Ads by Google X

رواية لا تترك يدي الفصل السابع عشر 17 - بقلم الكتيبات شهيد

الصفحة الرئيسية

  رواية لا تترك يدي كاملة بقلم الكتيبات شهيد عبر مدونة دليل الروايات 


 رواية لا تترك يدي الفصل السابع عشر 17

السعادة لا تدوم لكنني ساظل احبك♡

رنيم:وايه شرطك

فادي:تتجوزيني

رنيم بز"عيق:انت اتجن"نت صح لا لا انت مجنو"ن اساسا

فادي:هو ده شرطي

رنيم بلعت ريقها وقالت:نلاقي تمارا الاول

فادي:واضمن منين انك مش يتكذ"بي

رنيم:اظن اني معاك ومش ههر"ب

فادي ابتسم بخب"ث وشد تليفونها وهي زعقت:هات تليفوني 

فادي:بعد ما المشوار ده يخلص

فادي ركب علي الموتوسيكل وبصلها وقال:متركبي يا حته

رنيم اتنهدت وركبت وراه

عند تمارا

فهد دخل عندها وهو معاه اكل وهي بتعيط

فهد:كفايه عياط كده هتت"عبي

تمارا بعياط:وانا فارقه معاك

فهد:اه فارقه انتي ليه مش فاهمه اني بحبك وانك كنتي كل حاجه ليا

تمارا:كنت افهم بقي 

فهد:للدرجة دي بتحبيه

تمارا نزلت راسها ودموعها نازله وهو قرب وف"ك ايديها 

وقال:روحيله يا تمارا اسف علي اذ"يتي ليكي

تمارا بصتله بحزن وهو خرج لما باب الشقة خبط

فهد فتح ورنيم ز"قته ودخلت تدور علي تمارا لحد ما لقيتها

فادي بص لفهد وقال:قولتلك من الاول ابعد وفجاه اياد دخل لانه 

كان بير"اقب

فادي وعارف انه عارف مكان اخوه

اياد بقي يضر"ب فهد وهو كان هادي

ورنيم خرجت وتمارا كانت سانده عليها

اياد ساب فهد وراح ناحيه تمارا وحضنها بخوف

اياد:انتي كويسة

تمارا هزت راسها وهو طلع تليفونه وتمارا قالت:بتعممل ايه

اياد وهو بيبص لفهد:هتصل بالبو"ليس

تمارا مسكت ايد اياد وقالت:لا عشان خاطري

اياد بز"عيق:خاطر ايه انتي مجنو"نه ده 

خط"فك وكان ممكن يا"ذيكي

تمارا بصتله وعيونها مليانه بدموع وهو بصلها

واتنهد وقال وهو بيسندها :يلا يا تمارا

تمارا سندت عليه وخرجوا ورنيم كانت بتبص لفادي

بكر"ه

في البيت

تمارا كانت نايمه جنب اياد وقالت:زعلان

اياد:لا خايف بس 

تمارا وهي بتحضنه:هو مش هيقرب مننا تاني صدقني

اياد ابتسم وقال:هقولك سر

تمارا وهي بتبصله:ايه

اياد :بحبك♡

بعد شهرين

فادي طول الوقت كان بيضا"يق رنيم وبيحاول يكلمها 

وفهد بيحاول يكلم اياد لسبب

ومراد حدد معاد خطوبته برنيم مع اياد

في البيت

تمارا كانت بقالها اسبوع تعبا"نة ومبتقولش لاياد عشان 

ميقل"قش واول ما راح شغله راحت للدكتورة

عند اياد في الشركة

كان قاعد بيشتغل وفجاه فهد دخل والسكرتيرة كانت بتحاول تم"نعه

اياد قام وقف وشاورلها وقال:عايز ايه تاني مننا

اظن معني  اني مردش عليك يبقي المعني وصلك

فهد:الكلام اللي هقولهولك بخصوص حياة تمارا

اياد بصله بض"يق وقال:انجز

فهد:تمارا ممكن تخلف

اياد :انت مجنو"ن صح

فهد:تمارا مشالتش الر"حم ولا حاجه لما الحاد"ثة

حصلت امي طلبت من الدكتور يقول لتمارا كده

لانها عارفه ومتاكده ان تمارا وقتها هتبعد عني المهم انك 

تبقي عارف ان اى حمل هيحصل هيسبب خط"ر علي حياة تمارا

اياد كان مصدوم وفهد قال:انا مش وح"ش انا بس حبيتها لدرجه الجنو"ن

اتمني تسامحني انت وتمارا

في الليل وفي اوضه تمارا واياد

اياد دخل بتعب وتو"تر ولقي تمارا قاعده هادية

تمارا رفعت راسها وبصتله وعيونها كانت حمرا

اياد قعد علي الارض ومسك ايدها وقال:مالك

تمارا قعدت علي الارض قدامه ودموعها نازله ومسكت

ايده وحطتها علي بطنها وهو بيهز راسه بر"فض 

تمارا :انا حامل يا اياد

 رواية لا تترك يدي الفصل السابع عشر 17 -  بقلم الكتيبات شهيد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent