Ads by Google X

رواية انتي دمي ودموعي وابتسامتي الفصل العاشر 10 - بقلم منة محمد

الصفحة الرئيسية

  رواية انتي دمي ودموعي وابتسامتي كاملة بقلم منة محمد عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية انتي دمي ودموعي وابتسامتي الفصل العاشر 10

عيسي فتح كيس الاكل وحطه قدامها: يله لازم تاكلي عشان تاخدي علاجك

لوسين بزهق: انا مش جعانه انا مشوشه او مصدومه

عيسي بحنان عليها : لازم تاكلي لو اخدتي العلاج من غير اكل معدتك هتتعب

لوسين: طيب وانت فين اكلك

عيسي: انشغلت فيكي لدرجه نسيت اشتري اكل ليا كنت مستعجل _ اخد ازازه المايه يشرب منها وبصلها_ يله كلي انا مش جعان

لوسين: الاكل كتير كول معايا

عيسي ببتسامه: كولي انتي الاول وانا هبقي اكل الي هيتفضل منك

لوسين زقت الطبق من قدامها وحطت ايدها تحت خدها : لو مش هتاكل انا مش هدوقه انت كمان تعبان طول النهار بتجري بيا ومحتاج تاخد طاقه وبور

عيسي فتح ازازه الميه شرب نصها كئنه بيملاه معدته الفارغه

لوسين اكلت معلقتين ومدتله المعلقه ياكل اخدها منها واكل وعيونه عليها ورجع مدهالها وهي ابتسمت واخدتها منه واكلته بأيديها وهو رفض لكن مع اصرارها اكل من ايدها وهي اكلت مكانه وضحكتله ومسحت المتبقي من الاكل من ع شفايفه بصوابعها الرقيقه

لوسين كئنها افتكرت وسألته: عيسي بالحق جيبت فلوس منين ودفعت ثمن علاجي وهدومي!

عيسي: بعت البدله لمحل بيتاجر فيهم

لوسين: بس البدله دي غاليه جدا دي سنيه وانت صرفت بس ثمن العلاج والاكل

عيسي: لسه معايا الباقي

لوسين: كام

عيسي بختصار: الف جنيه

لوسين شهقت: ايه البدله دي ثمنها 6000 جنيه ليه معاك الف

عيسي بجدية : المهم نجاتك والامور التانيه تافهه

لوسين ببتسامه جميله: عندك حق حتي لو معايا ملايين مش هقدر انقذ حياتي الا لو كنت انت موجود

عيسي سهم شويه ولف وشه لقدام كئنه بيجاهد يهرب منها

لوسين بزهق: بس انا لازم ارجع البيت مش عايزه مامي تتوتر وتتعب

عيسي حط ايده ع دراعها المصاب كئنه بيخطفها من توترها وقلقها: جرحك عامل ايه لسه بينقح عليكي

لوسين زمت شفتها لتحت: لسه بينقح بس قادره اتحمله لكن محتاجه اروح

عيسي : اصبري لحد ما الليل يهجم بعدها نخاطر بخروجنا

……..قصص منه محمد كاتب…….

نوسه اثناء ماكانت بتجري رفضت تمسك بأيد حسن فوقعت ع رجليها اتلوت وحسن اخدها عالمستشفي اتجبرت دخل لقاها قاعده ع كرسي بعجل

حسن ابتسم بسخرية: عشان تبطلي تمثلي القوه احسن ان رجلك اتكسرت

نوسه بحده: يعني انت شمتان فيا

حسن بعصبيه: عشان انا فيا الي مكفيني لوسين معرضه تتقتل ومعرفش عيسي اخدها ع فين وبدل ما اروح ادور عليها ملخوم معاكي

نوسه بنفس العصبيه: ومين طلب منك تتلبخ انا الي عملت ده بنفسي يبقي اقدر اهتم بنفسي واتفضل امشي محدش هيمسك فيك تخليك

حسن كمل كلامه وهو بيبعد عنها: كفايه متتكلميش كتير وخليكي لوحدك واحده مزعجه

نوسه بعد ما خرج حاولت تقوم تدخل الحمام وقعت وصعبت عليها نفسها بعجزها وضعفها ومحدش جنبها نزلت منها دمعه من الوجع وحسن رجع لها لان قلبه مطوعهوش لقاها بتحاول تستند ع الحيط تقوم راح مسكها من وسطها وهي مسكت فيه بقوة لا شعوريا لأنها كانت هتقع تاني

نوسه بتكشيره: شكرا مش محتاجه

حسن: تعالي أأعدي

نوسه دفعته من كتفه: لو كنت مزعجه اتفضل امشي ليه تزعج نفسك معايا

حسن طنشها وشالها ع ايده وحطها عالسرير: نامي ع طول ومتتحركيش كتير برجلك

نوسه: اخرج لان انت الي مزعج

حسن شخط فيها: بطلي تتصرفي كأنك جامده اهمدي واستريحي

نوسه بتتحرك بنفعال

حسن أأعد جنبها ومسك دراعها يثبتها: قلت متتحركيش ولو نمتي ع رجلك المصابه هتألمك جدا وهتفضلي في الجبس فتره

نوسه شالت ايده من ع دراعها وحدفتها

حسن وقف: هروح ابلغ انسه امل بالوضع هنا وراجعلك

…..قصص منه محمد كاتب……….

سراج راجع البيت داخل بيحاول يهرب من اسئلتها

سوسن وقفته: سراج اقف عندك ليه مقولتليش الي حصل مين دول وليه عايزين يقتلوا بنتنا

سراج بضيق : معرفش انا زيك معرفش النيابه بتحقق في الي حصل وانا مش واقف ساكت بعت رجالتي يدوره عليها في كل حته

سوسن: فكرتك هتقولي الناس دي عايزه فديه وتم القبض عليهم ايه الي معرفوش عنك ياسراج انت ليك عداوه مع مين قولي الحقيقه

سراج اتنهد بضيق: بطلي اسئله الي عندي يخصني وانا متوتر زيك وبحب بنتي ورغم اي حاجه هنقذها

سوسن بصتله بغضب وغرقت عيونها بالدموع وسابته وطلعت ع غرفتها!

شفيق دخل عليه سراج سأله بلهفه: ها لقيتوا بنتي

شفيق: الرجاله شافوا عيسي واخد لوسين هانم عياده ولما سألوهم قالوا جرح بسيط

سراج: وفين بنتي؟!

شفيق: الممرضه قالت ان فيه حد سأل عنها اظن دول من رجاله حمدي وعيسي اكيد قدر يهرب بيها لان رجالتنا راحت بيته عيسي مش موجود يعني لسه بيحميها

سراج زعق: اتحركوا بسرعه ولقوا بنتي ورجعوها ولو مقدرتوش متظهروش تاني قدامي

شفيق بطاعه: امرك يبشا

…..قصص منه محمد كاتب…….

عيسي هجم الليل وطلع مع لوسين ركبها الموتسكل وهو سايق طلعت له عربيه كبيره كسر عليها وعدي من جنبها وكمل بسرعه وهو ماشي طلعتله عربيه تانيه وقفته قدامهم وقدر الي فيها يحوطهم ولوسين بلعت ريقها وعرفت انها النهايه واول ما نزل المجهول من العربيه ورفع مسدسه وحاصرهم

عيسي بنظرات كلها مكر كما الثعالب : امسكي فيا كويس جدا

لوسين مسكت فيه بأقوى ماعندها من الخوف والرعب وعيسي حرك الموتسكل ودخل بكل قوته في المجهول الي واقف قدامه وساق لحد ما وقف في منطقه زراعيه فيها ترعه

عيسي بهدوء :تقدري تنزلي دلوقت

لوسين بصت للمكان بخوف وسندت عليه ونزلت وهو خلعلها الخوذه وعدل لها شعرها ولوسين بدون ماتحس رمت نفسها جوه حضنه وهو ضمها عليه اوي

لوسين بدموع مخنوقه: متشكره

عيسي طبطب عليها بحنيه: متخافيش اوعدك هرجعك لبيتك بس حاليا مش امان لازم نلاقي مكان نستخباه فيه

لوسين اتسللت دمعه من بين رموشها الكثيفة: هتاخدني ع فين

عيسي بص للترعه وهي بصت معاه وغمضت عيونها بتوتر

…قصص منه محمد كاتب………

حسن دخل لقاها قاعده عالسرير

نوسه: انت وعدت انسه امل تهتم بيا روحت فين طول الليل

حسن: رجعت بيتنا اشوف عيسي واخد المستجدات ليه مكلتيش

نوسه وهي حاسه بالجوع نهش بطنها : نفسي اكل لكن بتوجع ومحتاجه الحمام

حسن بتريقه: روحي حد حاشك

نوسه بصتله وكشت ملامحها وغمضت عيونها بألـم

حسن: اه فهمت هتصل بالممرضه تيجي تساعدك

نوسه بسرعه:لاء استني انت وعدت الانسه امل بس شكلك معندكش كرم

حسن بضجر: انتي لسانك متبري منك

نوسه غمضت عيونها بقوة عشان ماتبكيش : ناولني العكاز وساعدني اقوم

حسن جبلها العكاز وهي حاولت كانت هتقع جري سندها وهي رفعت عيونها وبصتله وتاهت معاه

حسن : متعمليش كدا مش هتأثر

نوسه: وانت مفكرني مغرمه ده لما بشوفك بحس بالترجيع

حسن كشر فيها وكمل بجدية: كدا روحي الحمام لوحدك

نوسه اتحركت ع رجل واحده كانت هتقع حسن حرك دماغه وراحلها ونخ ورفعها فوق دراعته ووقفت بصعوبة وساعدها رغم اعتراضها وهي اتعلقت في رقبته ومبسوطه نزلها قدام باب الحمام ونوسه دخلت وهو دخل وراها

نوسه زقته من صدره: انت داخل فين

حسن قرب منها : الله مش ساعدتك لازم اكمل للنهايه وبعدين قبل ماتقولي اني مش صاحب كرم ومينفعش تعتمدي عليا يله خشي

نوسه زقته بزهق: لاء واطلع هعملها ع روحي

……قصص منه محمد كاتب……..

صحي من نومه وطلع بيثاوب لقاه نايم ومتغطي قال: ولا ياحنكش قوم الشمس طلعت

حنكش دخل ومعاه علبه صغيره: بتزعق ليه انا فايق من الصبح وروحت اجيب اقراص للناموس

خليل ابو حنكش بخوف: امال مين الي نايم هناك؟

لوسين اتحركت ورفعت الغطاء عن وشها

خليل عيونه مبحلقه عليها : دي ست

حنكش زعقله: انت جايب واحده البيت يباه

خليل ضربه ع دماغه: انت يله مجنون انا عمري ما لعبت بديلي البركه في امك عقدتني في صنف الحريم كلو حرمت ابصلهم حتي

لوسين قلقت وفتحت عيونها واتخضت وقامت اتعدلت بسرعه وقالت: صباح الخير

حنكش ببتسامه: صباح النور

خليل : انتي مين وازاي دخلتي هنا؟!

عيسي جايب الفطار دخل وجاوب: انا الي جبتها ياعم خليل

حنكش جري اتعلق في رقبته ويبوس فيه: عيسي حبيبي

عيسي ضحكلو: طب انزل الاول انت تقيل مش قادر اشيلك

حنكش ضمه اوي: طب احضنك

خليل مبتسم: اه الحلوه دي مراتك

عيسي بصلها جامد لقي وشها احمر جدا

حنكش راح ضمها: الله مراتك حلوه وبيضه اوي

عيسي تنح وبعد لحظات استوعب ورد وقال بسرعه: حنكش دي مش مراتي

حنكش: تبقي حبيبتك ريحتها حلوه اوي

لوسين اتكلمت بسرعه : انا مش حبيبه عيسي

حنكش رفع حاجب: يعني لا مراته ولا حبيبته خلاص احضنك براحتي

خليل بتردد: ممكن ياعيسي اروح احضن الحلوه معاه

عيسي: لوسين جبتلك فرشاه اسنان وحاجات تانيه

لوسين بصتله ورسمت ابتسامة حلوة على شفايفها الورديه

عيسي بهدوئه المعتاد: حنكش ممكن تجيب فوطه وحاجه تلبسها بعد ما تاخدلها شور

حنكش لعب حواجبه للوسين: عنيا يله يا حلوه

خليل: عيسي انت ليه جبت البنت معاك


عيسي اخده يرص الاكل في الثلاجه وحكاله الحكايه كلها

خليل: عرفت كدا شكلها باين بنت مليونير اظن باينه بيطاردوها عشان ابوها ليه عداوه وبينتقموا في بنته

عيسي: عشان كدا هربت بيها وجيت هنا فكرت فيك ممكن نفضل عندك يومين

خليل : انت اتصرفت صح ياعيسي لو ظهرت انت كمان هتبقي مستهدف اتخبا هنا ومتخافش انا اه قدمت استقالتي من الشرطه بس لسه محتفظ بسلوكي وحسي الامني واقدر اهتم بيك

شويه طلعت عليهم لوسين بجلابيه فلاحي بسيطه ومع ذالك لسه جميله وكيوت جدا وعيسي حرفيا مش قادر يشيل عينه من عليها وهي اخدت بالها وراحت أأعدت جنبه

خليل: امبارح كان عندي دور رشح واخدت برشامتين ونمت ولا الميت وشخرت_عمل صوت الشخير بأزعاج_

حنكش ضربه ع وشه: اباه انت هتنام علينا

خليل ابتسم بعبط لعيسي : ولو مخدتش الدواء امبارح كنت طخيتك بالنار

عيسي: وانا وصلت متأخر ومكنش ينفع ازعجك انت وحنكش وشوفت الشبابيك مقفوله ونطينا من السطوح ودخلنا وبجد اسف ياعم خليل

لوسين بحرج: وانا كمان اسفه لازعجكم

خليل: انتي متعتذريش ياجميله عارفه عيسي ده مربيه وهو عيل صغير ويما غسلتله طـ8يزه

عيسي حك رقيته بحرج وحط وشه لتحت ولوسين ابتسمت ولعبت بخصل شعرها

حنكش كتم ضحكته: يعني شوفت الفيل الصغير لعيسي

خليل: مكنش فيل ده دوده ولا بطل متبقاش عيل صفيق متخديش في بالك يا انسه اصل حنكش امه سابتنا لما كان طفل فمترباش

حنكش: بس عم ابراهيم قالي ان امي سابتك عشان محلتكش اللضا ونشفت ريقها

خليل: ايوه فقير_اخدباله كمم شفايفه_ ولا اكتم خالص

عيسي: حنكش شكله جاع انا هقوم اجهز الاكل

خليل: طول عمرك كريم ياعيسي ع راي المثل متقعدوش في بيتهم كدا روح اشترلهم اكل

عيسي ابتسم وقام: وانا قايم

لوسين وقفت معاه: عيسي هاجي معاك اساعدك

عيسي مدلها ايده: يله

حنكش قام بسرعه: اباه انا رايح اساعد الجميله دي

خليل شده معاه: لاء انت هتساعدني نسقي الزرع برا يله

لوسين دخلت وراه المطبخ لقته بيقطع كبده ع اورمه كبيره

لوسين قعدت قصاده: عيسي شوفت صور كتير لعم خليل هو كان في الشرطه

عيسي منهمك: ايوه كان بيشتغل امين شرطه بس استقال وراح اشترك مع خالي ابراهيم في نادي للملاكمه اظن قلت لك عنه

لوسين بغيظ: انت بتحاول تطلعني عن شعوري

عيسي ابتسملها: شكلي اتعاديت من حنكش وخالي ده هتقابليه قريب

لوسين عاقده حواجبها: قصدك ايه؟!

عيسي: اصل عم خليل طبيعي هيتصل ويقوله اننا هنا وخالي يتصل بوالدك يجي ياخدك

لوسين صقفت بفرحه: بجد

عيسي: مبسوطه

لوسين: جدا حاسه براحه هات اساعدك

عيسي رفع حاجب: مفيش يوتيوب هتقدري

لوسين سحبت منه الساطور الصغير وقلدته وقطعت الكبده مكعبات وعيسي مبسوط بيها

………..قصص منه محمد كاتب………

سماح بصتلهم بقلق : لقيته عيسي؟!

عمار نفخ بضجر: الرقم مغلق ومش متاح يظهر الموبيل مات

علاء: ده وقت هزار احنا هنموت من القلق

عمار حك شعره: عشان كدا لازم نهزر بدل ما نموت لاننا مش عارفين هو عامل ايه

علاء : اتصلت بنجوان وقالت لي حصل ضرب نار ومعرفش لو عايش ولا مات

سماح حطت ايدها ع قلبها وحست بالألم عمال يزيد

عمار حط ايده ع كتفه بعصبيه: علللللللللللللاء

سماح: لما يرجع عيسي هخاليه يسيب شغلانه الحارس دي

علاء: ولو مرجعش

عماربنرفزه: عللللاء بجد هضربك

سماح: لاء عيسي انشاء الله هيرجع

سماح شافت ابوها جاي عليها راحت عليه بلهفه: بابا عمتي صباح عامله ايه

ابراهيم بحزن: عمتك فقدت وعيها بسبب الصدمه وانتي كنتي لازم تروحلها تخففي عنها لحد ما ترجع لوعيها ومساعد راح يسأل في كل حته عليه قومي روحلها يابنتي وخليكي جنبها

سماح: رايحه بس شغل موبيلك يمكن يتصل

ابراهيم: انا كمان غيرت الرقم اصله كان رقم نحس عليا

عمار بتريقه: اباه هو الرقم بيعمل ايه ينحسك

علاء: مش يمكن الشخص الي شايل الرقم هو الي نـ

ابراهيم قاملهم بنفعال : ياولاد الافاعي لسانكم سم يله اتحركوا دوره ع ابن عمكم يله

عمار: حاضر يباه ابراهيم

علاء: انت وقعتني تاني في المشاكل

ابراهيم: يله يابنتي هوصلك لبيت عمتك

سماح بخنوع: حاضر يباه يله

…….قصص منه محمد كاتب……….

لوسين بعد الفطار لمت الاطباق والكوبايات وراحت مع حنكش تغسلها قدام الترمبه وحنكش بيعاكسها وعيسي واقف وعيونه عليها والابتسامه هتوصل لودنه من شقاوتها وبرائتها وحلاوتها الي بتخطفه بيهم

خليل جه عليه: المايه

عيسي مش مركز معاه هو مع الي اسرت قلبه برقتها كئنها نسمه

خليل نغزه: حلوه الانسه لوسين مش كدا

عيسي انتبه له واخد منه المايه وبيشرب

خليل: بفكر اطلبها للجواز

عيسي شرق من كلامه ولف بصله اوي: قلت ايه

خليل: جميله وقويه وذكيه ودمها شربات وبتحب العيال وانا هطلبها واشجعها تكون ام ولادك

عيسي: انت بتبالغ ياعمي واحده زيها متبصليش

خليل: يبقي مش عجباك

عيسي: لاء هي لطيفه ورقيقه _سكت

خليل: كمل فصلت ليه

عيسي بتنهيده طويله: ورقيقه ومتواضعه وصفات تانيه

خليل: قولها ببساطه انت معجب بيها

عيسي ملامحه اتحولت لحزن عميق : بس هي مش بتحبني انا شاب عادي واقل وهي غنيه جدا هي فوق اوي وانا تحت اوي

خليل: متقللش من قيمتك ياعيسي الفروق بتختفي لما بيحصل الحب لو هي الي مالكه قلبك هيحصل فهمت

عيسي: انا مش نوعها ياعمي المهم معكش رقم خالي

خليل: ايوه معايا

عيسي: ممكن تديني موبيلك هتصل بيه يتصل بأبوها يجي ياخدها

خليل: هدخل اجيبه عشانك

عيسي كمل مراقبه مع شقاوتها مع حنكش

………..قصص منه محمد كاتب……………

عيسي عمال يكرر عذرا الهاتف غير متاح

لوسين بتفرك ايدها بتوتر: ها قالك ايه خالك ابراهيم وصل لدادي

عيسي بصلها شويه وقال: مش عارف اوصله

لوسين: الخط مشغول هات انا اتصل بيه

عيسي مط شفايفه : للاسف الرقم خارج الخدمه

لوسين: يعني ايه ده

عيسي: يمكن خالي غير رقمه وعم خليل مش حافظ الجديد

لوسين: امال مين هيرجعني انا عايزه ارجع البيت

عيسي: استني يوم كمان اكيد ولاده هيساعدونا(قرب منها) ثقي فيا انا وعدتك هرجعك بيتك

عيسي سمع صريخ عالي طلع يجري ولوسين جريت وراه

خليل ماسك حنكش ونازل فيه ضرب بالعصايا والولد بيصرخ ع اخره

عيسي شد منه العصايا: خلاص ياعمي هتموته

خليل: الواد ضرب صاحبه وسحله نفس اخلاق امه

لوسين اخدته وربطت جرحه: بيوجعك

حنكش كرمش ملامحه: اوي

لوسين: لما ضربت صاحبك بالطوبه هو كمان اتألم

حنكش: لاء ده جبله مقلش حاجه

لوسين ببتسامه: يعني تضربه بالطوبه وتقولي مئلش حاجه ياتري لو انت كنت مكانه كنت هتتألم

حنكش سكت وبصلها

لوسين مسحت على شعره بحنيه : اعرف لو بشر او حيوان كلهم بيتألموا

عيسي : وعشان ميصحش الي عملته تقوم تراضي ابوك وطالما غلطت اعتذر يله

حنكش: حاضر هروح اصلحه وابوس ايده ودماغه

لوسين: سبحان الله الناس كلها عنيده

عيسي: مش كلها

لوسين: بس انت كدا

عيسي برفعه حاجب: انا مش عنيد خالص

عيسي مال قدامها وقرب وشه من وشها: لو مش مصدقاني المسي شفايفي انا بتكلم جميل

لوسين رمشت بقوة كذا مرة من قربه بالشكل ده: اعتقد انت قريب اوي من حنكش وعم خليل وبقيت صفيق

عيسي ابتسملها وهي ابتسمتله ورايحه تعدي للناحيه التانيه وقعت في قلب الترعه وعيسي اتخض ونط وراها ولوسين طلعت وايدها كلها طينه وعيسي مش قادر يمسك نفسه من الضحك لوسين اتغاظت منه وراحت مسحتها في رقبته وشعره وخدوده وهو فضل يضحك ع نفسه

………..قصص منه محمد كاتب……………

عيسي خرجها من الترعه ولوسين رجعت البيت وبصتله: انا هدخل اخد شور تحت الدش احسن

عيسي وقفها بهدوء: نزلي الطينه الاول هنا لان البيت هيتوسخ

لوسين بصتله بستغراب وهو اخد مرايا وفرجها نفسها وهي شهقت لان من الطينه مش باين ملامحها

عيسي وهو يبتسم: يله أأعدي انا هغسلك

لوسين بدهشه: افندم

عيسي مسك ايدها بحنية : أأعدي متقلقيش

لوسين أأعدت ع كرسي خشب

عيسي اخد بالحله مايه من جردل كبير وبدء يغسلها شعرها: ارفعي راسك لفوق ارفعي

لوسين استسلمتله وعيسي بدء يفرك شعرها وهو عمال يضحك واخد ازازه شامبو وبيخبط بيها ع كف ايده

لوسين لفتله: انت هتعمل ايه؟!

عيسي: متتحركيش ولفي يله

لوسين: راجل عصابات زيك طلع رومانسي

عيسي بيفرك شعرها بلطف: قصدك ان انا شرير

لوسين ببراءه: الشرير بيأذي في الناس لكن راجل العصابات بيقتل الي بيستقوي ع الي اضعف منه يعني راجل عادل

عيسي بدء يحط الشامبو وغسل شعرها ولوسين زمت بصوت

عيسي بقلق: فيه ايه

لوسين: الشامبو حرق عيوني

عيسي قام بسرعه غسل ايده واخد ميه بالكوز وبدء يغسلها عيونها وشعرها

عيسي: ها احسن

لوسين فتحت عيونها وابتسمت في وشه ابتسامه رقيقه

عيسي ارتبك وقام بسرعه من قدامها: لو خلصتي روحي غيري هدومك عشان اقدر انزل الطيينه من عليا

لوسين طلعت تجري من قدامه ووقفت تبصلوا وهو بصلها ببتسامه وغمزها تدخل

………..قصص منه محمد كاتب………..

حسن رجع الغرفه بعد ما وصلها الحمام سمع رنه موبيلها صدعت المكان اخده وفتح الخط

الصوت انثوي: الو مين معايا

حسن: لو حضرتك عايزه الانسه نوسه مين حضرتك

الصوت: انت جوزها

حسن نطق بسرعه: لاء انا مش جوزها انا صديقها انتي والدتها

الصوت: ابوها طلقني يوم ولدتها سابني اربيها ولا كان بيبعت لي مليم احمر عشانها

حسن: نوسه تعبانه في المستشفي ممكن تجيلها هديكي العنوان

الصوت: مش جايه انا اتصلت عشان عايزه فلوس بلغها كلامي انشاء الله تبيع جسمها المهم تخلقلي فلوس وتبعتهالي

نوسه بعد وقت خرجت وحسن اخدها ورفعها عالسرير وقدملها تربيزه الاكل

نوسه اكلت : الحمد لله شبعت

حسن قام وراح ناولها العلاج وكوبايه مايه

نوسه: ازاي اخدت كل البرشام ده

حسن: انتي قويه يله نامي عشان تخفي

نوسه: هو انت بتحب

حسن: ايه العلاقه بالسؤال

نوسه: اصل لما الواحد يتغير يبقي فيه اساب كتير فلو انت مش تايب يبقي بتحب انا مثلا بغير من نفسي للاحسن عشان الراجل الي بحبه ليه انت اتغيرت ياتري

حسن شد التربيزه لبعيد ورجع بصلها بطرف عين

نوسه: لاتكون وقعت في سحري اسفه ياسونه قلبي لراجل واحد

حسن بصلها برخامه وسحب الملايا وغطاها بيها

نوسه شدت الملايا وبصتله بغيظ : جري ايه ياغبي هو انا مت

حسن مال عليها وبجديه: نوسه مينفعش تموتي دلوقت عيشي واثبتي نفسك وفرجيهم انك تستحقي

الروايا حصري لقصص منه محمد كاتب

بالليل لوسين طلعت ووقفت قدام البحيره تتأمل النجوم والقمر وعيسي راح عليها ووقف جنبها وحط ايده ع السياج

لوسين: فين حنكش

عيسي: نام واظن عمي خليل هو كمان نام

لوسين فرحت اوي انها معاه لكن رسمت وش الجد وقالتله: الوقت اتأخر هروح انام

عيسي بصلها: كابس عليكي النوم

لوسين هزت له دماغها: لاء اصلي فرحانه لما شوفت حب حنكش لـ ابوه وقد ايه متفقين عشان كدا مش كابس عليا النوم

عيسي مسك كف ايدها وسحبها: تعالي معايا

لوسين بصت لـ ايده الي ماسكه ايدها ومشت معاه وعيسي ركبها مركب يمشي بيها في البحيره

لوسين: متقوليش واخدني نستمتع بجمال البحيره بالليل دي ضلمه اوي وانا مش شايفه حاجه

عيسي بيجدف ومبتسم

لوسين: ولا انت رايح تسلمني نرجع بجد انا خايفه

عيسي بصوت هادي لما شافها خايفه :مفيش اشباح هنا

لوسين :وعرفت ازاي اني بخاف من الاشباح

عيسي :واضح من عيونك شوفي مفيش غير اللون الابيض مش عارف اشوف بؤبؤ عيونك

لوسين :تمام انا خايفه

عيسي : غمضي عيونك

لوسين هزت راسها بالموافقة وغمضت عيونها وعيسي وقف المركب وشغل لمبه جاز: يله فتحي عيونك

لوسين فتحت وشافت الفراشات حواليها لحد ما مسكت واحده وبعدين طيرتها

قصص منه محمد كاتب

عيسي بصلها يتأمل في جمالها ومعترف انه بيحبها خلاص مبقاش ينفع يبعد ولا يهرب من حبها الي احتل قلبه

عيسي: ها عجبك المنظر

لوسين بنبهار : اوي اوي بجد جميل اوي

عيسي: ايه الي بتتخيله دلوقت

لوسين حطت السبابه في بؤها وردت بحماس: بتخيل انك جبتني لارض سحريه وانا اميره وانت اميري

عيسي : بس انا مينفعش اكون اميرك ممكن اكون سواقك خدامك او حارس شخصي

لوسين والابتسامه في وشها : عارف انا هكتب قصه حياتك واحولها لفيلم

لوسين ابتسمت: هكتب شاب بيحب الحق وبيحب عايلته وبيحب بنت من طبقه راقيه

عيسي انبسط انها سهلتله حبها

عيسي: لو كنت انا فارس احلامك هتقولي ايه لامك وابوكي عشان يقبلوا بيا

لوسين حطت عيونها في عيونه بنظره حب : لو كنت انت هقولهم انه اجمل راجل قابلته وهقولهم السبب انا ليه بحبك 

عيسي بدون شعور لقاه نفسه مشتاق يقرب منها واخد شفايفها في بوسه مهلكه وهي اندمجت معاه مشتاقه يمكن اكتر منه لدرجه اكلت شفايفه لحد ما؟؟؟!!!!

 رواية انتي دمي ودموعي وابتسامتي الفصل العاشر 10 - بقلم منة محمد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent