Ads by Google X

رواية عشقت طالبتي الفصل الخامس و العشرون و الاخير 25 - بقلم منار حسين

الصفحة الرئيسية

    رواية عشقت طالبتي كاملة بقلم منار حسين عبر مدونة دليل الروايات

رواية عشقت طالبتي

 رواية عشقت طالبتي الفصل الخامس و العشرون والاخير 25

اليوم الأخير للامتحانات
ياسر بقلق: قوليلي بقا عملتي ايه يا زينه
زينه: كله تمام
ياسر براحه: طيب الحمدلله ان كله تمام
زينه: بس ممكن اشيل ياسر مسكها من قفاها: تشيلي ايه ياما
زينه بضحك: اشيل ابننا يا حبيبي اللي هيجي فالمستقبل انت مش بتهزر يا رمضان
ياسر بقرف: لاء يا ختي ويلا عشان اروحك
نور وساره: شوف البت ماشيه ولا كأن اللي جبو*نا موجودين اصلا طب مين اللي هيوصلنا بالعربيه
وليد وسليم: نحن هنا يلا هنوصلكم اي خدمات
نور وساره بفرحه: طب الحمدلله يلاا بينا
مر على هذا الموقف سنتين
وتم تخرج زينه ونور وساره للعلم زينه واصحابها كانو في سنه تالته هندسه وهندسه بتبقا خمس سنين واتخرجه وفات أسبوع وتم كتب الكتاب وفالاسبوع اللي بعده في البيوتي سنتر كانت تقف كل من زينه ونور وساره بجانب بعض وكل واحده تبدو مثل الاميرة بفستانها الابيض
دخلو الشباب وكل واحد كان في غاية الوسامه وقام كل منهم بلف محبوبته
ياسر وهو بيلف زينه: اوووووه قمر بسم الله ماشاء الله بقولك كان في واحده اسمها زينه شل*ق ماشفتهاش يا قمر انتي وغمز لها
زينه بكسوف: ياسر بطل رخا*مه انا همو*ت من الكسوف
ياسر بضحك: اجمد يا و*حش مش كده دي الليله لسه طويله وغمز لها
زينه بغيظ: يا قليل الأد*ب وضر*بته على صدره
ياسر ببراءة: انا قولت حاجه يا بنتي يلا طب نروح على القاعه وفعل الباقي مثله واخذ حبيبته اللي القاعه
دخلو القاعه على اغنية إدخلي عمري
وكان حفل زفاف مثل حفل زفاف الاميرات
وذهب كل منهم يرقص مع حبيبته
عند وليد وساره
وليد بحب: انا قولتلك اني بحبك انهارده ولا لاء
ساره بضحك: لاء مقولتش
وليد: طب بحبك بحبك بحبك بحبك بحبك بحبك بحبك بحبك ايه رأيك بقا جامد صح
ساره حضنته: مجنو*ن وانا كمان بحبك واوووي اوووي اووي ووليد حضنها ايضا
وكملوا رقص
عند سليم ونور
سليم أحاط يده علي خصرها وقربها منه اوي
نور بكسوف: سليم الله بقا عييب
سليم بعشق: الله بقا انتي والله بحبك لاء بعشقك بجد انا متيم بيكي انتي خلتني واحد تاني من انا*ني ومتملك بس عندك انتي بس لو حد تاني ولا تفرق معايا خالص كنت بحب تكون لكل حاجه ليا بس بقيت عارف دلوقتي ان كل شيء اسما ونصيب
نور بكسوف: خلاص بقا والله اتوتر اوى وعمتا انا بحبكك اوووي وانت ليا انا بس وهمست ليه ومش لوحدك اللي بقين متملك يا سلومي انت بقيت ملكي انا كمان
سليم بضحك: اللعب بقيت سلومي بس المهم بحبك دي ياااه نور: اسكت بقا اناس هتلاحظ
سليم ببرود: عادي المهم ان احنا مع بعض
عند ياسر و زينه
ياسر بهيام: زينه حبيبتي
زينه بحب: نعم يا حبيبي
ياسر: فاكره السر اللي قولتلك عليه
زينه بتركيز: ايوه ايه هو بقا السر ده
ياسر: تعالي هقولك وشدها وجري بيها والكل التفاجئ من اللي حصل
ياسر وقف في مكان بعيد شويه عن القاعه
زينه: الناس هتقول ايه دلوقتي علينا
ياسر مسك ايدها وبص في عنيها: مش مهم المهم ان احنا مع بعض في هدوء السر اني بحبك من قبل ما اشوفك او الصح من قبل ما نعرف بعض
زينه بستغراب: ازاي ده حصل
بستغراب: ازاي ده
ياسر بهدوء: انا شوفتك مره وانتي في كافيه قاعده مع صحابك وكنتي بتضحكي وساعتها انا توهت فيكي وفي ضحكتك انا بحبك اوووي يا زينه لو قررت اني ابقا معيد فالجامعه بتاعتك وكنت فرحان اوي بسبب اللي كان بيحصل معانا بس معاده كام موقف كده وضحك المهم انا بقولك اني بحبك اوووووي يا زينه وصقف مره واحده وظهر العاب نا*ريه واسمهم معمول بالنا*ر وحاجه يعني جامده
زينه دمعت وضحكت:حاسه اني في فيلم او قصه من القصص الرومنسيه بس انا كمان بحبك اوووي وحضنته
ياسر بحب وضحك: والله احنا اصلا كتبنا الكتاب ومسموح اني اعمل اي حاجه وممكن نروح ونكمل الفرح فالبيت ولا ايه وغمز لها
زينه بتوتر: مش هغلط ولا هقول حاجه غير ان هعمل حاجه واحده
ياسر: هتعمل ايه يا جميل
زينه: هطلع اجري وطلعت تجري علي القاعه
ياسر بضحك: طب خديني معاكي طيب
وخلص الفرح وكل واحد راح البيت بتاعه عش الزوجيه اللي هيتبني على حب وحنان وموده واخلاص وعدم الكدب واهم حاجه الصدق والمعامله الطيبه واتعامل كشخص واحد والاحتواء وقت الضعف والحزن
عند زينه وياسر
ياسر دخل الفيلا هو وزينه
زينه بانبهار: بسم الله ماشاء الله جميله اوى بجد
ياسر حضنها وقال: هتبقي فيها كل الحب والفرحه
زينه لفت ليه وقالت: يااااه نفسي اوووي يا ياسر يتملي البيت ده بكل الناس اللي بنحبها انا بحبك اوى يا احلي حاجه في حياتي
ياسر شلها ولف بيها: وانا بعشقك مش بحبك طب تعالي بقا عشان الموضوع باين عليه كبير اووي وضحك
عند وليد وساره
دخلو الشقه ووليد كان فرحان اووي
وليد بيقفل الباب: نورتي بيتك يا عروسه ولف ليها لقها بتقفل باب الاوضه
وليد بياخد نفس عميق: افهم ايه شغل الاطفال ده يا ساره افتحي الباب يا ساااره
ساره من الداخل: لاء انا شكه فيك وانت شكلك ميبشرش بالخير وانا اخاف على نفسي
وليد بصدمه: شكلي ايه ده انا كنت بقفل الباب انتي هبله ولا القصص قصرت عليكي افتحي ومش هعملك حاجه عايز انام يا بنتي
ساره بشك:اشك فيك يا لقيم لاء برضو
وليد ببراءة: افتحي الباب يا ساره انا تعبان انهارده
ساره بخوف عليه: حاضر بس انا بحظرك وجت تفتح الباب وليد دخل وقفل الباب على طول
ساره بغيظ: شغل قصص طب والله انا اللي غلطانه
وليد بضحك: ايوه طبعا غلطانه اووومال ايه
عند سليم ونور
سليم دخل الفيلا شايلها : الف مبروك يا نور عيني
نور بكسوف: الله يبارك فيك يا حبيبي نزلني بقا
سليم: هاه انزلك احلمي بقا تعالي عايز اقولك حاجه
يمر على هذا اليوم سنه
زينه بصراخ: الحقني يااا ياااااسر بمووو*ت مش قادره ليه كده حراااام عليك اااااه
الدكتور بستغراب: هو حصل حاجه يفندم
ياسر بتوتر: احم لاء عادي مفيش وقال بهمس منك لله يا زينه الك*لب
زينه بصراخ: اشوفك مكااااني يا ياسر الحقنيييييي وبتعض ايده
ياسر بصراخ: عاااااا ايه يا بنتي ايه الدعوه الغريبه دي ازاي اصلا اسكتي بقا خدوها جوه يا جماعه زينه: هخلع*ك يا مخلو*ع اهدي عليا بس
ياسر بضحك: حاضر اعملي اللي انتي عايزاه بس اولدي الاول
ساره ونور جوم برضو واتعاد نفس الكلام بس ساره ابهرت الجميع
ساره مسكه ايد وليد وبتعض فيها: ااااااه منك لله يا وليد قال قصص ايه ده كلام فارغ ده انا هوريك لما اقوملك اشوف فيييك يوووم اسود من اليوم اللي شوفتك فيه
وليد بالم وصراخ: طيب ايدي يا بنت انتي ايه ارحمي ايدي ومش كان بمزاجيك يا روح طنط غوري وليه بومه بصحيح
ساره مسكت وليد من هدومه : ده انا هطلع عييينك تعاله بقااا وبقت تشد في شعرو وتعض ايده وليد كان هيعيط ويندم انه اتجوز المجنو*نة دي
الدكتور وفريق التمريض خدوها بالعافيه ودخلوها
وياسر وسليم كانه مسكين الضحكه بالعافيه
ياسر: معلش الاتنين اللي قبلوها عملوا نفس الكلام
ياسر: سؤال اليوم اللي انتو شفته بعض فيه ده يوم خطوبتي انا وزينه وقرب من وليد اضر*بك فين مافيش مكان وليد بالم: ابوس ايد امك يا شيخ انا متبهدل خلقه سليم: خلاص بقا يا جماعه سماح يا ياسر
بعد ساعتين
الدكاتره طلعوا من اوضة العمليات باين عليهم التعب
الدكتور: فين ياسر يا جماعه
ياسر بلهفه: انا يا دكتور المدام كويسه يا دكتور
الدكتور بتعب: مبروك 3توأم ولدين وبنت اه الحمدلله المدام كويسه مش باين عليا ولا ايه اتفضل ياااوستاذ
فرح اوووي واذن في ودانهم
الدكتور: سليم فين سليم بلهفه: انا اهو المدام كويسه اهم حاجه
الدكتور بتنهيده: الحمدلله اتفضل بنت وولد
سليم بص لي ياسر: اتفاق ده ولا ايه محدش يجيب واحد لاء سوري اتنين او تلاته اما نشوف وليد وبص على اولاده واذن في ودانهم وكان فرحان اووي بيهم
خرج الدكتور بتاع وليد وكان باين عليه الارهاق
الدكتور بتعب: اه فين الاستاذ وليد
وليد يكتم ضحكته: احم انا يا دكتور مش محتاج اسال علي المدام باين انها بخير
الدكتور يكاد يبكي: هي بخير انا بقا عايز اروح انا بقالي 15سنه فالقسم ده قررت اغيره بسبب المدام بتاعت حضرتك اتفضل ولادك بنتين وولد الف مبروك ومشي يا عيني وهو مش قادر من كتر التعب 
اولاد ياسر: حور و مالك وساجد
اولاد سليم: وعد و حازم
اولاد وليد: نغم و عهد و تيام
تعدي السنين وبعد 6سنوات في الفيلا بتاعت ياسر تجلس العائله كلها مع بعض
ياتي ساجد ومالك وكل واحد معاه بنت مالك مع نغم ساجد مع وعد
مالك وساجد لي ياسر: بابا احنا هنتجوز لما نكبر وبنت اونكل سليم وبنت اونكل وليد ماشي
ياسر بضحك: ماشي يا حبيبي إن شاءالله
عند سليم جاء حازم ومعاه عهد وقال: وانا كمان يا بابا عايز اتجوز عهد
وليد: اسحب كلامي يا جماعه
تيام: حور انا مش قولت ملكيش دعوه بالواد ده تاني ولاء
حور بدلع: انا معملتش حاجه يا تيمو هو اللي كلمني وقولتلو انا بلعب مع تيام بس انت حبيبي يا تيمو
تيام بفرحه: عارفه انا لما اكبر هتجوزك يا حبيبت قلبي ومسك ايدها وراح عند وليد وياسر: انا بقول اهو لما اكبر هتجوز حور ماشي يابابا انت وانكل ياسر واكمل بغرور انا بس بقولكم مش باخد رايكم وسابهم ومشي
ياسر بصدمه: انا مصدوم والله لاء نص الثقه اللي عند ابنك يا وليد الواد ولا كانه عنده 30سنه
سليم بضحك: وحياتك وانا مأهور مش مصدوم
وليد: وانا مطنش هعوز ايه من الدنيا بعد اللي حصل ابني بيعرفني اللي هو ابقي نورنا يابا الحج والله مش كلام واحد عنده 6سنين
زينه بضحك: طب يلا بقا ناخد صورة حلو يلا نتجمع كلنا وندو على الباقي والكل اتصور مع بعض وكانت من احلي الصور لانها مليئه بالحب والدفئ والصداقه الحقيقه.
حقيقي كانت تجربه جميله جدا ودي مش النهايه لاء دي بداية قصة عشقت طالبتي سلاام 
#تمت بحمد الله
 رواية عشقت طالبتي الفصل الخامس و العشرون و الاخير 25 - بقلم منار حسين
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent