Ads by Google X

رواية غفوة قلبي الفصل السادس 6 - بقلم ملك امير

الصفحة الرئيسية

  رواية غفوة قلبي كاملة بقلم ملك امير عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية غفوة قلبي الفصل السادس 6

مبقاش قادر وواحد فيهم خد المفتاح ولسه هيفتح طغي عل المكان صوت ضر.ب نـ.ـار وكان عدي وطلع سلاحه وضـ.ـرب عل رجل واحد فيهم وقام ونزل في واحد منهم ضر.ب ولسه واحد جاي يضـ.ـربه كان ماجد وصل وكان في ضهر صاحبه ونزلو في التلاته ضر.ب

بعد اربع ساعات 

كان عدي وماجد وغفران في المستشفي بعد اصرار غفران انو يروح المستشفي 

_يعني الخياطه دي الي هتخليني بصحه سوبر مان يعني اي العبط دا

=بقلك اي انت مش شايف شكلك يبقي اسكت 

«غفران عندها حق وبعدين ايدك هتحتاج خياطه 

لسه عدي هيرد لقي الباب بيتفتح وداخل منه بنت كانت حلوه وتلفت نظر اي حد

«بيضالك في القفص ياريتني كنت انا الي عايز اتخيط هيححح

_البت صاروخ

=تمام يماجد يحبيبي نرجس هيوصلها الكلام دا وانت ياستاذ عدي حسابك بعدين

وطلعت وسابتهم وهبدت الباب جامد وسط ما البنت واقفه مش فاهمه هو لي اصلا هي طلعت بالعصبيه دي ومهتمتش وابتدت تخيط ايد عدي واول ما خلصت عدي طلع جري يدور عل غفران الي لف عليها كذا مكان في المستشفي لحد ما لاقاها واقفه مع واحد راح وقف جمبها وحاوطها ب ايده

_اي مش تعرفينا

= وائل كان صاحب ماجد وكنا كلنا سوا في نفس الشارع ودا بقي عدي خطيبي

_جوزك يحبيبتي 

›اه اهلا وسهلا ي استاذ عدي

«انتو هنا وانا قالب عليكو المستشفي اي دا ابو الصحاب 

وراح حضن وائل علطول

«عامل اي يعم واحشني

›وانت والله يماجد اخبارك اي 

«انا زي الفل انت اي دنيتك اختفيت فين

›نقلت عشان الكليه وكدا وكمان مكنتش حابب البيت من غير امي 

«وه وانت لحقت تتخرج

›لا يعم انا نازل تدريب اخر سنه اهو 

«اه يعم ابقي خلينا نشوفك وتعالي لينا ف يوم 

بص عل غفران 

›باذن الله هاجي طبعا 

هنا عدي كان هينفجر وكان بيقربها ليه اكتر واكتر

=عدي في اي كتفي

_اسكتي مسمعش صوتك

=هو انت غلطان وجاي تغلطني انا كمان 

_اسكتي يغفران كلامنا بعدين 

بصتله بقرف وشالت ايده من عليها وماجد لاحظ ان عدي كان حاطط ايده عل غفران اصاا فخلص كلام مع وائل وراحلهم

«انت كنت حاضنها كدا لي ان شاء الله 

_مراتي

«مش مرات حد دي اختي مبقتش في بيتك عشان تبقي مراتك دا هو عقد وممكن يتلغي

_خلاص يماجد مش حوار

«لا مش خلاص وهتلاقيك بردو مستحلي الحركات دي بقي طول ما كنتو سوا بس عارف غلطي اني سايبها معاك وقايل انك صاحبي 

ماجد خد غفران ومشي من غير ما يسمع كلمه من عدي كمان عدي هنا كان جاب اخره من اليوم كله كل يوم حاجه جديده تحصل وعلاقته بغفران الي اغلب الوقت بقت مشتته مبقتش فاهم اي حاجه ومشتت عدت ايام كتير وغفران وعدي مش بيتكلمو عدي وماجد كمان مبقوش زي الاول لحد ما جه لعدي عمليه خاصه بيه هو وبس 

_يعني اي يفندم هشتغل لوحدي ازاي يعني المهمه دي بالذات مينفعش اعملها لوحدي 

‹دي اوامر مينفعش متتنفذش 

_يعني سيادتك عايزني اتزرع وسط تجار مخدرات ولوحدي طب ازاي

‹انت اكتر واحد مبيظهرش ب وشه ف مش معروف وكمان حد بكفاءتك وكمان عشان اخليهم يتمضي عل اجازتك بسرعه ولا مش محتاجها

_دا استبداد انا اقبل بيه تمام ماشي انا هبلغ اهلي حضرتك وفي خلال بكرا بالكتير هكون جاي عشان التدريبات 

فضلو يتكلمو في المهمه شويه وبعدين عدي طلع روح البيت 

_امي يست الكل

(اي يقلب امك 

_انا عندي ماموريه كام يوم وممكن تطول تقعد كذا شهر او شهر يعني عل حسب 

(يبني بقي ما تطلع معاش مبكر وكفايه وجع في قلبي عاجبك حالك دا وانا كل ما موبايلي يرن ببقي حاطه في بالي ان هيجيلي خبرك

_خلي بالك دا اسلوب غير لائق انك تشكي في كفائه ابنك دا انا ابنك حتي يشيخه

(ربنا يحميك يحبيبي قلت لغفران

_هروحلها اقلها بنفسي 

(رئيس جمهوريه يعني هيروحلها

_والله مستقليه بيا 

فضل عدي ومامته يتكلمو كتير لحد ما راح لغفران الي اول ما وصل للباب وخبط فتحله وائل ملامحه الي كانت مليانه شوق لغفران اتحولت لجمود تام 

_فين ماجد

›جوا اتفضل اتفضل 

دخله وائل وفضلو قاعدين باصين لبعض لحد ما ماجد جه واول ما شاف عدي سلم عليه ببرود وقال

«خير في حاجه ولا اي 

_كنت عايز اتكلم مع غفران خمس دقايق وهمشي علطول مش هعطلكو 

«تمام ثواني هناديها عشان هي مع نرجس 

بصله عدي وسكت فضل زي ما هو هو عارف انو كان هو ووائل وهي قاعدين عادي لاول مره كان عدي يحس انو غريب وان دا مش ماجد الي يعتبر صاحبه الوحيد واقرب حد اول ما غفران جت خدها عدي الفرندا وقعدو

_انا كنت جاي اودعك واقلك اني عند مهمه بس الظاهر ان وجودي غير مستحب فيه ليكو كلكو انا بس حبيت اقلك الكلمتين دول

=وجاي تودعني لي اصلا هي اول مهمه تروحها

_لا مش اول مهمه اروحها بس انا احتمال اقعد فتره طويله ممكن ايام او اسابيع او شهور عل حسب ربنا ما يريد يغفران وحقك عليا اني جيت انا ماشي 

=عدي

وقف عدي وهو مش عايز يبينلها زعله كلن مستنيها تكلم بس اتفاجأ انها حضنته 

=هتوحشني علفكره

كان هيحضنها بس وقف للحظه

_لا عادي مانت ختي عل غيابي الايام الي فاتت 

شال ايدها ومشي وووو

 رواية غفوة قلبي الفصل السادس 6 -  بقلم ملك امير
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent