Ads by Google X

رواية خادمة الفهد الفصل السادس 6 - بقلم صفاء حسني

الصفحة الرئيسية

  رواية خادمة الفهد كاملة بقلم صفاء حسني عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية خادمة الفهد الفصل السادس 6

سالته ملك وهى مكشرة

اوعي تكوني عملت لي حاجه

ابتسم فهد وقال

اعمل ايه يا مصيبه ومسك ايديها وغمز بعينه انتى الا جيت من بلدك بالحالة ده والدكتور قال

انك شربت حاجه وخليتك تسخنى وتتعبى

كانت ملك هتنطق وتفضحه ما أنت إلا خلتنى

جات اسماء واقتربت منها وحضتنها وقالت

حبيبتي ملك انتى كويسه اسفه ان اتاخرت عليكي

نظرت لها ملك وهى بتسالها

هو انتى مين انتى كمان وعرفتى اسمى ازى انا مكنتش معرف حد اسمى وجي تكمل قصتها

ضغط فهد على ايديها جامد وتاوهات وصرخت

متحاسب هو انت ماسك ايد بهيمة

ضحك فهد وفكر لازم يهديها لكن بطريقة غير مباشرة قبل ما تحكي امام فارس وقال

واضح بنت خالتك يا اسماء لسانها طويل ومش بتعرف اي حاجه غير الرغي وبس وانا شايف ترجعيها مطرح ما كانت يكون احسن

شهقت ملك وقالت

لا مش عاوزه ارجع وانا شاطره على فكرة واعرف اعملك اكل عمرك ما تدوقته

وقف فهد يتحددها

انتى بوق وبس ومن يوم ما جيت مشوفتش منك حاجه لو عاوزه اصدقك، روح حضر الفطار مع اسماء ولو الدكتور فارس عجبه الفطار وقتها اقرار تقعدى او تمشي

قامت ملك من على السرير وقالت

هتشوف يلا يلا اسمك اسماء تعالي ورين المطبخ فين بدل ما اخينا يقلب على امى

وقبل ما تخرج وقفها فارس وهو بيكلم فهد وقال

ايه يا عم خلي عندك رحمه البت لسه مفقتش عشان تشقيها كده من اول ما تفتح عينها ارتاح انتى

اقتربت ملك من فارس وهو كان يظن انها سوف تشكره ولكن صدمته عندما سالته

هو انت بتتكلم عنى انا ولا حد تاني

ابتسم فارس بفخر كان فاكر انه فعل معها معروف وسوف تشكره وقال

انتى طبعا مش انتى الا كنت تعبانه

سالته مره ثانيه وقالت

يعنى انت قولت لي بت صح والا انا بتخيل

استغرب فارس من سؤاله ورد

اه كان قلبي عليكي مش عايزة تقومى وانتى تعبانه

بقلم صفاء حسنى

شهقت ملك وقالت

بت لما تبتك انت متاكد انك دكتور في دكتور يقول لمريضة عنده بت وسع كدة من طريقي يا اخ انت

كان فارس مزهول ومصدوم وقال

اخ يا مجنونه والله العظيم فهد عنده حق

طلعت لسانها ليه وقالت

جن لم يجننك و يطلوع عليك وانت نايم

ومسكت ايد اسماء وقالت

يلا يالي اسمك ايه انتى نعمل الفطار، ونثبت للباشا الوسيم ان شاطره

كان فهد يموت من الضحك رغم انه حافظ اسلوبها لكن ضحكه على شكل فارس وهو فاتح بوقه وبعد كده سأله

هى مين البت دي

سمع صوتها من بعيد وهى بتقوله

سماعك يا اخ انت ايك تقولي بت تاني مفهوم والا اقولك عقابك مش هتفطر

اتجنن فارس وخرج وراها وهو بيجري وراها

وكان فهد يموت من الضحك

وقفها فارس وقال

مين ده اللي مش حتفطري انت فاكرة نفسك ايه انتى مجرد خادمة ومش عشان فهد قلبه ابيض تروح تقلي ادبك كده،

اقتربت منه ملك وقالت

انت بتتكلم بجد والكلام ده كله لي انا صح والا انا سمعى تقيل

نظر لها فارس ومكنش عارف يقول ايه وضحك ورد

لا سمعك ١٠٠ على١٠٠ وواضح انك بوق ومش بتعرف تعملي حاجه غير الكلام رجعيها يا اسماء مكان ما جات

نزلت دموع ملك وهى مرعوبه وخايفة وقالت

ارجوك لا عشان خاطري انا بهزار والله يا باشا قول بت عفريت ازرق على عين الا جابونى وهخليك تاكل متزعلش

واقتربت من فهد الا خرج يتفرج عليهم ولم شاف دموعها مكنش عارف يعمل ايه لمجرد فارس بيهزار اترعبت يا ترى حكايتك ايه يا ملك وقالت

انت بتحب تفطر ايه انا شاطره وبخدم نفسي من زمان ومش مشكله اكون خادمة لكن خايفه ل

قطع فهد حديثها لانه عارف انها عملت المستحيل عشان تحافظ على شرفها وخايفة ترجع يضيع بجد منها وربط على كتفها وقال

الا تعمليه يا ملك لكن بسرعه كفايه رغي احنا هنموت من الجوع

مسحت دموعها ملك وقالت عيوني فوريره بس بلاش تقول كلمه الموت ده ارجوك

بقلم صفاء حسنى

دخلت ملك مع اسماء وسالتها

عندك ايه وجريت ب حماس على الثلاجة

وقفت اسماء وقالت

قبل ما تبدا فى اي حاجه لازم ابلغك تعليمات الباشا فهد

استمعت لها وقالت

مين الباشا فهد

ضحكت اسماء وقالت

انتى مش عارفه اسم الشخص الا هتخدميه انتى مشكله

ركزت شويه ملك وقالت

تقصد الباشا الوسيم تمام قولى

بدات توضح اسماء

اولا متكلميش اقدم حد انتى جايه من فين او ايه الا حصل وخصوصا اقدم الدكتور فارس

ثانيا متعرضيتش على اي كلمة يقولها ولو اتعصب او غضب قولي حاضر مفهوم

كانت اسماء تتحدث وكانت ملك بتعمل الاكل وبتقطع السلاطة وبتعمل بيض بالبسطرمة وبيض مقلى ومسلوق وحمرت بطاطس

انصدمت اسماء من سرعتها وقالت

ايه الابتعملي ده الباشا اكله صحي ومش كل ده

لم تستمع لها وجهزت الطعام كله وبدات تحضره على السفرة وقالت

الاكل جاهز يا باشا

جه فارس وهو جعان ويبتسم وقال

اخرين انا جعان اوى ايه التاخير ده كله

نظرت له بغيظ وقالت

تأخير والله العظيم احلف انك متكلوش

اتنهد فارس وقال

خلاص بقا ميكنش قلبك اسود انا بالفعل جعان وبدا ياكل

ضربت على ايده وقالت

استنى لما الباشا الوسيم يجي

اتنهد فارس وقال

انا كمان وسيم على فكرة والا انتي مش شايفة الا هو

نظرت له وقالت

ورينى كدة وبدات تركز فى ملامح وجه

على قدوم فهد وكان يشعر بالضيق ولكن لم يتحدث

انتهت ملك وقالت

تصدق اه فيكم شبه من بعض لكن هو بردو الباشا الوسيم

ابتسم فهد وقال

يلا ناكل ولازم تقيم الاكل يا فارس انا شارط ان لازم يعجبك

بدا فارس ياكل ويمد يده في طبق خلف الاخر

الله ايه الاكل الجميل ده انا مكنتش متصور انك شاطره كدة زى ما بتقولي

ابتسمت ملك بخجل وقالت

عشان بس حضرت الباشا الوسيم يعرف اني شاطره

ارجوك اقبل بقي ان اشتغل عندك

نظر لها فهد دون ان ينطق واكمل طعامه

بدا يتكلم فارس ويمدح في اكلها ويضحك معها ويسالها ازى اتعلمت تعمل الاكل

لكن ملك تركته اقتربت من فهد وهى بتساله

ايه يا باشا هو الاكل مش عجبك

رد فارس قبل ما فهد ينطق

صدقني اكلك حلوة جدا

نظر له فهد كان يشعر ببعض من الضيق وهزار فارس المتكرار واصراره يعرف كل حاجه من ملك وتحدث بلهجةقريبةمن العصبية

مش عشان حنت عليك تفطرى معنا، تبقي تفضل

تطببلها

كله على بعضه فطار تجربه ام في الغداء التقيم وبعد كده احكم

اتنهدت ملك بحزن وزهقت من أسلوب التهديد وقالت

ولو مش عجبك هترجعنى صح، بلاها الموضوع خلاص شوف يا باشا انا ممكن، أرجع بلدى، وارجع لمصنع الكرتون الا كنت بشتغل فيه وشكرا جدا انك انقذتني

اتعصب فهد لمجرد انه شعر انها ممكن تترك المكان وبغضب وقال

دخول الحمام مش زى خروجه يا ماما، كان اتفقنا انقذك مقابل تسمعى الكلام مفهموم

نزلت دموع ملك وقالت

مفهوم تحب اعمل ايه على غدا يا باشا

رد عليها بعصبية

اي زفت

شهقت ملك وبطريقة طفولي وضربت على صدرها

يلهوي علي هو انت بتاكل زفتى البهايم يا باشا يعى ازى بتعرف تاكله بس ده مضر

فجاة الجميع ضحك على ملك وطرقتها حتى فهد

اقتربت اسماء وطلبت منها تيجي معها وهى اتفهمها

وملك بتتكلم هو ليه الباشا بياكل زفت بس

فى وسط الضحك ساله فارس

هو انت انقذتها من ايه علشان كده بتتحكم فيها

قام فهد من على السفرة وقال

لو هترجع تقعد بلاش اسئلة كتيره مفهوم واه بلاش الهزار الكتير مع ملك هى مجرد خادمه فبلاش تعطيها ريق مفهوم

نظر له فارس وقال

انت عمرك ما هتتغير لسانك طبش تصدق انا فرحان ان وقعت فيها هتجيب حق الكل وابتسم وقال

واه متنساش تروح تقولها هتاكل ايه ل تسافر بلدها تجيب ليك زفت وترجع

كتم فهد ضحكته وتركه واتجه نحو المطبخ وهى مخنوقه وبدات تعيط

استغربت اسماء وسالتها

يا بنتى بتعيط ليه بس ما انا شرحت ليك انه لم بيغضب لازم متجدليش كتير حبقت تسأل عن الزفت

ردت ملك

اغلط في انا عمرى ما بقصد اغلط في حد وعارفة لسانى هو السبب اللي وصلت ليه وفهمى قال بنفسه كدة

سالتها اسماء

لا طبعا انا عمرى ما كنت ابص ليه ابن الجزمة بيكون عشيق مرات عمي واشتغلني ابن ..

قطع حديثهم فهد بصوت مرتفع وقال

انتم هتفضلو ترغو ومين يشيل الطفح الا على السفرة

اعتذرت اسماء وقالت

اسفه يا باشا انا رايحه اهو تعالي يا ملك

رفض فهد ومسك ايد ملك وقال

لا ملك هتيجي معايا

كانت ملك مرعوبة وخايفة وبتعيط ارجوك اوعى ترجعنى

 رواية خادمة الفهد الفصل السادس 6 - بقلم صفاء حسني
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent