Ads by Google X

رواية فهد الصعيد الفصل الرابع 4 - بقلم صلاح الديب

الصفحة الرئيسية

  رواية فهد الصعيد كاملة بقلم صلاح الديب عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية فهد الصعيد الفصل الرابع 4

زياد اخرصا يا عمرو مش عايزين حد يااخد باله ويلا بينا علي فيلا الساحل
ودي اخر جمله سمعتها وبعدها فقدت الوعي تماماً
وصحيت بعدها علي صوت.. ناصر ابن خالي..
ناصر حمدالله علي السلامه يااوحش قلقتني عليك اي اللي حصل… اتخانقت تاني ولا ايه
لاء متخانقتش لما سبتك ومشيت مكنتش مركز جات عربيه خبطتني وجريت محستش بحاجه بعد كده غير دلوقتي
ناصر.. المهم حمدالله علي السلامه .. يلا قوم مرات خالك مجهزه العشاا ومستنياك هي وخالك..
فهد… لا معلش مش هقدر انا هطلع من هناا هنزل الصعيد ضروري..
نااصر خير في حاجه ولا ايه
فهد اطمن مفيش حاجه بس ابوياا الحاج منصور وحشني
وعايز ارتاح نفسياا شويه..
ناصر ومالوو ياا ابن عمتي ابقي سلملي علي الخال منصور
وعمتي
يوصل ياا ابن خالي…
يلا اشوف وشك بخير
ناصر متاخرش علشان دراستك احنا لسه في اول السنه
فهد سيبها علي الله
ومشيت … ومش في دماغي غير شوق وعملوو فيها اي
وهتصرف ااذاي
مكنش قدامي غير واد عمي بحر… في عزبه الصعايده هو اللي هيحل معاياا الحوار داا..
ونزلت عليه…. ووصلت خلاص
بحر… مين فهد الهواري يامرحب بابن العم
فهد ياا مرحبابك.. واد عمي كيفك ياا بحر ليك وحشه ياا واد عمي
بحر انت اكتر ياا شقيق
فهد… المهم يابحر انا جايلك في حوار ومحدش هيحل معايا فيه غيرك… ومش عايز اكلم عمك منصور .. علشان لو خد خبر….. هيبقي بحر.. دم ملوش اخر..
خير يااواد عمي قلقتني… اي معاك
فهد انت عارف اني جاي ادرس فالجامعه هنا… ونزلت علي بيت خالي علشان ناصر معايا فالجامعه
ايوه عارف
فهد المهم اول يوم شوفت حاجات معجبتنيش وشويه عيال فرافير بيضربووا واحد وجايين عليه وانت عارف واد عمك مش اما يحب الظلم
ولا الافتري. جيت ادخل ناصر واد خالي منعني وقال ملناش صالح… وبعد معافره منه سكتت
وانا ماشي الواد اللي هو مسيطر هناك والكل بيخاف منه حب يجر شكلي….. قومت كااسر منخاره وكومته
عفارم عليك عاش ياا فهد وبعدين
جايلك فالكلام الواد داا اختفي اسبوع مش بشوفه
واول يوم يظهر… كانت في بنت جديده واقفه معايا وبتسالني علي النظام بتاع الجامعه
لقيته دخل فالحوار وقل ادبه علي البنت وانا واقف اسكت
بحر لا متسكتش
فهد وداا اللي حصل ودارت العركه
واتاخدنا ع مكتب العميد كلنا
بس اللي حصل بعدها هو دات اللي اناجايلك علشانه
ابو الواد داا جه ومعاه رجاله كتير والكل خايف منه حتي عميد الكليه
وفضل يهددني ويقول كلام ماسخ معجبنيش واللي حارق دمي اني معرفتش ارد عليه زين
وبعد اليوم ما خلص كنت بتمشي لوحدي
جات البنت دي تتكلم معايا وتعتزر لي
وفي وسط كلامنا لقيت الواد واصحابه بيغلسوو عليناا
وغفلوني وضربوني علي دماغي وحطفوو البنت
وانا جايلك دلوك علشان ننقذها ونجيب حقي…
بحر نهاار ابوه.. م مش باينله ملامح دول وقعوو مع الصعايده. ومش اي صعايده هواه قناا…
عارف مكان العيال دي
فهد للاسف لاء كل اللي اعرفه انهد نزلو فيلا ليهم فالساحل…
بحر.. طب وبعدين هنزل نلف عليهم مش هينفع
انت مش بتقول ان ابوه مشهور
وحد واصل
فهد ايوه…
بحر محلوله هنوصلهم عن طريق ابوه…
فهد…. اي الدماغ دي. عفارم عليك ياا بحر بس مفيش وقت انا خايف علي شوق لا بعملوو فيها حاجه ودي بنت غلبانه
بحر انت وقعت ولا اي ياا هواري
فهد مكدبش عليك البنت من اول ما شوفتها وخدت قلبي كفايه ادبها واخلاقها والحجاب اللي مخليها ملاك ع الارض
بحر حلاوتك ياا هواري
متقلقش هبعت الرجاله دلوقتي يجبولي كل املاكهم اللي فالساحل..
والليله هجبلك حقكك ياواد عمي
وداا العشم ياا واد عمي
وبعد ساعه كانت كل حاجه عندنا وعرفناا المكان بالظبط..
وبعد سااعات….. واخيراا وصلناا…
وسمعت صوت شوق بتصرخ…… .. والدم غلي في عروقي…
وجريت علي الفيلا
ولقيت بحر واقف قدامي اهدي يااهواري مش كده اومال انا جاي معاك ليه…
فهد مفيش اهدي انت مش ساامع……
ولقيت صوت شهد بيعلي
فهد
بحر انا مش قااادر مش هستني اكتر من كده
بحر… .. بص كده حوالين الفيلا.. شايف

 رواية فهد الصعيد الفصل الرابع 4 - بقلم صلاح الديب
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent