Ads by Google X

رواية حورية الأحمد الفصل العشرون 20 - بقلم سارة مازن

الصفحة الرئيسية

    رواية حورية الأحمد كاملة بقلم سارة مازن عبر مدونة دليل الروايات

رواية حورية الأحمد

رواية حورية الأحمد الفصل العشرون 20

ميمي : وبس كدا بس الي هيموتني من التفكير انها غيرت الفستان ليه
ملك : اه ان استغربت اوي بردو
دخل عليهم هاني و حماده و احمد و بقت المعازيم الي برا
احمد : علشان كشفت خطتكم
ميمي بفزع : اي خطت اي و كام دخلين كدا ليه
ملك: راحت تستخبااا ورا مامتها
احمد مسك الميك : بصو ي جماعه انا عارف الي انتو هتشوفوه دا صعب قد اي و في كميه حقد و غل قد اي
اولا كدا مرات عمي عوزاني اتجوز بنتها علشان تاخد كل حاجه انا بملكها
حمدي بعصبيه : بس ي احمد انت بتقول اي
احمد : استني ي عمي متتعصبش اعرف الاول هي عملت اي و بعد كدا قرر هتتعصب علي مين
اكملكم طبعا بعد ما عرفت ان انا بحب حور اتجننت و بقت عوزه تأزينا ب اي طريقه
مره خلت واحد يفك فرامل العربيه بتاعتي علشان نعمل حادثه و الحمد الله عدينا منها علي خير و كانت هتتجن بردو
و مره تانيه حطت زيت علي السلم علشان حور تقع من عليه يحصلها حاجه و الحمد الله بردو عدت علي خير
و مره تالته حطط بودره في فستان حور علشان تشوه جسمها و الحمد الله بردو ربنا خلاني اخد بالي علشان تعدي علي خير
و في حاجات كتير اوي حصلت بس دول اكتر حاجه فيها كميه حقد مش طبيعيه
كل دا و حور عماله تعيط
سانيه : طب وانت عرفت كل الحاجات دي ازاي ي ابني
احمد : من الكميرات ي ماما متنسيش الي من كام سنه كان في حرامي و بعدها ركبنا كميرات مخفيه في اماكن محدش يعرف يشوفها غير الي عارف مكانها و بس
حمدي راح عند ميمي و ملك : انا مش عارف انتو عملتو كل دا ليه و ضرب ميمي قلم قدام الناس كلها
ميمي بصت في الارض
حمدي : انتي طالق
ملك : ليه كدا ي بابا
حمدي : ضربها بس ي قليله الربايه ي رخيصه
حازم : خلاص ي بابا تعالا معايا
كل الناس الي معزومه عمالين يبصو علي ملك و ميمي ب استحقار
ميمي طلعت علي غرفتها بسرعه هي و ملك
احمد : يلا ي جماعه ولا اي حاجه حصلت
حماده و هاني : الحمد الله اننا خلصنا منها و من حقدها
و الدي جي شغل الاغاني من جديد
حور بعيون مليانه دموع عماله تبص علي احمد
احمد راح ليها و اخذها في حضنه قدام الناس كلها
احمد : مش قولتلك اوعي تعيطي تاني
حور : انا بحبك ربنا يخليك ليا ي كوكي
احمد : قلب كوكي
اي رايكم و مين مبسوط اننا خلصنا من ملك و امها ؟
اكمل في الروايه عن حيات احمد و حور ولا اعمل خاتمه
رواية حورية الأحمد الفصل العشرون 20 -  بقلم سارة مازن
حبيبة

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent