Ads by Google X

رواية حارسة الأعمى الفصل العشرون 20 - بقلم رنوشة

الصفحة الرئيسية

    رواية حارسة الأعمى كاملة بقلم رنوشة


 رواية حارسة الأعمى الفصل العشرون 20

ساره خرجت من اوضتها بالَشـــــــوُرت وتوب من فوق كاشف جًَسًــــــــمِــــــــهِآ ونسيت ان تامر معاها في الڤيلا ونزلت علي تحت تشرب لقيت الدنيا كلها ضلمه راحت نورت النور وتامر كان واقف وراها ماسك كوبايه مايه بيشرب واول ماشافها الكبايه وقعت اتكسرت من ايده وبص بعيد واتكلم بإحراج: ا. اانا اسف كنت عطشان ف نزلت اشرب 
ساره بتستوعب اللي هي لابسه ايه بتطفي النور بسرعه وتطلع تجري علي اوضتها
تامر طلع ينام وهو محرج من اللي حصل وقرر اول ما يصحي هينزل يدور علي شقه
مصعب بيكلم نيروز في الموبايل
مصعب بحب: مش مصدق يا نيروز انك خلاص هتبقي معايا بعد كل اللي مرينا بيه 
نيروز ابتسمت: عشان ربنا بيحبنا وكمان صبرنا كتير مش يمكن هو ده عوض ربنا لينا عن اللي شوفناه
مصعب: وعوض ربنا دايما اجمل عوض انتي احلي هديه ربنا ادهالي وجودك جمبي هو اللي قواني علي كل حاجه حصلتلي
نيروز:بحبك 
مصعب مستوعبش اللي نيروز قالته: نيروز انتي في حد جمبك؟؟ 
نيروز بإستغراب: لا ليه
مصعب: اومال بتقولي لمين بحبك 
نيروز: احمم ليك انت 
مصعب: احلفي ليا انا نيروز حبيبتي شوفي نفسك كده لو سخنه
نيروز ضحكت واتكلمت بصوت عالي: بحببب مصعب
مصعب بهيام: وانتي عشق مصعب حياه مصعب انتي كل حاجه في حياه مصعب اللي من دونك حياته توقف
نيروز اتكلمت بلهجه غريبه: مصعب انت ممكن تسيبني لأي سبب او تبعد عني 
مصعب كشر وشه و استغرب كلامها: ليه بتقولي كده يا نيروز
نيروز بحزن: خايفه يا مصعب خايفه في يوم تبعد او تسيبني 
مصعب بتلقائيه: علي مِــــــــوُتـــــــي يا نيروز علي مِــــــــوُتـــــــي
تاني يوم
تامر بيصحي بدرى وبياخد حاجته كلها وبينزل بيلاقي ساره وسميه قاعدين بيفطرو
سميه: محبتش اصحيك يا حبيبي عشان كان باين عليك تعبان... كملت بإستغراب: ايه الشنطه اللي في ايدك دي ورايح فين 
تامر: نازل ادور علي شقه مش هينفع ابدا اني اكون معاكم لوحدكم في الڤيلا الناس كتير هتتكلم... وبعدين انتو ازاي تأمنوني علي بيتكم كده وتدخلوني مش يمكن حًـر.آمِــــــــي ولا ليا غرض خبيث عمتا انا عشان مش ولا حاجه من دول معملتش كده بس متدخلوش حد تاني عندكم وخصوصا انتو ستات ومعكمش راجل هنا... اداهم ضهره ومشي من غير ما يسمع رد منهم وقبل ما يطلع سميه اتكلمت: احنا ما بندخلش اي حد بيتنا لولا اني شفتك ابن ناس وبنتي حاكتلي انك محتاج مساعده مكنتش دخلتك بتي وبعدين انا مش هبله ولا مختومه علي قفايا عشان ادخل حد مش كويس بيتي انا ليا نظره في الناس وبعرف الكويس من الوحش
تامر وقف لما سمع كلامها وبعدين لف عشان يتكلم: بنتك امبارح شوفتها بلبس تلبسه لجوزها واحد مكاني لو كان شافها كان هيتصرف ازاي... عن اذنكم
سميه ملامحها بقت كلها ذهول ومش فاهمه حاجه وبصت لبنتها: كلام ايه اللي بيقوله ده 
ساره حكت لوالدتها علي اللي حصل 
سميه اتنهدت بتعب: عنده حق مكنش ينفع ندخل حد غريب بيتنا
مرام كانت ماشيه في الشارع وفاجأه بيظهرولها ستات كتير وبيتلمو عليها لحد ما كنت جثه هامده لا حول ولا قوه ليها كانت واقعه علي الارض ووشها وُجًَسًــــــــمِــــــــهِآ بّـــــــيـــــــّنـــــــٌزف د. مِ
الناس بتتلم حواليها وبتروح المستشفي واول ما بتفوق بتقول للدكتور انها عايزه تعمل محضر في اللي عمل فيها كده
الدكتور: مين الشخص اللي عمل كده
مرام بصت بعيد واتكلمت بشر: نيروز بلال
مصعب اتنهد تنهيده طويله بتعب وراح اوضه امه: عامله ايه ياست الكل 
عبير كانت بتعيط: كويسه طول ما انت جمبي
مصعب مسحلها دموعها ومسك ايدها واتكلم بمشاكسه: وهو في حد يسيب القمر ده ويبعد عنه طبعا جمبك ياقلبي 
عبير ضحكت غصب عنها
مصعب افتكر محمد ملامحه اتغيرت واتكلم بجديه: هو محمد طلقك.؟! 
عبير هزت راسها بحزن علي حالها: بالتلاته اول ما عرف ان مش معايا فلوس 
مصعب: كنت عارف نواياه انا ليا تصرف معاه متشغليش بالك يا حبيبتي.. بصي يا ماما نيروز كانت عايزاكي تختارى معاها الفستان اهو رقمها ابقي رني عليها وقت ماتحبي وهي هتبعتلك صورهم تختارى معاها
عبير ابتسمت: ربنا يتمملكم علي خير يا رب ويجعلها جوازه مباركه 
رأفت رن علي سامي: جبلي كل حاجه عن الواد خطيب نيروز
سامي: تمام هعرف كله وابلغك
رأفت: صحيح اخبار تامر
سامي: بيدورله علي شقه ولسه مش لاقي عشان ميعرفش حاجه في البلد 
رأفت: ازاي احنا طول عمرنا عايشين في اسكندريه
سامي: لا هو في القاهره
حمدى نزل القاهره يدور علي نيروز وعايز يفهم منها ابوها عمل كده ليه وكان عايز يساعدها
عبير رنت علي نيروز وفضلوا يتكلمو مع بعض كتير ونيروز اخدت رأيها في الفستان والاتنين قربوا من بعض اكتر 
نيروز بعد ما قفلت مع عبير افتكرت شغلها اللي في الفتره الاخيره بقت بتهمله وكانت عايزه ترجع من تاني زي الاول رنت علي ياسمين: عامله ايه ياياسمين
ياسمين بحب: وحشتيني اوي يا كوتش فينك مش شايفه ان الاجازه طولت اوي احنا سبناكي ترتاحي شويه بس الموضوغ كبر
نيروز ضحكت: حاضر بكره عندكم تمرين كلمي الكل يجهز 
تامر كان ماشي وحاسس انه مخنوق وانه زودها معاهم كان ممكن يتكلم بطريقه ذوق شويه 
بتيجي بنت من وراه وتمسك ايده وتتكلم بلهفه: تاامر وحشتني اوي.. 

 رواية حارسة الأعمى الفصل العشرون 20 - بقلم رنوشة
حبيبة

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent