Ads by Google X

رواية كيان الادهم الفصل الخامس 5 - بقلم كيان شهد

الصفحة الرئيسية

  رواية كيان الادهم كاملة بقلم كيان شهد عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية كيان الادهم الفصل الخامس 5

 كيان .احمد انت بتعمل اي 

احمد .انتي كنتي هتبقي مراتي انا ؛ حاليا بقيتي بتنامي في حضنه 

كيان .احمد متقربش منيييي

 احمد بزعيق .ايه بتحبيه 

كيان جابت ازازه من جمب السرير اللي كانت نايمه عليه وخبطته بيها واخدت اقرب طرحه ليها وراحت علي طول علي مستشفي ادم 

كيان .الدكتور ادم فين 

السكرتيره .وانتي مين 

كيان .مراته 

السكرتيره .اه انا اسفه اتفضلي 

كيان دخلت عند ادم واول ما شافته اترمت في حضنه وبتعيط 

ادم وهو مزخوف عليها .كيان مالك بس 

كيان برده مرديتش 

ادم .طب في اييييي

كيان .ادم انا تعبانه اوي 

ادم .طب من اي 

كيان. تعالي نعيش بعيد عن الشقه بتاعتك اللي احنا عايشين فيها 

ادم وهو خايف من اللي في دماغه انو ممكن يحصل وبيقول بتردد .ا . ا .احمد عمل ليكي حاجه 

كيان بدأت تعيط اكتر 

ادم بعصبيه .قرب منك 

كيان وهيا بتعيط اكتر وبتحضن ادم بقوه اكتر . خليك جمبي يا آدم 

ادم .انا جمبك يا كيان بس عمل ليكي اي 

كيان بدأت تحكي ليه وكان ادم ملامح وشه كله عباره عن عصبيه 

كيان وهيا بتكمل جملتها بعياط .وبعدها نزلت اجري من البيت وجيت ليك علي هنا 

ادم وهو بيحط ايده علي وشه وبيحاول يطمن كيان علي عكس بركان العصبيه اللي جواه. هشوف شقه جديده 

كيان وهيا بتبص ليه بفرحه مع عياطها  .بجد 

ادم وهو بيبوس راسها.اه بجد ؛ يلا نروح 

كيان بخوف . لا

ادم .هتخافي وانتي معايا 

كيان. مستحيل اخاف 

ادم .طيب يلا 

ادم اول ما وصل البيت دخل عند اوضه احمد ومسكه من ياقة قميصه .عارف انت لو قربت منها تاني ؛ لا هيفرق معايا انت اخويا ولا اي حاجه وزعق في وشه وقاله وهو بيرميه علي السرير . وهندمك علي اللي عملته يا احمد .

وطلع برا لكيان واخدها علي الشقه بتاعتهم فوق 

ادم .مش هتنامي 

كيان وهيا بتفتكر انو احمد كان هيقرب منها وهيا علي السرير ده .مش عاوزه انام هنا 

ادم وهو فهم قصدها .طيب تعالي في اوضه تانيه 

كيان دخلت الأوضه ونامت واستخبت في حضن ادم أكإنها بتهرب من اي حاجه حصلت جوا حضنه 

ادم وهو هيقوم من النوم خلاص

كيان .لا يا آدم لا متسيبنيش 

ادم .متخافيش مش هسيبك 

كيان. معلش متروحش الشغل النهارده 

ادم .مش هروح الشغل اصلا لحد ما ننقل الشقه الجديده 

كيان وهيا بتحضنه ومتطمنه جوا حضنه وبتقول بنبره هاديه .انت اغلي حاجه في حياتي 

ادم نزل تحت علشان يكلم مامته ويعاتبها علي انها ازاي تعمل كده فيه وتسأله علي مواعيد شغله علشان احمد يطلع ليها وأثناء ما بيتكلموا احمد خرج من الأوضه التانيه لكيان وكان واخد في ايده علبة مخ*در بحيث انها تفقد الوعي ومتحسيش بحاجه 

كيان وهيا بتفتح الباب وتفتكره ادم لقيته احمد وفي ايده المخ* در

كيان .ادااا؛ ملحقيتش حتي تص*رخ وبيلمسها احمد !!! 

 رواية كيان الادهم الفصل الخامس 5 -  بقلم كيان شهد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent