Ads by Google X

رواية عيون الصقر الفصل الرابع والعشرون 24- بقلم اسراء هاشم

الصفحة الرئيسية

       رواية عيون الصقر كاملة بقلم اسراء هاشم عبر مدونة دليل الروايات

رواية عيون الصقر

 رواية عيون الصقر الفصل الرابع و العشرون 24

مطلوب القبض علي صقر الجبالي 
هنا كانت لحظه صمت وصدمه بين الجميع وهو واقف بينز*ف وحاطط ايده علي جر*حه
سليم: واقف ولسه قطعه الازاز*ة فايده وغرقا*نه د*م بيخ*بي سليم قطعه الاز*ازة بسرعه وراة اول ما بيشوف العساكر ملو البيت وبيخبي ايده وراء ضهرة 
عين وفيروز واقفين مصدو*مين من الكوا"رث اللي بتحصل 
هارون بيقوم بتع*ب وهو ماسك ايده وبيروح ناحيتهم وبيلاقي العساكر محاوطه البيت والدنيا مقلوبة بيقول هارون في اي يا حضرة الظابط واي اللي بيحصل هنا بالظبط انت مش عارف ان ده بيت الكبير مينفعش تدخلو بالطريقه دي 
الظابط: بهدؤء عارف يا كبير بس احنا معانا امر بالق"بض علي ابن حضرتك الكبير صقر 
هارون: بصدمه اي ازاي وبته*مه اي 
الظابط:: بت*همه قت*ل فريده صالح المنشاوي وهنا كانت لحظه صمت وذهول بين الكل الكلمه بترن فودن الجميع مش قادرين يستوعبو اللي سمعوة 
هارون: بيحس انو خلاص علي وشك انو يف"قد الوعي وماسك قلبه ومش قادر يتن"فس 
هنا بيدخلو العساكر وهما بيقولو تمام يا فندم نقل*نا جث*ه القتي*لة وووو
قت*يلة صقر كان للحظه عقله واقف من الصدمه ولكن بيفوق علي ايد العسكري اللي بيدخل الكلب*شات في ايده بيبص صقر لي العسكري ومبيتكلمش نهائي 
عين دموعها بتنزل وهي بتقول صقر لا مستحيل يقت*ل وبتقرب عين عليه وهي بتبعد العسكري عنه وكان لسه العسكري هيمسكها ولكن صقر بيمسك ايده بغض*ب وهو بيقول اياك اياك تلم*سها وبيضغط صقر علي ايده 
العسكري بيخاف منه ومن نظرته وبيهز دماغه 
وبيبص صقر لعين وهو بيقول متخافيش هرجع تاني 
عين بدمو*ع اوعدني انك هترجع تاني 
صقر بيق*بلها من جبينها وهو بيقول وعد 
عين بتبصله بدمو*ع وهما بياخدوة وبيمشي صقر مع العس*اكر 
نوح كان واقف بتع*ب وهو حاطط ايده علي جر*حه وحاسس انو علي وشك انو يفقد الوعي وجر*حه بينز*ف بتقرب عليه فيروز ببكا*ء هس*تيري وهي بتبص لد*م نوح اللي بيسيل عالارض وشكله التعبا*ن وباين انو خلاص مش قادر يقف وكان هيق*ع بتجري عليه فيروز وهي بتقول نووووووح وهي بتسنده 
بينتبه ليها الجميع وعين بتجري عليها وهما بيسندو نوح وبيحطوة عالفراش وهو بيقول بتع*ب لازم اروح وراء صقر 
فيروز ببكا*ء وخو*ف انت بتنز*ف جامد اوي انا هطلب الدكتور وبتقوم فيروز بدمو*ع وهي بتطلب الدكتور 
هارون واقف وسليم واقف بيبصلو هارون وبيقرب عليه وبدون سابق انظار بينزل بالقل*م علي وش سليم بغض*ب وهو بيقول كل ده يطلع من تحت راسك انت مستحيل تكون رحيم ولدي مستحيل 
سليم بجنو*ن محدش يقولي رحيم انا مش رحيم انا سليم سليم وبس رحيم ما*ت من زمان وانا رجعت من المو*ت عشان انت*قم من ابنك يا هارون يا جبالي وهقت*لو وهخليكو كلكو تند*مو وهحصر*ك علي ابنك اللي انت فرحان بيه الحيلة والقل*م ده هتدفع تمنه غالي اوي انت ومراتك المصون علي القل*م اللي ادتهولي سليم الهواري مبيسبش حقو ابدا فاهم يا هارون يا جبالي 
هارون كان واقف في حاله ذهول اي كل الصدمات دي ازاي ده نسخه من رحيم ولكن بيتعص*ب من كلام سليم وبينزل بق*لم تاني بيرن فالاوضه بصوت قو*ي وهو بيقول بغض*ب اخر*س يا كل*ب يوم متفكر تقف قصاد عيلتي هيكون اخر يوم فعمرك 
سليم بيتج*نن وبيرفع ايده وكان هينزل بالقل*م علي وش هارون ولكن بتقف قصاده زي الو*حش وهي بتمسك ايده اللي مرفوعه فالهواء وهي بتقول بنبرة قو*ية ومخي*فه وهي بتقول اياك اياك ايدك دي تترفع علي عمي تاني يا سليم وقتها هتتق*طع 
سليم كان مذهول من نبرتها وقو"تها اللي اول مرة يسمعها وبصصلها بصدمه 
عين بقو*ة ايدك دي يوم متترفع علي حد من عيلة الجبالي يبقا تتر*حم علي روحك ولو فاكر ان صقر مش موجود وتقدر تعمل ما بدالك تبقا غلطان عشان هتلاقيني قصادك واوعا تفتكرني ضع*يفه ولا خا*يفه منك لا فوق لنفسك واعرف انت واقف مع مين وفي بيت مين والبيت ده انت ملكش قعاد فيه من اللحظه دي وميشرفناش واحد زايك يكون في بيتنا واعرف انك اي حاجه هتعملها فغياب صقر هتلاقي عين صقر الجبالي هي مرات صقر الصعيد وكبير الصعيد كله هي مكانه لحد ميرجع وياريت لحد ما صقر يرجع تحاسب نفسك وتراجع نفسك وتروح تتعالج احسن لان انت واحد مر*يض واللي عندك ده جنا*ن لان مستحيل تكون عاقل وترفع ايدك علي راجل قد ابوك اظن اهلك لو موجدين كانو هيتحص*رو علي خلفتهم دي اتفضل اخرج بذؤق بدل ما اناديلك الغفر يخرجوك من البيت وانت مطر*ود 
سليم كان حاسس انو جس*مه اتخش*ب ما هذا من اين اتيت بكل هذه القو*ة فهي فعلا عين الصقر تشبه قو*ته بيفوق من صدمته وهي بتسيب ايده بع*نف ودراعه بيتنطر بيتج*نن سليم وبيقول بجو*ن اوعي تفتكري اني هسيبكم كدا لا يا عين فوقي انتي عشان انتي هتبقي ليا وفي حضن*ي وملكي وكل حته فيكي هتبقا ملك*يتي 
هارون كان لسه هيتكلم بغض*ب ولكن هنا بيقاطعه صوت الك*ف اللي بيرن فالاوضه بكل قو*ة ومن قو*ة الق*لم وشه بيلف للجهه الاخري وشفا*يفه بتنز*ف الد*م بتقول عين بكل غض*ب اخررررررررررر*رررررررررسسسسس يا زبا*لة اياك اياك تنطقها تاني وقتها هيكون مو*تك وبتخرج عين من الاوضه بسرعه وهي بتنادي الغفر بكل غض*ب وصوت جهوري الكل اول مرة يشوفها كدا 
هارون كان مصدوم من قو*تها وغض*بها وفيروز هي الاخري فهي اول مرة تري عين هكذا كانها تبدلت لي امراءه اخري 
نوح كان فقد الو*عي 
الغفر بيطلعو وهما بيحملو سليم اللي كان بيصر*خ بجنو*ن وهو يس*ب ويل*عن فيهم 
عين كانت بتبصله بغ*ضب لحد مخرجوة برا البيت
بيوصل الدكتور فاللحظه دي وبتاخدو فيروز لي الاوضه اللي فيها نو*ح وبتفضل معاه وهو بيبداء الدكتور يخي*ط جر*ح نوح
عين بتبص لهارون وهي بتقول عمي انت كويس شكلك تعبان ياريت تطلع ترتاح مع ماما زهرة 
هارون بحز*ن وهتيجي منين الراحه يبنتي وولدي محبو*س وكل اللي بيجرالنا ده 
عين وهي بتواسي هارون وبتقول عمي صقر متخافش عليه وهو معملش حاجه وهطلبلو المحامي دلوقتي وانا هروحلو المهم انت خليك جمب ماما زهرة هي دلوقتي محتاجلك جمبها انك تطمنها وانت كبير البيت ده ومينفعش حضرتك تض*عف احنا بناخد القو*ة منك
هارون وهو بيطبطب عليها وبيقول بحنيه ربنا يخليكي لينا يبنتي فعلا انك بميت راجل وتستاهلي تبقي من حرم عيلة الجبالي ويمكن احسن عملتي اللي مفيش راجل يعملو وسديتي مكان جوزك ورديتي غيبتو 
عين وعي بتبتسم وبتقب*ل يد هارون وهي بتقول ربنا يخليك لينا انت وماما انتو كل عيلتي والعيلة دي عيلتي من يوم مدخلتها ومليش غيركم يا كبير الصعيد ولا اي وبتضحك عين لكي تخرجه من حز*نه
هارون بيبتسم ليها وبيطبطب عليها 
عين بتقوم وهي بتقول هقوم اطمن علي نوح واطلب المحامي لصقر 
هارون بيهزلها راسه وبتطلع عين تشوف نوح بتلاقي الدكتور خارج ومعاه فيروز وبيطمنهم الدكتور ان الجر*ح سطحي وهو خيطو وشوية وهيفوق وياكل كويس عشان يعوض النز*يف
فيروز بتتنهد بارتياح انو بخير وعين بتشكر الدكتور وبيمشي الدكتور 
عين بتتصل بالمحامي وبتبلغو كل حاجه وبتدخل تبدل ملابسها فهي الان لازم تكون سند لعيلتها ولازم تكون قو*ية صقر محتاجلها والعيلة 
صقر داخل مكتب رئيس المباحث كان قاعد وبيقول اقدر اي دفاعك لي قت*ل المجني عليها 
صقر بهدؤء انا مقتل*تهاش 
رئيس المبا*حث ازاي والقتي*لة مي*ته مسمو*مه بي قرصه تعبا*ن سا*م جدا ولما شوفنا الاوضه فعلا التعبا*ن كان موجود وعقا*رب ودول في بيتك وفي اوضتك مش دول بتوعك برضو 
صقر بهدؤء ايوة بتوعي وانا اللي مربيهم بس انا شايل الانيا*ب والس*م منهم احتياط لي اي حاجه  
رئيس المبا*حث بحد*ه الانكا"ر مش هيفيدك يا صقر كل حاجه موجودة ومتحرزة 
صقر بجمود واضح انك متعرفش انت بتتكلم مع مين وبيخرج صقر من جيبة محفظته وبيفتحها علي كارنيه داخل المحفظه وهو بيرميها قصاد رئي"س المبا*حث وبيقول واضح انك مشوفتش شغلك كويس وبتتهم*ني بدون دليل ومعلوماتك ناقصه 
رئي*س المبا*حث بيبصله بغض*ب وهو بيمسك المحفظه وبيقوم يقف بغض*ب وهو بيقول بصوت عالي وحضرتك هتعلمني ش*غلي صح ولكن هنا بيصمت وهو بيلاحظ الكارانية وبيبص للكارانية وهو بيقراء اللي فيه وبيعرف ان صقر رائد فالمخا*برات 
رئي*س المبا*حث بيبرق بصدمه للكارانية وهو بيبلع ريقه والكلام وقف في حلقه 
صقر بيبصله باستهزاء وبيقول واضح انك فعلا محتاج تتعلم شغلكك صح وبيخرج صقر هاتفه وهو بيشغله علي شئ ما وبيمدو في وش رئي*س المبا*حث وهو بيقول وكدا كل حاجه بانت قدامك وتقدر تشوف بنفسك مين اللي وراء قت*ل فريدة 
رئي*س المبا*حث بياخد الهاتف منه وهو بيبص للي بذه*ول ووو
صقر ببرود ووووو

يتبع الفصل التالي اضغط على (رواية عيون الصقر ) اضغط على أسم الرواية
 رواية عيون الصقر الفصل الرابع والعشرون 24- بقلم اسراء هاشم
حبيبة

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent