قلبك خساية يالا

عمر: أموت واعرف مين علمك الكلام الزفت ده

نسرين واحدة صحبتي متعرفهاش  

عم الضحك اركان المكان فتجمعوا الثلاث اخوة معا من ستقدر علي إحزانهم فهم قوة لبعض

………………..

في فيلا أحمد ومروة

أحمد: يا حبيبتي قولتلك بلاش أنا مش عايز الموضوع ده

مروة: بس أنا عايزاه

أحمد: يبقي منك انتي

مروة: أحمد أنا عمري ما هبقي أم افهم بقا وبعدين البنت اللي هتتجوزها دي فاكر انها بتحبك لا طبعا ده تأجير رحم بفلوس يعني هتسلمنا الطفل وتطلقها وتتكل علي الله مش هتسأل أصلا فيه

أحمد: استحالة دي أم مفيش أم بتسيب حتة منها أبدا

مروة: ده مش حتة منها ده حتة منك انت يا حبيبي

أحمد: انتي شايفة كدة

مروة: ايوة وبعدين انت مش شايف هي مبسوطة ازاي وهي عارفة اللي فيها يعني مش هتفرق

أحمد: عندك حق أنا مش فاهم ازاي واحدة تقدر تعمل كدة في طفلها

مروة: معلش يا حبيبي في ناش وحشة كتير قوي انت بس مش شايف غيري ففاكر ان كل الناس حلوة زيي ولا إيه

أحمد: لا طبعا انا من يوم ما اتجوزنا وانا عارف ان مراتي ملاك مفيش واحدة في جمالها ولا أخلاقها أبدا

مروة: اهم حاجة دلوقتي انت موافق

أحمد: ماشي يا ميرو اللي تحبيه يا روحي

مروة حضنته جامد

………….

في بيت متواضع

صفاء مامت نور:يلا علشان العريس جاي يا عروسة كلها كام يوم وتبقي في ڤلته

نور: انتوا حددتوا الفرح

صفاء: أيوة يا روحي الخميس الجاي بإذن الله

نور: أنا مبسوطة قوي يا صفصف أخيرا اللي بحلم بيه انا ميتة من الفرحة

صفاء: ولسة يا روحي لما يبقي جوزك هتفرحي أكتر وأكتر

نور حضنتها بحب وقالتلها ياااه يا ماما أنا مش مصدقة والله كلها سنة وكل حاجة هتبقي جميلة قوي قوي قوي

………

جه اليوم الموعود والزغاريط مالية بيت العروسة وفرحتها مش سايعاها وكذلك أهلها وكل الجيران والأصحاب والأحباب

نور: هي ماما فين

نهال: تقريبا طلعت في الشقة اللي فوق تجيب حاجة

نور: طيب انا عايزة أشوفها هتوحشني قوي دقيقة وجاية

طلعت نور جري علي الشقة اللي فوق وفتحت باب الشقة لسة هتنادي سمعت مامتها وجوز أمها بيتكلموا وهنا كانت الصدمة

صفاء: حلو أهو خلصنا منها زي ما قولتلي وقبضنا تمنها أنا أهم حاجة سعادتك يا روحي لانها من سعادتي

حسين: انتي ساكنة في قلبي من جوة واهو مبعتهاش برخيص انا بعاها بغالي بغالي قوي

فتح الدولاب وكان فيه فلوس كتير

صفاء بطمع: ايه ده كل ده علشان البت نور؟ ده طلعت غالية المعفنة

حسين: 2مليون جنيه ايه رأيك

صفاء: حلوين قوي

حسين بس أهم حاجة اوعي تكوني قولتلها حوار مراته وانهم مستنيين الطفل منها ويطلقها

صفاء: هو انا عبيطة لا طبعا اومال هي وافقت ليه عيب عليك انا دخلتلها انه بيحبها وبتاع وهي اقتنعت

حسين: ربنا يخليكي ليا يا قمر انت يا جميل

نزلت نور وهي مش قادرة تاخد نفسها ولا تستوعب ايه اللي حصل نزلت بسرعة ودخلت اوضتها وقفلت الباب وفضلت تعيط جامد واللي مخدتش بالها بوجود نهال في الاوضة

نهال: مالك يا نور في ايه انتي بتعيطي ليه

نور: حضنتها جامد وفضلت تعيط وحكتلها كل اللي سمعته

نهال: مش معقول

نور: هو أنا ليه بيحصل فيا كدة ليه

نهال: معلش يا قلبي ربنا هيعوضك بإذن الله

نور: دول مش بشر بجد إيه ده وليه أصلا

نور: انتي عبيطة أقوله إيه أقوله إيه ده كان قتلني واحد اتفق مع اهل واحدة واهلها بايعنها هاجي انا اعترض اللي يدفع اتنين مليون علشان ياخد ابن من حضن امه يقدر يعمل كل حاجة بس وديني لا اوريهم كلهم ولاد ال(صورة: 🐕) دول

الباب خبط

نور مسحت دموعها بسرعة وابتسمت دخلت صفاء وكانت مرتبكة لان في بنت قالتلها انها شافت نور طلعت فوق من شوية

صفاء: مالك يا نور بتعيطي ليه

نور بتمثيل: هتوحشيني قوي يا صفصف مش متخيلة اني هسيبك حتي كنت هطلعلك فوق وبعدين لقيت دموعي نازلة فقعدت اعيط مش قادرة علي بعدك

صفاء تنهدت وفهمت ان كدة نور مسمعتش حاجة: لا يا حبيبتي انا هاجي كل يوم أزورك مش هسيبك أبدا بس يلا بقا علشان الميك اب العريس قرب ييجي

نهال هوا يا طنط هجيب الكوافيرة تزوقها

صفاء: ماشي وانا هروح اشوف العربيات اللي بعتها أحمد ابني جت ولا لسة

نور: هو بعت عربيات؟

صفاء: أيوة يا بنتي مش قولتلك بيحبك وعايزنا ميبقاش شكلنا عرة بالميكروباص بتاع عمك فبعت عربيات

نور: لسة بدري يا ماما احنا الضهر

صفاء يلا يا نور بلاش غلبة علشان عريسك كلها كام ساعة ويكون هنا

الفرح كان في فندق فخم جدا وكبير وكان شايل المعازيم كلهم اللي كانوا كتير جدا انتهي الفرح علي خير وروحوا العرسان البيت

أحمد بص لنور باستحقار وقالها…….

 رواية حكايتي مع الزمان الفصل الاول 1 - بقلم كاتبة الروايات
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent