Ads by Google X

رواية صعيدية امتلكتني الفصل الثالث 3 - بقلم اسماء صالح

الصفحة الرئيسية

  رواية صعيدية امتلكتني كاملة بقلم اسماء صالح عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية صعيدية امتلكتني الفصل الثالث 3

مريم  : ايه؟

حازم : بقولك اطلعي بره.... الاوضة اللي جنبي جاهزة ومتنضفة اقعدي فيها لبكرة الصبح 

مريم بخوف : ازاي وابويا وامي 

قرب حازم بخبث : يعني انتي حابة اد*خل عليكي 

مريم بخوف رجعت لورا : هاا...؟؟؟

قرب منها وبقي واقف قصادها وشال الطرحة من ع وشها 

بس انصدم لما افتكر أنها وحشة ....

علشان كده فرحها اتلغي بس الواقع كانت احلي واجمل بكتير وتاه بعيونها .....

ورجع لتفكيره وزاحها ع الحيطة ونظر للأرض وقال بغضب :اطلعي يلا مش عايز اشوف وشك لغاية بكرة اشوف بقي اعمل معاكي ايه.؟

عيطت مريم واخدت طرحتها من ع الأرض وطلعت وتسحبت ببطئ لحد يشوفها ودخلت اوضتها.. وبدأت تنهار بعياط ع حالها.؟!

حازم دخل البلكونة ووقف بضيق وغمض عنيه واخد تنهيدة عصبية وطلع تلفونه من جيبه ورن…….

__الووو

حازم : أيوة 

والدة حازم : ايه يابني خلاص كتبت الكتاب !!؟

حازم بضيق : أيوة ياما خلاص لسه كاتب الكتاب 

والدة حازم: مش هوصيك ع بنت عمك يا حازم دي زي بنتي 

حازم بضيق : ما خلاص عاد ياما أنا مهما بعدت عن هنا واخدت تعليمي كله في مصر برضو ارجع لبيت عمي هو ده وعدكم ليا

والدة حازم : حازم بنت عمك كويسة وطيبة جدا هتحبها وانا عارفة كده 

حازم : ماما بلا حب بلا ني"لة انتي عارفه انتي عايزانى اتجوزها ليه ؟.

والدة حازم : علشان فلوسها متروحش بعيد هي في الاخر بنت عمك والفلوس تبقي ليك اولى..

حازم بنرفزة: أنا مش عايزها الفلوس دي هي اه حلوة شوية بس مش عايز فلوسها..

مريم باستغراب : فلوسها ؟ فلوس مين.؟

حازم بص وراه بارتباك وقفل الخط وبصلها بغضب وو..

..

غرفة جمال وسعيدة.

جمال باستغراب: مالك بتبصيلي ليه أكده 

سعيدة قعدت ع الكنبة قدامه بعصبية : انت شايف اللي عملته ده صح .. جوزت البت جوازة هتندم عليها 

جمال وهو بيقوم يق*لع جلابيته : اندم عليها ليه .. الواد واد اخوي مش غريب وهيصونها 

ولا عايزاني اتفرج ع الناس وهي تتحاكي ع بنتي بعد الفرح ما تلغي 

سعيدة بكره* : وولد  مجاهد ؟

جمال يصلها بهدوء: ماله 

سعيدة : كيف ماله عاد يا ابو مريم هتسيبوا أكده يسبب بنتك قبل الفرح بيوم وتسيبه عادي في البلد واخد حُريته.

جمال : ومين قالك أنا سايبه أنا ممشي وراه رجالتي مراقبينه... بس نهدي كام يوم دولا وهشوف اتصرف معاه ازاي!!!

سعيدة : ربنا يستر .. بس بنتي يا جمال محدش يأذيها ولا يقرب منها 

ولد اخوك يعاملها كويس لو زعل بنتي وو

قاطعها جمال بحذر:  سعيدة ؟. بنتك كيف الأسد ااه قلبها طيب لاكن عندها عصب كيف ابوها محدش يقدر يعملها حاجه.

روحي نامي اليوم كان طويل النهاردة وبكرة يحلها الحلال.!

..

ع القهوة..موسي وصاحبه

__انت غبي تلغي الفرح قبلها بيوم اهي اتجوزت وابن عمها والفلوس كلها تبقي تحت رجليه.؟

موسي بغضب: اللي حصل عاد.. بس مكنتش متخيل حد يتجوزها بعد الفضي*حة دي 

علي صاحب موسي : وهتعمل ايه  يا ابو العريف .

موسي بخبث : نلعب* شوية... ايه رأيك؟

علي باستغراب : نلعب وماله ..ورانا حاجة بس نفكر ونخطط ونفذ وكل الفلوس تبقي تحتينا يا واد يا موسي ...

واكمل بشرر*: ما تجيبها نلعب* بيها يا موسي ونجيبها وناخد من الحب جانب .

موسي بحذر: علي إحنا بنتكلم ع الفلوس ملكاش اي صالح  بمريم ..

علي بعصبية :  انت هتعملي فيها شَر*يف ما البت هي اللي زي القمر بس حتة قشطة.

موسي بصوت عالي : علييييي؟ خلص عاد الكلام ده وخلينا في اللي قلنا علييه؟

علي بكدب : خلاص يا عم خلصنا..

بص موسي لعلي بغضب .. وجاله تلفون وسابه ومشي 

بص ليه علي بخبث وهو بيشرب بُق  شاي وضحك بسخرية: ههه قال مقر*بلهاش دي فرصتي يا موسي استنا وشوف ؟!

..

مريم باستغراب:  فلوسها؟ فلوس مين؟

حازم بص وراه بارتباك وقفل الخط وبصلها بغضب

 وزعق لها: انتي ازاي تدخلي كده وبعدين انتي مش طلعتي من الاوضة.

مريم بخوف وبترسم القوة : ابويا كان طالع ع السلم وكان هيشوفني دخلت الاوضة تاني.

سكت حازم وقرب منها : نامي هنا وانا هنام ع الكنبة دي 

هزت رأسها ونامت ع السرير وحازم قفل النور والمكان كله 

ظلام... 

وحازم كان مش عارف ينام ع الكنبة وكل ده مريم مراقبة حركاته وبهمس: يخربيت عصبيتك .

وتنهدت بسرحان : اااه ولا عينك الخضراء دي ياخرااابي ..

فجأة سمعوا صوت ضرب نار قامت تصرخ : عاااااااا

وحازم  قام مخضوض: فيه ايه تحت وووو

 رواية صعيدية امتلكتني الفصل الثالث 3 - بقلم اسماء صالح
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent