رواية امتلكني كبير الصعيد الفصل الخامس و الخمسون 55 - الكاتبة الصغيرة

الصفحة الرئيسية

    رواية امتلكني كبير الصعيد الفصل الخامس  والخمسون 55

رواية امتلكني كبير الصعيد الفصل الخامس  و الخمسون 55

حازم بصوت عالي: دياااااب
وقبل ما دياب يستوعب حاجه كان حازم زقه ووقع علي الارض وحازم جات فيه طـ.ـلقه
دياب قام بغضب وفرغ طل*قات المسد*س كله في الحارس اللي قام من الارض وضرب الطـ.ـلقه دي
هنا دخل زين ويحيي ويونس وسليم ورحيم ومعاهم يوسف و كلهم جريو علي حازم
يونس: ابوي
دياب: خددوه علي المستشفى بسرعه
يونس اخد حازم علي المستشفى وكله طلعو معاه معادا دياب اللي بص لجيجي وفتحيه بغضب
.........
قدام قصر الهواري دياب رابط جيجي ومحمد وفتحيه جمب بعض وماسك جركن جاز وبيلف حواليهم بهدوء
دياب: ابني اللي راح بسببكم ودخولكم بيت الهواري وابوي اللي في المستشفى..
بص لمحمد وفتحيه
: كل مره مديت ايدك الو*سخه علي مراتي
محمد بخوف: يابيه والله مليش دعوه ونبي يا بيه ارحمني ابوس ايدك.. دا.. دا فتحيه هي اللي عملت كل دا
فتحيه: نعم يخوي هو ان مكنش عجبك الكلام مكنتش دخلت وبعدين مين اللي كان بيربطها وبيعذبها وينيمها من غير اكل
دياب ابتسم بسخرية وهو بيطلع الولاعة من جيبه
جيجي بتبصله بشر بس
محمد بدموع: ونبي يا بيه لا
دياب رما الولاعه علي الارض
ونار مسكت فيهم وهما بيصرخو
دياب وهو داخل القصر
: شويه كدا وطفيهم مش عايزهم يموتو
الراجل هز راسه...
دياب وهو داخل قابل فيروز
فيروز بدموع: خلينا نروح نشوف عمي حازم بالله كلهم راحو وانا لا
دياب خدها بالحضن
: اهدي هو كويس جرح بسيط لسه متصل بيهم وطمنوني
فيروز هزت راسها وهي بتمسح دموعها
دياب: تعالي
دياب اخدها وطلعو برا وشافت شكل محمد و فتحيه فيروز استخبت في حضن دياب من الخوف بسبب شكلهم
دياب: ولعتلك فيهم
فيروز اتنفضت بخوف وبعدت عنه
فيروز بدموع: حرام عليك ليه عملت كدا
دياب بصوت عالي: حرام عليا وهو مش حرام عليهم اللي عملو فيكي مش حرام عليهم امه اللي واقفه تعيط بحصره دي.... شاارو علي ام محمد اللي واقفه علي الباب... ومراته الحربايه اللي كانت عايزه تفرق البيت ابوي اللي في المستشفى..
دياب مسح علي وشه بغضب : غوري من وشي علي فوق...
فيروز طلعت جري علي فوق ودياب قرب منهم وهمس
: شوفتو قولتلكم هولع فيكم بجاز وسخ
دياب وهو داخل
: ابعتهم المحكمه وانا هرفع عليهم محامي ومش هسيبهم غير لما اتأكد انهم خدو مؤابد
عند فيروز كانت قاعده علي السرير بتعيط حست بايد علي كتفها رفعت وشها وكانت امها اترمت في حضنه
ام محمد بحزن: جوزك معاه حق هما غلطو ويستحقو العقاب لو راحو المحكمه كانت هتحكم عليهم بالإعدام علطول لو مكنش عمل كدا مكانوش هيقفو عند حدهم
فيروز بدموع: ب.. بس حرام عليها يما د.. دا ولع فيهم
امها طبطبت عليها
: هو كبير بلد ودا شغله وادري بيه
دياب دخل بجمود واتجه للحمام
: حضريلي هدوم غير دي
ام محمد: شوفي جوزك يا حبيبتي وحاولي تصالحيه
فيروز هزت راسها وام محمد طلعت فيروز بصت علي الكومدينو لقيت بطاقه دياب ابتسمت بتفكير.. شويه ودياب طلع
وقف علي الكومدينو وهو بيدور علي البطاقه
دياب بضيق: مشوفتيش البطاقه بتاعتي
فيروز ببرود: لا شوف كنت حطتها فين اخر مره وهتلاقيها
دياب: كنت حطتها هنا
فيروز: اممم معرفش
دياب: ابوي وصل لو عايزه تطمني عليه...
ونزل
......
حازم دخل من الباب وجاي معاه تقريباً البيت كله ويوسف
دياب كان نازل من فوق قرب من حازم وميل باس ايده
: الف سلامه يا حج عليك
حازم: بقا يا ابن الكلب انا اخد الرصاصه مكانك وكله جه الا انت
دياب ضحك: كنت بولعلك في الوسخين اللي عملو كدا يا حج
حازم: ولعت فيم بجد
دياب: دا انا من يوم ما شوفتهم ومبقولش غير هولع فيهم ودياب لما يقول حاجه لازم تتعمل
حازم اتنهد: ربنا يهديك
دياب بص علي خديجه اللي عيونه مليانة دموع
: خلاص يا ست الكل مااهو زي الحصان
خديجه بدموع: الحمدلله انها عدت بخير
دياب ضحك: الحب الحب يا عم.
فيروز اتقدمت بإحترام
: الف سلامه عليك يا عمي
حازم: الله يسلمك يا بنتي
ليليان دخلت من الباب وهي بتعيط واترمت في حضن حازم
ليليان: بابا
حازم: حبيبة بابا انا بخير والله
ليليان بشهقات: انا.. خوفت عليك اوي.. انت كويس
حازم: يابنتي انا كويس والله
ليليان: انا هقعد معاك لحد متخف واتاكد انك كويس
حازم: نعم يما تقعدي معاي لحد مخف اي...
بص لابراهيم اللي واقف بعيد شويه بإحترام
: انت تاخد مراتك وتمشي اخر النهار مش مبقلهاش شهر متجوزه وكل يوم ناطه
ليليان ضحكت وهي بتمسح دموعها
: كدا يا بابا مش عايزني
حازم: يا حبيبتي انتي مبقالكيش شهر متجوزه ودا غلط كملي سنه وانا هاجي اخدك من قلب بيتك تقعدي معاي شهرين
ابراهيم بإحترام: عادي يا حازم بيه لو حابه تقعد معاك ماعنديش مانع
حازم: لا يا ابني انا بخير اخر النهار خد مراتك وامشي
ابراهيم: حاضر يا عمي
الكل اتجمع وهما بيتكلمو علي اللي حصل وفيروز بتقدم ليهم عصير وضيافه
اليوم خلص في ضحك وهزار بليل
حازم: يلا يا هش كل واحد علي بيه انا راجل تعبان وعايزه انام
دياب: قوال يا حج انك عايز تس*تفرد بست الكل
حازم: غور من هنا يا وس*خ
فيروز كانت قاعده في المطبخ وشهد معاه بيعملو حاجه
بعد وقت دياب طلع
دياب دخل لاوضه والنور كان مطفي دياب ولع النور وكانت فيروز قاعد وقدامه ع تورتا علي التربيزه ولابسه فستان ازرق لحد الركبه ومفتوح من علي ضهر وبتولع الشمع
دياب قعد جنبيها
: اي دا
فيروز همست وهي بتقرب منها
: كل سنه وانت طيب.. وحقك عليا متزعلش مني
دياب اخد حتا من الكريم الي علي الكيكه وحطه علي رق*بتها
وهمس:وكل سنه وانتي في حياتي
وميل يبو*سه مكان الكريم ووو... يتبع
google-playkhamsatmostaqltradent