Ads by Google X

رواية غفوة قلبي الفصل الخامس 5 - بقلم ملك امير

الصفحة الرئيسية

 رواية غفوة قلبي كاملة بقلم ملك امير عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية غفوة قلبي الفصل الخامس 5

مبروك عليك شربت عروسه مش انت اول واحده تلمسها"هنا وعدي عينه كلها احمرت وبص عل غفران الي كانت واقفه مع صحابها مبسوطه وبص عل ماجد قرر يلتزم الهدوء ويعدي اليوم دا لانه مش عايز يكسر فرحتهم كلهم وايا كان لو الكلام دا صح ف هو مش هيطعن صاحب عمره في ضهره فضل ساكت ولغي الخروجه الي كان متفق مع غفران عليها مروحش البيت اليوم دا فضل يلف في الشوارع بلا هدف حس انو تايهه هو ممكن يكون حبها فعلا بس ازاي مكملوش غير شهر وشويه بس تفاصيلها حاسس انو غرقان فيها فعلا بس هو ممكن الرساله دي تبقي حقيقه لما حت الفكره دي في دماغه حس برجفه في قلبه او بالمعني الاصح بدايه الشرار الي هيولع النار الي هتحرق قليه وروحه بس هي ممكن تعمل كدا فعلا كانت عدي حاسس دماغه ممكن تنفجر من كتر التفكير لجد ما قرر يقضي علوالي في دماغه ورن عليها

=الو

_انت صاحيه

=لسه انت الي مصحيني

_انزليلي انا تحت

=وه طب ممكن معرفش 

_لو منزلتيش انا هطلعلك بس مش هطلع من الباب

=في اي يعدي هو حصل حاجه

_لا وانجزي انزلي

=حاضر حاضر 

قامت غفران خدت شال عليها ونزلت

=في اي ياستاذ عدي 

عدي اول ما شافها فضل ساكت 

=يبني

_هو انت حصل حاجه بينك انت ومازن

=حاجه حاجه اي

_لمسك يغفران

=اي العبط الي بتقوله دا

طلع الموبايل وراها الرساله 

=اقسم بالله يبني ما كان يعرف يمسك ايدي حتي وبعدين هو ماجد رفعهم يعني ولا حاجه ماجد ديما كان معايا انا وهو 

اتنفس عدي هنا وهو مرتاح وغفران كانت بترتعش من البرد هنا ومره واحده الدنيا مطرت 

=اوفف.كملت مش كفايه الجو برد

عدي فضل باصص عليها وقت وغفران كانت بتحاول تدفي ايديها الاتنين مره واحده لقت عدي بيبوسها اتصدمت فضلت تحاول تبعده عنها بكل الطرق لحد ما هو سابها بس خدها في حضنه

_غفران هتصدقيني لو قلتلك حاجه

=اي هي 

_انا انا يعني انا بحبك 

غفران بصتله وهي مش مستوعبه اصلا الي هي سمعته منه فضل مبحلقين في بعض كتير اوي والمطره نزلت عليهم بلتهم عدي المره دي قرب منها وباسها تاني بس ملاقاش اي رد فعلا منها لحد ما بعد

_يلا يهانم عل فوق 

=ححاضر

_اول ما تطلعي نشفي نفسك بلاش يجيلك برد

بصتله وابتسمت وطلعت فوق جري ودخلت اوضتها مكنش اي حد حاسس بيها من البيت كانت حاسه اني قلبها بيرقص هي حبته بس مازن بس هي لي فرحانه كدا لما قالها فضلت تفكر فيه لحد ما نامت زهو كان ماشي بالعربيه حاسس انو مش عارف يروح شغل اغنيه تحبيني وابتدي يغني معاها وهو بيفكر فيها كان حاسس قابه هيتخلع مش قادر يستوعب هي فعلا مرفضتهوش لما قالها بحبك نو دا معناه انها ممكن تكون بتحبه اللحظه دي كان قلب الاتنين طاير 

أما عند نرجس وماجد

~مم يعني مهمه طب لي مفهمتنيش

«كنت مديالي فرصه دقيقه اكلمك فيها 

~ممم خلاص بنسامحك بس تجبلي حاجه

«عايزه بيتزا اي والبرجر تشيكن ولا بيف مانت مجوزه واحده شغال ي بيتزا هت كنتاكي 

~خساره يعني في زوجتك العزيزه

«لا طبعا ازاي هطلبهم بس هتاخديهم من الباب 

~لاا كبيرك اوي انزلط القفص تحطهم فيه واخدهم من البلكونه او ابعتهم مع غفران

«غفران والقفص تصدقي بالله انا غلطان اطفحيهم في الحلم

~طبعا مانت بطلت تحبني 

«شش نشوف الحوار دا بكرا 

~طيب ماشي يماجد 

وقفلت في وشه

«ربنا عل الظالم 

ونام ماجد 

تاني يوم عدي قال لما ماجد انو هياخد غفران ويخرجو وانو كان تعبان امبارح ومعرفش يخرج

وماجد وافق كان عدي واقف تحت مستني غفران لقاها نازله كانت لابسه اسود في اسود زيه ابتسملها وركبو العربيه

=بص اباشا مبدأيا كدا بلاش نروح اي مكان غالي وعبيط وخلاص خلينا نلف بالعربيه ووديني ملاهي وبلاش دريم بارك عشان زهقت منها

_اي حيلك حيلك عايزه تخليني انا سياده المقدم عدي اروح ملاهي والعبط دا 

=طب اي رايك هتوديني لاما هطلع دلوقتي 

_خلاص هوديكي دا انت عيله 

خدها فعلا عدي وراحو الملاهي لعبو كل اللعب 

=بقلك تعالي نركب دي عمري ما ركبتها

_يلا يستي امري لله 

ركبو اللعبه وكانت بتلف بيهم لحد ما وصلو لاعلي مكان في اللعبه ومره واحده اللعبه وقفت 

=احي عدي خليهم ينزلوناا

_مش كنت عايزه ملاهي اشربي يختي 

=عدي مبهزرش بخاف من الاماكن دي 

_وخلتينا نركبها لي يغاليه

قالت هي بكل عفويه

=مطمنه وانت معايا

_طب خلاص اهدي مش هيحصل حاجه شويه وهينزلونا وحضنها وهي مسكت في حضنه اكتر وكانت بتعيط اكتر 

_تصدقي ياريتني كنت وديتنا للمكان الي ف بالي من الاول وخلصناا

=كنت هتودينا فين

_كنا هنجيب اي اكل ونروح نقعد في المقطم واجبلك حمص الشام وحجات كتيرر

=وجاي تقولي دلوقتي

_مانت الي قلتي عايزه ملاهي الاهه

=عيل بارد

_انا عيل يغفران

=اه عيل يعدي 

قرب من وشها وقال

_عندي استعاداد اثبتلك انك انت الي عيله حالا

=ياه عليك دا انا بهزر وبعدين ابعد كدا هو الجو بقي حر كدا لي  

_مع اني شايف انو يلقعه تيجي تدفيني

=ولا ما تظبط بدل ما اديك عل عينك اتلم

_بهزر والله بحب انكشك ياندومي انت

=عارف لو قلت الاسم دا تاني هبطـ.ـحك 

لسه هيرد عليها بس اللعبه كانت اشتغلت تاني ونزلو منها اخيرا جابلها ايس كريم وكان بيتمشو لحد العربيه كانو مبسوطين سواا جدا وركبها العربيه ولسه بيلف عشان يركب لاحظ ان في حاجه غلط قفل عليها السنتر لوك وحط المفتاح في جيبه بسرعه لقي تلت رجاله بيقربو منها 

....الباشا باعتنا نمسي عليك احنا الصراحه عجبانا القموره ذوقك عالي يباشا

_لو جبت سيرتها تاني محدش هينـ.ـدم غيرك

....لا في الي هينـ.ـدم انت يباشا عشان تقبض عل الكبير تاني هو معرفش يقـ.ـتلك في المره دي انا الي هقـ.ـتلك بقي 

لف الراجل دا حوالين ايده جنـ.ـزير وكان بيقرب من عدي وهيضـ.ـربه لسه عدي اتفادي الضر.به بسرعه وكعبل الراجل ووكان كل الي في باله غفران الي كانت هتموت من القلق عليه ومش عارفه تطلع اول حاجه خطرت في بالها ماجد

فضلت ترن لحد ما رد

«خير انت مش مع عدي

=الحقنييي عديييي بيمو.تت

«ايي في اي ابعتيلي لوكيشن حالا

مستناش ردها وقفل بسرعه واستني اللوكيشن وجري عل المكان في اللحظات دا كان عدي بيحاول يتفادي عشان يفضل ويحمي غفران لحد ما التلاته التفو حواليه ونزلو فيه ضرب كان بيحاول يصد بعض الضربات لكن التلاته كان بيضر.بو بالحديد كان بيحاول عشان غفران لحد ما مبقاش قادر وواحد فيهم خد المفتاح ولسه هيفتح طغي عل المكان صوت ضر.ب نـ.ـار وووو

 رواية غفوة قلبي الفصل الخامس 5 -  بقلم ملك امير
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent