رواية التوأم ورحلة الحياة الفصل السادس 6 - بقلم سارة احمد

الصفحة الرئيسية

 رواية التوأم ورحلة الحياة بقلم سارة احمد


 رواية التوأم ورحلة الحياة الفصل السادس 6

 اتعصب نجم ولم يعد يتحمل اكثر ما تفعله ضحي التي تستمتع بتعذ'يب واستفزاز نجم وتلمع عينها بمك"ر....
ضحي:ايواه كده لازم اخليك تول"ع لحد ما تعترف صبرك بس يا نجم...
وبدون مقدمات يسحبها نجم من شريف ويقف هم امامه وعيونه بط"ق بشرا"ر الغض"ب والغيره
وضحي فرحانه لي درجه الجنون...
شريف بضيق:ازاي تتجرأ وتخدها مني ...
كلامه استفز نجم وجذبه من الكرافته بغ"ل 
نجم:والله لو ما غورت من وشي لي اخليك تمشي بقفاك...واياك تنسي ان دي مراتي وخط جحي"مي والا يعيده هنصف"ه
يبلع شريف ريقه بصعوبه من شدت التوتر
شريف:ماشي يا عم انا هخلع سلام
ويمشي شريف وتضحك ضحي في سرها... لكنها تتحكم في نفسها وتدعي البرود.....
ضحي:ممكن افهم ايه الا عملت ده وازاي تتجرأ وتسحبني كده زي البيهي"مه من علي المسرح وبشكل الهمجي دي ....وكمان تكمل سحبي بعد شريف ما ماشي وتركبني العربيه من غير ولا كلمه....
يتعصب نجم ويقرب منها بشكل كبير....فدق قلبها بشده وكأنه في سباق لي العدو.....وتتوتر 
ضحي بتلعثم:ممكن تبعد عني احسن لك....
فيتغاظ نجم ويقرب اكتر لحد ما التصق بيها وطوقها من خصرها وقربها اليه وابتسم بمشاكسه
نجم:وان مبعدتش هتعملي ايه..؟
تعجز ضحي عن النطق مش شدت قربه منها وبسمته لها الساحره... التي سلبتها قلبها....
ضحي:يلا لهوااااي دي قلبي فاضله شويه ويخرج مني لا اجمدي شويه...هذا ما كان يدور في بالها....
نجم بمك'ر:لا لا ده انتي مش معاي خلص....
ضحي بشرود:ها بتقول ايه...
يضحك نجم عليها ساحره لا ده انتي فعلا مش معاي خلص..
تتغاظ ضحي من ضحكه وتدفعه بقوه تبعده عنها....
ضحي بغيظ:هو انت بتضحك عليه ليه....وبعدين انا فوزت وانت غيرت عليه....يبقي تنفذ شرطي...
يجلس نجم علي الكرسي ويضع الجاكت علي السرير ويضع قدم فوق الاخر  وينظر لي ضحي بكل غرور...
نجم:ومين قال اني غيرت عليكي 
سبق وقلت انك ولا تفرقي اي حاجه معاي وانتي الا خسرتي واستعدي عشان تبقي ام اطفالي...والليله هنفذ ده بس هخرج كلها ربع ساعه وهرجع تاني تكوني جاهزه وغمز لها سلام يا فراشتي الجميله وتركها في صدمتها وخرج....
تقف ضحي وهي مبرقه مش عارفه ترد.....
ضحي بفزع:يا نهار ابيض ده هينفذ كلامه وشكله كان بيتكلم بجد لالهووواااي وده مستحيل يحصل انا لازم اشوف حل وبعدين ده غشاش ده كان هيط'ق من الغيره والغض"ب بس طالمه لسه معناد طيب صبرك يا نجم يا مغرور....
وخطرت في بالها فكره مجنونه 
بقلم ساره احمد
في السودان....
تدخل تقي لي بيتها وهي في قمه الغض"ب والضيق...وتجلس علي الاريكه وهي تشتع"ل غض"با
تقي:بقي كده يا بدر بتخ"وني واحنا لسه في اول شهر من جوازنا انا لازم اطلقه من وفضلت تبكي بحرقه ده الا ضحيت باهلي وصمعتي عشانه...يبقي ده جزاتي... فيدخل بدر وهو غاض"ب من تقي...
بدر:انتي ازاي يا هانم تسمحي لي نفسك تسيبي العشي  الا معزومين عليه وتمشي كده من غيري ما تقولي ليه هو انا مش مالي عينك...
تنظر اليه بعتاب  وتبكي ولا ترد عليه.....
يتعصب بدر من سكتها فيجذبها من يدها بحده
بدر بغض"ب:بقولك ردي عليه 
تقي بالم وبكي:حاسب انت بتوجعني.....
يتركها بدر ويتغط علي يده بعصبيه طيب اديني سيبتك ردي عليه.....
تقي بدموع:طلقني يا خا"ين....
بدر بصدمه:ايه ......
في اسوان...
يرجع نجم لي بيته ويصعد لي غرفته ويدخل ويبحث عن ضحي فيجدها في الشرفه وهي تضحك بدلال ودلع ....وهي تتحدث عبر الهاتف
ضحي:بقولك يا حبيبي مستحيل اخليه يلمسني.... ده انا مللك انت وبس.....
لا يشعر نجم بنفسه الا وهو ينقض عليها ويصف"عها بقوه  فيختل  توزنها وتسقط من الشرفه فيصرخ نجم بفزع ضحيييي

 رواية التوأم ورحلة الحياة الفصل السادس 6 -  بقلم سارة احمد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent