Ads by Google X

رواية بنوتي الصغيرة الفصل العاشر 10 - بقلم شروق خالد

الصفحة الرئيسية

  رواية بنوتي الصغيرة كاملة بقلم شروق خالد عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية بنوتي الصغيرة الفصل العاشر 10

لمياء وهي تصرخ احد يلحقني احد يلحقني
اسد.. اخرس انت مش عايز اسمع صوتك فاهمه يعني ايه مش عايز اسمع صوتك حسابك معايا بعدين وانت تعال هنا انت ازاي تدخلها العربيه غصب عنها وايه اللي كنتم بتعملوا معها ده
محمود يبعد يده عنه وانت ما لك اساسا وانت تعرفها منين عشان تتكلم معها بالطريقه دي
اسد وهو ينزل فيه ضرب انا اسد قصي خطيبتي انت ازاي تتكلم معها بالطريقه دي يا زباله وينزل فيه ضرب
محمود.. انت بتقول ايه دي بتاعتي انا فاهم يعني ايه لمياء بتاعي انا مستحيل تكون لحد غيرك او غصب عنك لمياء بتاعتي انا
اسد.. يضرب فيه ليه ان شاء الله هي لعبه وانت اشتريتها ويضربه بشده ويرميه في العربيه بتاعته يصحب لمياء من يدها ويرميها في السياره اركبي هنا لما اشوف اخرتك ايه انت كمان وعاملي فيها الست الشريفه العفيفه يا هانم لما عرفت اربيك انا ما ابقاش انا اسد
لمياء.. ابعد عني يا حيوان ابعدوا عني انتم عايزين مني ايه ابعدوا عني ا
سد.. يسوق السياره ويمشي بها مسرعه وهو يضرب في الدركسون كان بيقول لك ايه يا دكتوره وازاي واحده محترمه زيك كده تركب معها سياره انت عارف نفسك عملت ايه
لمياء تصرخ ابعد عني انا ما عملتش حاجه هو اللي شدني في العربيه غصب عني
اسد.. وانت سكت يا هانم معك اوديك القعده في العربيه معها صح
لمياء.. تبكي ابعد عنه سيبني اسد… يضربها بالقلم وضرب في الباب يغمى عليها

اسد.. ينظر اليها اشكال زباله عايزني قال اتجوزها انا اسد قصي هاتجوز واحده زباله زي دي الله اعلم كانوا بيعملوا ايه مع بعض في السياره اتفو على اشكالكم ولا وانا اللي شايل نفس الزنب قال وقال ايه اللي بعمله معاها البنت الغلبانه دي
ماشي ويدخل بيهم في مكان مقطوع ويخرج محمود من السياره ويسحبه خلفه تعال انت اما علمتك ازاي تتكلم معها بالطريقه دي ما يكونش اسمي انا اسد قصي انا اسد تضحك على واحده زباله زي البنت دي ويمسك محمود ويربطه في الكرسي ويكب عليه ميه بارده
محمود يقوم مفزوع ويصرخ انت بتعمل ايه يا حيوان وينظر يمين وشمال وايه المكان اللي انت جايبني فيه ده انا هاوديك في 60 داهيه انا الدكتور محمود يتعمل في كده
اسد.. يخرج ويصحاب لمياء من السياره وادخل بها مره اخرى ويرميها على الارض وهيكب عليها ميه بارده هو انت كمان خليني معكم انتم الاثنين
لمياء وهي تقوم مفدوعه انت بتعمل ايه انت فاكر ان البلد دي سايبه انا هاشتكيك انا مش هاسكت لك ابدا اللي انت بتعمله
محمود.. انت تعرفيه منين جئت يا لمياء انت بتخونيني
لمياء.. اخرس بلا باخونك انت كمان وانا اعرفك منين انت مجرد دكتور عندي في الكليه وانا قلت لك بدل المره مليون ابعد عني وسيبني في حالي وتنظر الى اسعد وانت كمان سيبني في حالي عايز ايه مني مش انا مضيت لك على عقد وباشتغل عندك عايز ايه ثاني سبوني في حالي بقى حرام عليكم


اسد.. خلصتوا اللي عندكم بقى انا بقى هاقول لكم ايه اللي عندي ويذهب الى لمياء ويشدها من الطرحه انت بقى يا قطه بتاعتي وتلزميني ودخلت في جحيم الاسد مستحيل اخليك تطلعي منه وبقى الاستاذ ديتا انا هاعرف مربيه بطريقتي الخاصه ازاي يبصي لي حاجه تخص اسد قصي انا هاعرف ما اربيه ويمسك لمياء وهيخرج بها
لمياء.. تخرج وهي تصرخ سيبني بقى سيبني كفايه كده
اطلع يا حلوه معي من سكات بدل ما اعاملك بطريقه تندم عليها حياتك كلها انت فاهمه ولا ما فاهماش
لمياء.. تضربه بكف يديها الصغيرتان ابعد عنه سيبني في حالي انت عايز مني ايه
اسد … ينظر الي وهو متعصب يده علي وسطها ويشدها اليه مره واحده بيوسها بعنف وغضب لمياء.. تبكي وتحاول ان تبعد عنه ولم تقدر عليه
اسد بعد مده يبعدها وياخد نفس انت بتاعتي انا واي احد يقرب عليك يا لمياء هاموته انت فاهمه ولا ما فاهمهاش حتى لو كان مين عارفه اخوك اللي بيتكلم معك لو شفتك بتتكلمي معه ولا بتضحكي معه هاموته لك يا لمياء
لمياء… تبكي انا ما بحبكش وابعد عني وسيبني في حالي انا باكرهك باكرهك
اسد .. ويشدها مره اخرى الى صدري افهمي انا قلت لك ايه ويلا بقى عشان تروحي والنهارده هاديك اجازه من الشغل يا اما هاتصرف تصرف مش هيعجبك ابدا وخافي على اهلك انا ممكن تهرب مني خافي
على اخوك وعلى اختك وعلى ابوك تعبان ده اخر كلام عندي
لمياء.. تبكي وتمسك يده وتبوس عليها ابوس على يدك ابعد عني وعن اهلي وسيبني في حالنا نحن ناس غلابه مشين تحت الحيط ابعد عني انا عملت لك ايه ده كله انت ليه بتعمل كده معي

اسد.. يبعد يده عنها اطلعي يا لمياء ونفذ اللي باقول لك عليه واذا كنت ما خائفاش على نفسك خاف على اخواتك وده اخر كلام عندي وفي الصبح تجيني الشركه النهارده اجازه
لمياء.. تبعد عنه ابعد عني انا هاعرف اروح واحده مش محتاجه منك مساعده
اسد.. يمسك يدها ويشدها بعنف ويرميها في السياره وانا باين على شكلي دلعتك قوي مش هينفع معك غير العنف ويرميها داخل السياره ويركبه هو من الناحيه الاخرى ويسوق السياره
لمياء.. تنظر من الشباك وتبكي اسد اخرست بقى وبطلي بكيا ايه يعني اللي حصل ده كله ولا انتي خايف على حبيب القلب اللي مرمي في المخزن ده انا ممكن يا لمياء هموته لك ويبقى ذنبه في رقبتك انت
لمياء قطع يدها على فمها وتكتم بكائها بصعوبه
ابراهيم… يضع يده على قلبه استر يا رب استر يا رب قلبي مقبوض كده اكيد لمياء بنت كويسه ما فيهاش حاجه يا رب ما تكسرنيش في بنت ما تكسرنيش في الحاجه الوحيده اللي باحبها والحاجه الوحيده اللي سنداني على الحياه دي سترك يا رب يا رب تكوني يا لمياء يا بنت كويسه وبخير قلبي ليه مقبوض كده ويقوم واجلس في الصاله وهو منتظر لمياء
اسده.. يقف بالسياره جنب الباب يلا انزلي وبكره تجيني في المعاد فاهمه ولا ما فاهماش
لمياء تبكي

اسد.. قبل ما تنزلي من البيت ترن علي تقول راحه الكليه عشان هاجي اوصلك انا انت فاهمه يا مش تروحي لوحدك يا لمياء
لمياء حتى الكليه عايزه اتحكم في اروح امتى وما اروحش امتى
اسد.. اخرسي واطلعي على فوق ولا انت عارفه انا ممكن اعمل ايه هيغمز لها في بي عينه
لمياء.. تضرب في الارض برجلها يا رب تموت يا رب تموت تطلع الى الاعلى
اسد يسوق السياره ويرجع مره اخرى الى المخزن لما اشوف حكايتك ايه كمان انت معها عارف لو طلعت لمياء بتقول له صاحي وانك انت اللي مدمنعها انا هاسويته على نار هادئه قوي يا محمود

 رواية بنوتي الصغيرة الفصل العاشر 10 - بقلم شروق خالد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent