Ads by Google X

رواية المتمردة و الصعيدي الفصل الرابع 4 - بقلم اسراء السيد

الصفحة الرئيسية

  رواية المتمردة و الصعيدي كاملة بقلم اسراء السيد


  رواية المتمردة و الصعيدي الفصل الرابع 4

حمزة :انا هعلمك كل حاجة والصلاة كمان 

كيان:بجد

حمزة :ايوه انا اعرف كتير في الدين وكل يوم هحكيلك قصة

كيان :هو انت لي كده

حمزة بغباء :كده ازاي يعني

كيان :قاسي جدا وعصبي بس لطيف 

حمزة :هتعرفي بعدين 

كيان :طيب لي ما اعرفش دلوقتي 

حمزة :مش هينفع 

كيان :طيب البتاع اللي على عيني هيفضل كده كتير 

حمزة :ما انتي هتخفي ان شاء الله بعد اسبوع او لما تهدي

كيان :طيب يلا ننزل

حمزة :هتفضلي ترغي كده كتير صبرني يا ربي

كيان :تعالي ننزل 

حمزة :تعالي نروح الجنينة واقولك حاجة حلوة 

كيان:يلا

حمزة سند كيان ونزلوا وبدء يحكي ليها

بصي يا بنوتة هتكلم عن الحجاب هحكيلك قصة 

كان مره اب اخد بنته في مطعم كبير وحط قدامها اكلات شهية جدا بس ساب طبق مغطي، البنت جالها فضول تعرف أي هو اللي في الطبق ده وسألته والدها ، والوالد رد عليها وقالها ان هو عشان كده لبسها حجاب لان الشباب مهما يشوفوا بنات مس محجبة ولبسها ضيق بيبقوا بيتمنوا يوصلوا اكتر للمحجبة وعايزين يعرفوا اي تحت الطرحة، وكمان يا بنوتي شكلك طبعا احلى من غير طرحة عشان كده لازم تلبسي الطرحة عشان تحفظي الجمال ده لجوزك ويا سلام بقا لو لبستي خمار بتبقى زي الحورية

كيان :يعني مثلا هيكون شكلي احلى بالحجاب؟ 🤔🙂

حمزة :اكيد

كيان :يبقي افكر البسه

حمزة :لما نشوف

كيان :لما نظري يرجع هجربه

حمزة :كان لسة هيتكلم وجه واحد من الحراس

الحارس:حمزة بيه في ض*رب ن*ار برا ومش عارفين نتصرف

  رواية المتمردة و الصعيدي الفصل الرابع 4 -  بقلم اسراء السيد
nada eid

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent