رواية تلك الرقيقة يا سيدي هي كل جيشي الفصل الثامن 8 - بقلم نورا محمد

الصفحة الرئيسية

   رواية تلك الرقيقة يا سيدي هي كل جيشي كاملة بقلم نورا محمد عبر مدونة دليل الروايات

رواية تلك الرقيقة ي سيدي هي كل جيشي

 رواية تلك الرقيقة يا سيدي هي كل جيشي الفصل الثامن 8

دخل الغرفه واتصدم لما ملاقاش نورا
أسر : نورااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
وخرج بيدور عليها زي المجنون لحد ما سمع صوت
نورا:نمي هوهو طيب اي رايك احكيلك حدوته انتي بتضحكي تمام كان فى اميره حلوه كانت بتحلم بأمير يحبها وفعلا اتجوزت امير وكان حلو خالص بس للاسف ماكنش بيحبها انتي نمتي (ووضعت روفينا على السرير)
أسر كان زعلان ومش عارف يعمل ايه وحس أن القصة دي قصتها مش مجرد قصه للروفينا
بعد شويه
أسر: يلا ناكل
نورا: حاضر هحضرلك العشاء
أسر: لاء انا جبت اكل من بره
نورا :طيب ما تاكل
أسر: هناكل سوي
نورا وانا مش عايزه
أسر :دي مش طلب دا أمر يلااااااااا
نورا بخوف: حاضر
أسر كان جايب ٢كريب٢شاورما٢باكت بطاطس وسلطات طبعا ولتر ببسي
كانوا قاعدين أسر بياكل ونورا مش بتاكل مع أن بتحب الاكل دا جدا
أسر بضيق: ما تاكلى
نورا وقفت قولتلك: مش عايزه
أسر شدها وقعدها على رجله
نورا بزهق :ابعد
أسر :توءتوء ويلا كلى
نورا :بس وفجأة باسها من خدها
أسر:براحتك لو مكلتيش بس هعاقبك وغمزلها😉
نورا كلت بشراسه وكانت فعلا جعانه
نورا: هو مفيش شوبيس رومان اصل بحبه
أسر بابتسامه خفيفه:فى ببسي ينفع
نورا بتذمر:بس انا عايزه شويبس رومان
أسر: اتفضلي يا ست البنات انا عارفه انك بتحبي الشوبيش رومان وجبتلك
نورا بفرحه:هات وشربتها
أسر كان بيتامل ملامحها الطفوليه وكان مبسوط لكن سرعان ما تحول للغضب عندما تذكر أمر المكانة التليفونية
أسر بغضب يحاول أن يخفي :ممكن اعرف مين إلى كنت بتكلميه
نورا :وانت مالك
أسر :انا جوزك ياهانم
نورا :على ورق بس وهنطلق
أسر بغضب :انا مش هطلق حكايه جواز على ورق ممكن نخليه على واقع
نورا :انتي عايز مني ايه وبعدين ما انا بتكلم ست دينا بتاعتك ممكن تقولى مين دينا
أسر بتوتر:دينا مين وغرفتين الاسم دا ازي انطقي
نورا :من تليفونك يا استاذ وكمان حاطت قلب على اسمها ممكن تقولى من هي
أسر: وانتي مالك احنا جواز مؤقت فاهمه
نورا :فاهمه ياريت انت إلى تفهم الكلام دا
أسر بجنون :برضو مين إلى كلمك انا مش بقرون
نورا :انت مش بقرون فعلا بس اناني عايز كل حاجه ليك عايز تملكني وبرضو تحب وانا لاء انت بس
أسر: بس انا مش بكلم دينا
نورا بدموع: يسلام ومكلمتك ليها تاني يوم جواز كانت ايه
Flash back
أسر :الو يا روحي
دينا
أسر :وانتي كمان وحشتيني يا دينا
دينا
أسر: دا اليوم إلى بحلم بيه طول حياتي أننا نتجوز فتره دي بس عندي مشاكل هحلها ونتجوز علطول
دينا
أسر: سلام يا قلبي
Back
أسر :اه بحبها عايزه اي
نورا بانهيار:مش عايزه كل إلى طلبه زي انا مش بدخل فى حياتك انت كمان متدخلش
أسر مسكها من شعرها بقوة:انا دلعتك كتير مين إلى كنت بتكلميه انطقي
نور ا بوجع :سيب شعري انت بتوجعني
أسر كان هيضعف ويا خدها فى حضنه بس كل ما يفتكر المكالمه يجن
أسر: بلاش تعصيني مين
نورا :دا دا مصطفي ابن عمي
أسر ساب شعرها والغيره كانت بتاكله
أسر :وفى بنت محترمه تكلم حد وتقوله عايزه اكون معاك وتشكيله
نورا تلقائي ردت: اصل بحس معاه بالأمان وعمره ما جرحني
أسر كان قلبه يحترق من الغيره :وانا مش بتحسي بالأمان معايا
نورا ببراءة:لاء انا بخاف منك وكمان انت عصبي اوي وكمان بتكلم بنات غيري وبتحب ست دينا ومش محترم اني مراتك
أسر عاوز يكسب ثقتها وكمان تحس معاه بالأمان هو وبس لذلك اخفي غضب وتكلم بهدوء
أسر: طيب ما انتي بتعصبتي وانا اسف يا ست البنات
نورا بزعل: لاء انا مخصماك
أسر يحاول كبت ضحكته: طيب أصلحك ازي
نورا بدموع: توعدني انك مش هتحبسني ولا تضربني ولا تيهني تاني
أسر :اوعدك وانتي كمان توعدني انك تسمعي كلامي ومتعصبنيش
نورا :اوعدك بس عند شرط
أسر برفع حاجب :شرط اي هو
نورا بتردد:هو هو هو هو
أسر مسك أيدها علشان يطمنها
نورا غمضت عينها:متكلمش دينا تاني
اسر:بس دينا مهمه فى حياتي
نورا بغيره: وانا مصطفى مهم فى حياتي
أسر :طيب كلميه تاني وانا اموتك واموته
نورا بدموع : يعني انت من حقك تحب وانا لاء وهو انا وحشه يا أسر ولفت ايديها على رقبته
أسر مقدرش يتحكم فى مشاعره القرب منها هلاك والبعد عنها دمار
أسر رد عليها بقبلات فى كل انش فى وشهها وهي مستسلمه ليه وفجأة زقته
نورا :انا بكرهك ازي تلمسني واحنا هنطلق وكمان بتحب غيري وسابته ودخلت الحمام وكسرت الحمام
أسر كان هائج ازي ترفضه هو اعترف أنه بيحبها من اول يوم شافها فيه ازي ازي وكانت مقروفه منه لأن لمسها دا تفكير اسر
أسر خارج من شقه كلها
نورا كانت قرفانه من نفسها وازي سمحتله أن يبوسها وخدت دش ورحت نامت بجوار روفينا
فى القسم
اللواء عبدالله:فين أسر مجاش ليه
مراد بخوف:الفون بتاعه مقفول
اللواء عبدالله: بكرا الصبح تكون انت وأسر موجودين
مراد برسميه:حاضر يا فندم
مراد روح فتح الشقه
مراد بصدمه :يخربيتك اي داااااااا
عند نورا كانت قلقانه على أسر وقررت ترن عليه ولكن بدون فائده الفون مغلق
وروفينا كانت بتعيط
نورا بس يا روحي تيجي نعمل مام انتي جعانه
نورا عاملتلها رز مسلوق مع كبد فراخ واكلتها ونامت
عند مراد
مراد بصدمه :يخربيتك اي داااااااا
أسر ببرود :مالك اول مرة تشوفني بشرب
مراد ييأس :بس انت مش بتشرب غير وانت مخنوق فى اي احكيلي
أسر حكاله على حصل
مراد بغضب:وليه مقولتلهاش على حقيقه
أسر: مينفعش كدا كل حاجه تبوظ ودي اسرار شغل
مراد : بس هي كمان عندها حق نورا غلبانه اوي لو عرفت الحقيقه هتحبك
أسر بتكبر :ومين قالك اني عايزه تحبني
مراد :أسر متكابرش انت بتحبها فوق قبل متروح لغيرك
أسر مجرد الفكرة جنانته :تروح لغيري دا انا اقتله نورا ملكي انا
مراد: خلاص اقولها الحقيقه علشان يبقي فى امل أنها تحبك
أسر :شكلك نسيت تسنيم
مراد بغضب ضربه بوكس وقعه فى الارض
مراد :انا عمري ما نستها وكل واحد ليه يد فى الحوار هموته
أسر رد ليه البوكس وظلوا لبعض الوقت يضربوا بعض لحد ما تعبوا
مراد بدموع :دي كانت حياتي كلها وانت اكتر واحد عارف
أسر بحزن على صاحبه :انا الغلطان معرفتش احميها وعلشان كدا نورا مش هتعرف اي حاجه غير لما المهمه تخلص
عند نورا
صحيت لقيت لسه أسر مجاش
قامت نضفت البيت وعملت فطار ولبن للروفينا 
ثواني ودخل أسر الشقه
نورا بلهفه :انت كويس
أسر :ايو
نورا :انا حضرت الفطار خد دش وغير وتعالى نفطر
أسر دخل ومردش عليها اخد دش وغير ولبس زي الشرطه
أسر قاعد بيفطر ومتجاهل نورا خالص
نورا قاعده بتفكر وشايله روفينا بتشربها اللبن وكل شويه تبص على أسر إلى متجاهلا تمام وعايزه تكسر الصمت دا
نورا :روفينا اي رايك تروحي لبابا لحد معمل قهوة لبابا
أسر خد روفينا وقال: مش عايز واقعدي
أسر تتنهد:بصي انا عندي مهمه وهغيب شهر كدا
نورا بزعل : شهر دا كتير اوي
أسر :اهو ترتاحي مني وبالنسبه الحصل امبارح انا اسف غمض عيونه وكمل وكمان اول ماجي هديكي حريتك
نورا حست بصداع وحاولت تداري دموعه اللى نزلت زي شلالات : بس بس انا برتاح معاك هئ هئ انت ليه مصمم تكسرني حرام عليك هئ هئ وانهارت
أسر خدها فى حضنه بيده وبرضو شايل روفينا وبيمسد عليها علشان تهدي
أسر :انا مش عارفه اعمل معاكي ايه اقرب تزعلى ابعد تزعلى ممكن تقولى عايزه ايه
نورا :عايزك انت متبعدش ارجوك
أسر يتعالى :دا شغل وبعدين انتي متجوزه ظابط ومش اي ظابط
نورا :بس انا بخاف
أسر :كل يوم هكلمك فيديو كول وهو انا اقدر كمل يومي من غيرك يا ست البنات
نورا :وهي بتلعب فى زراير البدله ممكن طلب
أسر :امري يا ست البنات
نورا بخوف :ممكن اشتغل فى حضانه قريبه من هنا وانا خريجه طفوله
ملامح أسر اتغيرت ١٨٠درجه
نورا بسرعه: والله متخافش وروفينا هخلى بالى منها وهتجي معايا تلعب مع الاطفال
أسر عايز يكسب ثقتها ومش عايز يزعلها مش كفايه هيبعد شهر
أسر بهدوء ؛طيب ممكن نتكلم فى الموضوع ده لما ارجع بسلام دا أن رجعت اساسا
نورا بخضه حضنتها بقوه وبقت تعيط
نورا :أن شاء الله هتر هترجع بسلامة هئ هئ
أسر باس رأسه :خلاص بقي ماتجيبي بوسه زي امبارح😉
نورا وجه بقي طماطم خالص ودفنت فى حضنه اكتر
أسر بضحكه رجوليه: بحب طماطم ياخواتي
فجاءه الفون أسر رن
أسر :الو
مراد :يلا يا باشا اللواء هينفخنا
أسر :نازل اهو وقفل معاه
أسر :كل حاجه موجوده فى البيت والفيزا فى الدولاب لو عايزه تشتري حاجه ومتنزليش البواب تحت يجبلك إلى عايزه الفون بتاعك بكون مفتوح علشان اكلمك تمام
نورا بمرح:تمام يا فندم
أسر :روفينا تسمعي كلام ماما نورا خلي بالك منها
نورا بابتسامه :دي بنتي يا أسر
اسر قرب من نورا وباسها من شفايفها بحنيه وهدوء ولما لقها مستسلمه عمق القبله وبعد بعد لما حس أنه بحاجه الى الهواء
ساند جبهته على جبهتها
أسر :لا اله الا الله
نورا :محمد رسول الله
أسر مشي
نورا كانت فرحانه أنه حنين معاها لكن زعلانه انو هيبعد شهر كامل وخايفه عليه

يتبع الفصل التالي اضغط على (رواية تلك الرقيقة يا سيدي هي كل جيشي) اضغط على أسم الرواية
 رواية تلك الرقيقة يا سيدي هي كل جيشي الفصل الثامن 8 - بقلم نورا محمد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent