رواية حين تقع في الحب الجزء الرابع 4 الفصل السادس 6 - بقلم ندى علي حبيب

الصفحة الرئيسية

     رواية حين تقع في الحب بقلم ندي علي حبيب  الجزء الرابع عبر مدونة دليل الروايات

رواية حين تقع في الحب الجزء الرابع الفصل الفصل السادس 6

في منزل ندي كانت قعدة علي السرير فتحه الفون بتاعها بتتفحص الفيس بوك لقت رساله جايا ليها
هو :مش هتردي عليا صح ؟
ندي بصت علي الرساله بقلب لا يبالي وبعدين مساحتها من غير رد
هو :اخر مره هبعتلك بس ردي المره دي علشان الموضوع مهم
ندي بصت عليها ومسحتها تاني وقفلت الفون وقامت وقفت في البلكونه بتعب ووجع
ندي :هان عليه وجعي وهو عارف ان بحبه ورغم كدا راح ليها يبقي مليش لازمه ان اوجع في نفسي اكتر من كدا
عاصي بص عليها ببتسامه وهو وافق علي سطح بيتهم :مينفعش تقفي بهدومك دي برا كدا انتي في حاره شعبيه يا كبير مش في الزمالك
ندي بغيظ وحرج:وانت مالك يا صغير
عاصي بضحك :عرفه انا محدش قدر يتكلم معايا بطريقه اللي انتي بتتكلمي بيها دي غير ابويا ومش عارف انا ساكت ليكي ليه
ندي بصت ليه بقرف وقفلت البلكونه في وشه ودخلت :كان ناقصني دا كمان
عاصي بضحك:شرسه اووي البت دي بس مصيرك يا ملوخيه تيجي تحت المخرطه ونزل من علي السطح علي الشقه ودخل قوضته
……………………
حبيبه قعده في قوضتها ورنت علي اسر اكتر من 100 مره ولكن مفيش رد حطت الفون جنبها ودموعها نزله بخوف واضح عليه ولكن جالها رساله علي فونها
اسر :اطلعي ليا علي السطح يا حبيبه عوزك
حبيبه بصت علي مضمون الرساله بفرحه ومسحت دموعها وطلعت براحه جدا وقفل الباب وطلعت علي السطح جري
حبيبه وقفت وراه بعياط :اسر
اسر فتح دراعه ليها وعي جريت عليه حضنته بعشق وهو رفعها من علي الارض
اسر بهيام :وحشتيني يا عمري
حبيبه بعياط:مش هتكلم معاك اتأخرت ليه النهارده ومتكلمتش معايا ولا مره عارف انا كنت هموووت من قلقي عليك انت بتعمل كدا ليه يعني وبعدت عن حضنه ابعد عني وفضلت تصرخ
اسر شدها لحضنه وقبل شفتيها بعنف محاولا اسكاتها وبعد شويه بعد عنها :حقك عليا انا غلطان بس كان الشغل كتير اووي النهارده حقك عليا
حبيبه مسحت دموعها :انت قولت لبابا قاسم انك عاوز تخطب بجد هتخطبني
اسر ساب ايدها وبص ليها : انا مش هنكر ان بعشقك بجنون ومش هنكر ان بغير عليكي من امك نفسها ومش هنكر انك الدم اللي بيجري في جسمي بس انا كبير يا حبيبه انا اكبر منك بكتير اووي الكل هيقولك كدا وانا..
حبيبه بحب :انا بحبك انت يا اسر بحب كل حاجه فيك غيرتك عصبيتك زعلاك كل حاجه فيك انا بعشقها ومليش دعوه كبير او صغير انت حبيبي وبس ومستحيل اقدر ابعد عنك ثانيه وحده ومليش دعوه بكلام حد انا عوزه اكون معاك وبس
اسر حضنها بعشق :من دلوقتي اقدر اقولك كلها ايام وتبقي خطيبتي رسمي قدام العالم يا بيبو
حبيبه بفرحه :كداااب وبعدت واخدت نفسها بصعوبه…. هتتقدم ليا خلاص اسر انت مش بتهزر صح
اسر مسك وشها بين ايده :لاء يا قلب اسر مش بهزر بكرا الاجازة بتاعتنا هطلبك من ابوكي بكرا بس انا عوزك تنزلي علشان مش عاوز اتهور الله يخليني رفقا بحالتي يا مولاتي
حبيبه بدموع فرحه :حاضر هنزل يا نور عين مولاتك وباست خده بعشق ونزلت علي تحت وهو وقف بفتكر كلام القائد معاه
فلاش بااااك
القائد :بنتي بتحبك اووي يا اسر من يوم ما جيت عندنا لما كنت عازمك وهي مش قدره تطلعك من دماغها رفضه كل العرسان ومش عوزه غيرك
اسر بنفي:انا مقدر كل دا والله يا باشا بس انا خاطب وخلاص هكتب كتابي يعني انا بعشق التراب اللي خطبتي بتمشي عليه ومش متخيل ان اكون مع غيرها اكيد فاهم قصدي
القائد بحرج :خاطب بجد انا والله يابني مكنت اعرف انا مفكرك لسه عازب
اسر :حصل خير يا كبير بس والله انا هاطب كلها مام شهر وهكتب كتابي اتمني متكونش زعلت مني
باااااك
اسر بعشق :مقدرش اوعد حببتي واسيبها وحبيبه مش حببتي وبس حبيبه الروح اللي بعيش بيها في الدنيا ونزل علي شقته وعلي قوضته دخل اخد شور ولبس بجامه صوفيه ودخل نام
……………………
في الصباح قي شقة قاسم
قاسم واقف برا قوضة النوم وهيمووت من غيظه :يعني دي حركات يا نسمه اصحي ادخل الحمام تقفلي الباب يابنتي اخزي الشيطان وافتحي
نسمه :3 بالله العظيم ما فتحه يا اسر بقا امشي غضبانه ولا حتي تفكر تيجي تاخدني بالله يا قاسم لتفضل برا
قاسم :يعني امبارح مترديش عليا حتي ببوسه والنهارده طرداني دا ينفع يا نااس
نسمه راحت نامت علي السرير براحه وهدوء:تصبح علي خير يا قاسم النهارده الجمعه فا لو سمحت مش عوزه ازعاج لحد ما اصحي لطفاً
قاسم بغيظ:لفطاً الله يلعن ابو الجواز علي ابو النسوان اللي في الدنيا ونزل يكمل نوم تحت في شقة نفين
نفين كانت خلصت صلاة الصبح وشافت قاسم نازل ضحكت :الاه صباح الخير نازل بدري كدا ليه
قاسم بغيظ :مطرود البت مش راضيه تفتح الباب بالله دا يرضيكي يما
نفين بضحك :بتدلع عليك يا بني وبعدين انت مزودها معاها المره دي
قاسم دخل القوضه واتعدل علي السرير :تدلع مع نفسها بقااا تبقي تشوف مين هيرد عليها اصلا اطفي النور الله يسترك يا غاليه
……………………..
في شقة نور وغسان
نور بدأت تتقلب في نومها وقامت لقت نفسها نايمه علي بطن غسان اتعدلت ونامت جنبه بس غسان حاضنها بهدوء وهو نايم نور بصت علي وشه وفضلت تبص عليه كتيرر اووي
نور بصت ليه قووي :هو وحشني كدا ليه دا احنا كنا سوا امبارح ؟ وبدأت تفرق بوسات رقيقه علي وشه بدأت من عيونها وانتهت عند شفايفه بس اترددت شويه تبوسه من شفايفه ولا لاء وبعدين باسته بحب ورغبه بيه
نور بعدت عنه شويه وبصت ليه :لالالا مقدرش علي كدا انا مالي في اي انا حامل ومينفعش اقرب منه كتير بس الحمل دا مش طبيعي
غسان اتقلب في السرير وفتح عينه براحه وبص لنور اللي استغرب احمرار وجهها :صباح الخير يا حرمي
نور بتطلع النفس بصعوبه :صباح النور
غسان قرب منها وباس خدها برومانسيه بس نور صدمته لما قربت منه اووي وباست شفايفه بجرائه بادلها القبله ورفع حاجبه ليها لما لاقي ايدها بتمشي علي صدره
غسان بعشق :هي لمستك بتجنني وبعشقها وكل حاجه بس انتي مش طبيعيه النهارده ليه وباسها تاني بحب كبير
نور دموعها بدأت تنزل بشده :غسان انت وحشني اووي انا مش عرفه اقولك ايه بس هو كدا وخلاص
غسان فهم ان هرمونات الحمل بتاعتها جايه بطريقة معاكسه ودا بيكون نوع من انواع الحمل
غسان مسح دموعها بشفايفه :عارف بس قومي خدي شور وهدي جسمك علشان انا مقدرش المسك تاني مهما حصل علشان البيبي يا حبيبي
نور مسحت دموعها ومسكت في رقابته :طيب وديني الحمام واطلع
غسان قام لبس البنطلون وشالها حطها في البانيو وحط فيه مايه وصابون وبص ليها :خليكي شويه في الميه وانا اعمل مكلمه برا وطلع ونور بدأت تسترخي في البانيو وبعد شويه غسان استغرب انها اتأخرت جوا لحد دلوقتي خبط ودخل ليها
غسان بص ليها :كفايه كدا جوا البانيو علشان متخديش برد يلا تعالي
نور بصت ليه :لاء عوزاك تشاركني الشور
طبعاً هي جابت هنا اخر نطفة صبر عند غسان ومقدرش يشوف الرغبه ليه في عيونها ويسبها ودي مراته وام عياله وقبل كل دول حببته ……..
…………………
عند ياسمين
كانت قعده في الشباك بتاع الاوضة بتاعتها بتعيط :هو وحشني ليه …. معقول نسيت ضربه واهانته ليا …. بس انا بحبه وهو بيحبني …. بس جرحني وعذبني …. بس هموووت واطمن عليه طلعها من شرودها صوت منير
منير قعد جنبها ببتسامه اب :نورتيني يا ياسمين
ياسمين بحزن :بنورك يا عمو
منير :انا مش عاوز اشوف نظرة الحزن اللي في عينك دي يا بنتي الكلب اللي انتي كنتي متجوزاه دا هخليهم يموتوه بأبشع الطرق
ياسمين بسرعه وخوف :لاء اوعي يا عمووو تخلي حد يعمل ليه حاجه
منير بستنكار :ليه بقاا دا مش من حقه يعيش اصلا
ياسمين اتفتحت في العياط :مقدرش ااعيش من غيره يا عمووو انا بمووت فيه
منير اخدها في حضنه :كنت عارف والله يا بنتي من اول ما شوفتك بس اطمني وبكرا تقولي ابويا منير قال دلوقتي قومي غيري هدومك وتعالي علشان نفطر وخير انشالله الله وطلع برا الاوضه
………………………..
في غرفة حبيبه
حبيبه صحيت رنت علي اسر
اسر صحي ورد عليها :صباح الجمال علي اجمل صوت في الدنيا
حبيبه ببتسامه :صباح النور يا روحي صحيت ولا انا صحيتك
اسر بحب:صحتيني بس كنت هصحي كدا او كدا علشان صلاة الجمعه
حبيبه بتردد :كنت عوزه اخرج مع صحابي النهارده اي رايك
اسر بهدوء :لاء يا قلبي مينفعش مفيش خروج
حبيبه بحزن :ليه كدا يا اسر اصحابي كلهم خرجين وانا نفسي اخرج معاهم اشمعنا انا يعني
اسر بهدوء:علشان انتي حبيبه وانا قولت كلمه يا تحترميها يا اما تخرجي مع اصحابك ووقتها وحياتك عندي ما هتكلم وهسيبك علي راحتك خالص
حبيبه عرفت ان بعد كلامه دا موضوع خروجها منتهي فيه الاقتناع حتي :خلاص مش عوزه اخرج بس انا عوزه اخرج معاك يا اسر عوزه امشي جنبك
اسر قام ودخل الحمام وبدء يخفف دقنه :اتكلم مع ابوكي الاول علشان الخطوبه ووقتها يحلها الف حلال يلا هاخد شور علشان الحق الصلاه صحيح ابوكي نزل ولا لسه
حبيبه بعفاويه :لاء لسه انا طلعت اجيب مايه من المطبخ كان الباب لسه مقفول
اسر بضحك :اي دا هو لسه مخلصش ولا في اي
حبيبه بستغراب :مخلصش اي؟
اسر بضحك :ولا حاجه يلا اجهزي وانزلي بلاش تعملي قلق فهماني صح
حبيبه انحرجت وسمعت كلامه اخدت شور ولبست بجامه محترمه بس رقيقه وقعدت تشوف مذاكرتها وفونها رن
نيرا :صبااااحو يا باشا
حبيبه :صباحو يا حبيبي
نيرا :حبيبه مش عرفه اركز في المذاكره ولا عرفه اجمع حاجه علشان اذاكر
حبيبه بملل :والله ولا انا يا نيرو طيب ايه رأيك تيجي عندي ونذاكر سوا
نيرا :خلاص اشطاا هعرف ماما وعلي الساعه 4 هاجيلك
حبيبه :تمام مستنياكي باي
……………………
وبعد وقت كبيررررر في شقة غسان وخصوصا في غرفة نومهم
غسان بدء انه يصحي وبص في الساعه لقي ان لسه علي الصلاة ساعه وحده قام بص لنور اللي نايمه وباين عليها الارهاق والتعب
غسان :طيب اعمل اي فيكي بس وضحك وقام اخد شرشف صغير من جنبه ولفه علي وسطه وقام راح علي الحمام ياخد شور …….. وبعد شويه طلع
كانت نور صحيت بس نايمه علي السرير بدمووع غسان طلع وبص عليها ووجعه دموعها اووي راح عندها اخدها في حضنه
غسان بلهفه :مالك يا حياتي بتعيطي ليه وبدء يتفحصها بلهفه في حاجه وجعاكي … يابنتي ردي مالك
نور بعياط:مش عرفه بس عوزه اعيط انا عوزه بابا يا غسان مليش دعوه
غسان بصدمه واستغراب لطلبها :بابا ! عوزاه ليه يا حبيبي انا معاكي اهو
نور ضربته في صدره :لاء انت مش بابا علشان مفيش بابا بيعمل اللي بتعمله معايا دا
غسان بضحك ومكر :وانا عملت ايه مزعلك اووي كدا
نور استوعبت هي بتقول ايه واتكسفت اووي :انا بقول اي لالا انا مش طبيعيه
غسان بضحك عليها :انتي مش طبيعيه خااالص بس ايه عجباااني موووت يعني وغمز ليها
نور بصت ليه وقامت قعدة في حضنه :حبيبي انا عوزاك تعد معايا النهارده ومش عوزه حاجه تشغلك عني ثانيه وحده
غسان بحب : وانا اتمني كدا يا نور عيوني بس لازم انزل
نور بزعل :لاء يا غسان انت بقالك اكتر من 6 شهور مش فاضي غير لشغلك وبس وما صدقت اخدت اجازه يبقي تكون ليا انا بس في الاجازه ودا امر
غسان باسها من رقبتها :بما ان هنقيم شويه في شقتنا يبقي نامل علشان وااقع جووع وعملت مجهود زياده النهارده وغمز
نور اتكسفت من وقحته وقامت اخدت شور وبدات تعمل فطار وجهزت كل حاجه وندهت حبيبه تفطر وفطرو سوااا
…………………….
تحت الكل بيفطر بس مستغربين عدم وجود غسان اللي عمره ما عملها
محمد :الاه غسان فين يولاد كدا دا محصلتش في التاريخ
قاسم :دا في الصباحيه بتاعته نزل فطر معانا
الكل ضحك وياسمين دماغها كله في ادهم وعوزه تسأل عليه بس مش عرفه انقذها منير
منير :قاسم عملتو اي في ادهم ؟
قاسم :هو 4 ايام علي ذمة التحقيق وبعد كدا يبلس القضيه فيها اعدام عادي
ياسمين الرعشه مسكت ايدها لما سمعت كلمة اعدام لكن قدرت تتغلب علي الرعشه دي
منير :خير بإذن الله
عمر :ايه رايكم نروح نعد في بيت الجبل شويه
محمد وقاسم وزهره وفرحه ويمني ونسمه في صوت واحد :جهزين
محمد :احسن حاجه السنه اللي فاتت كانت اسعد رحله وكان يوم جميل
عمر :رأيك يا خالي
منير :انا وامكم هنا روحو ارتاحو شويه وغيرو جو واحنا هنا علشان البرد هناك صعب
قاسم :كنت عاوز اقول كدا بس غسان ينزل ونشوف هيقول ايه
اسر وعاصي وهما نزلين سوا :في اي ريحين فين
محمد :بيت الجبل نغير جو
عاصي :رحله يعني واي حد عاوز يجي ولا ازاي
عمر :بيوت الجبل كتير اللي عايز يجي من صحابكم هاتوه وكمل بتحذير بس محترمين علشان معانا اخواتك
عاصي بمكر :عيب عليك يا باشا انا مش بتاع الكلام دا
سيف بغضب :مش جاي
محمد بضحك :ليييه كدا يا كبير
سيف وهو مربع ايده قدام صدره :محدش خد رأيي
الكل ضحك عليه وبدؤ يظبطو لرحله والكل بقاا جاهز ومتحمس اووي لرحلة كل سنه الشتويه
…………………………
في منزل ندي
ندي صحيت من النوم علي صوت الجرس واول ما فتحت الباب اتصدمت من اللي واقف


رواية حين تقع في الحب الجزء الرابع 4 الفصل السادس 6 - بقلم ندى علي حبيب
حبيبة

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent