رواية غفوة قلبي الفصل الثاني 2 - بقلم ملك امير

الصفحة الرئيسية

  رواية غفوة قلبي كاملة بقلم ملك امير عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية غفوة قلبي الفصل الثاني 2

راحت ولسه جايه تدي ل عدي القهوه بصت عليه واتخضت ورمت الصنيه عليه قام هو مره واحده واتخض طبعا مكنش عارف يتكلم بس الذعر بان عل وشه وحاول يطمنها ب اشارات انو عادي لانو كدا كدا لابس اسود خدته غفران وهي بتعيط عشان يغسل هدومه 

=ينفع متقولش لماما او لحد اني انا الي وقعت القهوه عليك 

بصلها وابتسم وشاور بمعني حاضر 

وبعدين عملها علامه ورقه ففهمت انو عايز يكتبلها 

خد الورقه وكتب

_ممكن بس انت توافقي عل الخطوبه وطبعا انت عارفه الي فيها ف لو تديني اي وسيله متحسسنيش اني عاجز في الكلام معاكي هكون شاكر جدا ليكي

بصتله غفران وشاورت بمعني حاضر 

كان ماشي ورايح الصالون

=عدي 

شاورلها بمعني قولي 

=شكرا بجد ليك اوي 

عدى باقي اليوم بدون احداث غير ولاده لحب جديد بين اتنين ربنا رسم طريقهم سوا عشان يكملو الباقي من حياتهم 

كانت في الكليه مع نرجس 

~بس تصدقي زي المسلسلات التركي يبت بس محطتيش في القهوه ملح لي بس فكرتيني ب سونا الغبيه لما وقعت وهي بتقدم القهوه بردو 

=يبنتي طب هي وقعت مش رمتها في وش فريد فضلو يضحكو ويهزرو لحد ما فون غفران جتله رساله نرجس بصتلها

~طبعا يعني طبعاا انا مش هكون حربايه واخليكي مترديش ردي دلوقتي ومش هخليكي ترد تاني

=يالهوي ثعبان يااه قد اي انت حنينه 

~عشان تعرفي قيمتي بس

=اتنيلي 

بصت في الموبايل وهي مبتسمه 

_صباح الفل عل احلي مهندسه حبيت ابعتلك تيكست مورنينج عشان متقوليش اني توكسيك ومعقد ونرم 

=ياخي كويس انك افتكرتني اصلا

_يااه عندك جفاف للدرجادي عموما حبيت اقلك اني هعدي اخدك خلوصه 

=تمام 

كانت حاصه بصدمه شويه او بالمعني الاصح كانت بتفتكر صدمتها الي فاتت نرجس خدت بالها 

~غفران هو لو كان كويس كان فضل معاكي مكنش اتخلي عنك في اول اختبار من ربنا ليكو مش يمكن يكون عدي دا هو العوض الي بجد ليكي 

=مش عارفه بس انا مش قادره انساه كان كل حاجه لفتره طويله اوي محدش فاهمني ولا حاسس انا دعيت قد اي عشان ربنا يجمعني بيه وفي الاخر طلع بالشكل دا صدمتي مش قليله وسيباه بقاي تلت شهور اهو بس تخيلي امي تعايرني اني اتكسرت ف يوم تخيلي كميه الوجع ينرجس 

~يقلب نرجس انا عارفه والله قد اي انت بتحبيه فعلا بس صدقيني هو نسي وعاش وعمل كل الي ما بتعمل جربي بس ادي لعدي فرصه 

=هحاول يلا تعالي عشان هيوصلنا ويرحمنا من المواصلات طلعت غفران ونرجس الاتنين كانو بيحاولو بهزرو ويدارو عل وجع بعض فضلو واقفين قدام الكليه لحد ما عدي جه وكان معاه ماجد الي اول ما شافته نرجس غمضت عينها وبعدها ركب علطول وغفران وراها الي مكانتش تعرف ان ماجد هيجي فضلت نرجس بصه بخنقه وديق لحد ما وصلو وكلهم ساكتين وعدي قال لماجد انو غفران تستني خمس دقايق هيقلها حاجه بس وطبعا نرجس لما شافت كدا راحت طلبت الاسانسير بسرعه عشان تطلع قبل ماجد الي لحق الاسانسير عل اخر لحظه وهنا نرجس ادايقت اكتر

«وحشتيني 

~وحشتك عقربه 

«في اي ينرجس انت بقالك فتره مش طيقاني لي دا انا خطيبك وكلها شهر وفرحنا يتم

~اسكت هو انا مقولتلكش مش هيبقي مفيش فرح اصلا ومش هجوزكك

قرب منها جامد وهي كانت بتزقه

«ما تتعدلي بدل ما اعدلك

~انا معدوله روح اعدل الي كنت واخدها في حضنك ونازل بوس فيها 

«طب ومش خايفه ابوسك انت كمان دلوقتي

~بعينك

ووصل الاسانسير في اللحظه دي وجريت هي عل شقتهم ولسه هيكلم قامت رازعه الباب في وشه 

عند عدي وغفران

_هو ينفع سؤال

=اه طبعاا 

_هو انت حبيتي قبل كدا 

=اه انا عارفه ممكن تستغرب من صراحتي بس انا حبيت خطيبي الي قبلك اكتر من اي حاجه واي حد كان كل حاجه بالنسبه ليا انا عارفه ان الملام ممكن يجرحك بس عمري ما اتعودت اكدب في مشاعري ابدا

بصلها ببرود

_عادي انا كمان حبيت بس لسه بحبها اصلا يمكن لو كانت فضلت عايشه مكنش زماني عرفتك

=لي يعني ما كنت هتخبط فيا بردو ومش هتعتذر

_لا كنت هعتذر لاني ساعتها مكنتش هكون عامل الحادثه 

لسه هترد لقت صوت هي عرفاه كويس بينادي

...غفرانن

 رواية غفوة قلبي الفصل الثاني 2 -  بقلم ملك امير
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent