رواية احببت صعيدية الفصل الثاني 2 - بقلم وفاء يوسسف

الصفحة الرئيسية

  رواية احببت صعيدية كاملة بقلم وفاء يوسسف عبر مودنة دليل الرويات 


 رواية احببت صعيدية الفصل الثاني 2

مسك : هات ايدك

أسر بيمد ايده و بيمسك ايدها. و بيشدها  و بيوقعها مكانه

مسك. :  اهٓ ه ه ه  أيا  اللي عملته دي يا. حما *ر 

أسر:  انا حما *ر 

مسك : اه. و بج*م كمان

أسر :  اششش  بس بس. واحده بواحده 

مسك :   بقا اكديه ماشي

 اتجه أسر كي ينام  و قبل انا يجلس استمع اللي صوت  مسك و هي تقول

مسك : انت رايح فين

أسر : هنام

مسك. :   تؤ تؤ مش قبل ما نلعب.

أسر :  انتي هبلة يا بت

مسك :  بجولك ايه اخلص يا اسمك ايه 

أسر  :   اسمي أسر

مسك :  الاسم حلو قوي بس. مش لايق عليك  و انت شبة العصاية  كده

أسر بصدمة :  انا شبه العصاية

مسك :  اه مش بتبوص المرايا إياك

أسر :  بت اتلمي احسلك  و اللي واللله العظيم  و هعمل حاجه مش هتعجبك

مسك :  ههه خوفتني ياما يابا

أسر :  بقا كده. طيب

و بدء يقترب منها  و هي تبتعد

مسك : ا ا ن ت انت  هتعمل ايه

أسر : كل خير.

و تفاجئ أسر من بكاء مسك

أسر  بصدمة : مالك في ايه. و الله مش هعملك حاجه انا بهزر معاكي

مسك ببكاء : لا انت بتكدب علي و مش عايز كمان تلعب معايا

ليضحك أسر  بصوت روجولي عالي على طفولتها 

مسك بعصبية :  انت بتضحك

أسر : لا لا ابدا. انتي بقا عايزه تلعبي ايه

مسك: بفرحه يعني. هتلعب معايا

أسر :  اه رهتلعبي ايه

مسك  : امممم ممم افكر

أسر  : طيب ما تيجي  نتعرف على بعض  و اهو منه نتسلا وتعرف

مسك. :  فكره حلوه يلا. و جرت قعدت على السرير

مسك : يلا انا جاهزه. أسأل انت الاول

أسر جلس جمبها

أسر :  عندك كام سنه

مسك :  ١٨

أسر : انتي صغيرة اوي

مسك : مين دي اللي صغيرة. ده انا تجيبك و اوديك 

أسر : طيب خلاص انا اسف

مسك : طاب وانت كام سنة 

أسر :   احم احم 26  كبير مش كده

مسك :  لا مش كبير خالص

أسر :  لا انا قصدي كبير اني ابقا جوزك يعني وانتي صغيرة

مسك : لا ابدا انت كده  مش كبير خالص عندنا ممكن تتجوزه أكبر من ابوها عادي و ارائ رائ الأب. مش البنت

أسر بصدمة : يعني هم ماخدوش موافقتك.

مسك :  ايوه 

أسر :  ماحولتيش ترفضي ليه

مسك : البنت عندنا. مش ب ياخدوا رائيها

أسر : طيب  نطلع من الموضوع بقا   انا نعسان اوي و عايز انام

مسك : و حتى انا والله. يلا بقا

و أخذت  تفرش  علي الارض

أسر :    انت بتعملي ايه

مسك بفرش علشان انام

أسر : انتي هتنامي هنا  و بيشاور على السرير

مسك : طاب انت هتنام فين

أسر. بخبث : على السرير بردوا

مسك : ناااااااعم

أسر : ايه في ايه انا قلت حاجه غلط

و من ثم سحبها. ووضعها على السرير  ونام جانبها  و راح حاضنها جامدا لدرجة أنها معرفتش تتحرك و مع محاولته انها تفلت منه معرفتش  استسلمت لنوم 

في الصبح 

بتصحا مسك بتلاقي حاجه تقيله عليها. و بتبص بتلاقية أسر حاضنها جامد   

مسك : انت يلي اسمك ايه قوم بقا عايزه اقوم

أسر : في ايه على الصبح كده مالك

مسك : عايزه اقوم يا جدع انت  

أسر بعد ما فاق :  طيب ما خلينا كده 

مسك تنحرج  لاكن تخفي كسوفها عندما قالت : اخلص يا جدع انت. خليني اشوف شغلي  و اسبح و اخلص علشان ننزل

أسر:  طيب يلا. و ابتعد عنها

أخذت مسك ملابسها و دخلت الحمام  خرجت من الحمام

لابسه. فستان احمر. مزين ببعض اللؤلؤ  من الرقبه  وواسع من الخصر و اللي تحت

أسر عندما رائها انبهر  بجمالها   و ظل. يقترب منها من دون وعي. ومن ثم.....

 رواية احببت صعيدية الفصل الثاني 2 - بقلم وفاء يوسسف
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent