Ads by Google X

رواية عشقت ليلة الفصل الثاني عشر 12 - بقلم سلمي احمد

الصفحة الرئيسية

   رواية عشقت ليلة كاملة بقلم سلمي احمد عبر مدونة دليل الروايات 


رواية عشقت ليلة الفصل الثاني عشر 12

ليله)***ررررحييممممممم

ادم)****ديه البداية يا ليله

ليله)****ادم هو معملش حاجة خليه يمشي هو و رحيل حرام عليك بقا

لتركض بتجاه رحيم و تحاوط وجه بيدها

ليله)****رحيم فوق يا رحيم متسبنيش انا مليش غيرك قوم بقا ي رحيم ونبي انت اللى بقيلى لتجده يسحبها من يدها بقوة و يقول ماشي يا ليله

ادم)***انا هقتلو قدام عينيكى

ليله)***بلاش يا آدم رحيم يبقا اا

ليقاقعها و هو يضربها بقوة على وجهها و قام بضربها بقوة

ليله)***بضعف ادم ابنى يا آدم الحق ابنى و تفقد وعيها

ليحملها و يذهب للسيارة

ادم)*** فوقي يا ليله

و يذهب لأقرب مستشفى دخل بها

ادم)***دكتور بسرعة

و بعد قليل يخرج الطبيب

ادم)****هى عاملة اى

الدكتور)****هى كويسة بس للاسف مقدرناش ننقذ الطفل

ادم)****و هو يدخل لها الغرفة

ليجدها نائمة على الفراش ليجلس بجنابها

و هو غاضب مما حدث

ليله)***ا بهلوسة و هى نايمة ادم ادم ابني ابني لتفتح عينيها فجأة و تقوم بضعف و تقول له

ليله)***ادم الاولد حصلو اى ابني حصلو اى

ادم و هو يحملها و يذهب بها للمنزل و بعدها يدلف بها لغرفتها و تركها لتنام و ذهب لغرفته السرية و وقف أمام صورتها و قال

ادم)***** ببكاء شديد وحشتينى اوى اوى مقدرتش انساكى طول السنين ديه لكن هى غلبت كل ده و عدت كل الاسوار اللى بنتها على قلبي و مش عارف اعمل اى جلس ينظر لصورتها قرب الساعتين حتى سمع صوتها دلف لها

ادم)****عايزة اى

ليله)****ابنى حصلو اى

ادم)****ابن مين يا ليله

ليله)***بصدمة اى اللى بتقولو ده

ادم)*****ابني ولا ابنو هو

ليله)****حرام عليك بقا كفاية ظلم كفاية ابنى حصلو اى

ادم)***مات

ليله)****بصدمه و هى تركض نحوه و تضربه عل صدره قتلت ابني قتلت ابنى يا آدم ليه حرام عليك انا كنت هقولك انى حامل كنت مستنيه تتغير بسبب ابننا جيت بكل بساطة و قتلتو اخذت منى كل حاجة اخذت حريتى و شغلى و كرامتى و و احترامى و يوم مقربلتى كان غصب عنى حتى رحيم مسبتهوش ف حالو حتى ابنى متهنتش بيه و اخذتو مني

ادم)***بصدمة انتى تقصدي اى

ليله)****مخنتكش رحيم مش عشيقى رحيم اخويا و رحيل مراتو كان مسافر برا و اتقبلنا صدفة و انت اللى فهمت غلط ايوا انا كنت حامل منك و انت قتلت الحاجة الوحيدة اللى كنت مستحمالك عشانها و ظلت تضربه بقوة على صدره لييييييييه عملت كداااااااا انا اذيتك ف اى

ادم)****لييييييههههههه مقولتليش ليه بسسسبكو ابنى لتانى مرة يموت تعالى معايا و انتى تعرفي حصل اى

و سحبها من يدها على تلك الغرفة

ليله)****انت جيبنى هنا ليه

ادم)***علشان تعرفى كل حاجة

ليله)****اعرف اى

ادم)***شايفة الصورة اللى هناك ديه

لتنظر لتلك الصورة المعلقة على الحائط بها أشخاص لا تعرفهم

رجل و امرأة كبار بالسن و فتاتان تؤام و ادم و بجانبه فتاة جميلة و هو محتضن*ها من الخلف ليظهر كم هى قصيرة

ليله)***مين دول

ادم)***ده ابويا و امى و اسيل و أسرة تؤامها و ده سلمى مراتى

ليله)****بصدمة انت كنت متجوز

ادم)***ايوا

ليله)***طب هم فين

ادم)***هقولك هقولك اهلك عملو فيا اى اهلك دمرو حياتى و انا هدمرهم دلوقتى

ادم و هو يتذكر فلاش باك منذ عشر سنوات


كان يدخل للمنزل عندما دخل وجد أن هناك ناس تهجم عليه و تكتفه و جعلوه يجلس على الأرض ادم انتو مين

حسن)****انا حسن

ادم)***عايز اى

حسن)****روحكو

احمد ولد آدم

احمد)****حسن حسابك معايا انا سيب ولادى ملهمش دعوة بحاجة

حسن)***مين قال كدا

و ظل يضربه بشدة حتى نزف

و ادم لم يقدر على فعل شئء

و بعدها ضرب حسن رصاصة اخترقت راس احمد

فظلت زينب تبكى و بشدة على زوجها

و ظلت تصرخ باسمه

قاامو بطعنها أكثر من مرة حتى ماتت كل هذا تحت نظراته هو و اختة و زوجته

ادم)****قول عاوز اى و انا هعملو

حسن)***ببرود اخلص منكو

امير)**** بخبث بجولك يا آدم رغم أنها صغيرة بس حلوة جوى و انا بصراحة عاوز*ها كان ينظر لسلمى

و ظل يقت*رب منها

ادم)*** ابعد عنها نظر لاحسن بلاش مراتى و ابنى هعملك اللى انت عايزو بس بلاش هم معملوش حاجة انا تحت امرك ف اللى تامؤر بيه

كانت تصرخ بشدة و ظلت تنادي عليه لينقذها اقت*رب منها و مز*ق ملابس*ها و هج*م علي*ها و ظل يقبل*ها بوجهه*ها و جسد*ها

سلمى)****ابعدددد عنييييييي يا ادممممممم الحقنى و نبي ابوس ايدك ابنى هيموت و نبي ارحمنى حراممممم عليكوو يا ادممممممممم

و لكن لم يسمعوا له ظلت اسرة الفتاة ذات الحادي عشر عام تبكى لكن هذة حتى لم يرحمو ظلو يدرضونها بشدة و ظلت تنادي أيضا على أخيها لقد ماتت من شدة الضرب و العنف اما عن زوجته ف فقدت الوعى مما حدث لها أما ادم لم يستطيع فعل شيء ف هو مقيد بشدة

صابر)****ديه أخرى اللى يلعب مع صابر المهدى

و بعدها قامو رمو ادم أمام المنزل و قامو بحرق كل شيء أمام عينة و ضربوه بشدة على راسه

و بعد أن استيقظ وجد أن البيت قد اطفوه الجيران و لكن لا توجد جثث لهم حتى اقسم على الانتقام منهم جميعا لقد حمد ربه أن اسيل لم تكن موجودة هنا و كانت عند زميلتها بالقرب من المنزل

فلاش باك

ادم)****لما اشوفتك افتكرتها كانت شبهك و جميلة زيك كدا و لما عرفت انتى مين قررت انى لزم انتقم

انا اول مرة شربت من ساعة لما ماتو بعدها نسيت يعنى اى شرب بس لما حصل اللى حصل بينا افتكرت كل حاجة و انتى بتقولى ابعد عنى كان نفس المنظر كانو بيتكىرر و ضع يده على رأسه و هو يقول و هو يبكى لسسسه لسههههه سامع صوتها يا ليله لسه سامع صوتها و هى بتصرخ و انا مش عارف اقذها عارف انى ظلمتك معايا بس مقدرتش مقدرتش محبكيش و مقدرتش انتقام انا حياتى ادمرت بسسب اهلك و مش هرحمهم ابوكى مكنش له علاقة بيهم بس انا مش هرحم حسن و امير و ماجد ايوا ماجد ابن صابر المهدى انا قررت انى اشركو علشان ادمرو و بس بس اللى صدمنى انو كان خطيبك

بعدها اقترب منها و قال

ادم)*** انا هسيب رحيم و مراتو يمشو ليله انا اول مرة اطلب من حد مييمشيش و يسبنى انا ماليش غيرك انتى و اسيل و احمد ماليش غيركو ف الدنيا اللى حبيتهم زمان مشيو متسبنيش يا ليله

ليله)***و جوازك من لينا كاننننن اى يا آدمممم كان اى

ادم)****لما شكيت انك بتخونينى اتجوزتها علشان اغيظك مش اكتر انا عمرى ما حبيتك زمان حبيت سلمى و راحت هى و ابني و دلوقتى حبيتك انتى

ليله)****بس ابني اللى راح المرة دييه يا آدم مش هسمحك يا آدم مش هسمحك

و تذهب لغرفتها لتنام بببكاء على طفلها الذى راح بمجرد شك و عدم ثقة بها لكنها حزنت على ما حدث معه حقا لقد دمرو عائلتها حياته و تنام بحزن شديد

أما هو فأخذ سيارته و ذهب لمكان فارغ و ظل يضربه بشدة

ادم)*****لييييييهههه ليه يرب ليه خسرت واحد مرة و التانى انا كنت السبب ف انو يروح مني كمان يارب قوينى و قويها يا رب ليله تسماحنى انا بحبها و مقدرش اعيش من غيرها عارف انى اذيتهاا كتير بس الانتقام عمى قلبي و بعد عديدة ساعات يذهب للبيت و يصعد لغرفتها ليجدها نائمة لقب*ل جبينها برقة شديدة و يذهب لغرفته ليجد لينا هناك نائمة ليذهب لغرفة المكتب و يجلس بها بحزن شديد على ما فعله لقد قتل ابنه بيده لن يسامح نفسه على ما فعله كيف له أن يفعل ذلك

ادم)****و هو يهاتف حسام خلى رحيم و مراتو يمشو دلوقتى

حسام)****حاضر و قفل

ظل يبكى كثيرا و هو يتذكر ما فعله ب ليله من زواجهم و ما فعله بطفله

ادم)***يا رب سمحنى و خلى لييله تسمحنى انا بحبها مقدرش ابعد عنها عاوز فرصة تانيه و مش عاوزة حاجة

أما ف اليوم التالى ذهبت له

ليله)****ادم

ادم)****بحزن ف اى

ليله)****انا عايزة أطلق

ادم)****بغضب و عيون حمراء اييييييييييييييي

رواية عشقت ليلة الفصل الثاني عشر 12 -  بقلم سلمي احمد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent