Ads by Google X

رواية ملاك الأسد الفصل الواحد والعشرون 21 - بقلم بسملة مصطفي

الصفحة الرئيسية

     رواية ملاك الأسد كاملة بقلم بسملة مصطفي عبر مدونة دليل الروايات

رواية ملاك الأسد كاملة

رواية ملاك الأسد الفصل الواحد والعشرون 21

أسد :بما اننا متجمعين عايزه اقولكم خبر حلو
ريم الأم :في اي يا ابني
أسد :فيه عريس متقدم ل ليان والشخص ده محترم وانا عارفه كويس وكلكم تعرفوه
ريم :مين هوا يا ابني
اسد:فهد صاحبي يا امي وانا بلغته بموافقتي ومستني بس رد ل ليان
اي رايك يا ليان
ليان :ممكن تديني بس وقت افكر وارد عليك
أسد :صدقيني هوا شخص كويس وانا عمري ما اسلمك لاي حد ابدا
ليان :خلاص يا ابيه انا موافقه
اسد :علي خيره الله
ريم الام:الف مبروك يا بنتي ربنا يسعدك ويريح قلبك
ملاك الف مبروك يا لي لي ♥️
ايان :الف مبروك يا قلب اخوك
ليان:الله يبارك فيكم كلكم
وبعد كده ليان طلعت علي اوضتها
اسد اخد ملاك وطلعوا الأوضة
اسد: انا جاي اهو خمس دقايق
أسد ساب غرفته واتجه الي غرفه ليان
اسد خبط الباب ودخل لقي ليان شارده
اسد قعد جنبها :مالك يا قلب اخوك
حاسك مش مبسوطه لي
ليان بحزن :انا خايفه
اسد :من اي يا روحي احكيلي
ليان :مبقتش اثق في حد ولا احب حد من اللي شوفته مع اسر بقيت خايفه احب حد واتكسر مره تانيه بقيت خايفه اعمل حاجه اندم عليها
بقيت خايفه من كل حاجه حواليا خايفه اووي
اسد:متخافيش يا لي لي
طول مانا معاكي مش عايزك تخافي
ليان اطمنت الي حد ما
اسد قعد معاها شويه وقعدوا يتكلموا
ليان :انا عايزه اعمل حاجه تفرح ملاك عايز اعملها مفاجاه اعملها اي
ليان قالتله :انا قولتلك قبل كده صدقني هتتبسط قووي
اسد :طب هتساعديني
ليان :اكيد طبعا
اسد :ماشي يا لي لي
اسد خرج من غرفه ليان وراح اوضته
لقي ملاك قاعده علي الفون
اسد :ملاكي ملاكي
ملاك :نعم يا اسدي
اسد :في فستان عندك في الدولاب البسيه وانا مستنيك اهو
ملاك :فستان لي رايحين فين
اسد : يلا بس
ملاك :حاضر يا اسدي
واتجهت الي الغرفه واثناء هذا استغل اسد الوقت وكلم التيم المسؤول عن الحفله
ملاك خلصت وجهزت واسد شافها كانت كتله من الجمال
اسد فضل متنح
ملاك :لبست يا اسدي
اسد :ماشي يا قلب اسد
هالبس انا كمان واجيلك
اسد لبس هدومه ورش برفيوم وبقي انيق جدا
ملاك قربت عليه :اي القمر ده
اسد بضحك :ما احنا بنعرف نتكلم اهو
ملاك بضحك :ايوا اومال اي
احنا رايحين فين
اسد مسك ايديها ونزلوا واتجهوا الي المكان المحدد
اسد طول الطريق ماسك ايديها ويكلمها وهيا ترد عليه لحد ما وصلوا
ملاك باستغراب :احنا جايين هنا لي
اسد فتح العربيه ونزل واتجه نحو مكان ملاك وفتح لها الباب وامسك بيدها ودخل
ملاك اول ما دخلت اتصدمت من وجود ليان _ايان _ريم
ملاك :اسد هيا مامتك واخواتك بيعملوا اي هنا واي كل الناس دي
اسد وقف في النص ومسك ايديها وقبلهم قدام كل الموجودين
اسد :كل سنه وانتي طيبه يا ملاكي
كل سنه وانتي منوره حياتي
اليوم ده انا عمري ما انساه ولا اعديه بالساهل كده
اسد اخدها واتجهوا الي الوجه المقابل المعازيم وكان موجود ناس كتير واكترهم رجال أعمال بحكم شغل اسد
أسد في الميكروفون :انهارده عيد ميلاد اكتر انسانه حبيتها بي حياتي ويمكن كلمه بحبها دي قليل جدأ انا بعشقها وقلبي بقي متيم بحبها الوحيده اللي جات وفتحت قلبي ودخلته من غير استئذان مع اني كنت قافل قلبي ومفتحش لاي بنت قبل كده بس هيا غيرهم هيا غير اي حد هيا جات وغيرت الاسد واصبحت بتشكل جزء كبير من حياتي انا مهما قولت عمري ما اقدر اوصفلك بحبك قد اي بحبك يا ملاكيييييي♥️♥️
وبعد كده نزل علي ركبته قدام كل الموجودين وقدم ليها خاتم الماظ وسلسله مكتوب عليها اسمهم بس مشتبك مع بعضه
قدم ليها الخاتم وقال :تقبلي تكمملي حياتك معايا
تقبلي تكوني مرات الاسد
ملاك بعيون مدمعه هزت راسها بس
اسد قام ولبسها الخاتم وقبل ايديها ولبسها السلسله وبعد كده اشتغلت اغنيه رومانسيه وكل اتنين رقصوا عليها ولكن كانت كل انظار الموجودين علي العاشقين
واثناء الحفله
حدث شيي لم يتوقعه احد؟
يا تري اي اللي حصل؟؟؟

رواية ملاك الأسد الفصل الواحد والعشرون 21 - بقلم بسملة مصطفي
حبيبة

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent